Arabic Danish English German Russian Swedish
تسجيل الدخول تسجيل

تسجيل الدخول

 

أخر مقال نشر للكاتب

اخر التعليقات

حيدر ألوان من النحت العراقي .. عنوان لمعرض تشكيلي لفن النحت على أروقة وزارة الثقافة / عباس سليم الخفاجي
28 آذار 2017
اذا كان المعرض في اروقة وزارة الثقافة فكيف للمواطن العادي التمتع بالمعرض وكذلك ك...
منتظر الاسدي قصة نجاح رجل .. مُلقن الببغاوات المهندس مؤيد أمازون / عباس سليم الخفاجي
26 آذار 2017
اشكر استاذ مؤيد على كل مابذله ويبذله من أجل هذه الهواية هو بحق انسان خلوق ومحب ل...
عباس سليم الخفاجي قصة نجاح رجل .. مُلقن الببغاوات المهندس مؤيد أمازون / عباس سليم الخفاجي
25 آذار 2017
بأسمي ونيابة عن هيئة تحرير شبكتنا شبكة الاعلام في الدانمارك نقدم شكراً للزميل مؤ...
bahaa قصة نجاح رجل .. مُلقن الببغاوات المهندس مؤيد أمازون / عباس سليم الخفاجي
25 آذار 2017
كل الشكر والتقدير والاحترام للاخ المهندس مؤيد امزون لما يقدمة من خدمات للمربين و...

مدونات الكتاب

رَشَقَكَ حُلمي غابة فراشاتٍ مجنونة فكيفَ سدرتَ في غيّ السبات؟ ظننتكٓ الفحوى ...! ولكنّي صحوت كفاكَ ش
564 زيارة
د . حسن الخزرجي
25 تشرين1 2016
وانا استذكر مقولة غاندي (( ما تشاجرت سمكتان في البحر إﻻ و كانت بريطانيا هي السبب )) يوم كانت بريطاني
537 زيارة
محرر
02 شباط 2017
متابعة : شبكة الاعلام في الدنمارك - تعرض المركز الإسلامي، بمدينة فيكتوريا بولاية تكساس الأمريكية، ل
260 زيارة

رزاق حميد علوان

شبكة الاعلام تقوم برصد وتوثيق وأرشفة الأحداث العراقية والشرق اوسطية واخبار العالم وترجمة الاخبار الدانماركية الى العربية .. شبكة حرة .. تهدف الى تحرير العقل من قيود الاستعباد والاستغلال

أنا : الوحيد / رزاق حميد علوان

المنزوع السلاح في معركة حاشدة
تقتحمّ الرصاصات أجنحة القلب
ويسقط صريعا ؟
يا أنت : يا معركتي الأخيرة
لم تحسمّ
ضاعت خرائطها
تهشمت المدن العامرة كالرياح
وطال أمد سنواتها
المد : الجزر أربك البحر
ومركبي الشراعيّ التائه
أنا الغريب الغريق الحزين
لا زلت مرتبكا حد الأندهاشّ
وأنت سيدتي تغبينّ الزمن
في عتمة سواده
في خضم معارك لم تبدأ ؟
صوتك الغنائيّ الشجيّ
حشد عازفينّ
لا زال يفرحني كالأطفال في ليلة العيد
كالزهور تلملمّ حبات ندى الربيع
وتزهرّ الحدائق بالزنابق
أترقبك شروقا
تلتفينّ أليّ كقمر هش مسلول
أتعبته الريح ، الجفاف وأصفراره
تتذكرينّ قرنفلتي
في مثل هذا اليوم كنت أعمى

كان صوتك ، وجهك مزاري
وعتبات مقدسة برتبة أضرحة
تغتسل الذنوب
لا زلت أتذكرها لحظة لحظة
أنا لست مثلك سيدتي
لا زلت متمسكا أنا وظلي وعكازتي
على طول خطواتك البعيدة المدى ؟
رزاق حميد علوان
14 اكتوبر 2016

وانت الدم والقدر / عبد صبري أبو ربيع
الرّمزيّة في الأدب العربي الحديث الناقدة والتشكيلي
 

تعليقات

لا تعليق على هذه المشاركة. كن أول من يعلق.
اذا كنت مسجلا كعضو في الشبكة ؟ ادخل من هنا
زائر
الأربعاء، 29 آذار 2017

أخر الأخبار المصورة

اخر الاعضاء المسجلين في الشبكة

المدونات الاكثر ترشيحا

شيرين فريد
28 آب 2016
أنا أعلم علم اليقين بأن مقالى هذا ربما سيثير حفيظة البعض لأنه عبارة عن محاولة إجتهادية منى للنظر نظر
2756 زيارات
لم يفاجئنا بنيامين نتنياهو رئيس وزراء دولة الاحتلال الاسرائيلي بعقده جلسة لمجلس وزرائه في هضبة الجول
2281 زيارات
خلود الحسناوي
09 تشرين1 2016
ظننت اني بالحناء سأخضب معك ظفيرتي ..يا لخيبتـــي وقــد شابـــت ظفيرتـــي وعـــلاها لون الثلـــج مــن
790 زيارات