Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish
دخول المدونة تسجيل جديد

دخول المدونة

 

أخر مقال نشر للكاتب

  الخميس، 19 كانون2 2017
  1666 زيارات

اخر التعليقات

شبكة ااعلام واشنطن تدعو بغداد وأربيل إلى "بدء حوار جدي"
19 تشرين2 2017
امريكا البلطجية وعدوة الشعوب .. فان مشروعكم مفضوح
خلود بدران هيلين كيلر أسطورة القرن العشرين / خلود بدران
16 تشرين2 2017
أتوجه بالشكر والتقدير لشبكة الاعلام في الدنمارك . أشكركم على صدق تعاون...
انعام عطيوي لفتة كريمة من قبل الاستاذة وداد فرحان رئيس تحرير جريدة بانوراما لتكرمها بنشر موضوع يثنى على عمل شبكة الاعلام
09 تشرين2 2017
شبكة الاعلام في الدانمارك وفرت تواصل مهم وفتحت افاق ثقافية وادبية وفني...
ادهم النعماني لفتة كريمة من قبل الاستاذة وداد فرحان رئيس تحرير جريدة بانوراما لتكرمها بنشر موضوع يثنى على عمل شبكة الاعلام
09 تشرين2 2017
ليس مدحا ولا إشادة تخرج من فراغ ،ولكنها حقيقة بينة ساطعة على ان اسعد ك...

مدونات الكتاب

د. شيرين سباهي
22 تشرين1 2011
هل...من طبيعة سياسية البيت الا بيض الاعتماد على..قارئة الودع في تحريك دفة الشرق الاوسط.فكل مايح
2758 زيارة
علي مسعاد
24 آذار 2017
إني على العهد لم أنقض مودتهم " .لقد عشت سنوات طوالا في الدنمرك أنا وأبنائي الخمسة :كندة ، سوسن
2143 زيارة
خولة علي محمد
22 تموز 2016
لا يعدّ النجومولا يحصي خرفاناً قفزت من عربة الزمنينام مطمئناً لا يخشى عواء الذئابولا انشغال الو
2044 زيارة
صمتي إنتفاضةبلا لاءات ومسيراتبلا جمهرة ولافتاتوماذا سينفع الصراخ والعويلعند آذان صماءونفوس دنيئ
1807 زيارة
ادهم النعماني
13 تشرين1 2017
طرحت شركة " ZTE" الصينة هاتفا بـ4 كاميرات ومواصفات تعتبر الأفضل من بين المطروح في الهواتف العصر
399 زيارة
يعتبر الفكر السعودي الوهابي من أقبح وأنكر الأفكار على وجه الأرض، والدين الإسلامي بريء من هذا ال
403 زيارة
  الحديث مع الفنان التشكيلي الكبير مثل صالح كريم يدخلنا الى عوالم تفردهفي انماط الفن الذي يسطر
2465 زيارة
ريم أبو الفضل
17 شباط 2015
كثيرا ماتستوقفني أحداث..أشخاص..مواقف قد أكون فيها بطلة، أو كومبارس ..متفرج، أوقارئوليس مايستوقف
1978 زيارة
احمد الدليمي
20 تشرين2 2014
في سياق الصراع بين السياسيين للأستحواذ على المناصب و المكاسب من أجل أستمرارهم بالنهب المنظم لثر
2205 زيارة
علاء الخطيب
17 نيسان 2017
تمر الذكرى غضةً طرية  لم تبرد بعد ، فهي عصية على النسيان    وتأبى ان تغادر
1434 زيارة

السيد محمد مهدي الحكيم سفير فوق العادة / ثامر الحجامي

هو الابن الثالث, للمرجع السيد محسن الحكيم, ولد في النجف عام 1935,عاش بين أزقتها ونهل من علومها وعاشر مراجعها, وعلى يديه تأسست أولى الحركات الإسلامية, في العراق . عرف عن السيد محمد مهدي الحكيم شخصيته الحركية, واهتمامه بالجماهير, وارتباطه معهم ببساطة وعفوية, وصدق في القلب واللسان, فكان كل من يلتقي به يحبه, فلم يتعامل بطائفية يوما, وكانت غائبة عن قاموسه, حيث كان صاحب الأفق الواسع, وعقلية تسع كل المفاهيم الإنسانية. كانت سفارته الأولى عام1964 الى بغداد, يحمل مشروع الحكيم الإصلاحي, بعد ان اجتاحتها الأفكار المنحرفة, وأصبحت مسرحا لكثير من التيارات, البعيدة عن الثقافة الإسلامية, ومن هناك انطلق المشروع النهضوي الإسلامي, واخذ مشروع السيد مهدي الحكيم يتسع ويتمدد في بغداد, لحين مجيء البعث وإعلانه الصدام مع الحركات الإسلامية, والبدء بتسفير علماء وطلبة الحوزة العلمية . وكان من أولويات البعث, هو استهداف السيد مهدي الحكيم, فدبروا له تهمة التآمر ضد الحكومة عام 1969, ثم تبعه إصدار حكم بالإعدام, ومصادرة أمواله المنقولة وغير المنقولة, ولكن السيد مهدي الحكيم, استطاع أن يهاجر بشكل سري الى باكستان, ومنها الى دبي التي أقام فيها فترة, ثم سافر الى لندن, بناء على طلب الشهيد الصدر, من اجل إدارة العمل السياسي هناك, وتوسيع رقعة المعارضة . أثناء إقامته في الإمارات, ساهم في العديد من النشاطات المهمة, منها تأسيسه لدائرة الأوقاف الجعفرية, وبناء المساجد والحسينيات, وإلقائه المحاضرات التعبوية, من اجل تصعيد حالة الجهاد الإسلامي, وفي لندن قام بتشكيل حركة إسلامية, لحشد القوى العراقية في أوربا, وتأسيس مركز أهل البيت الثقافي, وكان له الدور الهام, في تأسيس منظمة حقوق الإنسان في العراق . أخذ السيد مهدي الحكيم على عاتقه, دعم المعارضة العراقية, التي كان يحاول نظام البعث إخفائها عن العالم, فقام بتأسيس لجنة رعاية الهاجرين في لندن, والتي كانت تقوم بإرسال ممثلين, الى معسكرات المجاهدين العراقيين, وكان من ابرز الداعمين, للمجلس الأعلى للثورة الإسلامية في العراق, وكان يرى انه على يديه, سيكون الخلاص من نظام الطاغية . تعرض السيد الحكيم, الى الكثير من محاولات الاغتيال, كونه يمثل رقما مهما, في حسابات الدوائر الإقليمية والدولية, وعنصرا خطيرا في نظر حكومة البعث الصدامي, لذلك كانت تسعى خلفه, أين ما حل وارتحل, وانتهت هذه المحاولات, باغتياله في السودان بتاريخ 17/1/1988, على يد جلاوزة النظام البائد, في باحة الفندق الذي كان يقيم فيه. وباستشهاده فقدت الحركة الإسلامية, علما من إعلامها, وسفيرا رفع لواء التعريف بها للعالم اجمعه, ومجاهدا اخذ على عاتقه الدفاع عن شعبه وبلاده, ضد حكام الجور والطغيان, فسلام عليه يوم, ولد ويوم استشهد, ويوم يبعث حيا.

قيم هذه المدونة:
0
العلاقات الأسرية في خطاب المرجعية / ثامر الحجامي
دماء طاهرة تروي ارض البحرين / ثامر الحجامي

مشاركات ذات صلة

 

التعليقات

لا يوجد تعليق على هذا الموضوع ..! كن أول من يعلق ( اختار التعليق الى الفيسبوك ام تختار في الشبكة )
:
الخميس، 23 تشرين2 2017

اخر الاعضاء المسجلين في الشبكة

نوال مصطفي
1 مشاركة
لينا أبو بكر
1 مشاركة
عماد الدعمي
1 مشاركة
جمال الغراب
1 مشاركة
ضياء الجبالي
1 مشاركة

مقالات ذات علاقة

تدور أحاديث داخل الأوساط السياسية والشعبية، عن موعد الإنتخابات وبين المُطالبة بإجرائها بوقتها المحدد
في وقت تتسابق شعوب الأمم بوسائل التحضر، وتتبارى بتحقيق الرقي المجتمعي، مدعومين بقوانين دولهم الوضعية
يغمرني الإحساس بالرضا من ردود الأفعال القوية التي تصلني منذ إطلاق التحالف الوطني لحماية المرأة بالقا
 يا الله، يا لهذه المفارقة التاريخية بين مشهدين تزامنا في عَبْطة مزدوجة: الحريري في حضن فرنسا و
في فترة وجود نوري المالكي على رأس السلطة في إمارته الثانية صادق مجلس وزراءه على القانون الذي تقدم به
إن تفقدت بموضوعية وأمانة فكرية دور ومكانة قوى حركة التحرر الوطني العربية خلال ما يقارب العقود الأربع
كان الدولار الأمريكي مغطى بالكامل بالذهب منذ تبني (نظام برتن وودس) Bretton Woods System)) بعد الحرب
كلام السيد حسن نصر الله عن تحديد مسؤولية الأميركان وحجم دعمهم لداعش وبناتها هو المصداق وليس حديث الس
يقينا أن العراق من أغنى دول العالم وهذا أمرٌ ليس فيه خلاف ، فالخيرات التي يتمتع بها العراق ليس من ال
حين قرر فهد بن عبدالعزيز تشكيل لجنة لصياغة ما بات يُعرف بالنظام الأساسي للحكم "دستور البلاد" لم يكن