Arabic Danish English German Russian Swedish
دخول المدونة تسجيل جديد

دخول المدونة

 

أخر مقال نشر للكاتب

  الجمعة، 14 تشرين1 2016
  2158 زيارات

اخر التعليقات

اسعد كامل لقاء مع العلاّمة علي القاسمي"أبو المعاجم العربيّة الحديثة"أجرى اللقاء :الأديبة د.سناء الشعلان
20 حزيران 2017
حقيقة حوار ولقاء جميل جدير بالقراءة ، ولا شك فيه ما هو مفيد جدا لجميع من يق...
اسعد كامل شكرا لقراء الشبكة يفوق الرقم 25.175 الف؟! / رعد اليوسف
16 حزيران 2017
ليس غريبا على شبكة الاعلام في الدانمارك - فان هيئة التحرير في العراق وخارجه...
الصحفي قصي الفضلي شبكة الاعلام في الدانمارك تهنئ الاسرة الصحفية العراقية بعيدها الاغر
15 حزيران 2017
تحية لمن حمل القلم سلاحاً مبارك للصحافة العراقية انطلاق شرارتها الاولى وعيد...

مدونات الكتاب

حسن حاتم المذكور
21 تشرين1 2016
المقالات السياسية
العراق على ابواب الموصل يتحسس ذاته من هو واين كان ثم يتقيأ انتكاساته لينتصر عسكرياً على الدواعش وسيا
1094 زيارة
حسام العقابي
26 تشرين2 2016
أخبار العراق
  حسام هادي العقابي – شبكة الاعلام في الدانمارك أكد رئيس البرلمان سليم الجبوري خلال مؤتمر صحاف
887 زيارة
محرر
13 كانون2 2017
اخبار أوروبا
متابعة : شبكة الاعلام في الدنمارك - تعيش الشرطة الأوروبية حالة تأهب قصوى بعد أن تم الإعلان عن بدء ب
772 زيارة
مثنى الطبقجلي
18 كانون2 2017
المقالات السياسية
في المغرب كانت تتردد قديما ولا زالت عبارة " لاتستغرب" وفي اقصى الشمال الشرقي من بلاده الجميلة بلد طا
882 زيارة

عن الدانمارك

شبكة الاعلام تقوم برصد وتوثيق وأرشفة الأحداث العراقية والشرق اوسطية واخبار العالم وترجمة الاخبار الدانماركية الى العربية .. شبكة حرة .. تهدف الى تحرير العقل من قيود الاستعباد والاستغلال

جواهر التاج الملكي

تتألف جواهر التاج الدنماركي، رمز الملكية، من التاج والصولجان (رمز السلطة العليا) والكرة السلطانية (قبة السماء والأرض) وسيف الدولة والقارورة. وأقدمها على الإطلاق هو سيف الدولة الخاص بكريستيان الثالث والذي يرجع إلى عام 1551.
 

ولقد صمم تاج كريستيان الرابع من الذهب والمينا والجواهر واللآلئ في الفترة ما بين عامي 1595-1596 على يد ديتريش فايرينج في أودنسي.

ومن الرموز الإضافية الدالة على الملكية السلاسل وشارة وسام الفيل ووسام دانبروج التي يرتديها الملك في المناسبات الخاصة. ومنذ عام 1680 ميلاديًا تقريبًا تم الإبقاء على جواهر التاج في قصر روزنبرج في كوبنهاجن.

وجرى العرف على ارتداء الرموز الدالة على الملكية في حفلات تتويج الملوك المنتخبين إذ قام رجال الدين والنبلاء بوضع التاج على رأس الملك. بعد التمهيد للحكم الديكتاتوري المطلق في عام 1660، تم استبدال تتويج الملك بالمسح بالزيت المقدس حيث يصل الملك إلى الكنيسة مرتديًا التاج ويمسح بالزيت علامة على قدسيته.

وعندما مسح كريستيان الخامس بالزيت، صنع تاج جديد له وأعد له عرش مصنوع من أسنان الكركدن (أحادي القرن) ومزدان بثلاثة أسود فضية. وفور أن صيغ دستور عام 1849 منع التنصيب بالمسح بالزيت حيث إن جواهر التاج لم تكن تستخدم سوى في جنازة الملك وذلك عند وضع التاج على الكفن وباقي الرموز عند قدميه تحرسه ثلاثة أسود

 Christian 5 crown 

صنع تاج كريستيان الخامس خلال الفترة بين عامي 1670 و1671 على يد بول كرتز في كوبنهاجن اقتداءً بنموذج فرنسي.

 

  Salvedåse

ولقد استُخدمت قارورة فريدريك الثالث في حفل التتويج عام 1648 وفي حفل تنصيب الملوك المطلقين. ويصل ارتفاع القارورة إلى 4.9 سم.

بقلم:جورجين هين، جايديندال ليكسيكون



قيم هذه المدونة:
الزوجان وليا العهد
السلطان العثماني المتعجرف يهين الوالي الصفوي / زكي

مشاركات ذات صلة

 

التعليقات

لا يوجد تعليق على هذا الموضوع ..! كن أول من يعلق ( اختار التعليق الى الفيسبوك ام تختار في الشبكة )
هل انت مسجل كعضو في الشبكة؟ ادخل هنا للتسجيل ( كعضو جديد )
:
الجمعة، 23 حزيران 2017

اخر الاعضاء المسجلين في الشبكة

المدونات الاكثر ترشيحا

المقالات السياسية
هناك حقيقة يستشعرها ويؤمن بها "معظم العقلاء" ممن يتأملون فى الأحداث التاريخية والسياسية المتتابعة خل
5119 زيارات
المقالات المنوعة
أنا أعلم علم اليقين بأن مقالى هذا ربما سيثير حفيظة البعض لأنه عبارة عن محاولة إجتهادية منى للنظر نظر
3548 زيارات
المقالات السياسية
لم يفاجئنا بنيامين نتنياهو رئيس وزراء دولة الاحتلال الاسرائيلي بعقده جلسة لمجلس وزرائه في هضبة الجول
2969 زيارات
المقالات الثقافية
ظننت اني بالحناء سأخضب معك ظفيرتي ..يا لخيبتـــي وقــد شابـــت ظفيرتـــي وعـــلاها لون الثلـــج مــن
1483 زيارات