Arabic Danish English German Russian Swedish
دخول المدونة تسجيل جديد

دخول المدونة

 

أخر مقال نشر للكاتب

  الجمعة، 06 كانون2 2017
  1401 زيارات

اخر التعليقات

حسين يعقوب الحمداني ملا بختيار ممثل طالباني يمنح البرلمان ورئيس مجلس الوزراء صلاحيات عسكرية بشأن الإستفتاء
17 أيلول 2017
بخيرهم ماخيروني وبشرهم عموا علية. لو العب لو اخرب الملعب!!! ليس ب...
ثائر الطائي تشريع الديانات الهنديَّة بطريقة إسلاميَّة !!/ احمد الملا
16 أيلول 2017
ان ما نعيشه اليوم من فوضى كقطع وأشلاء مبعثرة ومنتشرة هنا وهناك ؛فهي بس...
محمد الخالدي تشريع الديانات الهنديَّة بطريقة إسلاميَّة !!/ احمد الملا
16 أيلول 2017
الكثيركانوا يعتقدون بان مذهب ابن تيمية هو من المذاهب الاسلامية حتى تصد...
جميل العبيدي تشريع الديانات الهنديَّة بطريقة إسلاميَّة !!/ احمد الملا
16 أيلول 2017
ابن تيمية وحكامه حيث انهم نصبوا المنابر والخطابات والمؤلفات للتمجيد بم...

وقفة إنسانية مشرفة لمنتسبي دار المأمون للترجمة والنشر مع إخوتهم النازحين والمهجرين

مكتب بغداد - شبكة الإعلام في الدانمارك 

عباس سليم الخفاجي 

نظمت دار المأمون للترجمة والنشر أحدى الدوائر التابعة إلى وزارة الثقافة والسياحة والآثار العراقية ، حملة تطوعية في يوم الأربعاء  4كانون الثاني 2017 للتبرع بما تجود به اليد السخية من قبل الموظفين إلى أخوتهم النازحين والمهجرين والتي أجبرتهم الظروف الأمنية في مناطق سكناهم (الموصل والقائم وحصيبه وعانه وراوه وقسم ممن دمرت منازلهم بالكامل في الانبار وقضاء الفلوجة) ليقطنوا المخيمات ضمن معسكر المنصور الكشفي للنازحين في منطقة الغزالية ببغداد .

انطلاقا من إيمانها الإنساني والأخلاقي في دعم النازحين من العوائل النازحة من المحافظات العراقية الساخنة ومن خلال لجنة شكلت في هذه الدار تم جمع مبلغ من المال ومن خلاله شراء كميات من المواد الغذائية وتنظيمه كسلة غذائية وزعت على 192 عائلة وبواقع 500 فرد أغلبهم من النساء والأطفال وكبار السن .

وتأتي هذه الخطوة المباركة في أطار مد جسور المحبة والترابط والتلاحم بين أطياف الشعب العراقي وكواجب إنساني وأخلاقي يقع على عاتق الجميع وأن نقف مع تلك العوائل العراقية التي طالها الإرهاب وهربت من جحيمه لتكون في أحضان بغداد وأهلها الكرام . 

 وفي الوقت الذي نثمن ونبارك لهذه الدار وموظفيها خطوتهم المباركة بما جادت به أيديهم الكريمة ندعوا دوائر ومؤسسات الدولة كافة لإظهار الروح الإنسانية والوطنية وتنظيم مثل هذه المبادرات أسوة بما قدمه موظفي وموظفات دار المأمون للترجمة والنشر والتي ستبقى راسخة في أذهان أخوتهم المهجرين ، سائلين الله جل وعلا أن يعيد جميع أهلنا النازحين إلى ديارهم سالمين .

عباس سليم الخفاجي مدير مكتب بغداد لشبكة الإعلام في الدانمارك

 

قيم هذه المدونة:
كل عام وجيشنا منتصر وكل عام وسور العراق شامخ
على الرصيف المقابل.. / عبد الجبار الحمدي

مشاركات ذات صلة

 

التعليقات

لا يوجد تعليق على هذا الموضوع ..! كن أول من يعلق ( اختار التعليق الى الفيسبوك ام تختار في الشبكة )
:
الخميس، 21 أيلول 2017