أحدث التدوينات - شبكة الاعلام في الدنمارك - صفحة 10

الرئيسية

الأخبار

محليات

المقالات

الثقافات

عالم حواء

منوعات

علوم صحية

تكنلوجيا

في الدانمارك

بطاقات

فنون

منظمات

اقلام

RSS

المقال الاسبوعي
دخول المدونة تسجيل جديد

تسجيل الدخول إلى حسابك

اسم المستخدم *
كلمة السر *
احفظ لي كلمة السر

إنشاء حساب او مدونة

الحقول التي عليها علامة النجمة (*) مطلوبة ومهمة.
أسم *
اسم المستخدم *
كلمة السر *
أعادة كلمة السر *
البريد الإلكتروني *
تأكيد البريد الإلكتروني *
استعمل كابشا *
Reload Captcha
Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish

 

المقال الاسبوعي

- اعلامية سياسية ثقافية فنية مستقلة

الأمّة الإسلامية موحّده في العمّة والجلباب واللّحية ومختلفة في كل شئء آخر ! / د. كاظم ناصر

الإسلام هو ثاني أكبر دين في العالم بعد المسيحية، ويقدّر عدد أتباعه بحوالي 1.7 مليار يعيشون في جميع القارات، ويشكّلون أغلبية السكّان في 55 دولة، ويشتركون في الإيمان بالله الواحد وكتبه ورسله، وتربطهم روابط روحيّة يمكن إستغلالها لمصلحتهم جميعا . ولكنهم ينتمون إلى شعوب غير متجانسة، تتكلّم مئات اللغات، ولها ثقافات وعادات وتقاليد مختلفة لا تحصى ، إي أنهم أمم تلتقي روحيّا، وتختلف دنيويّا في كل شيء ! الدول الإسلامية المعاصرة لها أنظمتها السياسية المختلفة . قلّه منها ديموقراطية، ومعظمها يعاني من الإستبداد السياسي والفساد، ومن الأميّة والتخلّف العلمي والثقافي، وتعصف بكثير منها الحروب والنزاعات الدينيّة والقبليّة، ويعاني سكانها من
متابعة القراءة
  3428 زيارة
  0 تعليقات
3428 زيارة
0 تعليقات

معركة أخرى تنتظر العراق / ثامر الحجامي

لاشك إن العراق اليوم, يقف على أعتاب النصر الكبير, وتحرير آخر المدن المغتصبة من قبضة الإرهاب والتكفير والانحراف, ولكن التحدي الأكبر هو ما بعد الانتصار, والقضاء على داعش . على الرغم من قدسية المعركة, التي هب رجال العراق شيبا وشبابا للمشاركة فيها, وهزيمة الريح الصفراء التي اجتاحت ارض العراق, وتسببت بإزهاق أرواح الكثير من أبنائه, وتبديد ثرواته وتهديم بنيته التحتية, لكن هناك عدو أخر فعل ما فعله الإرهاب وزيادة بل هو أحد أسبابه الرئيسية, لازال يعشعش بيننا يصول ويجول يفعل الأفاعيل, حتى أصبح الكل يتهم الكل بالفساد الإداري والمالي, وسط غياب للحلول والمعالجة . فالفساد المالي والإداري إرهاب اشد من
متابعة القراءة
  3836 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
3836 زيارة
0 تعليقات

وداعا للنوارس (احذروا ثورة الجياع ) / نورالهدى محمد صعيصع

لماذا الرحيل والهجر اليوم كانت وحدتي وامس القريب اخر رساله استلمها من نهر دجلة التي هجرته نوارسه احسست بحزن غريب لم اعرف ان للطيور هجره وللموانئ بواخر تغيب كانت النوارس تسلي وحدتي وانا اعبر الجسر مشيا اراها احملها امانات ربما لن تغدر في ايصالها كما البشر يفعلون و كما احس بالم يخنقني شوقا الى نوارسي التي افتقد وصحبة الشتاء الابديه طل الصيف بكل مافيه من حر وعلامات تحمل الى المجهول امورا لانعرفها لااحب الصيف كانه ولد وحيدا عازلا بين الكائنات حتى قطط قبل عامين في موقع العمل ولدت اثنين من صغارها مشوهين بعينا واحدة رحم الله وطني كم يودع وكم
متابعة القراءة
  4090 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
4090 زيارة
0 تعليقات

مصيبة ونزلت على رؤوس الصحفيين / هادي جلو مرعي

هم ليسوا أربعين بل كانوا خمسين بعد الأربعمائة ممن قتلهم الإحتلال والإرهاب والسلطات والمجموعات المسلحة والعصابات لكن الأربعين الذين أعنيهم هم الصحفيون الذين قتلوا خلال السنتين الماضيتين وتحديدا من 3 مايو 2015 الى 3مايو 2016 والى 3 مايو 2017 وكنت وزملائي في المرصد العراقي للحريات الصحفية نحصي عدد قتلانا من الصحفيين ووجدنا ان عدد الذين قتلوا منهم خلال العام الجاري الذي سينتهي في 3 مايو 2017 بلغ 18صحفيا وقد أشرنا إنخفاضا بسيطا في العدد بفارق إثنين عن العام الماضي لكننا صدمنا في نهاية نيسان بمقتل الزميل العزيز الشهيد حيدر المياحي مراسل الإعلام الحربي في مدينة الحضر جنوب الموصل ثم بلغنا
متابعة القراءة
  4494 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
4494 زيارة
0 تعليقات

وجهان لتاريخ مخيف الفقر والارهاب / د. ماجد اسد

تتكرر _ مع اصرار الارهاب على تدمير الحياة ورموزها _ مشاهد رؤية : اطفال و نساء و شيوخ لا يستجدون او يتسولون او يستعطفون المارة فحسب، بل تحولوا الى علامات في بلد يمتلك موارد خيالية من ناحية  وسيشكلون سؤالا لا يمكن اغفاله او تجاهله : هل الفقر نتيجة حتمية ؟ بالاحرى هل حياة ما تحت الكفاف و العازة و التشرد و الحرمان نتيجة طبيعية؟ مع وجود الموارد و الشخصيات و المؤسسات والجمعيات و الافراد من ناحية ثانية ...؟ قطعا ان ظاهرة الفقراء من نساء و اطفال وشيوخ ليست جديدة ولكنها _ في بلد بدأ يتدرب على الديمقراطية _ مع ازدهار
متابعة القراءة
  3992 زيارة
  0 تعليقات
3992 زيارة
0 تعليقات

من أين تأتي المتاعب لـ "مهنة المتاعب"؟ / علي علي

يسمونها "مهنة المتاعب" فيما هي مهنة لذيذة لمن يحب مزاولتها، ويعشق خوض فنونها، فيستسهل فيها الصعب، ويستعذب بعمله مرارة التحديات، ويستطيب بمنجزه ما يكدر المزاج ويخدش الخاطر، فنراه صبورا، حمولا، مؤثرا المنفعة العامة على الخاصة، مضحيا بالأنا العليا والدنيا مرضاة للحقيقة وإظهارا للوقائع كما هي، وبالتالي فهو سعيد قانع بأدائه، راضٍ بدوره ورسالته فيما يؤديه، تلك هي مهنة الصحافة. وعلى هذا فإن الصحفي أقرب مايكون لقول لبيد بن الأعوص: كالعيس في البيداء يقتلها الظما والماء فوق ظهورها محمول    لقد وضع الإعلامي والصحفي العراقي روحه فوق راحته، وجعل نصب عينيه إيصال كلمة حق، او بث شكوى، او إبداء رأي، او
متابعة القراءة
  3924 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
3924 زيارة
0 تعليقات

نجوم الكاظميين للغيظ ... صلاة تفيض بالقناعة / حيدرعاشور العبيدي

لك يا امام الكاظمين صلاة ناعمة تفيض بالقناعة، نرجو منها الخلاص والنجاة في عطايا الحلم الذي ارتقى بك الى السماء في هدوء، لتكون نجما خالدا يسطع بتوهج على رؤوس العارفين...كم من ليلة مددت بصري الى عمق ضريحك كان يبدو واضحا كالحلم، تقترب منه الارواح التي لم تولد، تحاول ان تتسلل بصمت الى جدثك في ليل مضيء مبتهج، وتود العين ان تنظر الان في عين محرابك تشعر بوجودك، ترغم الروح ان تعرفك، حينها تنفست النفس الاول، صدرا على صدر، وصحوت من نومي ابكي مع امي، والفجر يدعو الى الصلاة من ماذنك، انا اصرخ ،وصدى الاذان يكبر تكبيرات القيام الى السجود لله
متابعة القراءة
  4503 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
4503 زيارة
0 تعليقات

أعلاميون في الذاكرة - الاعلامي رعد اليوسف العبيدي نموذجا / عكاب سالم الطاهر

لم نلتقي سابقآ،ولكن عام  1988 توفرت الفرصة للقاء المباشر مع الصحفي رعد اليوسف.كان اللقاء تحت سقف جريدة (الاتحاد)،كانت الاتحاد تشهد تطورا كبيرا،في ظل ادارة مهنية كفوءة تصدرها الصحفي العراقيالموصلي اليساري:ليث الحمداني(ابو ميلاد).تساعده مجموعة لامعة من الصحفيين المهنيين،منهم:رشيد الرماحي،وعادل العرداوي ووليد لقمان ورعد اليوسف ومريم السناطي وعبدالرحمن عناد ..واخرين .. وفي ذلك العام انضممت لجريدة الاتحاد،ووقتها تعرفت على الصحفي الشاب رعد اليوسف.كان محملا بالطموح.اشرف على صفحة،(باقلام القراء).وفوجئت ان مقالا لي نشره ذات مرة في هذه الصفحة.وفي اول اجتماع موسع لهيئة التحرير،عبرت عن امتعاضي عن ذلك.كيف تنشر مقالتي في تلك الصفحة.وانا الكاتب القديم.فما كان من الصديق رعد الا ان يقول: لم نقصد
متابعة القراءة
  4576 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
4576 زيارة
0 تعليقات

طبول فارغة! / غالب زنجيل

رفع محافظ كركوك علم الاقليم الى جانب العلم العراقي على المباني الحكومية في محافظة كركوك.وثارت ثأئرة السياسيين،اجلكم الله،واعتبروا ان عمل المحافظ ينتهك الدستور . ولابد من انزال العلم .وكان رئيس الوزراء من بين الذين شجبوا باستحياء وادب جم فعلة المحافظ المتمرد.وزايد المزايدون وهرج المهرجون .وظل علم الاقليم صامدا على كل المباني الحكومة ...وتوقعنا ،بل توهمنا، ان الاحتجاجات المدوية ستجبر المحافظ المارق على انزال العلم اياه...لكن لا شيء تغير وظل المحافظ يدوس بحذائه على رؤوس السياسيينالمعترضين على فعلته ويسخر منهم....ولما ارسل العبادي ابراهيم الجعفري الى اربيل للتفاهم مع البرزاني واقناعه بالاستجابةلطلب الحكومة..تيقنا عندها ان كل ما سمعناه كان تهريجا وثرثرة وكلام
متابعة القراءة
  4474 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
4474 زيارة
0 تعليقات

لوح خشبي! / وداد فرحان

بدأنا نتحول رويدا رويدا الى اعتناق النمط الفوضوي ونؤسس له بعدما أصبنا بالضجر مما يحيطنا من تكرار المشاهد وتنوع الأدوار. مبعثرون كأشيائنا، ضائعون كأوقاتنا، ننتظر المجهول. إنها الفوضى التي أفقدتنا ترابطنا، ووّلدت فينا التنافر وتناثر الأفكار. تركنا مراتعنا وأسسنا ساحات لمعارك الاختلاف، فلا سرنا بات مخزونا، ولا أبواب مبادئنا بقيت مؤصدة. كل شيء ملقى على قارعة الخلاف، عبقرية جديدة آمنا بها في صراعات الأوهام. اضطراب على قاعدة الحياة، كدمية المسرح يحركها الممثل الخفي، نتراقص ونفتعل الحركة بلا إرادة، معلقون بخيوط التحريك المتشابكة بين أصابع محركها. يقيننا تهشمه فؤوس السلوكيات اللامنتظمة، تائهون في مفترقات الهويات المفروضة، هائمون في سرابات الوصول، بينما
متابعة القراءة
  4401 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
4401 زيارة
0 تعليقات

اشترك في هذه المدونة

اخر التعليقات

لطيف عبد سالم قصص وامضة / قابل الجبوري
19 تموز 2018
مرحبا بالزميل العزيز الأستاذ قابل الجبوري، وبانتظار مساهماتك الأدبية ف...
لطيف عبد سالم ملتقى رضا علوان يستضيف الشاعر جمال آل مخيف
05 تموز 2018
صباح الخير أخي العزيز وشاعرنا الجميل الأستاذ ناظم الصرخي، ممتن لروعة م...
لطيف عبد سالم ملتقى رضا علوان يستضيف الشاعر جمال آل مخيف
05 تموز 2018
صباح الخير أخي العزيز وصديقي الجميل القاص قصي المحمود، شكري وامتناني ل...

مدونات الكتاب

نعم إنها كانت فلته وما وقى الله الناس شرها حين غدا عبد الله الملك اليهودي التركي وليس اله
حسام عبد الحسين
27 حزيران 2018
غالبا ما تكون جميع دول العالم ذات الانظمة الديمقراطية لديها مبدأ يميز نظامها الديمقراطي عن
د. طه جزاع
17 حزيران 2015
نبضاتكانت مجمل التوقعات تشير إلى استمرار هبوط قيمة الدينار العراقي أمام الدولار حتى يصل سع
يحيى دعبوش
19 آب 2017
الأحداث التى تتجلى وتنكشف ملامحها وتستوضح عن اعماقها السياسية والمؤشرات الواضحة كلها دلالا
في صباح يوم مشمس  جميل ممزوج (ببرودة خقيقة) ،وخلال تجوالي في مدينتي الممتلئة بـ ( ؟!)
معمر حبار
20 نيسان 2017
صباح هذا اليوم أفتح صفحتي، فأقف على تعليق للأستاذ محمد تاج الدين الطيبي، صاحب الفصاحة وحسن
انا اسمى عازف .اجدادى وابى يعزفون الربابة ولم يكن لهم نظراء.كم اطربوا الآذان وقت الافراح .
ان الحادث الاجرامي المقصود والمؤسف الذي حدث في الاعظمية محل استنكار وغايته تمزيق الوحدة ال
من المعروف لدى كل مسلم أن الزكاة مبلغ من المال مقدر شرعا يصرف لطائفة معينة من المسلمين وإن
ياسمين خلف
10 أيار 2014
ما هكذا الظن بكلست في البحرين، ما يحدث من تأليب طائفة على أخرى، وشحن القلوب بالبغض والكراه

 

 

                                                                                                

 

                                       عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته. -     المقالات  التي  تنشر  في الشبكة  تعبر عن  رأي الكاتب  و المسؤولية  القانونية  تقع  على عاتق  كاتبها    /    الاتصال