Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish
دخول المدونة تسجيل جديد

تسجيل الدخول إلى حسابك

اسم المستخدم *
كلمة السر *
احفظ لي كلمة السر

إنشاء حساب او مدونة

الحقول التي عليها علامة النجمة (*) مطلوبة ومهمة.
أسم *
اسم المستخدم *
كلمة السر *
أعادة كلمة السر *
البريد الإلكتروني *
تأكيد البريد الإلكتروني *
استعمل كابشا *

أخر مقال نشر للكاتب

  الأحد، 21 حزيران 2015
  11620 زيارات

اخر التعليقات

اسعد كامل مكافحة الفساد.. بين القول والعمل - 2 / د.حسن الياسري
13 كانون2 2018
الاستاذ عزيز الخزرجي المحترم .. نشرنا تعليقك في هذه الصفحة بناءا على ح...
عزيز الخزرجي / فيلسوف كوني مكافحة الفساد.. بين القول والعمل - 2 / د.حسن الياسري
08 كانون2 2018
و الله عجيب أمر المسؤول العراقي الفاسد .. لا أستثني أحدا؛ كثيرا ما يت...
حسين يعقوب الحمداني مقال لم اجد له وصف - حتى كلمة رائع لا توفيه حقه/ أحلام مستغانمي
07 كانون2 2018
تحية طيبه ,شيء عادي طبيعي جدا ,لكنه مؤلم يزيدُ من تزايد نبضات القلب فل...
إلهام زكي خابط و.. و وقعت في الحبِ / ناهدة جابر جاسم
06 كانون2 2018
عزيزتي الراوية ناهدة جابر المحترمة لقد قرأت قصتك بشغف لما جاء فيها من ...

مدونات الكتاب

د. كاظم حبيب
17 كانون1 2014
سمعت عن البروفيسور الدكتور ساسون سوميخ كثيرا ولم التق به، قرأت له بعض ما كتبه عن بعض روايات نجي
3014 زيارة
علي دجن
10 كانون2 2017
الرعاع الذين وصفهم علياً عليه السلام حينما صنفهم بقوله ( رعــاع يتبعون كل ناعق ) و هنا وجدت الك
2202 زيارة
محرر
06 كانون2 2017
متابعة : شبكة الاعلام في الدنمارك - أكد السفير العراقي لدى تركيا، هشام العلوي، الجمعة 6 يناير/
2059 زيارة
عبد الامير المجر
10 كانون2 2017
في العام 1992 واثناء حملة الانتخابات الاميركية، التي جمعت الرئيس جورج بوش بمنافسه بيل كلنتون، ن
2151 زيارة
ستار الجودة
15 كانون2 2015
استنفر العالم على خلفية مقتل 17 شخص في حادثة  "مجلة شارلي ابيدو الساخرة"  وخرج  أكثر من سبعمائة
2635 زيارة
محرر
10 حزيران 2014
انتهتْ مهمة (كوكوش) عند هذا الحد، ورحلت إلى طهران بعد انقضاء المرحلة الأساسية، أما يعقوب، فقد ع
2555 زيارة
سامي جواد كاظم
15 تموز 2016
عندما يتكلم احد من اهل السنة بالمنطق والعقل ومهما يكن رايه لا يسعني الا ان احترم كل رموزه واتحا
2667 زيارة
عبد الخالق الفلاح
13 حزيران 2017
لقد أضحى من المستحيل أن تجتمع أو تتفق أو تشارك الكتل السياسية على راى واحد اتجاه اي قضية وطنية
1453 زيارة
وداد فرحان
03 تموز 2017
النائبة في البرلمان العراقي عن مدينة الموصل وعضو اللجنة القانونية في مجلس النواب الدكتورة فرح ا
1455 زيارة
هناك صلة بين المجتمع والتضامن، فضلا عن المصلحة العامة في جميع أشكالها. ان القضية الأساسية تكمن
834 زيارة

الجالية العراقية في السويد تستذكر بألم الذكرى الأولى لجريمة العصر(سبايكر) / السويد - سمير ناصر ديبس

 السويد / سمير ناصر ديبس
 شبكة الاعلام في الدنمارك

شهدت مدينة فيكخو السويدية بالتعاون مع كنيسة ( دم شيركا ) تجمعا جماهيريا كبيرا ،  أستذكارا لجريمة العصر الكبرى في قاعدة ( سبايكر )  الجوية والتي راح ضحيتها اكثر من ( 1700 ) شهيدا من شباب العراق الابطال الذين غدرت بهم ايادي جبانة من عصابات  ( داعش ) الاجرامية التي لا تمت للاسلام والانسانية بأي صلة ، وبعيدة كل البعد عن الاخلاق والصفات الحسنة التي يتبجحون بها .

وبدأت المراسيم الحزينة بالتكبير وأقامة الصلوات والاذان عبر مكبرات الصوت من داخل الكنيسة ، معلنين ومعبرين عن شجبهم واستنكارهم لمثل هذه الاعمال الجبانة التي أدت الى غذر هؤلاء الشباب الذين هم بعمر الورود ، ثم وقف الحاضرون وقفة صمت دقيقة واحدة على ارواح الشهداء الابرار وقراءة سورة الفاتحة .

وقد حضر مراسيم الاستذكار طيف كبير من الجالية العراقية في السويد ومن جميع الوانها ومن الشيعة والسنة والمسيحيين والكرد والصابئة المندائيين واليزيدين الذين جاءوا من مناطق مختلفة وبعيدة من السويد الى مدينة فيكخو لغرض ايقاد الشموع والصلاة على ارواح الشباب المغدورين الذين غادرتنا اجسادهم ولكن بقيت ارواحهم معلقة في اذهان وعقول الجميع ، كما تليت العديد من الايات القرآنية ورفع صور البعض من الشهداء فضلا عن رفع الاعلام العراقية التي رفرفت في سماء السويد ، وايقاد 1700 شمعة بعدد الشهداء الابرار .

وقد جاء هذا الاحتفاء وهذا الاستذكار ليحمل رسائل عديدة الى بلدان العالم كافة ، ومنها رسالة الى عوائل الضحايا  والى الاباء والامهات والى تلك الام التي وقفت في البرلمان العراقي وقامت برمي ( شيلتها ) امام المسؤولين ، ليقولوا لهم انكم لستم وحدكم وانما نحن هنا في السويد وفي بقية دول العالم معكم ونحمل نفس معاناتكم ومشاعركم ، ونستذكر هذه الجريمة الكبرى بحق اولادنا وشبابنا الغالي الذين سيبقون في ضمائرنا وعقولنا ، اما الرسالة الاخرى التي جاءت ضمن هذه الوقفة والتي ارسلها المجتمعون هنا السويد فهي موجهة الى الانسانية والى العالم المتحضر بأن يعتبر ما حدث في قاعدة اسبايكر هي جريمة أبادة جماعية لا تقل أهمية عن الجرئم الاخرى  .

الصور بعدسة المصور الصحفي سرمد سمير
شبكة الاعلام في الدنمارك

قيم هذه المدونة:
4
القانون الغربي لايحمي العربيون \ خالد سعود الصالحي
النائب مشعان الجبوري مستهدف من اعداء العراق \ عباس
 

التعليقات

حسين يعقوب الحمداني في الإثنين، 13 آذار 2017 16:07

تحيه طيبه ,نعم جرت تلك الجريمه الكبرى وفيها عدد من الفصول شاركت فيها أيدي الغدر والجريمه نفذوها الدواعش المجرمين
كما رفاقتها أخطاء من لعدد من المسؤولين والذين فتح ملف تحقيقات كبير في هذا الجريمه وشكلت لجان تحقيقيه وجميعها لم تصل لنتيجه و أن اللجان أخفقت فقط تم والحمد لله ألقاء القبض على المنفذين أؤلئك اصحاب النفوس القذره والحقد المتطرف الذن لن ينسى التاريخ سوء فعلهم الأجرامي والتي ذهب فيها خيرة شبابنا وأبنائنا نحمد الله أن يد العدالة قد طالت من طالته ولكن يد الله وحكمة لن يمر على الفاعلين والله يمهل ولايهمل

تحيه طيبه ,نعم جرت تلك الجريمه الكبرى وفيها عدد من الفصول شاركت فيها أيدي الغدر والجريمه نفذوها الدواعش المجرمين كما رفاقتها أخطاء من لعدد من المسؤولين والذين فتح ملف تحقيقات كبير في هذا الجريمه وشكلت لجان تحقيقيه وجميعها لم تصل لنتيجه و أن اللجان أخفقت فقط تم والحمد لله ألقاء القبض على المنفذين أؤلئك اصحاب النفوس القذره والحقد المتطرف الذن لن ينسى التاريخ سوء فعلهم الأجرامي والتي ذهب فيها خيرة شبابنا وأبنائنا نحمد الله أن يد العدالة قد طالت من طالته ولكن يد الله وحكمة لن يمر على الفاعلين والله يمهل ولايهمل
حسين يعقوب الحمداني في الإثنين، 13 آذار 2017 16:07

تحيه طيبه ,نعم جرت تلك الجريمه الكبرى وفيها عدد من الفصول شاركت فيها أيدي الغدر والجريمه نفذوها الدواعش المجرمين
كما رفاقتها أخطاء من لعدد من المسؤولين والذين فتح ملف تحقيقات كبير في هذا الجريمه وشكلت لجان تحقيقيه وجميعها لم تصل لنتيجه و أن اللجان أخفقت فقط تم والحمد لله ألقاء القبض على المنفذين أؤلئك اصحاب النفوس القذره والحقد المتطرف الذن لن ينسى التاريخ سوء فعلهم الأجرامي والتي ذهب فيها خيرة شبابنا وأبنائنا نحمد الله أن يد العدالة قد طالت من طالته ولكن يد الله وحكمة لن يمر على الفاعلين والله يمهل ولايهمل

تحيه طيبه ,نعم جرت تلك الجريمه الكبرى وفيها عدد من الفصول شاركت فيها أيدي الغدر والجريمه نفذوها الدواعش المجرمين كما رفاقتها أخطاء من لعدد من المسؤولين والذين فتح ملف تحقيقات كبير في هذا الجريمه وشكلت لجان تحقيقيه وجميعها لم تصل لنتيجه و أن اللجان أخفقت فقط تم والحمد لله ألقاء القبض على المنفذين أؤلئك اصحاب النفوس القذره والحقد المتطرف الذن لن ينسى التاريخ سوء فعلهم الأجرامي والتي ذهب فيها خيرة شبابنا وأبنائنا نحمد الله أن يد العدالة قد طالت من طالته ولكن يد الله وحكمة لن يمر على الفاعلين والله يمهل ولايهمل
:
السبت، 20 كانون2 2018