Arabic Danish English German Russian Swedish
دخول المدونة تسجيل جديد

دخول المدونة

 

أخر مقال نشر للكاتب

  الأحد، 12 شباط 2017
  6691 زيارات

اخر التعليقات

حسين يعقوب الحمداني ملا بختيار ممثل طالباني يمنح البرلمان ورئيس مجلس الوزراء صلاحيات عسكرية بشأن الإستفتاء
17 أيلول 2017
بخيرهم ماخيروني وبشرهم عموا علية. لو العب لو اخرب الملعب!!! ليس ب...
ثائر الطائي تشريع الديانات الهنديَّة بطريقة إسلاميَّة !!/ احمد الملا
16 أيلول 2017
ان ما نعيشه اليوم من فوضى كقطع وأشلاء مبعثرة ومنتشرة هنا وهناك ؛فهي بس...
محمد الخالدي تشريع الديانات الهنديَّة بطريقة إسلاميَّة !!/ احمد الملا
16 أيلول 2017
الكثيركانوا يعتقدون بان مذهب ابن تيمية هو من المذاهب الاسلامية حتى تصد...
جميل العبيدي تشريع الديانات الهنديَّة بطريقة إسلاميَّة !!/ احمد الملا
16 أيلول 2017
ابن تيمية وحكامه حيث انهم نصبوا المنابر والخطابات والمؤلفات للتمجيد بم...

نصائح مهمة للحماية من الغفوة أثناء القيادة

متابعة : شبكة الاعلام في الدنمارك -القيادة لمسافات طويلة أمر لا مفر منه داخل البلد الواحد أو حتى للتنقل بين بلدين متجاورين، حوادث السير بسبب الإنهاك وما ينتج عنه من قلة تركيز مرتفعة جدًا، ولعل الأخطر هو غفوة السائقين التي تسجل عالميًا وعربيًا بين الساعة السادسة والسابعة صباحًا.لذلك فإن كنت تقود لمسافات طويلة سنقدم لك بعض النصائح التي تساعدك على البقاء مستيقظًا وإبعاد الخطر عن نفسك وعن الآخرين.
1- قم بالتوقف بشكل مستمر: يجب التوقف كل ساعتين أو أكثر سواء كان هناك محطات على طريقك أو لا يوجد.. حتى ولو كنت لا تملك الوقت للقيام بغفوة صغيرة فإن تغيير الإيقاع سيرفع من معنوياتك، وسيجعلك أكثر تيقظًا عندما تنطلق مجددًا. كما أن الخروج من السيارة والمشي قليلًا واستنشاق الهواء النقي سيجعلك تشعر بالانتعاش، وبالتالي يضاعف تركيزك.
2- تناول القهوة.. لكن بشروط:هناك خلاف حول تأثير القهوة على السائق المنهك. دراسة بريطانية أكدت أن السائقين الذين يتناولون مشروبات تحتوي على الكافيين كالشاي والقهوة ومشروبات الطاقة كانوا أكثر تيقظًا؛ ما قلل نسبة الحوادث بنسبة ٦٣٪ . لكن دراسة ألمانية حذرت من تناول السائقين للقهوة؛ لكونها تنشط الدماغ لفترة محدودة ثم ما ينفك أن يزول مفعولها بسرعة ما يتركهم بدرجات تعب أكبر من السابق. الحل الوسط هنا هو تناول القهوة إن كنت تشعر بإنهاك متوسط أم في حالات الإنهاك الشديد فلا يجب تناولها، بل يجب التوقف فورًا والحصول على قسط من الراحة. كما يمكن تأجيل موعد القهوة إلى ما بعد الحصول على الراحة، أو القيام بما يسمى قيلولة القهوة، بحيث تتناول كوبًا من القهوة ثم تنام لمدة ٢٠ دقيقة، وحينها ستستيقظ بحالة من اليقظة والتركيز والنشاط المضاعف.
3- حين لا يمكنك المقاومة.. استسلم: في حال كنت قد وصلت إلى مرحلة لم يعد بإمكانك مقاومة النعاس قم بالتوقف إلى جانب الطريق وخذ قيلولة لـ١٥ دقيقة. ما يجب الانتباه إليه هنا هو أن النوم لأكثر من ٢٠ دقيقة لن يمنحك النشاط على الإطلاق، بل سيجعلك تستيقظ بحالة من الإنهاك والضبابية الدماغية. حتى ولو كان عليك الوصول إلى وجهتك في موعد محدد فإن التأخير هذا ضروري؛ لأنه يضمن سلامتك الشخصية وسلامة غيرك.
4- توقف عن القيادة بعد منتصف الليل: الساعة البيولوجية للإنسان تدخل في مرحلة الرغبة الشديدة بالنوم من الساعة الـ١٢ ليلًا وحتى الساعة الـ6 فجرًا.
الخطر هنا لا يرتبط فقط بنزاع سيمتد لست ساعات مع النعاس بل بواقع أنه بعد الساعة الـ6 فجرًا فإن دماغك سيدخل في حالة النوم سواء أردت ذلك أم لم ترد وسيحصل على راحته، لذلك كما سبق وذكرنا معظم حوادث السير تحصل بين الساعة السادسة والسابعة صباحًا. صحيح أن غفوة الدماغ لن تستمر طويلًا، لكنها تكفي لجعلك في دائرة خطر الموت.
5- إضاءة داخلية خاصة بك: التناقض الكبير بين الأضواء الساطعة وبين اللون الأسود للطريق يمكنه أن يجعل عيونك في حالة غير مسبوقة من الإنهاك، كما أنه يدخلك في حالة أشبه بالتنويم المغناطيسي.. إن كان لا يمكنك الامتناع عن القيادة بعد منتصف الليل فاحرص على أن تملك ضوءًا خاصًا بك يمكنه أن يوازن بين الضوء الساطع الخارجي، وبين عتمة السيارة الداخلية.

قيم هذه المدونة:
هُزلت والله يا جنرال..إن كنت لها إستقل وحل البرلما
للموظفين أو غير الموظفين (الرافدين) يعلن تعليمات ا

مشاركات ذات صلة

 

التعليقات

لا يوجد تعليق على هذا الموضوع ..! كن أول من يعلق ( اختار التعليق الى الفيسبوك ام تختار في الشبكة )
:
الإثنين، 25 أيلول 2017