Arabic Danish English German Russian Swedish
تسجيل الدخول تسجيل

تسجيل الدخول

 

أخر مقال نشر للكاتب

الإثنين، 12 أيار 2014
859 الزيارات

اخر التعليقات

محرر ضرب الأطفال في المدارس / رقية الخاقاني
24 نيسان 2017
اول مسرح للطفل في الوطن العربي هو الشارع ونهاية كل مسرحيه تكون في متاهات المدن ا...
اسعد كامل الفاتحة : الى روح الإمام الكاظم (ع) وعثمان علي العبيدي / الصحفي صادق فرج التميمي
23 نيسان 2017
الله يرحمك يااصيل فان حليبك طاهر ونقي سيذكرك التاريخ الى يوم الدين اسال الله ان ...
محرر تعليق من الكاتبة والشاعرة نورهان شيراز بعنوان شبكة الاعلام خلية من الكتاب والمثقفين
23 نيسان 2017
.. احترامنا الكبير لك وتقديرناالعالي للكلمات الصادقة التي تضمنها تعليقك عن شبكتن...

مدونات الكتاب

 صحيحٌ أنها تقع في أقصى جنوب شرق آسيا، وأنها تبعد عن فلسطين آلاف الأميال، وتفصلها عنها بحارٌ وم
499 زيارة
حسام العقابي
26 كانون1 2016
  Normal 0 false false false EN-US X-NONE AR-SA
492 زيارة

زيد الحلي

شبكة الاعلام تقوم برصد وتوثيق وأرشفة الأحداث العراقية والشرق اوسطية واخبار العالم وترجمة الاخبار الدانماركية الى العربية .. شبكة حرة .. تهدف الى تحرير العقل من قيود الاستعباد والاستغلال

أعتذر من حلمي الأسود / زيد الحلي

أمتلأت السوق المحلية ، بكل ما هو أجنبي ، وغاب عنه كل ما هو عراقي ، بدأ من علب الكبريت ، والعلوك ومساحيق التجميل والغسيل ، واللحوم الحمراء والبيضاء ، الطازجة والمجمدة والقيمر العراقي يصناعة كويتية ، وانتهاء بعمال الخدمات والتنظيف الذين ألفنا مشاهدتهم في حارات كرادة بغداد ، بكرخها ورصافتها وموالات المنصور والكاظمية ، ومحافظات كردستان والبصرة وبابل وكربلاء و.. و..
ثم ماذا بعد ؟
اعرف ، ان السؤال ليس في محله ، لأنه صرخة في واد سحيق لا قرار له ، وجوابه بات أمرا معروفا للجميع ، وهو ان هناك من يسعى لتدمير البنى التحتية ، لبلد كان من المؤمل ان يغادر يوما مربع ( دول العالم الثالث ) ليدخل مضمار الدول المتقدمة صناعيا وتربويا ، لاسيما بعد ان سجل العراق انتصارا على الأمية من خلال برنامج تم بأنجاز عراقي بحت ، اشادت به الامم المتحدة ومنظمة اليونسكو ..
نعم ، لست متفاجئاً بجوهر سؤالي ، وجوابه المعروف ... فمن قراءة خارطة عراقنا اليوم ، اجد ان الحال سيبقى كما هو عليه الآن ، طالما ان النظر يحوم حول القرابة والمحسوبية على حساب الوطن، والكفاءة ، لذلك نرى معظم الخطط ، والمشاريع الحالية مجرد نسخ مكرر، وأشباح وظلال لمخططين ، بعدين عن الزمن ، والكثير من تلك الاعمال ، هي بنى هرمية ، مسلوبة الروح والجسد !
بات معلوما ان ، بناء الأوطان ثقافة مستمرة تترجم إلى ممارسات عملية تقود إلى التطوير المستمر، وتثمر نتائج تمثل أهداف كل بلد يتجه الى تحقيق ذاته ، وتسجيل اسمه في يافطة الحياة المتقدمة .
وأهم ركيزة للبناء والنجاح هو الرأسمال البشري ، فهل سعيّنا الى تنمية هذا العامل البشري ؟ اكيد ، مؤكد ، أقول كلا ..!!.
فلو نظرنا الى خارطة البطالة في العراق ، وجميع ركائزها من الشباب ، والى الكم الهائل من المتسولين في طرقات الأزقة وفي ساحات المدن ، والى سكنة العشوائيات ، والى العودة الرهيبة في ارتفاع نسبة الأمية من الصفر الى 60 % بين صفوف الشباب ، الى جانب هدر ملايين الدولارات تحت مسمى جديد في العراق هو ( الفساد المالي والاداري ) ... لو نظرنا الى كل ذلك ، فأن الأمل بعودة عراق معافى هو حلم مؤجل ... ربما الى عقود من الزمن !!
يارب ، ابعد عني هذه الرؤية السوداوية ، واجعل ضوء الشمس ، دائمة السطوع ، فبلدي ، وشعبه يستحقان كل نماء وخير وسعادة ..
ما انبل القلب الحزين الذي لا يمنعه حزنه من ان ينشد أغنية مع القلوب الفرحة ..

عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.

0
بغداد بين يدي ...صابرها ...وعبعوبها / رحيم الركابي
مصرع العشرات بعد غرق سفينة مهاجرين امام ساحل ليبيا
 

التعليقات

لا تعليق على هذه المشاركة. كن أول من يعلق.
اذا كنت مسجلا كعضو في الشبكة ؟ ادخل من هنا
زائر
الخميس، 27 نيسان 2017

أخر الأخبار المصورة

اخر الاعضاء المسجلين في الشبكة

المدونات الاكثر ترشيحا

شيرين فريد
28 آب 2016
أنا أعلم علم اليقين بأن مقالى هذا ربما سيثير حفيظة البعض لأنه عبارة عن محاولة إجتهادية منى للنظر نظر
2940 زيارات
لم يفاجئنا بنيامين نتنياهو رئيس وزراء دولة الاحتلال الاسرائيلي بعقده جلسة لمجلس وزرائه في هضبة الجول
2486 زيارات
خلود الحسناوي
09 تشرين1 2016
ظننت اني بالحناء سأخضب معك ظفيرتي ..يا لخيبتـــي وقــد شابـــت ظفيرتـــي وعـــلاها لون الثلـــج مــن
972 زيارات