Arabic Danish English German Russian Swedish
دخول المدونة تسجيل جديد

دخول المدونة

 

اخر التعليقات

اسعد كامل لقاء مع العلاّمة علي القاسمي"أبو المعاجم العربيّة الحديثة"أجرى اللقاء :الأديبة د.سناء الشعلان
20 حزيران 2017
حقيقة حوار ولقاء جميل جدير بالقراءة ، ولا شك فيه ما هو مفيد جدا لجميع من يق...
اسعد كامل شكرا لقراء الشبكة يفوق الرقم 25.175 الف؟! / رعد اليوسف
16 حزيران 2017
ليس غريبا على شبكة الاعلام في الدانمارك - فان هيئة التحرير في العراق وخارجه...
الصحفي قصي الفضلي شبكة الاعلام في الدانمارك تهنئ الاسرة الصحفية العراقية بعيدها الاغر
15 حزيران 2017
تحية لمن حمل القلم سلاحاً مبارك للصحافة العراقية انطلاق شرارتها الاولى وعيد...

شبكة الاعلام في الدنمارك - اعلامية سياسية ثقافية فنية مستقلة

شبكة الاعلام تقوم برصد وتوثيق وأرشفة الأحداث العراقية والشرق اوسطية واخبار العالم وترجمة الاخبار الدانماركية الى العربية .. شبكة حرة .. تهدف الى تحرير العقل من قيود الاستعباد والاستغلال
عضو متميز

في يوم الصحافة ,, / د.عبد الحميد الصائح

شهاب التميمي. رسالة وجهتها بعد مقتله في 1-3-2008 يرحل شهاب التميمي ليقول الكلمة الاكثر جراة وحماسا في العالم ، خذوا حياتي فموتي دليل على ما اقول ، دليل على ان الحياة في العراق اصبحت صدفة وان الكلمة الحرة معتقلة في سجون التخلف والجهل والامية السياسية . شهاب التميمي الشيخ
متابعة القراءة
دليل الكلمات:
قيم هذه المدونة:
44 زيارات
0 تعليقات

الاخلاق جوهرة الحياة الكريمة / احمد محمد الخالدي

تحفة العقول و أساس الانسانية و جوهرة الحياة الكريمة و اغلى ما يزين الانسان به نفسه ، الاخلاق قيمة الوجود الحقيقي ، الاخلاق معدن الحياة الاصيلة ، الاخلاق عنوان الامة الناضجة و المتحضرة فلا هي بضاعة تشترى او تباع في محافل البيع و الشراء ، ولا هي سلعة أمام الناظرين ترمقها
متابعة القراءة
دليل الكلمات:
قيم هذه المدونة:
38 زيارات
0 تعليقات

من أكون ؟ ! / د. محمد فلحي

جئت إلى الدنيا بإرادة غيري. .لم أحدد موعد ولادتي ولا موتي؟! لم اختر والداي ولا أخوتي أو أخواتي ولا اقرباءي أو جيراني! لم أختر مكان ولادتي ولا جنسيتي ولا دولتي ولا مدينتي! لم أحدد تاريخ خروجي إلى الدنيا ولا لحظة مغادرتي لها! لم اختر ديني فقد ورثته عن والدي وهما ورثاه عن
متابعة القراءة
دليل الكلمات:
قيم هذه المدونة:
31 زيارات
0 تعليقات

عِلم أن لا تعلم / حيدر محمد الوائلي

قيل أن قول لا أعلم هو نصف العلم، وورد في الأثر أن بعض العلماء قال: (ليس معي من العلم إلا أني أعلم أني لست أعلم). أن تعلم انك لا تعلم هو ادراك حقيقة. هذا الأدراك هو خطوة مهمة في تحصيل العلم. أن تعلم انك لا تعلم هو ادراك وجود ثغرة وهو بحد ذاته تفكر وتدبر. أن تؤمن بداخل نف
متابعة القراءة
دليل الكلمات:
قيم هذه المدونة:
33 زيارات
0 تعليقات

المهدي قادم(عج) الجزء الأول (القدس وقطر) / المهندس أنور السلامي

سرت بين أحلام اليقظة, وأوجاع النهضة المهدوية, التي كلما بانت بارقة أمل , بعد خذلان الذات للنفس الإمارة بالسوء, والغير القادرة على تحمل نظرية حمل الرسالة المهدوية, والعقل تارة يفيض, ببعض المعرفة , وحيانا تجده, مثل المجرفة يحفر في ارض صلبة, بحثا عن معّين المهدي عليه السلا
متابعة القراءة
دليل الكلمات:
قيم هذه المدونة:
31 زيارات
0 تعليقات

هكذا تدافعون عن الحق ومجاهديه ..؟! / جمال الطالقاني

ما أحزنني واضطرني لكتابة موضوع مهم بل وفي غاية الاهمية لاتناول شخصية مجاهدة قدمت وجاهدت وكانت رمزا لبطولات رجال كانوا ولا زالوا يقدمون الكثير من التضحيات وفي مقدمة ما يقدمون الجود بالنفس وهي اعلى درجات الجود .. البطل ابو عزرائيل .. لا تربطني بالرجل سوى صلة الجهاد وعاطفة
متابعة القراءة
دليل الكلمات:
قيم هذه المدونة:
51 زيارات
0 تعليقات
عضو متميز

مشايخ الشيطان / سعدي السبع

لم يتخدوا من الدين التسامح والوعظ والنصيحة واشاعة المفردات والقيم السامية التي جاء بها الاسلام الحنيف لاصلاح الفرد والمجتمع ونشر المحبة والسلام والتآخي بل ان ديدنهم غير ذلك حيث لا سبيل امامهم غير القتل والتكفير وبث الكراهية والرعب وهم يرتدون تزلفا لبوس الورع والتقوى ويت
متابعة القراءة
دليل الكلمات:
قيم هذه المدونة:
41 زيارات
0 تعليقات

من متاعب المهنة / ماجد كاظم علي

هنالك مثل عراقي يقول (تجيك التهايم وانت نايم) وهنالك مثل اخر يقول(من المطر للمزراب) وهذا ماحصل لي في المرتين اللتين اصبح بهن مديرا لقاعة امتحانية في مدرسة الخرطوم في المنصورية في مدينة الناصرية فقد تعرضت لاربع مشكلات خلال السنتين وكل واحدة يشيب منها الرضيع كمايقول المثل
متابعة القراءة
دليل الكلمات:
قيم هذه المدونة:
25 زيارات
0 تعليقات

وقفة بين رجل أصبح أمة ودولة زائلة /

من كان يريد أن يقدم خيراً للبشرية مكنه الله من ذلك حتى لو كان فرداً واحداً وليس معه من وسائل القوة شيء سوى قوة الصبر والعزيمة والثبات والإرادة الحرة من نزوات الدنيا وشهواتها والنية الصادقة الخالصة في خدمة البشر في سبيل الله تعالى, ولنا في نبي الله إبراهيم " عليهم السلام
متابعة القراءة
دليل الكلمات:
قيم هذه المدونة:
69 زيارات
0 تعليقات

الزاملتين قرآن أصحاب التوحيد الأسطوري / نوار محمد الربيعي

كتاب التوراة وكتاب الإنجيل هما كتابين مقدسين سماويين أحدهما لليهود وهو التوراة والآخر للمسيح وهو الإنجيل, وقد تم تحريف الكتابين وتم نسخهما لعدة كتب فصار كل كتاب ينسب لشخص كتبه أو آلفه فصار هناك كتاب يعرف بإنجيل متي وآخر بإنجيل لوقا وهكذا ... وكذا الحال بالنسبة للتوراة .
متابعة القراءة
دليل الكلمات:
قيم هذه المدونة:
80 زيارات
0 تعليقات

شهيد المحراب...!!! / فيصل الهطفي

من جامع الكوفة أقتبس لوعات الأسى وعبرات الحزن والألم من ذلك المحراب الذي كان يأنس بالامام العابد والسيد المجاهد أبي السبطين وسيدالاتقاء وكأن لسان حال ذلك المحراب يقول أين أنت ياأباالحسن لماذا تتركني وقد تعودت على خشوعك وتذللك أمام الله؟!! . لقد تركت بصامتك في كل ناحية م
متابعة القراءة
دليل الكلمات:
قيم هذه المدونة:
90 زيارات
0 تعليقات

غرباء في اوطان الغرباء / احمد محمد الخالدي

لا اعرف من أين أبدأ ؟ فالمصيبة عظمى و المصاب اعظم فآهٍ لما حلَّ بكم يا ابناء بلدي حتى تركتم الاوطان ؟ آهٍ لما جرى عليكم يا اهلي و اخوتي و ابناء جلدتي و انتم فارقتم الاخوة و الاصدقاء ؟ فهل تأكلون كما يأكل الغرباء ؟ هل تشربون الماء كما يشرب الغرباء ؟ هل يظلكم سقف بيتٍ ترق
متابعة القراءة
دليل الكلمات:
قيم هذه المدونة:
100 زيارات
0 تعليقات

نحيب الرافدين والحرباية / اسعد عبدالله عبدعلي

مثل كل أهل العراق ماتت أحلامي, فقط أريد أن أعيش بأمان, فقط أصبتني خيبة أمل كبيرة من سلوك السياسيين السلبي, بعد فشلهم الشنيع في الحكم، فما عاد حديث السياسة يجذبنا, فكيف يتم العلاج وعلة العراق "حلف الأحزاب"هي من بيدها القرار, حتى اختنقت حروفنا, أننا نعيش كأغراب في بلدنا,
متابعة القراءة
دليل الكلمات:
قيم هذه المدونة:
74 زيارات
0 تعليقات

الرضى عن النفس .. / سمية الشيباني

لا يأتي صدفة ولا ينشده الجميع، هو يكاد يكون مقتصرا على ذوي الطموحات الخاصة جدا، ربما لا تعني أحدا تلك الطموحات وربما ليس لها أهمية كبيرة بالنسبة لكثير من الناس، لكن بالنسبة لك " الرضى عن الذات مشروط بها." فقدان هذا الإحساس أو عدم بلوغه مؤلم جدا ويسبب الكثير من الضياع ول
متابعة القراءة
دليل الكلمات:
قيم هذه المدونة:
72 زيارات
0 تعليقات

عن " السدارة " .. أحدثكم ! / زيد الحلي

أدعو من يقرأ هذا العمود الى ابداء الرأي ، مساهمة في معرفة اسباب شيوع الظاهرة التي اشير اليها ، بعدما اتسع مداها ، وربما تصبح في المدة القادمة احدى سمات المجتمع العراقي ، مثلما كانت في سنوات ثلاثينيات القرن المنصرم .. فهل هي عودة الى ماض جميل ، ام اشارة رفض لواقع اليوم ،
متابعة القراءة
دليل الكلمات:
قيم هذه المدونة:
91 زيارات
0 تعليقات

سرقوا التاريخ..وتربعوا على العروش... وحلت النهايه / يوسف السعيدي

صراخ في وجه كل من انتحل صفة الزعيم اختلاسا واختلس تاريخ وطن وشعب وبصفته هذه الشريرة اختطف كل الخير والخيرات ليهرب اخيرا في طائرة خاصة من هتافات الشعب الحقيقية وليس تلك التي تعود على سماعها المنافقون  تحت سياط قهره وظلمه... الزعيم ; هكذا اختاروا لانفسهم هذا الاسم وسلبوه
متابعة القراءة
دليل الكلمات:
قيم هذه المدونة:
94 زيارات
0 تعليقات

المُجْتَمَعُ الدَوْليّ وَنزيف كوليرا اليمن / لَطيف عَبد سالم العگيلي

بعد أنْ تسببت الكوليرا الَّتِي اجتاحت اليمن الَّذِي يُعد أفقر بلدان المنطقة بوفاةِ (859) شخصاً منذ يوم 27 نيسان الماضي عَلَى وفقِ أحدثِ إحصائية لمُنَظَّمَةِ الصِحة العالمية، مَا يَزال أكبر مشافي العاصمةِ صنعاء بحسبِ التقارير الإخبارية يستقبل كل دقيقة مريضاً واحداً عَلَى
متابعة القراءة
دليل الكلمات:
قيم هذه المدونة:
92 زيارات
0 تعليقات

في سيكولوجيا الأنتماء الطائفي بمناسبة استشهاد الامام علي(ع) / د.عامر صالح

توفي الامام علي بن أبي طالب في 21 رمضان 40 هجرية/ 27يناير 661 ميلادية, أي قبل أكثر من ألف وثلاثمئة وخمسين عام, والطائفيين الاسلامويين اليوم يستخدمون ذكرى استشهاده لأعادة انتاج الفتنة بين المكونات المذهبية المختلفة, وبدلا من البحث في التراث الانساني الذي خلفه الامام علي
متابعة القراءة
دليل الكلمات:
قيم هذه المدونة:
88 زيارات
0 تعليقات

الخيانة .. السلاح الفتاك / علي علي

مع ساعات الليل المتأخرة، يبيت العراقيون على قلق وكوابيس لاتنتهي، ليصبحوا بعدها على وساوس، تأخذ دورها هي الأخرى بإكمال ما تركته كوابيس أمسهم، بسد منافذ الفرح وأبواب السعادة من جهاتهم جميعها. ولم يكن هذا الحال ليحدث لولا أرضيتهم القلقة التي يقفون عليها، إذ أنها بالاسم وطن
متابعة القراءة
دليل الكلمات:
قيم هذه المدونة:
81 زيارات
0 تعليقات

كيف عالج الإسلام خطر الجوع؟ / جميل عودة

تُعد حاجة الإنسان للطعام إحدى الحاجات الفسيولوجية الأساسية اللازمة لبقاء الانسان على قيد الحياة ولحمايته؛ فنفاذ الطعام أو قلته يُعرض حياته للخطر. فكما أن الانسان بحاجة إلى الهواء لكي يتنفس، وبحاجة إلى الماء لكي يرتوي، فانه بحاجة إلى الطعام لكي يشبع.  وقد ورد في الإعلان
متابعة القراءة
دليل الكلمات:
قيم هذه المدونة:
82 زيارات
0 تعليقات

اخر الاعضاء المسجلين في الشبكة

المدونات الاكثر ترشيحا

المقالات السياسية
هناك حقيقة يستشعرها ويؤمن بها "معظم العقلاء" ممن يتأملون فى الأحداث التاريخية والسياسية المتتابعة خل
5113 زيارات
المقالات المنوعة
أنا أعلم علم اليقين بأن مقالى هذا ربما سيثير حفيظة البعض لأنه عبارة عن محاولة إجتهادية منى للنظر نظر
3541 زيارات
المقالات السياسية
لم يفاجئنا بنيامين نتنياهو رئيس وزراء دولة الاحتلال الاسرائيلي بعقده جلسة لمجلس وزرائه في هضبة الجول
2965 زيارات
المقالات الثقافية
ظننت اني بالحناء سأخضب معك ظفيرتي ..يا لخيبتـــي وقــد شابـــت ظفيرتـــي وعـــلاها لون الثلـــج مــن
1478 زيارات