Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish
دخول المدونة تسجيل جديد

تسجيل الدخول إلى حسابك

اسم المستخدم *
كلمة السر *
احفظ لي كلمة السر

إنشاء حساب او مدونة

الحقول التي عليها علامة النجمة (*) مطلوبة ومهمة.
أسم *
اسم المستخدم *
كلمة السر *
أعادة كلمة السر *
البريد الإلكتروني *
تأكيد البريد الإلكتروني *
استعمل كابشا *

مدونات الكتاب

رعد اليوسف
04 أيلول 2017
يالتمشي بيّا وَيَا النبض روحي على روحك تنسحنتنزل بصدري وَيَا النفسوبدمّي غصبن تنعجنمظفر النواب
1022 زيارة
وداد فرحان
26 أيار 2015
هل تعرف يا جواد سليم لما ذيعت شائعة عن نصبك الخالد أنه نذير شؤم ، يلحق بالعراق وأهله! ويجب إزال
2824 زيارة
قرأت موضوعة عن شاعر الحلة الفيحاء ( صالح الكواز الحلي ) ووجدت سوقَ معلومة أجدها منافية لما قيل
2730 زيارة
سامي جواد كاظم
24 نيسان 2017
من بين مهازل الديمقراطية في العراق مهزلة بدلاء الوزراء والروؤساء الثلاث ونوابهم ، فالديمقراطية
2740 زيارة
البصرة مكتب شبكة اﻻعﻻم في الدنمارك / انا انسان من كوكب يختلف عن الكواكب التي يعيشها اقراني من ا
2843 زيارة
الصحفي علي علي
18 كانون2 2017
الأطماع والمصالح.. هما من أولى المغريات التي كانت تجتذب دولا وجهات خارجية إقليمية، أو أخريات عب
2187 زيارة
غازي عماش
15 آذار 2016
رجل بلغ من العمر سبعون عاماً وقد أشتد عليه الزمن في ظروفه وحاصره في قوت يومه وضيق عليه في سعة أ
2650 زيارة
محرر
09 تشرين2 2016
متابعة : شبكة الاعلام في الدنمارك - تواصل الولايات المتحدة حملاتها الإعلامية والعسكرية في أكثر
2266 زيارة
عبدالجبارنوري
27 كانون2 2017
ترك البيت الهاشمي بصماتهُ في السفر العظيم لتراث الأمة ، في ثقافة الأدب والشعر والنثروفن الخطابة
2668 زيارة
محمد حسب
31 آذار 2017
عمان تستضيف الجامعة العربية وأعضاءها ووزراء خارجية الدول العربية وممثليها هذين اليومين ما جعل ا
1951 زيارة

حكومة الظل والارادة المرتهنة/بقلم ادهم النعماني

 الصورة الفنية لها إدراك ذهني متعدد ومتنوع ، وليس كل الناس تنظر لها بمنظار واحد ، الرسام نفسه له رؤى متعددة وهو يمسك بريشته لكي ينجز لوحته المتأملة، الساحة السياسية العراقية مفعمة وممتلئة بصور شتى، فالبعض يرى فيها ساحة وطنية يتخللها ليس الصراع فحسب ، وانما الخلاف وهو امر طبيعي يرافق العم ظ في كل ديم
متابعة القراءة
دليل الكلمات:
قيم هذه المدونة:
3
74 زيارات

حينما اضاع العبادي بوصلته .. / مثنى الطبقجلي

حينما اضاع العبادي بوصلته ..  و لعب على الحبال السياسية واضاع الوجهتبن.. وادرك متاخرا ان فرسي الرهان لن يلتقيان ابدا.... لا يختلف اثنان اليوم في العراق في توصيف حالة انفراط عقد تحالف السيد العبادي ،بانه لعب على الحبال السياسية ، وهو يحاول ان يجمع النقيضين من حوله وهم لاعبي ايران وامريكا في تحالف مكت
متابعة القراءة
دليل الكلمات:
قيم هذه المدونة:
0
68 زيارات

هل سيفعلها العبادي ويكشف أسماء الفاسدين ؟ / سمير ناصر ديبس

العراقيون ... ومنذ أكثر من ثلاث سنوات يترقبون ما وعد به رئيس الوزارء حيدر العبادي بعد تسنمه منصه مباشرة ، بمحاربة الفسادين وكشف أسماء الحيتان الكبيرة منهم ، ولكن !! لم يفعلها العبادي لحد يومنا هذا ، لاسيما ونحن ندخل العام الجديد ( 2018 ) ، ولن يتبقى من عمر الحكومة الحالية ، واجراء الانتخابات البرلما
متابعة القراءة
دليل الكلمات:
قيم هذه المدونة:
4
243 زيارات

طريق النجاح واحد/بقلم أدهم النعماني

طريق النجاح واحد ! ادهم النعماني ليس هناك ما يؤذي الإنسان أكثر من الانتظار،فالانتظار صفة إنسانية لها علاقة بالجهاز العصبي وقوته، خاصة إذا كانت القضية تتعلق ببناء سياسي جديد يضع حد لبناء قديم رث متهاو ، يلعب علم الإدارة دورا محوريا في عملية لملمة القوى الاجتماعية والاقتصادية والثقافية المبعثرة، في ال
متابعة القراءة
دليل الكلمات:
قيم هذه المدونة:
1
225 زيارات

ثقافة بناء وطن مشروع لعام 2018 / انعام عطيوي

لقد رحلت أيام عام 2017 بكل ما حملت من حروب وانتكاسات والحمد لله اختتمت بالنصر وطرد فلول الإرهاب وتطهير ارض العراق من كل دنس ونحن ألان نسعى ونأمل من الجهات المعنية بكل تشكيلاتها وصنوفها كما تآزرت لدحر الإرهاب، أن تتآزر للملمة الجراح وجعل من عام 2018 عام لبناء وطن فيكون عام 2017 عام النصر و2018 عام لم
متابعة القراءة
دليل الكلمات:
قيم هذه المدونة:
2
209 زيارات

لمن يصوت الشعب مجددا ؟وهل سيسقط الرؤوس التي دمرت كيانه ؟/ عبدالامير الديراوي

تثير قضية موعد الانتخابات البرلمانية في العراق الكثير من التساؤلات المشروعة والتي تتعلق بتنفيذها بالموعد الذي حددته الحكومة في شهرمايس من العام 2018 وهناك خلافات حول الموعد بين مؤيد ومعارض سواء على الموعد القريب او على السياقات التي ستتبع رغم ان قانون الانتخابات لم تتسلمه المفوضية المستقلة لحد الان
متابعة القراءة
دليل الكلمات:
قيم هذه المدونة:
1
344 زيارات

قمة القدس ,, / د. كاظم العامري

كان بودي ان لا اعلق على اي جهد حكومي عربي حول قرار ترمب بنقل سفارة اسرائيل الى القدس فالعرب سابقا كان بعضهم اصدقاء لامريكا اليوم اصبحت امريكا تمزقهم بلا رحمة اسوأ من العدو ، لكن الموقف يتطلب التذكير فقط : القمة التي عقدت في اسطنبول اتخذت قراران مهمان هما : 1- دعوة امريكا الى الانسحاب من التسوية والت
متابعة القراءة
دليل الكلمات:
قيم هذه المدونة:
1
365 زيارات

هنيئا لشعبنا الانتصار/بقلم أدهم النعماني

هنيئا لشعبنا الانتصار



الحرب ذلك الصراع العنيف بين الارادات الانسانية المتعارضة التي تجسد
بكل وضوحها وسطوعها تَعارض الافكار والمصالح .
الحرب فن رفيع المستوى وبالرغم من ان الخراب والدمار والقتل والتهجير
ترافق اية حرب , الا انها في الحين ذاته توضح المهارة العقلية للمحارب ومدى
قدرته وكفاءته على تحويل مجراها بما يصب في خانته وفي مصلحته .
في الحرب تتكشف معادن القادة ومكنونات الشعوب ومدى تأهلها لخوض
غمارها بعد ان تفرض الحرب نفسها .
ان الحرب وكما هو معروف تاريخيا سجال متعدد الصفحات بين المتقاتلين
ساعة يكون هناك تقدم واضح المعالم وساعة يكون هناك تراجع تفرضها
طبيعة تمركز القوى في طرفي الصراع .
لقد شاء الشعب العراقي ان يقع ضحية قوى ظلامية سوداوية استغلت
ضعفه وتضعضع مراكز القوة عنده بعد ان خاض الكثير من الحروب
العبثية التي قادها وادارها النظام السياسي القديم .
استغلت هذه القوى المتخلفة المجرمة هذه الظروف فأوغلت قتلا وتدميرا وتشريدا لملايين
العراقيين مستعملة شتى وسائل الجريمة واساليبها البشعة .
في هذه الظروف البائسة استلم الدكتور حيدر العبادي رئيس مجلس الوزراء
الدفة السياسية وكل ما فيها سيئ ورديئ ,ولكن حنكته وحكمته وقدرته على
حشد القدرات القيادية والمادية والعسكرية وقدرته على اقناع شعبنا بان ليس
هناك خيار امامنا سوى دحر والحاق هزيمة نكراء بهذه التنظيمات الشنيعة .
وبعد ان وصل الى درجة من النضوج في جميع الوسائل المتاحة ,
شن هجومه الكاسح على معاقلهم في كل ارض العراق حتى قُضمت
كل الاراضي التي كانت تحت حكم داعش الارهابي .
لقد كان الدكتور حيدر العبادي رابط الجأش قوي الارادة متفائلا بالنصر
وبعد زمن ليس بطويل استطاع بمساعدة قادة عسكريين شجعان وبواسل
وعلى رأسهم الفريق الركن عبد الوهاب الساعدي ان يحيق بهم اندحار مدوي
جعلهم يهيمون في الصحراء تتلقفهم رصاص الحوامات ورجال المغاوير
الابطال ,
لقد جاءت فتوى السيد السيستاني المرجع الشيعي الاعلى في الجهاد الكفائي
لتضيف اسهامة كبيرة ومعتبرة في عملية الحاق الخسران الكبير على غربان
داعش المجرم .
ان دحر داعش والانتصار عليها يوضح ان باستطاعتنا ان نلحق الهزيمة بأي
عدو مهما اشتدت قوته ان نحن لزمنا وتمسكنا بكل عناصر القوة والمنعة ,
لقد استعملت قطعاتنا العسكرية والامنية كل اساليب الحرب الحديثة التي
امتازت بالذكاء الحاذق والرؤية التكتيكية والاستراتيجية الحازمة والحاسمة .
لقد اثبتت قطعاتنا بانها استلهمت مفاهيم وعلوم الحرب بكل معانيها المعقدة
وبكل تقنياتها المتطورة وتمكنت من ان تضع العدو في الزاوية الحرجة لا
يعرف ,ماذا يعمل وكيف يتخلص من ارض المعركة .
بالحق والحقيقة يمكن القول ان قطعاتنا العسكرية بقيادة القائد العام الدكتور
حيدر العبادي حققت هزيمة خاطفة وماحقة في صفوف هذا العدو اللئيم والحقير .
ولنقف باحترام واجلال لكل ارواح أؤلئك الأبطال الذين كتبوا بدمائهم الزكية صفحات خالدة في سجل النصر العراقي .. لكي يحيا الوطن وتزدهر في ربوعه الحياة .. وان نجدد لهم عهد الوفاء والاستمرار في ذات الطريق لان الوطن يستحق البذل والتضحية الأكبر .
هنيئا لشعبنا الانتصار .. والعزة للعراق.

متابعة القراءة
دليل الكلمات:
قيم هذه المدونة:
0
399 زيارات

الثقافة والمجتمع .. رؤية ورأي/ بقلم ادهم النعماني

 اهمية الشئ وقيمته تكمن بفائدته ومنفعته ، فالعلاقة الجدلية يجب ان تكون قوية وشديدة بين الشئ ومنفعته. الطبيعة البشرية ذات خصال ،لا تعرف الثبات ولا تفهم السكون. ان يكون لك منظار مكبر ،تستطيع ان ترى الاجرام المتناهية في الصغر.ان يكون لديك بندقية ،تستطيع ان تصيب هدفك. في هذا الزمن ان يكون عندك موبايل حد
متابعة القراءة
دليل الكلمات:
قيم هذه المدونة:
1
443 زيارات

من السخرية الى الإعجاب .. نقلة تتحقق بالعلم ! / بقلم ادهم النعماني

 العصر له ضروراته وله متطلباته وله ضغوطاته الملحة . العصر في تجلياته المعرفية ،لا يترك لك الفرصة لكي تتعامل معه بطريقة غير مؤثرة . العصر في شدة تنافسه بين قواه المندفعة لا يجعلك أن تعطيه ظهر المجن. العصر كالسيف إن لم تقطعه يقطعك اربا اربا ويمزقك قطعة قطعة. في العصر تُعرف من انت . في العصر تتضح معالم
متابعة القراءة
دليل الكلمات:
قيم هذه المدونة:
1
462 زيارات