الرئيسية

الأخبار

محليات

المقالات

الثقافات

عالم حواء

منوعات

علوم صحية

تكنلوجيا

في الدانمارك

بطاقات

فنون

منظمات

اقلام

RSS

اخبار أوروبا
دخول المدونة تسجيل جديد

تسجيل الدخول إلى حسابك

اسم المستخدم *
كلمة السر *
احفظ لي كلمة السر

إنشاء حساب او مدونة

الحقول التي عليها علامة النجمة (*) مطلوبة ومهمة.
أسم *
اسم المستخدم *
كلمة السر *
أعادة كلمة السر *
البريد الإلكتروني *
تأكيد البريد الإلكتروني *
Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish

 

ضغط الإنفاق الحكومي ... ألإيفادات أنموذجاً / رائد الهاشمي

ضغط الإنفاق الحكومي ... ألإيفادات أنموذجاً

 

الوضع الذي يمرّ به بلدنا جاء نتيجة أسباب كثيرة منها إنهيار أسعار النفط العالمية وسوء الأداء الحكومي والسياسي وانتشار الفساد والهدر الغير مبرر في الإنفاق وغيرها من الأسباب المشخصة من قبل الجميع, والمهم في هذه الفترة الحرجة من تأريخ بلدنا أن يتكاتف الجميع في التعامل مع الأزمة بشكل واقعي وسليم لتجاوزها وايصال البلد الى برّ الأمان خاصة واننا نمرّ بتحدي كبير ومصيري يتمثل بمعركتنا العادلة ضد الإرهاب الداعشي, ومن الحلول الأساسية التي لها دوراً كبيراً في تقليل خطر الأزمة الاقتصادية هو (ضغط الإنفاق الحكومي) بشكل عام ولجميع مؤسسات الدولة وحصر الإنفاق بالأمور الأساسية والضرورية جداً والتي لايمكن الاستغناء عنها, والحديث عن تفاصيل الإنفاق يطول لأن أبوابه كثيرة ومتشعبة حيث تعودت مؤسساتنا الحكومية على هدر الأموال الكبيرة وبدون وجع قلب.

أحد الأبواب المهمة في الإنفاق الحكومي والتي أردت التركيز عليها في مقالتي هو (باب الإيفادات والسفر) لموظفي الدولة, والذي يريد أن يُدّقق في تفاصيل هذا الباب للأعوام السابقة يجد فيه من الهدر مايشيب له الولدان, حيث كانت تهدر مليارات الدنانير ببذخ وكأن مال الدولة مال سائب, وقد آن الأوان أن تنتبه الحكومة لذلك وتسارع الى إيقاف هذا الهدر الكبير والاسراف الذي لامبرر له وأن تضع التعليمات والضوابط الصارمة لتحقيق ذلك, فيجب تحديد حجم الايفادات الى خارج البلد بالأمور المصيرية والضرورية جداً وايقاف مادون ذلك والاعتذار عن مئات المشاركات الخارجية بسبب الظرف الإقتصادي الحرج للبلاد, ويجب تقليص حجم الوفد المشارك بالمؤتمرات الضرورية الى عدد محدود جداً وضغط الإنفاق الى أقل حد ممكن, فعندما يتم ايفاد أحد السادة الوزراء أو المسؤولين مثلاً فيجب تحديد الأشخاص المرافقين له بعدد قليل جداً من الذين لايمكن الاستغناء عنهم ومنع استصحاب الحمايات الشخصية والمرافقين والحاشية الخاصة والذين يكلفون ميزانية الدولة مبالغ كبيرة, ومن المعروف أن الدول المضيّفة للمؤتمر تقوم بتوفير كافة إجراءات الحماية الأمنية والإدارية والقضايا اللوجستية لضيوف المؤتمر.

يجب على الحكومة أن تنشر ثقافة ترشيد الإنفاق بين المسؤولين بشكل عام وخاصة في الإيفادات الرسمية, فمثلاً عند ذهاب وفد رسمي الى دولة ما فماالذي يمنع أن تقوم سفارتنا الموجودة في تلك الدولة من تهيئة مكان الإقامة والمنام والضيافة للوفد المشارك في مبنى السفارة نفسها, فهل هناك عيباً إذا ما أقام معالي السيد الوزير أو المسؤول في بناية السفارة العراقية لأيام معدودة؟ وهل سيؤثر هذا على أدائه المطلوب في أروقة المؤتمر؟

 

اعتقد ان الوزير أو المسؤول هو أكثر شخص يجب أن يكون حريصاً على مال الدولة ومن واجبه الوطني أن يُقدّر الظرف الاقتصادي الحرج للبلد ويجب أن يعرف جيداً قيمة كل دينار يُنفق في غير موضعه المناسب, وعليه أن يتذكر دائماً بأن هناك الملايين من الفقراء والأيتام والأرامل والعجزة والذين أوصلوه الى سدة الحكم بأصواتهم الثمينة هم بأمسّ الحاجة الى الكثير من الخدمات الأساسية المفقودة والى إعانات مادية تعينهم على سد احتياجاتهم وحاجات عوائلهم الضرورية, أفلا يستحقون أن يُضحّي معالي السيد الوزير والمسؤول من أجلهم بجزء من (البريستيج) الخاص به خلال فترة الايفاد؟ 

1
الاحتفاء في دار الشؤون الثقافية العامة...تتويــج ل
ميلاد سري : الدراما العراقية بدأت تتطور في السنوات
 

التعليقات

لا يوجد تعليق على هذا الموضوع ..! كن أول من يعلق ( اختار التعليق الى الفيسبوك ام تختار في الشبكة )
Already Registered? Login Here
:
الإثنين، 23 نيسان 2018

أخر مقال نشر للكاتب

  الأربعاء، 18 كانون2 2017
  2875 زيارة

اشترك في هذه المدونة

اخر التعليقات

حسين يعقوب الحمداني أول أجراس قتلي دقت / الصحفي المقتول سردشت عثمان
13 نيسان 2018
حسبي الله ونعم الوكيل حسبنا الله ونعم الوكيل ...يجلس اللآف من العوائل ...
: - الكاتبة امل ابو فارس لا تفتعلْ في حضوري / امال ابو فارس
07 نيسان 2018
لك امتناني وشكري العميق الصديق حسين يعقوب . تحياتي لمرورك البهي !
حسين يعقوب الحمداني تساؤلات شعبية بدون استفهام: ميثاق الشرف الانتخابي / وسام سعد بدر
05 نيسان 2018
تحية طيبة .الفساد حالة والكذب حالة والمراوغه حالة والتقدم والتلاعب حا...
حسين يعقوب الحمداني موسكو تدين الاستخدام العشوائي للقوة ضد المدنيين في غزة
05 نيسان 2018
تحية طيبة تحية الأرض تحية الوطن تحية الشعوب المناضلة المجاهدة من أجل ن...

مدونات الكتاب

الكتاب والمثقفين والصحفيين العراقيين ... ماهذا الصمت المريب والعراق يتعرض لاشرس هجمة بربرية من
3415 زيارة
بهيجة ناهودي
03 كانون2 2014
أتوق لنظرة منك تروي بعض الظمأالأولى لي سدُّ الرَّمَق....و الثانية و الثالثة ذنبٌ مشتهى منك و لك
3531 زيارة
احمد الثرواني
03 تشرين1 2016
قصيدتي اهديها الى العراق قرأتها في مهرجان اقيم في الدانمارك لدعم اطفال العراقلا تُنشد الشعر بل
3399 زيارة
كم أكون سعيدافي رضاكوانا الجوادّ ؟وكم يحلو أستضيفك في قصائدياحلام يقظتيعزلتي وسكونيأنت دائما مع
3204 زيارة
محرر
26 تشرين1 2016
متابعة : شبكة الاعلام في الدنمارك -استمرر الجدل في العراق بسبب إقرار البرلمان حظر صناعة واستيرا
3186 زيارة
منذر آل جعفر‏
23 حزيران 2017
الحدباء أول الحرب. الحدباء آخر الحرب. الحدباء أول العرب. الحدباء آخر العرب. الحدباء أول الأديان
3262 زيارة
البيريسترويكا Perestroyka : كلمة روسية الجذر والأصل. تعني: (إعادة البناء)، وتعبر عن مرحلة الإصل
3180 زيارة
محمد توفيق علاوي
25 كانون1 2016
كيف يرد أهل السنة والجماعة على إتهامهم بالشرك من قبل السلفيين الشفاعة وزيارة القبور بين السلفيي
3038 زيارة
علاء الطرفي
16 حزيران 2017
يستعد مركز دار السلام للإعلام والدراسات وتنمية المجتمع الى إطلاق حملة توعوية كبيرة خلال الأيام
3880 زيارة
الوطنية والغيرة العراقية تبدأ من هنا .. بسم الله الرحمن الرحيم .. إلى كل مواطن شريف وخاصة الإعل
2792 زيارة

 

 

أخبار صحية

غرائب وعجائب

الأسرة والمنزل

تربية الاطفال

دراسات وبحوث

                                                                                                

 

                                       عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته. -     المقالات  التي  تنشر  في الشبكة  تعبر عن  رأي الكاتب  و المسؤولية  القانونية  تقع  على عاتق  كاتبها    /    الاتصال