Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish
دخول المدونة تسجيل جديد

دخول المدونة

 

أخر مقال نشر للكاتب

اخر التعليقات

زائر حسينية الشيخ بشار كعبة البهائيين في العراق وهي من مسلسل الهدم الذي يطال التراث العراقي
15 تشرين1 2017
البيت في الاساس كان لسليمان الغنام السني وسكنه البهائي بعد مقتل سليمان...
الأكدي ماتيس: نعمل على ضمان عدم تصاعد التوتر حول كركوك
14 تشرين1 2017
أمريكا لاتشعل النار أن كانت تعرف أنها لن تحرق فالدواعش وتنظيمات ماي...
حسين يعقوب الحمداني نتنياهو : ننفي كافة الاتهامات بشأن تورط اسرائيل في استفتاء كردستان
02 تشرين1 2017
كذب كذب حتى تصدق نفسك وهي مؤوسسات قائمة بذاتها لتحقيق ذات الكذبه حتى أ...
حسين الحمداني نتنياهو : ننفي كافة الاتهامات بشأن تورط اسرائيل في استفتاء كردستان
02 تشرين1 2017
وكالات ألأنباء !! لم من الضروري وهل من الضروري تناقل الأخبار الفاسده و...

شبكة الاعلام تنعى الزميل حاتم حسن


مزيد من الحزن والاسى تلقينا نبأ وفاة الكاتب القدير والصحفي ذي القلم الشريف المدافع عن قضايا الوطن والمحارب للفساد والمناصر للفقراء.. حاتم حسن .. وبغيابه وقلمه تكون الساحة الثقافية والصحفية العراقية قد خسرت كفاءة وطنية نزيهة مميزة وثرة في العطاء. حاتم حسن المثقف الذي كانت مواقفه مشهودة في دعمنا والكتابة عن شبكة الاعلام في الدنمارك في الصحف العراقية ايمانا منه بدورنا الاعلامي .. وكانت مقالاته أسبوعيا تزين صدر الشبكة الى جانب زملائه وأقرانه . خسرناك زميل حاتم لكنها مشيئة الله التعازي باسم شبكة الاعلام في الدنمارك لكل محبيك ولقرائنا الكرام.. وانا لله وانا اليه راجعون .

رابط مدونته :

http://iraqi.dk/index.php/news/esknde/blogger/hatam

قيم هذه المدونة:
حمودي عذاب : نتصالح مع من؟ وكيف تكون التسوية
احترت بين خيارالبقاء / عبد الامير الشمري
 

التعليقات

عبدالامير الديراوي في الإثنين، 16 كانون2 2017 01:40

ورحل حاتم حسن .. بألم بالغ تنعي مجلة "صوتنا" الصحفي والاديب اللامع الزميل حاتم حسن احد ابرز الكتاب الصحفيين العراقيين وصاحب القلم الجرئ الذي ناصر الفقراء والمظلومين ووقف مع الحق دائما ..زاملته في اكثر من مؤسسة صحفية فكان مثال الزميل الخلوق والمهني الصادق ..رحمك الله اخي حاتم ووسع الله دارك في جنة الخلود ومنح الله ذويك واصدقاؤك تقبل الفاجعة بمزيد من الصبر .وانا لله وانا إليه راجعون

ورحل حاتم حسن .. بألم بالغ تنعي مجلة "صوتنا" الصحفي والاديب اللامع الزميل حاتم حسن احد ابرز الكتاب الصحفيين العراقيين وصاحب القلم الجرئ الذي ناصر الفقراء والمظلومين ووقف مع الحق دائما ..زاملته في اكثر من مؤسسة صحفية فكان مثال الزميل الخلوق والمهني الصادق ..رحمك الله اخي حاتم ووسع الله دارك في جنة الخلود ومنح الله ذويك واصدقاؤك تقبل الفاجعة بمزيد من الصبر .وانا لله وانا إليه راجعون
:
الخميس، 19 تشرين1 2017