Arabic Danish English German Russian Swedish
تسجيل الدخول تسجيل

تسجيل الدخول

 

أخر مقال نشر للكاتب

الخميس، 01 كانون1 2016
562 الزيارات

اخر التعليقات

محرر ضرب الأطفال في المدارس / رقية الخاقاني
24 نيسان 2017
اول مسرح للطفل في الوطن العربي هو الشارع ونهاية كل مسرحيه تكون في متاهات المدن ا...
اسعد كامل الفاتحة : الى روح الإمام الكاظم (ع) وعثمان علي العبيدي / الصحفي صادق فرج التميمي
23 نيسان 2017
الله يرحمك يااصيل فان حليبك طاهر ونقي سيذكرك التاريخ الى يوم الدين اسال الله ان ...
محرر تعليق من الكاتبة والشاعرة نورهان شيراز بعنوان شبكة الاعلام خلية من الكتاب والمثقفين
23 نيسان 2017
.. احترامنا الكبير لك وتقديرناالعالي للكلمات الصادقة التي تضمنها تعليقك عن شبكتن...

مدونات الكتاب

منتظر الزيدي
05 أيار 2016
حظيت أريكة المنطقة الخضراء  باهتمام عارم خلال زيارتي رئيس مجلس النواب سليم الجبوري ورئيس الحكوم
1017 زيارة
اثبتت الأسابيع الثلاثة الماضية ان تهديدات الرئيس الأمريكي دونالد ترامب باستخدام القوة العسكرية جوفاء
184 زيارة

شبكة الاعلام في الدنمارك - اعلامية سياسية ثقافية فنية مستقلة

شبكة الاعلام تقوم برصد وتوثيق وأرشفة الأحداث العراقية والشرق اوسطية واخبار العالم وترجمة الاخبار الدانماركية الى العربية .. شبكة حرة .. تهدف الى تحرير العقل من قيود الاستعباد والاستغلال

طلاق بلا حدود! / طه جزاع

ربما يكون الرقم الذي أعلنه المتحدث بأسم مجلس القضاء الأعلى عن عدد حالات الطلاق التي سجلت رسمياً خلال شهر تشرين الأول الماضي ، رقماً صادماً بعض الشيء ، وربما ينشأ الخوف والحذر من التزايد الطردي لهذه الأعداد شهراً بعد آخر ، فقد سجل العراق خلال ذلك الشهر – بحسب المتحدث _ أكثر من 5200  حالة طلاق رسمي _ وإنتبه  جيداً لكلمة رسمي _  وبزيادة  672 حالة عن شهر أيلول ، أي ان هذه الاحصائية تخص الحالات المسجلة في المحاكم فقط  ، ولا تشمل حالات الطلاق الأخرى التي قد تتم لكنها لا تسجل  (رسمياً) لسبب أو آخر ، والتي قد يفوق عددها عدد حالات الطلاق المسجلة رسمياً في المحاكم !

وقد مر خبر هذه الاحصائية مرور الكرام على الصحف المحلية ووسائل الاعلام من دون تحليل لأسبابها ، لولا مبادرة جريدة الزمان في طبعتها العراقية التي أبرزت الخبر على صدر صفحتها الأولى في عددها الصادر صباح أمس الاربعاء ، مع تحليل اجتماعي لهذه الظاهرة قدمته الباحثة الاجتماعية وعالمة الاجتماع  د . فوزية العطية التي عزت أسباب تزايد حالات الطلاق في المجتمع العراقي الى الوضع الاقتصادي المزري للأسر ، فضلا عن انعدام الانسجام بين الأزواج ، شارحة ذلك بقولها : ان العلاقة بين الأزواج لم تبن على أساس الانسجام الثقافي وبالتالي ستؤدي الى مواجهة الأزواج مشاكل عدة فوق طاقتهم ويجدون الطلاق وسيلة للتخلص من هذه المشاكل . وان الأسباب الأخرى والأكثر أهمية هي الوضع الاقتصادي المزري للشباب وتعقيدات الحياة والبطالة وفقدان الأمل في تحقيق طموحاتهم .

ومما جاء في الخبر أيضا " ان محاكم البلاد سجلت خلال شهر تشرين الأول الماضي 8341 زواجاً ، مقابل 5209 حالة طلاق ، ومن طرائف الاحصائية التي أعلنها القاضي عبد الستار بيرقدار المتحدث بأسم السلطة القضائية أن أعلى حالات ( الزواج ) لشهر تشرين الأول 2016 سجلت في بغداد بجانبيها الكرخ والرصافة ، كما إنها جاءت بأعلى نسب الطلاق ، وهذا يعني – اذا صحت النسبة هنا على اعتبار ان حالات الطلاق قد تحدث من زيجات قديمة -  ان  ثلثي حالات الزواج تقريبًا تنتهي الى ( الطلاق ) !

الأسباب الاجتماعية والثقافية والاقتصادية التي ذكرتها د . العطية لأزدياد حالات الطلاق في المجتمع العراقي كلها أسباب مقنعة وواقعية ، غير اني أود معرفة فيما اذا كانت لوسائل ( التواصل ) الاجتماعي على شبكة الانترنت دوراً في حدوث بعض حالات الطلاق ، أو أن هناك أسباباً أخرى طارئة على مجتمعنا ، وان وجدت فكم هي نسبتها من الرقم الرسمي لتلك الحالات ؟ وأظن ان الصحفي والناشط القضائي المثابر أياس أبن زميلنا العتيق الصحفي والخبير الاقتصادي الاستاذ حسام الساموك قادر ومتمكن على أن يقدم لنا جواباً احصائياً قاطعاً على هذا التساؤل ، وهو جواب قد يكون صادماً كذلك !

1
الحكومة الايطالية تقدم المساعدة للعراق بترميم المن
أطلقتم الرصاصة فهل يفيد الاعتذار؟ / وداد فرحان

مواضيع ذات علاقة :

 

التعليقات

لا تعليق على هذه المشاركة. كن أول من يعلق.
اذا كنت مسجلا كعضو في الشبكة ؟ ادخل من هنا
زائر
الخميس، 27 نيسان 2017

أخر الأخبار المصورة

اخر الاعضاء المسجلين في الشبكة

المدونات الاكثر ترشيحا

شيرين فريد
28 آب 2016
أنا أعلم علم اليقين بأن مقالى هذا ربما سيثير حفيظة البعض لأنه عبارة عن محاولة إجتهادية منى للنظر نظر
2938 زيارات
لم يفاجئنا بنيامين نتنياهو رئيس وزراء دولة الاحتلال الاسرائيلي بعقده جلسة لمجلس وزرائه في هضبة الجول
2485 زيارات
خلود الحسناوي
09 تشرين1 2016
ظننت اني بالحناء سأخضب معك ظفيرتي ..يا لخيبتـــي وقــد شابـــت ظفيرتـــي وعـــلاها لون الثلـــج مــن
971 زيارات