Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish
دخول المدونة تسجيل جديد

تسجيل الدخول إلى حسابك

اسم المستخدم *
كلمة السر *
احفظ لي كلمة السر

إنشاء حساب او مدونة

الحقول التي عليها علامة النجمة (*) مطلوبة ومهمة.
أسم *
اسم المستخدم *
كلمة السر *
أعادة كلمة السر *
البريد الإلكتروني *
تأكيد البريد الإلكتروني *
استعمل كابشا *

 

أخر مقال نشر للكاتب

  الأربعاء، 09 تشرين2 2016
  2221 زيارات

اخر التعليقات

اسعد كامل مكافحة الفساد.. بين القول والعمل - 2 / د.حسن الياسري
13 كانون2 2018
الاستاذ عزيز الخزرجي المحترم .. نشرنا تعليقك في هذه الصفحة بناءا على ح...
عزيز الخزرجي / فيلسوف كوني مكافحة الفساد.. بين القول والعمل - 2 / د.حسن الياسري
08 كانون2 2018
و الله عجيب أمر المسؤول العراقي الفاسد .. لا أستثني أحدا؛ كثيرا ما يت...
حسين يعقوب الحمداني مقال لم اجد له وصف - حتى كلمة رائع لا توفيه حقه/ أحلام مستغانمي
07 كانون2 2018
تحية طيبه ,شيء عادي طبيعي جدا ,لكنه مؤلم يزيدُ من تزايد نبضات القلب فل...
إلهام زكي خابط و.. و وقعت في الحبِ / ناهدة جابر جاسم
06 كانون2 2018
عزيزتي الراوية ناهدة جابر المحترمة لقد قرأت قصتك بشغف لما جاء فيها من ...

مدونات الكتاب

محرر
15 آب 2017
متابعة شبكة الاعلام في الدانمارك مكتب بغداد أعلن وزير العدل د. حيدر الزاملي، عن عقد اتفاقية تعا
1515 زيارة
مديحة الربيعي
27 أيار 2015
لم تعد معجزات العالم سبعة كما كانت, فقد أضيفت لها معجزة ثامنة الا وهي أن رابع بلد نفطي في العال
2735 زيارة
حيدر الصراف
11 شباط 2017
هذا اذا اعتبرنا ما حدث يوم 14 تموز 1958 ثورة جماهيرية تعبر عن مطالب الشعب المشروعة في الحرية و
2081 زيارة
معمر حبار
18 تشرين2 2017
طلب مني شمس الدين أصغر الأبناء أن أعينه في بحث حول سيرة سيّدنا رسول الله صلى الله عليه وسلم، فا
618 زيارة
لا نفهم هذه الضجة المثارة حاليا في الاعلامين العربي والغربي حول تقرير اللورد البريطاني جون شيلك
2788 زيارة
سامي جواد كاظم
07 أيار 2014
للمرجعية العليا في النجف الاشرف والمتمثلة بسماحة السيد السيستاني لها الدور المعلى في انجاح الان
2759 زيارة
محرر
14 شباط 2017
متابعة : شبكة الاعلام في الدنمارك - أعلنت خلية الإعلام الحربي العراقية، الأحد 13 فبراير/شباط،
1906 زيارة
محرر
13 كانون1 2016
متابعة : شبكة الاعلام في الدنمارك - أصبحت الفتاة الإثيوبية مولوورك أمباو (18 عاما)، حديث وسائل
2037 زيارة
حسام العقابي
05 تشرين2 2017
     حسام هادي العقابي - شبكة اعلام الدانمارك صرح بنيامين نتانياهو رئي
656 زيارة
زكي رضا
25 تشرين1 2011
أرى من الضروري جدا وقبل الخوض في المقالة أن أعود الى تأريخ الثامن من ايلول للعام 2009 ، إذ كتبت
3133 زيارة

أهم ألتحديات بعد تحرير نينوى / رائد الهاشمي

أهم ألتحديات بعد تحرير نينوى

رائد الهاشمي

رئيس تحرير مجلة نور الاقتصادية

تباشير النصر في معركتنا التي تدور رحاها على أرض نينوى الحدباء تلوح في الأفق وستخفق راية العراق عالية على كل شبر فيها بفضل الملاحم الكبيرة التي تسطرها قواتنا المسلحة بكل تشكيلاتها وصنوفها وقوات الحشد الشعبي وقوات البيشمركة وقوات الحشد العشائري وبالمؤازرة التامة من جميع العراقيين, واذا ماأردنا أن نستبق الأحداث ونتكلم عن التحديات المهمة المقبلين عليها بعد مرحلة التحرير سنجدها تتلخص بمايلي:

1.     مشكلة النازحين من أبناء نينوى وضرورة اتخاذ إجراءات عاجلة لإعادتهم الى مناطقهم وتوفير مواد الإغاثة الضرورية تجنباً لحدوث كارثة انسانية ويجب وضع خطط محكمة لتحقيق ذلك مع التركيز على ضرورة وضع رقابة صارمة لمنع وقوع حالات فساد في ذلك ويجب التنسيق مع المنظمات الإغاثية الأممية ومنظمات المجتمع المدني.

2.     إعادة إعمار المحافظة والبنية التحتية التي أصابها الدمار نتيجة الأعمال التخريبية من قبل عناصر داعش وماسيطالها نتيجة معارك التحرير من تدمير وأضرار.

3.     حل الخلافات بين الإقليم والحكومة المركزية وخاصة بما يخص المناطق المختلف عليها.

4.     ضرورة اجراء تسوية سياسية ومصالحة حقيقية بين الأطراف المختلفة والتي لها نفوذ في محافظة نينوى وهم العرب والأكراد والتركمان والأقليات التي تقطن المحافظة.

5.     الوقوف بحزم أمام كل التأثيرات التي تنادي بطرح حلّ التقسيم كضرورة لتحقيق الاستقرار في البلد.

6.     ضبط الحدود الإدارية لمحافظة نينوى وتثبيت السلطات الادارية والسياسية التي تقود المحافظة وتوصلها الى حالة الاستقرار.

7.     السيطرة على الحدود المشتركة بين العراق وكل من سورية وتركيا لمنع تدفق الإرهابيين مرة أخرى الى البلد.

ان هذه التحديات الكبيرة التي تنتظر الحكومة بعد معركة التحرير لاتقل صعوبة عن عن المعركة ذاتها بسبب وجود تراكمات كثيرة وخلافات مستعصية وتدخلات إقليمية وخارجية كثيرة وأطماع من هذا الطرف أو ذاك, وأنا في اعتقادي بأن المهمة ستكون صعبة على السيد العبادي رئيس الوزراء ولكنها ليست بمستحيلة خاصة وأنه قطع شوطاً كبيراً في المشوار عندما نجح في جمع الأطراف المتخاصمة تحت مظلة الوطن والجيش وأقنعهم بالعمل سوية وتأجيل الخلافات من أجل حسم المعركة والقضاء على داعش, فيمكنه الاستفادة من استغلال نشوة الانتصار الذي سيتحقق عند حسم المعركة في تنقية الأجواء وحلّ الخلافات وهذا لن يتحقق مالم تتعاون جميع الأطراف السياسية مع السيد العبادي في إبداء النيّات الصادقة وتقديم التنازلات عن المطالب من أجل استقرار البلد وتجنيبه منزلقاً خطيراً قد يكون أخطر من تحدي داعش , وفي اعتقادي ان هذه المرحلة ستكون اختباراً حقيقياً للنوايا ستكشف فيه جميع الأوراق المخفية وراء الكلام المعسول وسيتم فرز الوطني من الخائن, واذا مافشلت كل المساعي الخيرة بتحقيق الاستقرار في نينوى فهنا يأتي دور أهل نينوى الذين يُعدّون هم الخاسر الأكبر في كل ماجرى ويجري ويجب عليهم أن يقولوا كلمتهم الحق في الانتخابات القادمة ويقومون بتغيير الخارطة السياسية لمحافظتهم وذلك بفرز وتهميش كل الذين تورطوا مع داعش وكل الذين يحملون الأطماع الشخصية والإقليمية ويختارون الأصلح من الناس الأصلاء الذين أثبتوا وطنيتهم وولائهم لأهل نينوى ويوصلوهم لسدة الحكم في المحافظة لينعموا بالأمن والاستقرار الذي فقدوه.

 

 

 

قيم هذه المدونة:
1
أهم ألتحديات بعد تحرير نينوى/ رائد الهاشمي
( وَإِذَا الْمَؤودَةُ سُئِلَتْ * بِأيّ ذَنْبٍ قُتل
 

التعليقات

لا يوجد تعليق على هذا الموضوع ..! كن أول من يعلق ( اختار التعليق الى الفيسبوك ام تختار في الشبكة )
:
الأربعاء، 17 كانون2 2018