المقالات السياسية - شبكة الاعلام في الدنمارك

الرئيسية

الأخبار

محليات

المقالات

الثقافات

عالم حواء

منوعات

علوم صحية

تكنلوجيا

في الدانمارك

بطاقات

فنون

منظمات

اقلام

RSS

دليل الكلمات

جميع الاقسام
دخول المدونة

تسجيل الدخول إلى حسابك

اسم المستخدم *
كلمة السر *
احفظ لي كلمة السر
Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish

 

قسم يختص بالمقالات السياسية

هل ستخف الازمة ام ستزداد في اليمن مع بداية العد التنازلي لرمضان؟! /عبدالله صالح الحاج

رمضان والناس وهم توفير مصروف رمضان وحاجياته ومتطلباته لا اول لها ولا آخر. ، من المعروف في اليمن وغير اليمن في الاقطار والدول العربية والإسلامية ان الكل يقبل ويهلع على شراء حاجات الشهر الكريم وبشكل جنوني يزداد الطلب والاقبال على الشراء مستلزمات رمضان ويكون هذا في الثلاثة الايام الاخيرة من شعبان والتي تسبق اول ايام شهر رمضان المبارك. شهر رمضان من المفترض انه شهر للعبادة والزهد في المأكل والمشرب اكثر منه للأكل والشرب والتفنن في الوجبات الغذائية من كل الأصناف والانواع المتعددة على مائدة الإفطار والعشاء في رمضان هكذا جرت العادة في كل الاقطار والدول العربية والإسلامية. ومع هذا الإقبال الشديد
متابعة القراءة
  22 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
22 زيارة
0 تعليقات

الوصول متأخرآ خير من عدم الوصول التقارب الخليجي من العراق / حيدر الصراف

الأنفتاح الخليجي الباذخ و المبالغ في الكرم على العراق و حكومته و كأنه يطلب الصفح و يقدم الأعتذار عن كل تلك السنين الطويلة من القطيعة و الأبتعاد عن الجار الشمالي المهم للدول الخليجية و الذي كان في يوم ليس بالبعيد المدافع عن تلك الدول و حاجز الصد الرصين في مواجهة الأندفاع الأيراني الداهم بعد الثورة الأسلامية التي الهبت مشاعر المسلمين عامة في ضرورة الثورة الجماهيرية على الحكومات القائمة و حين كانت الضفة الأخرى من الخليج حيث تقبع دول الخليج العربية الأكثر تأثرآ او تضررآ من شظايا الثورة الأيرانية و آثارها الا ان الحرب العراقية – الأيرانية ( بغض النظر عن الدوافع
متابعة القراءة
  21 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
21 زيارة
0 تعليقات

مخاض وحمل كاذب / علي علي

  بين اللغط واللغو، والزعيق والنعيق، والنباح والضباح تنكشفت الغمة عن مخاض الجبل، والمعول عليه أن يلد فأرا -كما هو معهود- إلا أن النتيجة تأتي دائما مخيبة للآمال، إذ أن المخاض في كل مرة ألعوبة سمجة، وأن العملية برمتها (حمل كاذب). وقد أثار هذا المآل حفيظة الصديق والشريف والعفيف، بعد أن كانوا قد رفعوا أقداحهم لتقرع بشربهم نخب احتفالهم بالمولود المرتجى.  ذاك المخاض، مخاض العملية السياسية في العراق الجديد -كما يطلقون عليه- تلك العملية التي بدأت عام 2003 ولم تنتهِ حتى اللحظة، رغم تعاقب الأعراس الانتخابية مرات أربعا، وقد كان الأولى نعتها بـ (المآتم الانتحابية). وجدير بالذكر أن بعضها نسخة طبق
متابعة القراءة
  33 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
33 زيارة
0 تعليقات

الرد على مقال : هل باعت وزارة الاتصالات مدار القمر الصناعي العراقي الى اسرائيل ؟

بعد نشري للمقال المذكور اعلاه نشر الاخ طورهان المفتي مقالاً يرد فيه على كثير من النقاط التي ذكرتها؛ وللأسف  فإن الكثير من فقرات مقاله ليست دقيقة، وفي الحقيقة فاني لا اتهمه انه ذكر هذه الفقرات غير الدقيقة بشكل متعمد وهو عارف  بعدم صحتها؛ بل للأسف انه كان قد استقى هذه المعلومات من مافيات الفساد التي كانت ولا زالت تعشعش في وزارة الاتصالات؛ واني كنت واضحاً في مقالي الذي كتبته انه غير مسؤول عما اتخذ من قرارات ادت الى فقدان العراق لآخر مدار تجاري مهم للقمر الصناعي لمصلحة اسرائيل؛ فإنه كان وزيراً للاتصالات بالوكالة لتسيير امور الوزارة وليس بالأصالة، لذلك فالقرارات التي
متابعة القراءة
  25 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
25 زيارة
0 تعليقات

كل إنجاز عظيم كان في الأصل مجرّد فكرة / د. كاظم ناصر

العقل البشري مصنع فكري بالغ التعقيد، دائم التجدّد والتجديد، ولا حدود لقوّته الادراكيّة والابداعيّة؛ ولهذا فإن الإنسان قادر على صنع المعجزات إذا ولد وترعرع في بيئة اجتماعيّة علميّة منفتحة تحرّر عقله من الخوف والخرافات، وتسمح له أن ينمو ويتعلّم ويتخيّل ويفكّر ويعمل بلا قيود. والمعرفة الانسانيّة عامّة تتكون من مزيج من الأفكار البنّاءة الخيّرة العظيمة التي أنتجت علما وثقافة وتقدما وفنا، وكانت الأساس في بناء الانسان الذي غير العالم للأفضل؛ ومن الأفكار الضارة المدمرة التي أنتجت حروبا وقتلا ودمارا وظلما وكراهية وفقرا وتخلّفا، ولهذا رفضتها طبيعة الإنسان السوية لأنها تلحق الضرر والأذى بالناس جميعا. والتاريخ شاهد على ان العقل الانساني الحر
متابعة القراءة
  25 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
25 زيارة
0 تعليقات

هل يتعكز العالم ...على ساق الكابوي ؟؟ / محمد علي مزهر شعبان

يسطو الاشقياء ومن إمتلك زمام القدرة، على الخاصرة الاضعف باحتلال او غزو. كي يسجلوا انتصارا على حد السيف في رقبة منحور لا يعرف علام ينحر. هكذا سجل لنا التاريخ في صفحاته، ليؤسس لنا امبراطوريات، مرت شمخت وطغت وانبسطت اراضيها وأمتدت، سرقت المقدرات واباحت القتل في خلق الله، تحت عنوان السطوة للاقوى . نصبت تيجان ثم سقطت عروش، وهكذا التداول والادوار، مؤسسا مرة السطوة للاقوياء، ومرة دعوى لشياطين عقيدة مجرمه ادعياء . هذه البانوراما المستعرضه المتخمه بالاف الملايين من الجثث، فماذا انتجت للتاريخ ؟ حتى الفرقة الواحده وصل الحد ان تتوزع الى فرق تسلخ وتكفر من كان ربهم ونبيهم واحد . اين
متابعة القراءة
  29 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
29 زيارة
0 تعليقات

المرجعية وطرق نجاة العراق / ماهر محيي الدين

الكثير متفق  على وضع  أن ظروف البلد العامة بمختلف  الجوانب  معقد للغاية ، وتتجه نحو إلى الأسوأ يوم بعد يوم بكثير عن الأوقات السابقة من خلال الكثير من الدلائل  الواضحة والحقائق التي لا تعد ولا تحصى . لماذا نطلب من المرجعية التدخل لإنقاذ ما يمكن إنقاذه ؟ . حقيقية يعرفه الجميع كل الحكومات السابقة والحالية فشلت في أدارة الدولة ومؤسساتها ، ولم تحقق للعراقيين ما كنا نحلم به  غير الدمار والخراب من جهة،ومن جهة أخرى الآهات والإحزان،رغم مرور أكثر من خمسة عشر من الحكم ، وصرف المليارات من الأموال في مشاريع كانت الغايات من ورائها تحقيق مكاسب سياسية أو  انتخابية  بحتة
متابعة القراءة
  38 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
38 زيارة
0 تعليقات

في الدنيا واحدة هي ليبيا طرابلس: / د. مصطفى منيغ

كم هو مُقلق حجم الشرخ الناجم عن تنافر إخوة في الوطن الواحد المقبل على زمن سيطول لا محالة ولن يعود لحالته الطبيعية ينعم باستقرار آمِنٍ مِنْ شوائب طفيليات بشرية مرسولة من المشرق، تسربت للعمق ولن تُطْرَدَ خارجه مهما حاول المحاولون من أهالي حياتهم بمواقيتها ماضياً وحاضراً ومستقبلاً معلقة، بالرغم مما حصل ولا زال يحصل، بالغالية "ليبيا"، ومن طرابلس المعانق شطها البحر الأبيض المتوسط  يتعالى دخان بلا حريق، معلنا زحف سارق، بَسْمَة الحياة مهما كان صاحبها بسببه مترنحاً مصبوغة ثيابه بدم لم يشعر إلا وقِواه تَقِلّ رويداً رويداً حتى  يتهاوي جسده على حيد طريق، بعدها بلحظة وجيزة للدنيا الفانية يفارق ، بلا
متابعة القراءة
  24 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
24 زيارة
0 تعليقات

هل ستدفع دول الخليج ثمنا باهظا لتآمرها مع ترامب ونتنياهو ضد إيران؟ / د. كاظم ناصر

بصلافته وعدائه المكشوف للجمهورية الإسلامية الإيرانية والعرب والمسلمين، صنّف الرئيس الأمريكي دونالد ترامب الحرس الثوري الإيراني " منظّمة إرهابيّة "، وطالب دول العالم بتأييده في محاولاته محاصرة وزيادة الضغط على إيران التي تدّعي أمريكا وإسرائيل ومعظم القادة العرب كذبا ونفاقا بأنها " دولة إرهاب مارقة " تهدّد الأمن والسلام في منطقة الشرق الأوسط، وتعمل جادّة من أجل زعزعت استقرارها واسقاط نظامها! خطوة ترامب جاءت بناء على طلب نتنياهو الذي قال علنا لقد نفذ الرئيس الأمريكي " ما طلبته " منه؛ ليس مستغربا أن ينفّذ ترامب طلبات نتنياهو فالرجل حريص جدا على إرضاء إسرائيل وتنفيذ طلباتها، وهو ونتنياهو يعتبران إيران عدوتهما الأولى
متابعة القراءة
  30 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
30 زيارة
0 تعليقات

الحمد لله على نجاح نتنياهو في الانتخابات الاخيرة / راني ناصر

يعد نجاح رئيس الوزراء الإسرائيلي نتنياهو في الانتخابات الأخيرة خطوة الى الامام قد تؤدي الى انفجار الوضع الداخلي في فلسطين وفي بقية الوطن العربي في اتجاه قد يعيد لشعوب المنطقة كرامتها وسيادتها بعد تحريرها من أنظمتها العميلة التابعة لأهواء ترامب ونتنياهو؛ كذلك فإن فوز المتطرف نتنياهو يفضح حجم الإفلاس السياسي الذي وصلت اليه القيادات الفلسطينية في مواجهة الاحتلال، ويكشف للشعوب العربية عن حجم الهوان والذل والعمالة التي وصل اليها حكامهم. ضحالة الوعي السياسي لدى القيادات الفلسطينية وخصوصا منظمة التحرير في فهم أن جميع الأحزاب الإسرائيلية وإن اختلفت سياستها وايدولوجياتها واسماءها فإنها تتفق على انهاء الوجود الفلسطيني؛ فانتهاكات إسرائيل خلال الفترات التي
متابعة القراءة
  20 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
20 زيارة
0 تعليقات

                                                                                                    

 

                                       عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته. -     المقالات  التي  تنشر  في الشبكة  تعبر عن  رأي الكاتب  و المسؤولية  القانونية  تقع  على عاتق  كاتبها    /    الاتصال

شبكة الاعلام في الدانمارك تستخدم ملفات تعريف ارتباط لتحسين الخدمة وجودة أداء موقعنا ومكوناتنا الإضافية لجهاز الكمبيوتر الخاص بك ، أو جهازك الجوال. لتفعيل هذه الخاصية اضغط أوافق
أوافق