الرئيسية

الأخبار

محليات

المقالات

الثقافات

عالم حواء

منوعات

علوم صحية

تكنلوجيا

في الدانمارك

بطاقات

فنون

منظمات

اقلام

RSS

اخبار أوروبا
دخول المدونة تسجيل جديد

تسجيل الدخول إلى حسابك

اسم المستخدم *
كلمة السر *
احفظ لي كلمة السر

إنشاء حساب او مدونة

الحقول التي عليها علامة النجمة (*) مطلوبة ومهمة.
أسم *
اسم المستخدم *
كلمة السر *
أعادة كلمة السر *
البريد الإلكتروني *
تأكيد البريد الإلكتروني *
Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish

 

وكالة الاستخبارات المركزية تمول بعض عملياتها من تهريب المخدرات الأفغانية

متابعة : شبكة الاعلام في الدنمارك -

سلطت صحيفة "فزغلياد" الضوء على دور وكالة الاستخبارات المركزية الأمريكية (سي آي إيه) في التنافس المتنامي بين "طالبان" و"داعش" للسيطرة على مزارع المخدرات الأفغانية.

جاء في المقال:

صرح رئيس دائرة الشرطة الأفغانية في إقليم هلمند، استنادا إلى وثائق مغتنمة، بأن تنظيم "داعش" وحركة "طالبان" الإرهابيين قد أعلنا "الجهاد" ضد بعضهما بعضا. وفي خلفية هذا النزاع يتراءى الصراع على مزارع المخدرات.

بيد أن ما يثير الاهتمام الشديد في هذه المعادلة، هو الدور الذي يمكن أن تلعبه فيه الولايات المتحدة.

يقول أنطون مارداسوف، رئيس قسم دراسات الصراعات المسلحة في الشرق الأوسط التابع لمعهد التنمية المبتكرة، إن التناقض الذي يحكم العلاقة بين "طالبان" و"داعش" في أفغانستان قائم منذ فترة طويلة، وليست هذه هي المرة الأولى حين يعلنان "الجهاد" ضد بعضهما بعضا. وأضاف أن أسباب النزاع بين الحركة والتنظيم تعود بالدرجة الأولى إلى تعديات الأخير على كوادر الحركة ومحاولاته الاستيلاء على تلك المحافظات المنتجة للمخدرات، ونزع هذه "القطعة اللذيذة" من فم "طالبان". ولهذا السبب بالذات، اتخذت العلاقة بينهما طابع المواجهة".

الولايات المتحدة يمكن أن تكون "شريكا" لـ "طالبان"

غير أن العلاقة بين "طالبان" و"داعش" تميزت في السابق بحالات من التعاون المشترك، كما يشير مارداسوف. فعلى سبيل المثال، ساند تنظيم "داعش" حركة "طالبان" عندما شنت الأخيرة هجومها على منطقة قندوز. ولكن، بعد وفاة زعيم "طالبان" الملا عمر، انضم كثيرون من مقاتلي طالبان غير المحليين إلى تنظيم "داعش"، الذي عرض على الذين ينضمون إلى صفوفه أموالا كبيرة، في حين أن حركة "طالبان" عامة تبقى حركة أفغانية تتألف من قومية البشتون، على الرغم من وجود المقاتلين الأجانب في صفوفها سابقا.

ويرى مارداسوف أن الولايات المتحدة، تنتهج هناك سياسة قائمة على التناقض، فهي من ناحية تحارب الإرهاب. أما من ناحية أخرى، ووفقا لبعض المعطيات، فإن الأمريكيين يملكون حصة محددة من تهريب المخدرات. ويعتقد العديد من المحللين الغربيين أن العديد من العمليات، التي تنفذها وكالة الاستخبارات المركزية في الخارج، تموَّل من ريع تجارة المخدرات الأفغانية. وذلك يفسر الاهتمام الأمريكي البالغ في الحفاظ على الوضع غير المستقر في أفغانستان.

تقديم العون، ولكن من دون الإعلان عنه

وذكًر الخبير الروسي بأن هناك أحاديث كثيرة عن احتمال تعاون الروس مع "طالبان"، وبالتحديد الاشاعات التي تقول إن المختصين الروس يقومون تصليح دبابات "طالبان" في طاجيكستان. وعلى الرغم من أن هذه المعلومات مشكوك فيها، فإنها لا تبدو من الناحية النظرية ضربا من الخيال. إذ "يبدو منطقيا أكثر مساندة الحكومة الشرعية في البلاد، ولكن في الوقت نفسه، إن عملية إضعاف "طالبان" يعني نمو خطيرا لعدد مسلحي "داعش""، كما أوضح الخبير. 

وأضاف مارداسوف أن الأمريكيين أنفسهم يتعرضون دائما للنقد لتقسيمهم الإرهابيين إلى "معتدلين" و"غير معتدلين"، في حين أنه في بلد معقد مثل أفغانستان لا يمكن الاستغناء عن نظام من الضوابط والردع والتوازنات، و "في حال تنامي مخاطر واقعية لتنظيم "داعش" في المنطقة، أعتقد أننا يمكن أن نفكر في بعض الدعم لحركة "طالبان"، ولكن شيءٌ آخر إذا ما كان ذلك يستحق الإعلان عنه، سواء من طرفنا أو من الطرف الأميركي"، كما أوضح الخبير مارداسوف.

"اليوم يتشاجرون، وغدا يتصالحون"  

من جانبه، قال المسؤول العلمي في معهد الاستشراق التطبيقي والأفرقة سعيد غفوروف لصحيفة "فزغلياد" إن أسلوب التحالفات الظرفية والمؤقتة مع المسلحين يستخدمه الأمريكيون، ولكن "تجربتهم أظهرت أن من الأفضل ألا نفعل ذلك". وأشار غفوروف إلى أن الاستراتيجية الأمريكية في التعامل مع الإرهاب، تستند إلى محاولة تقسيمهم إلى إرهابيين "سيئين" وإرهابيين "جيدين". وفي المحصلة، لم يتمكنوا من تحقيق إنجازات في مكافحة الإرهاب، ويتلقون منه الضربة تلو الأخرى. ونصح غفوروف بعدم تكرار تجربة الأمريكيين في التعامل مع المجموعات الإرهابية، فهم "اليوم يتشاجرون، وغدا يتصالحون". 

المتقاعد جيمس ماتيس المرشح لمنصب وزير الدفاع في حك
تلميذ هندي يحصل على تمويل لتطوير طائرة مسيرة للكشف

مواضيع ذات صلة

 

التعليقات

لا يوجد تعليق على هذا الموضوع ..! كن أول من يعلق ( اختار التعليق الى الفيسبوك ام تختار في الشبكة )
هل مسجل بالفعل ؟ تسجيل الدخول هنا
:
الأربعاء، 20 حزيران 2018

مقالات ذات علاقة

15 حزيران 2018
متابعة : شبكة الاعلام في الدنمارك -كشفت صحيفة "ذي تلغراف" عن صفقات سرية بين "قوات سوريا ال
68 زيارة 0 تعليقات
14 حزيران 2018
متابعة : شبكة الاعلام في الدنمارك - استقبل رئيس ائتلاف دولة القانون نوري المالكي وفد تحالف
76 زيارة 0 تعليقات
14 حزيران 2018
متابعة : شبكة الاعلام في الدنمارك -تطرقت وسائل إعلام غربية إلى النتائج التي تمخضت عنها قمة
109 زيارة 0 تعليقات
28 أيار 2018
متابعة : شبكة الاعلام في الدنمارك - حذرت إيران، إسلام آباد من انتشار عناصر تنظيم "داعش" عل
136 زيارة 0 تعليقات
29 أيار 2018
متابعة : شبكة الاعلام في الدنمارك -طالبت الأمم المتحدة السعودية بالكشف عن مصير الأمير السع
141 زيارة 0 تعليقات
26 أيار 2018
متابعة : شبكة الاعلام في الدنمارك -سلطت دراسات وتقاريرأمريكية الضوء على أنشطة "حزب الله" ا
144 زيارة 0 تعليقات
نشرت مشكورة الزميلة جريدة ( المشرق) صفحة كاملة في عددها الصادر اليوم الاحد 10/حزيران تضمن
145 زيارة 0 تعليقات
20 أيار 2018
أكدت صحيفة "واشنطن بوست" أن الاستخبارات الأمريكية مقتنعة بأن زعيم تنظيم "داعش" الإرهابي أب
167 زيارة 0 تعليقات
08 أيار 2018
متابعة : شبكة الاعلام في الدنمارك -أجرت السفارة الإسرائيلية في مصر مساء الثلاثاء مراسم است
307 زيارة 0 تعليقات
18 نيسان 2018
متابعة : شبكة الاعلام في الدنمارك -كشفت صحيفة "وول ستريت جورنال" الأمريكية، عن مفاجأة من ا
431 زيارة 0 تعليقات

اخر الاعضاء المسجلين في الشبكة

أخر مقال نشر للكاتب

  الأحد، 15 كانون2 2017
  3114 زيارة

اشترك في هذه المدونة

اخر التعليقات

لطيف عبد سالم أهلا بالأستاذ الكاتب والصحفي لطيف عبد سالم في هيئة تحرير الشبكة ..
19 حزيران 2018
إلى / أحبتي وأساتذتي الأفاضل إدارة تحرير شبكة الأعلام في الدنمارك مساء...
: - ابراهيم امين مؤمن روائى خيال علمى ثلاث قصائد قصيرة - لــ صابر حجازى
16 حزيران 2018
استاذ صابر حجازى كل سنة وانت طيب.. الماضى والحاضر والغد كلهم فى تفاعل ...

مدونات الكتاب

فيض الندى"عبدالامير الديراوي نمت .. كمن ينام على الجراحاتدثر "باكتار القصيدة"فلا يمهلني ال
شكلت الازمات سمة مزمنة في تاريخ العراق الحديث والمعاصر , وقد يعود السبب لمكانة العراق الاس
كان لي صديق .. كان من خلّص أصدقائي .. أربعون سنة من الصداقة ولكنه نسي كل شيء .. غريب أمره
أخيرا وبعد أنتظار طويل لعدة سنوات ،كانت المفاجأة قوية وصادمة ،أتصل بي المحامي تلفونيا وبشر
د. عمران الكبيسي
16 أيلول 2014
لست أدري ما الذي يدفع بعض مثقفينا إلى بخس شعوبنا العربية حقها، فهم يتهمونها بأنها شعوب متخ
يشعر الكثير بالقلق على مصير الصداقة الفرنسية العربية التي أرسى معالمها الرئيس الراحل شارل
عارف الماضي
16 تموز 2015
بدأت  منذ  غبش الاثنين 13 يوليو الحالي  عمليه عسكريه عراقيه أئتلجت فيها همم ورايات العراقي
نزار حيدر
07 تموز 2011
 لَمْ يجرُؤْ احدٌ منهم ان يصفَ ضحايا العمل الإرهابي الذي نفّذته دوابّهم في حسينيّة المصطفى
زكي رضا
23 أيار 2017
لا يوجد وطن على الارض لم ينتفض لمقاومة محتليه، وقليلة هي الشعوب التي ترضى أن تهان وجيشها و
سامي جواد كاظم
25 كانون1 2016
ان الاسلوب الذي يتبعه الكاتب في كتاباته يكون نابع من طبيعة المجتمع واسلوب تفكيره الذي يعيش

 

 

أخبار صحية

غرائب وعجائب

الأسرة والمنزل

تربية الاطفال

دراسات وبحوث

                                                                                                

 

                                       عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته. -     المقالات  التي  تنشر  في الشبكة  تعبر عن  رأي الكاتب  و المسؤولية  القانونية  تقع  على عاتق  كاتبها    /    الاتصال