Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish
دخول المدونة تسجيل جديد

دخول المدونة

 

أخر مقال نشر للكاتب

  الجمعة، 07 آب 2015
  1862 زيارات

اخر التعليقات

اسعد كامل فرصة الدكتور حيدر العبادي النادرة ! / ادهم النعماني
19 تشرين1 2017
نعم كانك في قلبي فانها فرصة تاريخية للسيد العبادي ان يتخلى عن حزبيته و...
زائر حسينية الشيخ بشار كعبة البهائيين في العراق وهي من مسلسل الهدم الذي يطال التراث العراقي
15 تشرين1 2017
البيت في الاساس كان لسليمان الغنام السني وسكنه البهائي بعد مقتل سليمان...
الأكدي ماتيس: نعمل على ضمان عدم تصاعد التوتر حول كركوك
14 تشرين1 2017
أمريكا لاتشعل النار أن كانت تعرف أنها لن تحرق فالدواعش وتنظيمات ماي...
حسين يعقوب الحمداني نتنياهو : ننفي كافة الاتهامات بشأن تورط اسرائيل في استفتاء كردستان
02 تشرين1 2017
كذب كذب حتى تصدق نفسك وهي مؤوسسات قائمة بذاتها لتحقيق ذات الكذبه حتى أ...

مدونات الكتاب

نزار حيدر
30 أيار 2016
لقد كشفتْ، أَمس، الرّدود التّوضيحيّة للسيد رئيس مجلس الوزراء الدكتور حيدر العبادي في مجلس النوا
1674 زيارة
ولدت داليا فاروق السامرائي في العراق و هي الآن فنانة تشكيلية في كندا. وهي تعبر عن مشاعرها من خل
137 زيارة
سألني لماذا أحبه ُ !؟لأنكَ *أوَلَّ مَنْ صَنْعَ من أحْلاَمِيعَقْدًا لِنَوْرَسِ الْحُبِّ، أَنْتَأ
2048 زيارة
تشهد العلاقات التركية الروسية تطورات متسارعة نحو التطبيع الكامل سياسيا وعسكريا واقتصاديا، ترجمة
1866 زيارة
واثق الجابري
20 أيار 2017
سبايكر جريمة العصر، لايمكن أختزالها بإستشهاد 1700 شاب، ولا عملية التخريب الممنهج؛ بسرقة ثلاجة؟!
1636 زيارة
المفاوضات في فيينا تصل الى مراحل متقدمة وتقترب من التوصل الى اطار نووي في ظل تفاؤل على نهاية ال
1888 زيارة
د. ماجد اسد
23 كانون2 2017
ترامب : يجب وضع حد للاحزاب الاسلامية المتطرفة في العراق التي استولت على السلطة لانها اسائت لسمع
1876 زيارة
رفعت نافع الكناني
13 حزيران 2017
العلاقات الأمريكية القطرية وما أفرزته قمم الرياض اربع سنوات مرت على تولي الامير تميم بن حمد آل
669 زيارة
أمل الخفاجي
03 أيلول 2016
وأرمي قلبي في بحر عينيك وبحرك عميق ليس له قرار وخوفي تنين أحمريبتلع براءة الضحكات أأقاوم. ..؟؟و
1607 زيارة
أزهو..لا بل ارفعُ رأسي حتى عنان السماء عندما أرى في هذا العالم سيدة ما….لاوبل مبدعة ما او أديبة
2692 زيارة

القيادية الأولى في أرامكو النفطية السعودية

 

حسام هادي العقابي – شبكة الاعلام في الدانمارك

نتعرف في هذا المقال على واحدة من القيادات النسائية السعودية الرائدة في عملها، وهي السيدة هدى محمد الغصن، والتي تعتبر أول سعودية تحتل منصباً قيادياً كمدير تنفيذي لعلاقات الموظفين والتدريب في شركة أرامكو السعودية، عملاق صناعة النفط في المنطقة.وبحسب صحيفة "عاجل"، جاءت هدى الغصن، في الترتيب السابع، بين قائمة السيدات السعوديات، بحسب قائمة السيدات الـ100 الأكثر تأثير في العالم العربي، وكان من بينهن عديد من السيدات السعوديات في مجالات متنوعة، وحصلت الغصن على المركز الرابع عربياً في الإدارات التنفيذية ضمن تصنيف فوربس، والسابع في مجال الطاقة لعام 2015 ضمن تصنيف أرابيان بيزنس.وقبل تعيينها في هذا المنصب، كانت هدى المديرة العامة للتدريب والتنمية؛ حيث كانت مسؤولة عن تصميم وتنفيذ برامج التعليم المؤسسي، وبرامج التدريب والتنمية لمختلف أقسام القوى العاملة في المناصب الصناعية والإدارية والمهنية والقيادية.ومنذ أن انضمت إلى الشركة، شغلت هدى عدة مناصب في قسم الموارد البشرية ومنظمات المساعدة، مثل خدمات الرعاية الصحية، وتخطيط المنشآت، والمالية، والخدمات المجتمعية، والعلاقات الصناعية، ووضع سياسات الموارد البشرية وتخطيطها.إلى جانب ذلك، هي عضو في مجالس إدارة كل من شركة فيلا البحرية العالمية المحدودة، وشركة أرامكو الشرق الأقصى لخدمات الأعمال المحدودة، وشركة ينبع أرامكو سينوبك للتكرير المحدودة، وشركة أرامكو السعودية للتطوير، ومركز جون هوبكنز أرامكو الطبي، فضلاً عن عضويتها في مجلس أمناء الجمعية العربية لإدارة الموارد البشرية.

وبهذا المقام تقول الغصن في إحدى حواراتها الصحفية: "إنها كانت تحلم بدراسة الصيدلة خارج المملكة، بيد أن حلمها لم يتحقق، إذ ارتطم بالثورة الإيرانية، التي جعلت دراسة طلاب منطقة الشرق الأوسط في الولايات المتحدة الأمريكية أمراً صعباً".وبحسب صحيفة "يمن برس"، تضيف: "أنه في تلك الأثناء نصحتها صديقتها بدراسة الأدب الإنكليزي في جامعة الملك سعود في الرياض، واستجابت هدى لنصيحة صديقتها". هذا وتخرجت الغصن في العام 1980، ولكن لم تستهوها الخيارات المتاحة أمامها للعمل وقتئذ، حتى زفت لها أمها البشرى في 1981، وهي تلوح بإعلان صحفي في جريدة "الرياض" الرسمية، يشير إلى وجود فرص وظيفية للسعوديين والسعوديات في"أرامكو السعودية"، فاتصلت بمكتب التوظيف، وبعد أقل من أسبوعين من إجراء المقابلة، تلقت نبأ توظيفها. وانضمت إلى أرامكو السعودية عام 1981، وتدرجت في المناصب إلى أن أصبحت مسؤولة عن برامج إدارة الموارد البشرية، في تلك الشركة التي تضم أكثر من 62 ألف موظف من 80 جنسية مختلفة، ثم تمكنت خلال عملها من السفر للولايات المتحدة لدراسة ماجستير إدارة الأعمال من الجامعة الأمريكية في واشنطن. وتعد شركة أرامكو النفطية السعودية، التي تأسست في العام 1933 أكبر شركة نفطية في العالم من حيث القيمة السوقية، حيث بلغت قيمتها السوقية 781 مليار دولار في عام 2006، و7 تريليونات دولار في عام 2010 طبقاً لتقدير صحيفة فاينانشال تايمز، فيما رجحت مجلة إكسبلوريشن الأمريكية قيمة أرامكو السوقية في عام 2015 بحوالي 10 تريليونات دولار.

قيم هذه المدونة:
قضيّة وأي / د. علاء الأديب
طريق الابداع / ماجد عزيز الحبيب
 

التعليقات

لا يوجد تعليق على هذا الموضوع ..! كن أول من يعلق ( اختار التعليق الى الفيسبوك ام تختار في الشبكة )