الرئيسية

الأخبار

محليات

المقالات

الثقافات

عالم حواء

منوعات

علوم صحية

تكنلوجيا

في الدانمارك

بطاقات

فنون

منظمات

اقلام

RSS

اخبار أوروبا
دخول المدونة تسجيل جديد

تسجيل الدخول إلى حسابك

اسم المستخدم *
كلمة السر *
احفظ لي كلمة السر

إنشاء حساب او مدونة

الحقول التي عليها علامة النجمة (*) مطلوبة ومهمة.
أسم *
اسم المستخدم *
كلمة السر *
أعادة كلمة السر *
البريد الإلكتروني *
تأكيد البريد الإلكتروني *
Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish

 

1 دقيقة وقت القراءة (عدد الكلمات 274 )

أعينوا العبادي على بلواه / د. حميد عبد الله

مهمة رئيس الوزراء المكلف عسيرة وشاقة وتقترب من (البلوى)..
للزاهدين ونظيفي الأيدي تكون المسؤولية بلوى، سواء في العراق  أو في غيره، لكن في العراق تصبح البلوى امتحاناً، والامتحان محنة، والمحنة تبقي أصحابها في دوار وهمّ لا فكاك منهما!
أفترض أن الدكتور حيدر العبادي، كأي مسؤول حكومي كبير،  مسكون بهاجس النجاح في مهمته، وللنجاح، كما يعلم وتعلمون، شروط واشتراطات من بينها أن  يمسك بمقود الحكومة فيمنعها من أن تنحرف يميناً وشمالاً، والمقود لا يمسكه العبادي وحده بل ثمة أيدٍ كثيرة تتصارع للإمساك به!
لدى العبادي عدد من الحقائب الوزارية، وحتى لو تخلى عن مبدأ الترشيق فإنه غير قادر على أن يرضي جميع الفرقاء الذين يريد كل واحد منهم أن يكون وزيراً، ولدى الرجل سقف أعلى من مطالب الشركاء ليس بإمكانه أن يرفعه أو يهبط به فماذا عساه أن يفعل إذا وضعه شركاؤه  أمام المستحيل؟
أعلن العبادي أنه قد يضطر إلى رفض التكليف إذا فرض عليه وزراء غير أكفاء، وهو لم يقل ذلك لو لم يلمس أن حكومته قد تولد عرجاء أو عوراء أو مصابة بعوق يصعب الشفاء منه إذا وافق مضطراً على استيزار كل من هب ودب!
هناك سياسيون يحلمون بأن يقال لهم (معالي الوزير)، ويشطح بهم الخيال فيتصورون أنفسهم محاطين بأبهة المنصب وامتيازاته، ناسين أن الوزير في بلد مذبوح كالعراق يُلعن من دون رحمة، ويُزدرى حتى وإن لم يكن موضع ازدراء!
العبادي ستطوله لعنتان، لعنة الأعباء والأخطاء والخطايا التي سيرثها من السنوات العجاف الماضيات، ولعنة المحاصصة التي لا يستطيع التحرر من قوانينها وتبعاتها مهما فعل.
لا أريد أن أستبق الأحداث وأحكم على أداء الرجل أو على نواياه ودرجة إخلاصه ونزاهته، لكنني أفترض أنه سيتحزم بألف حزام لتحقيق أي نجاح يسجل باسمه ويميزه عن  أسلافه، لكن هل سيفلح في أن يحفر طريقه في الصخرة الجلمود؟!!
الأيام ستجيب على ذلك.
ادعوا له.. وأعينوه على بلواه..

0
من » وراء اعتقال «ضرغام هاشم » وتصفيته؟! / صباح ال
عنزة ولو طارت / عصام فاهم العامري
 

التعليقات

لا يوجد تعليق على هذا الموضوع ..! كن أول من يعلق ( اختار التعليق الى الفيسبوك ام تختار في الشبكة )
Already Registered? Login Here
:
الخميس، 26 نيسان 2018

أخر مقال نشر للكاتب

  السبت، 06 أيلول 2014
  3651 زيارة

اشترك في هذه المدونة

اخر التعليقات

حسين يعقوب الحمداني أول أجراس قتلي دقت / الصحفي المقتول سردشت عثمان
13 نيسان 2018
حسبي الله ونعم الوكيل حسبنا الله ونعم الوكيل ...يجلس اللآف من العوائل ...
: - الكاتبة امل ابو فارس لا تفتعلْ في حضوري / امال ابو فارس
07 نيسان 2018
لك امتناني وشكري العميق الصديق حسين يعقوب . تحياتي لمرورك البهي !
حسين يعقوب الحمداني تساؤلات شعبية بدون استفهام: ميثاق الشرف الانتخابي / وسام سعد بدر
05 نيسان 2018
تحية طيبة .الفساد حالة والكذب حالة والمراوغه حالة والتقدم والتلاعب حا...
حسين يعقوب الحمداني موسكو تدين الاستخدام العشوائي للقوة ضد المدنيين في غزة
05 نيسان 2018
تحية طيبة تحية الأرض تحية الوطن تحية الشعوب المناضلة المجاهدة من أجل ن...

مدونات الكتاب

احمد الملا
24 كانون2 2015
صدمت كثيرا عندما رأيت العالم يخرج بكل أديانه ورموز وقياداته في تظاهرات حاشدة لكي يعلن عن استنكا
4446 زيارة
سامي جواد كاظم
31 كانون2 2017
اخر اشكال الطغيان الذي يمارسه طواغيت الارض عرب وغير عرب هو تقديس زيف التاريخ وجعله حقيقة رغما ع
4299 زيارة
انا....في هذا العالم الجديد اشعر اني انسان تملكتني الحضارة فبعت تاريخي ..ونسيت اجدادي ..وتعلمت
3265 زيارة
عماد آل جلال
24 أيار 2016
من المؤكد إن الدول الديمقراطية في العالم، أقصد تلك التي إستقرت دستورياً كنظام ومؤسسات وأنتهجت ا
3508 زيارة
محرر
28 كانون1 2017
متابعة : شبكة الاعلام في الدنمارك - خصصت صحيفة "صوت الأزهر" الصادرة عن الأزهر الشريف في مصر، عد
1692 زيارة
محرر
19 تموز 2017
متابعة : شبكة الاعلام في الدنمارك -جدد رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي، اليوم الثلاثاء، تأكي
2699 زيارة
محرر
05 أيلول 2017
متابعة : شبكة الاعلام في الدنمارك -أنقذ المهاجم السوري عمر السومة منتخب بلاده من الهزيمة أمام م
1631 زيارة
تبنى المعرفة على اسس متينة من أهم دعائمها التركيز الذي يوصلنا الى القرار الواعي الصحيح ، يستمد
1783 زيارة
محرر
30 كانون2 2015
بعد رحلة طويلة وصل الطائر الأزرق الأنيق ( القتل بكاتم الحب) مجموعة نصوص احتوت على 125 نصاً في ا
3210 زيارة
كان حلم شيعة العراق التخلص من نظام صدام حسين والأسباب كثيرة ، منها : الاضطهاد الذي نالهم بسبب و
3590 زيارة

 

 

أخبار صحية

غرائب وعجائب

الأسرة والمنزل

تربية الاطفال

دراسات وبحوث

                                                                                                

 

                                       عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته. -     المقالات  التي  تنشر  في الشبكة  تعبر عن  رأي الكاتب  و المسؤولية  القانونية  تقع  على عاتق  كاتبها    /    الاتصال