الرئيسية

الأخبار

محليات

المقالات

الثقافات

عالم حواء

منوعات

علوم صحية

تكنلوجيا

في الدانمارك

بطاقات

فنون

منظمات

اقلام

RSS

اخبار أوروبا
دخول المدونة تسجيل جديد

تسجيل الدخول إلى حسابك

اسم المستخدم *
كلمة السر *
احفظ لي كلمة السر

إنشاء حساب او مدونة

الحقول التي عليها علامة النجمة (*) مطلوبة ومهمة.
أسم *
اسم المستخدم *
كلمة السر *
أعادة كلمة السر *
البريد الإلكتروني *
تأكيد البريد الإلكتروني *
Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish

 

زيباري وشغل المافيات / علاء الخطيب

 ما كشفه زيباري في لقائه على قناة دجلة أظهر ان الجميع مافيات يتاجرون بارواح ودماء ومستقبل العراقيين ، فهم يمارسون لعبة الملفات السرية ، التي لا تمت للسياسة بصلة وإنما هي لعبة العصابات التي تطيح ببعضها البعض. كيف يمكننا ان نبرر لمسؤولين ووزراء اخفاء ملفات خطيرة بهذا الحجم وإظهارها بالوقت الذي تدعو حاجتهم الى ذلك، إن لم يكونوا عصابات منظمة تحت مسميات الأحزاب والكتل، لماذا لا تكشف الفضائح والملفات إلا حينما يداهمهم الخطر ويوضعون بزوايا حرجة ، فلولا الاستجواب لما تكلم زيباري وكشف المستور ، زيباري بعثر الاوراق من جهة ومن جهة اخرى أراد ابتزاز الحرامية ، فهو لم يكن عفيفاً او نزيهاً ومحارباً للفساد وهو ركن أساسي فيه لكن الحاجة ام الاختراع، لان زيباري يعلم ان الشخصية التي تحدث عنها لن تسقط لوحدها وستطيح برؤوس كبيرة وكثيرة معها، فهو سيكون في الحالتين منتصر ورابح ، فقد استحضر مكيدة عمرو ابن العاص في صفين ، وهذا هو عمل المافيات والعصابات ، فأن أخذت الحكومة بأدلته هلكوا وإن تركوها هلكوا ،كون ما أعلنه يكفي لمحاكمة كل الطبقة السياسية ، السارق منهم والساكت، هذه الطبقة بكل أصنافها الشيعية والسنية والكوردية تبيع وتشتري بدمائنا ومستقبل اطفالنا، فهو اسقط السياسيين بالقاضية ، وهو مطمئن من عدم الملاحقة ، فسيجلس في قصره وبين حمايته في أربيل ونارهم تاكل حطبهم في بغداد ، ومن يجرؤ ان يعاقب زيباري ؟؟؟ فالرجل يمتلك ملفات كثيرة ومهمة على الجميع منذ ان كان في وزارة الخارجية يسرح ويمرح ويسخر كل امكانات العراق لخدمة كوردستان .
فما كشفه ليس الملف الوحيد بل هو البداية.
زيباري الذي عين الكثير من ابناء. وذوي المسؤولين في السفارات ومرر الكثير من العقود لا يمكن ان يخرج دون ان يُسقِّط الجميع ، فقد ضرب عصفورين بحجر ، سيجعل الشيعة يتضاربون فيما بينهم والسنة كذلك، لعبة ذكية من شخص حاذق وماهر في عمل المافيات، مجرد ان لوَّح بالملف ولم يذكر الإسماء او التفاصيل أرتجف وأرتعد جلهم ، فماذا لو اماط اللثام عنها، وبالتأكيد صاحب الملف شخصية كبيرة ومتنفذة وذو سطوة ، فقد وضعه وزبانيته في موقف لا يحسد عليه واستنفر قواه وسيستخدم كل الوسائل للحًؤول دون اقالة هوشيار زيباري تجنباً للفضيحةً، فزيباري ليس العبيدي الذي اطلق كلام يفتقر للادلة مع تصديقنا الكامل به، زيباري يسير ومن ورائه مخابرات السيد مسعود بارزاني التي تحصي كل شاردة وواردة في بغداد وعشرة آلاف بيشمرگة يجوبون شوارع الجادرية والمنطقة الخضراء ومئات المسعوديين ممن يكتبون التقارير في دوائر الدولة في بغداد

، وما كشفه زيباري غيض من فيض ، فهل سنشهد فصل جديد من فصول السقوط، وسواء سقط زيباري ام لم يسقط فهذا لا يهمنا ، ما يهمنا هو : ان الحدث وضع العراقيين على المحك وإمام واجبهم الوطني ، كما وضع كل المطالبين بالإصلاح امام الامر الواقع دون اٌن يقصد أو يخطط لذلك .
ورب ضارةٍ نافعة ،فهل متنا وقرأت الفاتحة على ارواحنا ام مازال فينا شيءٌ من حياة
علاء الخطيب / كاتب واعلامي

0
النتن العنصري / خالد سعود الصالحي
الإحتراق النفسي وتأثيراته / عبد الحمزة السلمان
 

التعليقات

لا يوجد تعليق على هذا الموضوع ..! كن أول من يعلق ( اختار التعليق الى الفيسبوك ام تختار في الشبكة )
Already Registered? Login Here
:
السبت، 21 نيسان 2018

أخر مقال نشر للكاتب

  الجمعة، 02 أيلول 2016
  3349 زيارة

اشترك في هذه المدونة

اخر التعليقات

حسين يعقوب الحمداني أول أجراس قتلي دقت / الصحفي المقتول سردشت عثمان
13 نيسان 2018
حسبي الله ونعم الوكيل حسبنا الله ونعم الوكيل ...يجلس اللآف من العوائل ...
: - الكاتبة امل ابو فارس لا تفتعلْ في حضوري / امال ابو فارس
07 نيسان 2018
لك امتناني وشكري العميق الصديق حسين يعقوب . تحياتي لمرورك البهي !
حسين يعقوب الحمداني تساؤلات شعبية بدون استفهام: ميثاق الشرف الانتخابي / وسام سعد بدر
05 نيسان 2018
تحية طيبة .الفساد حالة والكذب حالة والمراوغه حالة والتقدم والتلاعب حا...
حسين يعقوب الحمداني موسكو تدين الاستخدام العشوائي للقوة ضد المدنيين في غزة
05 نيسان 2018
تحية طيبة تحية الأرض تحية الوطن تحية الشعوب المناضلة المجاهدة من أجل ن...

مدونات الكتاب

د.يوسف السعيدي
12 شباط 2018
كانوا نسيا منسيا... لم يعرف احد دوراً لهم... ولم يعرف احد موقفا استثنائيا لأي منهم.. لم يواجهوا
631 زيارة
سؤال واحد بين العراقيين، هل يستطيع العبادي تنفيذ إصلاحاته؟! وقد إعترف بوجود معرقلات ثمنها حياته
3355 زيارة
احمد الجنديل
16 تموز 2015
فِي عصر الجنون، عصر التقدم العلمي والتكنولوجيا، عصر الذرة والشبكات العنكبوتية، ثمة عنكبوت ينسج
3172 زيارة
د. لميس كاظم
26 تموز 2014
الصيف حره قائضاالغسق ينام على الضفافالغروب يتباطئ غسطه في عمق نهر دجلةالصبايا يرتدن اجمل دشاديش
3432 زيارة
أرى الريح توشوش الورد و البحر يلاعب الموج و كيف يسدل الليل جفونه على المحبين لأنني أحبك ....
1651 زيارة
محرر
20 أيلول 2017
تجول في العالم متابعة : شبكة الاعلام في الدنمارك -أعرب رئيس ديوان الوقف السني في العراق، عبد ال
1515 زيارة
يمته يمر علينه العيدفجر جديديمته نذب ثياب العوز شكثر مرت سنين وماجهب النوروز نسه دجله الفرات ول
2973 زيارة
حسام العقابي
23 شباط 2018
 حسام هادي العقابي - شبكة اعلام الدانمارك  صرح السفير الايراني في العراق ايرج مسجدي ان بلاده تد
558 زيارة
كفاح محمود كريم
31 كانون2 2018
     بدأت مهرجانات السيرك الديمقراطي العراقي في وقت مبكر قبل مطلع العام الجديد 2018، في أحداث ك
692 زيارة
محرر
14 نيسان 2018
متابعة : شبكة الاعلام في الدنمارك -اعتبر الرئيس الروسي فلاديمير بوتين الضربة الغربية لسوريا عدو
151 زيارة

 

 

أخبار صحية

غرائب وعجائب

الأسرة والمنزل

تربية الاطفال

دراسات وبحوث

                                                                                                

 

                                       عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته. -     المقالات  التي  تنشر  في الشبكة  تعبر عن  رأي الكاتب  و المسؤولية  القانونية  تقع  على عاتق  كاتبها    /    الاتصال