المقالات الدينية - شبكة الاعلام في الدنمارك

الرئيسية

الأخبار

محليات

المقالات

الثقافات

عالم حواء

منوعات

علوم صحية

تكنلوجيا

في الدانمارك

بطاقات

فنون

منظمات

اقلام

RSS

دليل الكلمات

جميع الاقسام
دخول المدونة

تسجيل الدخول إلى حسابك

اسم المستخدم *
كلمة السر *
احفظ لي كلمة السر
Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish

 

قسم يختص بالمقالات الدينية

القدس في عيون سماحة مفتي العراق ..!! / مناف العبيدي

منذ إنطلاقة ثورات (الربيع العربي ) المزعوم في أواخر العقد الأول من الألفية الجديدة ، وجميع الحكومات في الدول العربية وحتى شعوبها المظلومة لم تستذكر إطلاقاً ماحدث ويحدث من فواجع يندى لها جبين الإنسانية لأهلنا في ارض الرباط فلسطيننا الحبيبة . وكأن هذا (الربيع العربي) جاء أو أستحدث من أجل إستبدال روحنا المقاومة والرافضة لوجود المحتل بأخرى تغض النظر عن شرذمة مغتصبة لقلب عروبتنا فلسطين وعاصمتها القدس الشريف . هذا الربيع المزعوم الذي غير بوصلة الصراع الى قلب الدول العربية ومدنها وأصبح المواطن العربي يقتل اخاه العربي بسلاح المحتل ..!! ويهدم تأريخه وحاضره ومستقبله بيده معتمداً على سلاح المحتل وإدارته للحرب
متابعة القراءة
  12 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
12 زيارة
0 تعليقات

الهجرة وأسبابها ونتائجها / الشيخ عبد الحافظ البغدادي

كـم يـا هـلال مـحرم تشجينا******* مـا زال قـوسك نـبلُه يـرمينا كل المصائب قد تهون سوى التي**** تـركت فـؤاد مـحمدٍ محزونا يـومٌ بـه ازدلـفت طـفاةُ أميةٍ **** كـي تَشفينَّ من الحسين ضغونا فهوى على وجه الصعيد مبضعا ***  مـا نـال تـغسيلا ولا تـكفينا أو مـثلُ زينب وهي بنت محمد ****برزت تـخاطب شامتا ملعونا فـغدا بـمحضرها يقلب مبسما ******كـان الـنبي بـرشفه مـفتونا   بسم الله الرحمن الرحيم {وَمَن يُهَاجِرْ فِى سَبِيلِ اللَّهِ يَجِدْ في ٱلأرْضِ مُرَاغَماً كَثِيراً وَسَعَةً وَمَن يَخْرُجْ مِن بَيْتِهِ مُهَـاجِراً إِلَى ٱللَّهِ وَرَسُولِهِ ثُمَّ يُدْرِكْهُ ٱلْمَوْتُ فَقَدْ وَقَعَ أَجْرُهُ عَلىَ ٱللَّهِ }(النساء:100).             كلمة مراغم : تعني ما يدفع أليه
متابعة القراءة
  67 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
67 زيارة
0 تعليقات

مزار امام عباس في كركوك / حسين أبو سعود

لفتت انتباهي في منطقة الخالص وانا في الطريق الى كركوك لافتة كتب عليها (مرقد فخرية بنت الحسن ) وقلت في سري : لماذا لم تشتهر هذه العلوية كما اشتهرت اختها  شريفة بنت الحسن في الحلة التي تروى عنها كرامات مدهشة  رغم القول بان الحسن ليس له بنت بهذا الاسم، والحق بان العراق من شماله الى جنوبه ملئ بالمراقد والمزارات التي تنسب الى اهل البيت ولست هنا بصدد تكذيب او تصديق هذه النسبة، ولكن مقام  ما يسمى بإمام عباس في وسط كركوك يحتاج الى قول من المتخصصين لأنه رغم قدمه متواضع جدا فهو مجرد بناء اخضر صغير على شكل قبة كتب عليها
متابعة القراءة
  55 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
55 زيارة
0 تعليقات

لا تحچي ! شوكت أحچي ؟ / وضاح آل دخيل

أدرك خطورة هذا المقال لأنه غير مسموح به ومحرم عند فئة كبيرة من الشعب العراقي و اصبح قول الحق اجرام  •الباب الأول "تعددت الأسباب والموت واحده"   الكاتب والشاعر الحقيقي يا سادتي الموقف يأمر قلمه حيث تجده اليوم يمدح شخص وغداً يذمه هم يصححان مسار قوم ويشترط  لا ينتميان إلى حزب من هذه وتلك الأحزاب حتى يتجنبان العواطف  !  كنتُ وربما أنتم أيضا لازلتم مع مشروع الإصلاح منذ أكثر من أربعة سنة والسيد مقتدى الصدر طرح نفسه " راعي الإصلاح " ولكن أنا لم أجد ذلك الإصلاح إلا في صفوف اتباعه  حيث نجد احد اتباع الصدر حميد الغزي  كان يشغل منصب
متابعة القراءة
  55 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
55 زيارة
0 تعليقات

المثل القائل" رب اخ لك لم تلده امك " / صالح العطوان الحيالي

 الإنسان بطبيعته وفطرته يميل للتعرف على الناس ويسعى جاهداً لتكوين الصداقات و يحرص دائما على تنمية العلاقات الاجتماعية، لأنه لا يستطيع أن يعيش لوحده في هذا المجتمع. وقد حث الله تعالى الناس وشجعهم على تكوين الصداقات والتعارف في القول والفكر والعلم ، والدليل على ذلك قولةِ تعالى «يا أيها الذين امنوا إنا خلقناكم من ذكر وأنثى وجعلناكم شعوباً وقبائل لتعارفوا» صدق الله العظيم. وللتعارف فوائد كثيرة ومن أهمها تكوين الصداقات الحقيقية، «فالصداقة كنز لا يفنى» وتعتبر شي ثمين كما إن الإنسان لا يستطيع أن يواصل مسيرة الحياة بدونها، لكن يجب أن يكون الاختيار موفقا في انتقاء الصديق الحقيقي، الذي من الضروري
متابعة القراءة
  87 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
87 زيارة
0 تعليقات

قداسةٌ دون مقدسٍ / سامي عبد العال

ماذا يعني الدينُ في المجال العام؟! هل يعني توظيفه على نطاق أعم أم تأسيساً لقيم أخرى؟ سؤال لن يجد اجابةً واضحةً إلاَّ بفض الاشتباك الغامض بين طرفيه. لأنَّ المعنى لا يتعين فيما هو معروف ولا يعطينا وضعاً جاهزاً لأية علاقةٍ. والمسألة كذلك: هل تصّحُ كلمةُ "استعمالٍ" بصدد المُقدَّس؟ فعلى الاستعمالُ أنْ يتجنب تراكمه التاريخي وأَلاَّ يفقأ عينَ أيَّة مفاجئات واردة. لأنَّه يرتهن هنا بالمعتقد كنظامٍ رمزيٍّ؛ أي أنَّ الدين يعطي نفسَّه (بنفسه) مبرراً للتدخل في الحياة الإنسانية، ويبرز علاماته في أخص مجرياتها. وسيكون لدي أصحابه ذخيرتُّهم الخطابية لإثبات هذا الأمر، حيث ستفرز رؤى يخلعونها على الأشياء، وسيرونها يقينيةً إزاء أي شأن
متابعة القراءة
  119 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
119 زيارة
0 تعليقات

كيف بدأ الخلق والسماوات والأرض / الشيخ عبد الحافظ البغدادي

بسم الله الرحمن الرحيم {يٰأَيُّهَا ٱلنَّاسُ ٱتَّقُواْ رَبَّكُمُ ٱلَّذِي خَلَقَكُمْ مِّن نَّفْسٍ وَاحِدَةٍ وَخَلَقَ مِنْهَا زَوْجَهَا وَبَثَّ مِنْهُمَا رِجَالاً كَثِيراً وَنِسَآءً}   ( النساء 1 ) قبل الشروع في بحث الآية المباركة لا بد من معرفة { النفس )  هذه الكلمة تحمل معاني عديدة  .منها إن  النَّفْسُ  تعني مجموعة الأعمال  التي يقوم بها  الإنسان في حياته .. وهي المكلفة فقط  ولا علاقة للروح بالحساب والعقاب , لان نفس الإنسان هي تصرفاته حين تكون روحه النفحة الإلهية في جسده , لذلك حين يموت نقول خرجت روحه .. وتوقف نفسه .. لذلك بعض المفسرين يقعون في خطأ كبير  حين يمزجون بين الروح والنفس ...
متابعة القراءة
  127 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
127 زيارة
0 تعليقات

مولد الأنثربولوجيا عند أبي الريحان البيروني / د زهير الخويلدي

للتأكد من صحة الأدلة العقلية لا بد من تطبيقها على المحسوسات تطبيقاً مادياً وذلك في كافة حقول العلم المتنوعة ". يعد أبو الريحان البيروني من أعظم العقول التي عرفتها الثقافة التي تخصنا في الحقبة الوسيطة ونابغة زمانه وذلك لتخصصه في العديد من العلوم والصناعات ولكثرة تنقله بين الدول والأمصار وكتاباته، فلقد عاش بين سنة973 و1048ميلادي في خوارزم بإقليم خراسان وأقام بجرجان والري وزار الهند والصين. يعتبر من أول القائلين بأن الأرض تدور حول محورها وذلك بعد إدخاله الرياضيات في دراسة علم الفلك وتوصل إلى حساب المثلثات وخطوط الطول والعرض والقول بالفرق بين سرعة الضوء وسرعة الصوت والى تحديد المسافة التي تفصل
متابعة القراءة
  82 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
82 زيارة
0 تعليقات

منهج الساسة مخالف لمنهج الامام علي (ع) / اسعد عبدالله عبدعلي

سيرة الامام علي عليه السلام منهج مهم للحياة الانسانية الراقية, والتي كان يجب ان تكون قدوة لكل انسان عاقل يريد ان يعيش حياة متكاملة, ويرغب برضا الله عز وجل, لكن واقع الناس مخالف للأمنيات, فالأغلب وخصوصا الطبقة السياسية الحاكمة للعراق هي الاشد بعدا عن منهج الامام علي في الحكم, وسيكون كلامي اليوم محددا عن مواكب الساسة وظهورهم بين الناس, فهم لا يخرجون الا بقافلة من السيارات الحديثة مع جيش مع الحرس والمصورين والمتملقين والاعلاميين, الذين يوثقون الخطوة المباركة للمسؤول السياسي! انه النفاق والكذب الذي اصبح صفة ملازمة للساسة, بكل توجهاتهم من اليمين الى اليسار. سأنقل هنا حديثا تاريخيا عن طريقة الامام
متابعة القراءة
  102 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
102 زيارة
0 تعليقات

ماركسيون ويساريون في حوزة النجف الدينية / علاء الخطيب

أُنشأت النجف لتكون مركزاً دينياً يستقطب رجال الدين والمهتمين بالدراسات الدينية منذ ان سكنها الشيخ الطوسي ( 995- 1067) عام 1055 ، وقد توافد عليها الاف الطلبة والمتعلمين من كل دول العالم ، كانت الأفكار والتوجهات تتصارع داخل حوزتها ، ورغم الاحداث التي وقعت بين الإخباريين والأصوليين إلا انها لم تصل حد التقاطع ونقض الفكرة ، وذلك لسبب واحد وهو ان الأفكار كانت من جنس واحد ، ولكن هناك اختلافات في التفسير أي أنهم لم يختلفوا عليها بل اختلفوا فيها . بقي الحال كذلك حتى ظهور الصحف وانتشارها، وانفتاح النجف على بيروت والقاهرة ، فقد طرأ على هذه المدينة المغلقة تغييرات
متابعة القراءة
  118 زيارة
  0 تعليقات
118 زيارة
0 تعليقات

                                                                                                    

 

                                       عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته. -     المقالات  التي  تنشر  في الشبكة  تعبر عن  رأي الكاتب  و المسؤولية  القانونية  تقع  على عاتق  كاتبها    /    الاتصال

شبكة الاعلام في الدانمارك تستخدم ملفات تعريف ارتباط لتحسين الخدمة وجودة أداء موقعنا ومكوناتنا الإضافية لجهاز الكمبيوتر الخاص بك ، أو جهازك الجوال. لتفعيل هذه الخاصية اضغط أوافق
أوافق