Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish
دخول المدونة تسجيل جديد

دخول المدونة

 

أخر مقال نشر للكاتب

  الجمعة، 27 كانون2 2017
  6198 زيارات

اخر التعليقات

زائر حسينية الشيخ بشار كعبة البهائيين في العراق وهي من مسلسل الهدم الذي يطال التراث العراقي
15 تشرين1 2017
البيت في الاساس كان لسليمان الغنام السني وسكنه البهائي بعد مقتل سليمان...
الأكدي ماتيس: نعمل على ضمان عدم تصاعد التوتر حول كركوك
14 تشرين1 2017
أمريكا لاتشعل النار أن كانت تعرف أنها لن تحرق فالدواعش وتنظيمات ماي...
حسين يعقوب الحمداني نتنياهو : ننفي كافة الاتهامات بشأن تورط اسرائيل في استفتاء كردستان
02 تشرين1 2017
كذب كذب حتى تصدق نفسك وهي مؤوسسات قائمة بذاتها لتحقيق ذات الكذبه حتى أ...
حسين الحمداني نتنياهو : ننفي كافة الاتهامات بشأن تورط اسرائيل في استفتاء كردستان
02 تشرين1 2017
وكالات ألأنباء !! لم من الضروري وهل من الضروري تناقل الأخبار الفاسده و...

زرع بكتيريا معوية جديدة قد يعالج التوحد

متابعة : شبكة الاعلام في الدنمارك -

وجد مختصون في علم الأحياء إثباتات جديدة لكون التوحد ليست له طبيعة جينية فقط بل يعود إلى بعض مفاعيل البكتيريا في أمعاء المصاب.

فقد قال عالم الأحياء جيمس أدامس من جامعة ولاية أريزونا في مدينة توسون إن الباحثين أكملوا المرحلة الأولى من الاختبارات في المستشفى والتي أظهرت أن عمليات الزرع هذه آمنة بالنسبة للإنسان من جهة وفعالة من جهة أخرى. ومع هذا يحتاج العلماء إلى إجراء المرحلتين الثانية والثالثة من الاختبارات في سبيل إيصال هذه الطريقة لعلاج التوحد إلى السوق.

واكتشف فريق آخر من علماء الأحياء الصيف الماضي أن تنقية أمعاء فئران مصابة بالتوحد من البكتيريا العائشة فيها وزرع فلورة صغرية تابعة لقوارض تتصف بصحة جيدة حمى أخلافها من نمو مرض التوحد لديها.

واختبر أدامس وزملاؤه فكرة نمو التوحد بسبب البكتيريا العائشة في الأمعاء على مجموعة من 18 متطوعا تراوحت أعمارهم بين 6 و14 عاما. استغرقت هذه التجربة نحو 10 أسابيع نقى الباحثون خلالها كل أقسام أمعاء المتطوعين من الميكروبات التي عاشت فيها بواسطة مضادات حيوية وعن طريق غسلها غسلا نشطاً ثم نقلوا إلى تلك الأقسام ميكروبات من أمعاء أقرانهم من ذوي الصحة الجيدة.

فأدت هذه العملية إلى تحسن ملحوظ في حياة الأطفال المصابين بالتوحد حيث انخفضت شدة ملازمات التوحد لديهم بمقدار 20-25%.

أظهرت المقارنة بين الفلورة السابقة والجديدة أن هذه الأخيرة تتصف بالتنوع والازدياد الكمي.

المصدر: رامبلر

أندريه موخين

قيم هذه المدونة:
نوم الرضع في غرفة ذويهم يحد من حالات الموت المفاجئ
أستراليا تودع جوازات السفر

مشاركات ذات صلة

 

التعليقات

لا يوجد تعليق على هذا الموضوع ..! كن أول من يعلق ( اختار التعليق الى الفيسبوك ام تختار في الشبكة )
:
الخميس، 19 تشرين1 2017