Arabic Danish English German Russian Swedish
تسجيل الدخول تسجيل

تسجيل الدخول

 

أخر مقال نشر للكاتب

الأربعاء، 19 تشرين1 2016
3471 الزيارات

اخر التعليقات

حيدر ألوان من النحت العراقي .. عنوان لمعرض تشكيلي لفن النحت على أروقة وزارة الثقافة / عباس سليم الخفاجي
28 آذار 2017
اذا كان المعرض في اروقة وزارة الثقافة فكيف للمواطن العادي التمتع بالمعرض وكذلك ك...
منتظر الاسدي قصة نجاح رجل .. مُلقن الببغاوات المهندس مؤيد أمازون / عباس سليم الخفاجي
26 آذار 2017
اشكر استاذ مؤيد على كل مابذله ويبذله من أجل هذه الهواية هو بحق انسان خلوق ومحب ل...
عباس سليم الخفاجي قصة نجاح رجل .. مُلقن الببغاوات المهندس مؤيد أمازون / عباس سليم الخفاجي
25 آذار 2017
بأسمي ونيابة عن هيئة تحرير شبكتنا شبكة الاعلام في الدانمارك نقدم شكراً للزميل مؤ...
bahaa قصة نجاح رجل .. مُلقن الببغاوات المهندس مؤيد أمازون / عباس سليم الخفاجي
25 آذار 2017
كل الشكر والتقدير والاحترام للاخ المهندس مؤيد امزون لما يقدمة من خدمات للمربين و...

مدونات الكتاب

المقالات الاكثر تعليقات

مكتب بغداد - شبكة الإعلام في الدانمارك من خلال الإعلام الحر والنزيه ولخدمة كافة شرائح وأطياف المجتم
142 زيارة
المجاهدون الصامتون لا يقتصر الجهاد على القتال في ساحات الوغى ،لان الله سبحانه وتعالى جعل الجهاد بالم
2060 زيارة

المقالات السياسية

شبكة الاعلام تقوم برصد وتوثيق وأرشفة الأحداث العراقية والشرق اوسطية واخبار العالم وترجمة الاخبار الدانماركية الى العربية .. شبكة حرة .. تهدف الى تحرير العقل من قيود الاستعباد والاستغلال

الموصل تتحرر .. العراق ينتصر

اذن هي ارادة الشعب قد دقت اجراسها .. ارادة ابناء العراق الغيارى .. كم راهن الاعداء على ان غيرة العراقي ووطنيته ..اصبحتا من مصطلحات التاريخ .. وكم كانت كبيرة ، جهود المفسدين لاشاعة الفساد لتبلغ صوره وكأنها أغرقت الجميع بالمياه الاسنة ، لقتل الحمية والارادة والوطنية ، واشاعة الاتكالية والوهن ومفاهيم (شعليه !!).

الا ان الامل كان مثل الجذر المتشبث بالارض ، والنافض عنه التراب ، ليحمل الخير والثمار  للجميع رغم الظروف والمناخات الصعبة .. جاء امل التحرير .. واقعا عراقيا بهيا يصطف تحت رايته ابناء كل محافظات العراق ، ليعيدوا في ملحمة عراقية ، الموصل الحبيبة  الى احضان الوطن ، وليطردوا داعش الظلام والغدر والتخلف .. ولقولوا نحن اكبر من الفتنة والطائفية .. توحدنا معارك التحرير .. وتجمعنا ارض العراق .

التحية القلبية لابطال الوطن وهم يصنعون المجد في نينوى .. والعار لمن خان وترك الموصل وهرب وسلمها لداعش .. والنصر الكبير أت في ساحات الوغى .. وساحات التحرير ضد الفساد بكل اشكاله .

               شبكة الاعلام في الدنمارك

 

تحية إلى اسود العراق الأبطال .. الموصل نصرنا القاد
ضياع الموصل كان محاصصة ومصالحة وطنية !! / راضي الم
 

تعليقات

لا تعليق على هذه المشاركة. كن أول من يعلق.
اذا كنت مسجلا كعضو في الشبكة ؟ ادخل من هنا
زائر
الثلاثاء، 28 آذار 2017

اخر الاعضاء المسجلين في الشبكة

المدونات الاكثر ترشيحا

شيرين فريد
28 آب 2016
أنا أعلم علم اليقين بأن مقالى هذا ربما سيثير حفيظة البعض لأنه عبارة عن محاولة إجتهادية منى للنظر نظر
2754 زيارات
لم يفاجئنا بنيامين نتنياهو رئيس وزراء دولة الاحتلال الاسرائيلي بعقده جلسة لمجلس وزرائه في هضبة الجول
2279 زيارات
خلود الحسناوي
09 تشرين1 2016
ظننت اني بالحناء سأخضب معك ظفيرتي ..يا لخيبتـــي وقــد شابـــت ظفيرتـــي وعـــلاها لون الثلـــج مــن
789 زيارات