Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish
دخول المدونة تسجيل جديد

دخول المدونة

 

أخر مقال نشر للكاتب

  الأربعاء، 18 كانون2 2017
  2665 زيارات

اخر التعليقات

اسعد كامل فرصة الدكتور حيدر العبادي النادرة ! / ادهم النعماني
19 تشرين1 2017
نعم كانك في قلبي فانها فرصة تاريخية للسيد العبادي ان يتخلى عن حزبيته و...
زائر حسينية الشيخ بشار كعبة البهائيين في العراق وهي من مسلسل الهدم الذي يطال التراث العراقي
15 تشرين1 2017
البيت في الاساس كان لسليمان الغنام السني وسكنه البهائي بعد مقتل سليمان...
الأكدي ماتيس: نعمل على ضمان عدم تصاعد التوتر حول كركوك
14 تشرين1 2017
أمريكا لاتشعل النار أن كانت تعرف أنها لن تحرق فالدواعش وتنظيمات ماي...
حسين يعقوب الحمداني نتنياهو : ننفي كافة الاتهامات بشأن تورط اسرائيل في استفتاء كردستان
02 تشرين1 2017
كذب كذب حتى تصدق نفسك وهي مؤوسسات قائمة بذاتها لتحقيق ذات الكذبه حتى أ...

مدونات الكتاب

ستار الجودة
20 كانون2 2015
لا ننكر ان تدهور الأخلاق حصل تدريجيا في الحياة السياسة والاجتماعية وان الفساد دب كنملة سوداء في
1940 زيارة
محرر
20 كانون2 2017
متابعة : شبكة الاعلام في الدنمارك - دفع موقع فيسبوك مكافاة مالية كبيرة للمبرمج والمخترق الروسي
3065 زيارة
 قد يود احد من من قرأها ان يعقبمن خلال تتبع الاحداث التي تجري سريعا في العراق وقبلها بدأت في سو
1807 زيارة
واثق الجابري
06 آذار 2016
إجتمعت القوى السياسية مع الرئاسات الثلاث؛ لتحديد بوصلة الإصلاحات، منها من يُريد تدارك الموقف وا
1625 زيارة
جورجيت طباخ
05 آذار 2017
آتية ..من جبهة الشمس إلى صدركلم يعد زماني كما كان ..ولا عادت جراحاتي يتيمة ..في جبيني
1254 زيارة
زين الشاهر
23 كانون2 2017
مؤتمر لمحاربة الإرهاب والدعوة للوقوف ضد هذه الخطر , الذي يتمثل  بالدولة الإسلامية في العراق وال
2116 زيارة
محرر
09 آب 2016
استقبل الأمين العام للعتبة العلوية المقدسة السيد نزار هاشم حبل المتين ، السيد مقتدى الصدر والوف
1464 زيارة
عندما كان اليونانيون يرون شخصا لا يتقن لغتهم ولا يفهم ثقافتهم سواء من الساكنين بين ظهرانيهم أو
2406 زيارة
خلود الحسناوي
29 تشرين2 2016
متابعة : خلود الحسناويكما تعودنا في كل اسبوع تجمعنا خيمة الجواهري على المحبة والاخاء .. اذ احتف
1800 زيارة
في كتابة( حطام البوابة الشرقية )،للواء وفيق السامرائي، مدير الاستخبارات العسكرية أيام الثمانينا
1765 زيارة

العراق يحرق المراحل وهو على ابواب الافلاس / مثنى الطبقجلي

دائما ..
الغياب ضدي ..
الإنتظار ضدي ..
أين أنا ..
كيف القاك ..
في أي منفى ..
وأرض ...
وتحت أي سماء ..
خذ عيني ..
جففهما من الفرح ..
سأنتظر طويلا ..
في هذه المدينة ...
المزدانه بالموت .
وتحت ثوبي ..
أخبئ ..من احب ..
أعطي الفراشات من يدي ..
الألم ...
لا أعلم ..
كم من الزمن ..
علي أن أكون ..عصفورة طيبة ..
تخفت زقزقتها ...لينعم غيرها بالسلام ..

قيم هذه المدونة:
معاً ... جميعاً ... لنرتقي بلغة ( الضاد) / اثير أب
خريف العراق في وهران / طه رشيد

مشاركات ذات صلة

 

التعليقات

لا يوجد تعليق على هذا الموضوع ..! كن أول من يعلق ( اختار التعليق الى الفيسبوك ام تختار في الشبكة )