Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish
دخول المدونة تسجيل جديد

دخول المدونة

 

أخر مقال نشر للكاتب

  الجمعة، 17 شباط 2017
  1661 زيارات

اخر التعليقات

شبكة ااعلام واشنطن تدعو بغداد وأربيل إلى "بدء حوار جدي"
19 تشرين2 2017
امريكا البلطجية وعدوة الشعوب .. فان مشروعكم مفضوح
خلود بدران هيلين كيلر أسطورة القرن العشرين / خلود بدران
16 تشرين2 2017
أتوجه بالشكر والتقدير لشبكة الاعلام في الدنمارك . أشكركم على صدق تعاون...
انعام عطيوي لفتة كريمة من قبل الاستاذة وداد فرحان رئيس تحرير جريدة بانوراما لتكرمها بنشر موضوع يثنى على عمل شبكة الاعلام
09 تشرين2 2017
شبكة الاعلام في الدانمارك وفرت تواصل مهم وفتحت افاق ثقافية وادبية وفني...
ادهم النعماني لفتة كريمة من قبل الاستاذة وداد فرحان رئيس تحرير جريدة بانوراما لتكرمها بنشر موضوع يثنى على عمل شبكة الاعلام
09 تشرين2 2017
ليس مدحا ولا إشادة تخرج من فراغ ،ولكنها حقيقة بينة ساطعة على ان اسعد ك...

مدونات الكتاب

سهيل سامي نادر
14 أيلول 2017
أثناء حادثة نقل الدواعش من جرود العرسال الى دير الزور ، وفي سياقها ، امتلأ الفيسبوك بما أدعوه ب
434 زيارة
متابعة:عبدالامير الديراويمكتب البصرة لشبكة الاعلامفي الدانمارككان حفل بهيجا  ذلك الذي اقيم
1195 زيارة
عباس عبد الصائغ
28 كانون1 2014
الباحثة  فطيمة : سوريا هي ربطة عنق للعرب تحاول امريكا مسكها حتى تتمكن من خنق الامة العربية
4027 زيارة
محرر
23 كانون1 2016
 هذه هي رسالة غربية خليجية لروسيا للانتقام منها بعد ان هزمت محور الارهاب الغربي الخليجي في
1569 زيارة
محرر
16 شباط 2017
متابعة : شبكة الاعلام في الدنمارك - أفادت وكالة "رويترز" نقلا عن مصادر أمنية عراقية، بمقتل 15
1463 زيارة
السويد / سمير ناصر ديبس شبكة الأعلام في الدنماركالعراقيون في مدينة يوتبوري السويدية ومن جميع ال
1839 زيارة
خزعل الماجدي
26 نيسان 2017
بعد 3 سنوات من اندلاع الانتفاضات العربية، لم يولد شيء لسببين؛ أولهما: أن 3 سنوات لا تكفي أبدا ل
2331 زيارة
علاء الخطيب
28 نيسان 2017
الفساد في العراق  كالماء والهواء ، لا يكاد ينفك عن حديث  اي مجموعة عراقية ولو كانوا ث
1313 زيارة
في العاشر من رمضان في السنة العاشرة لبعثة النبي محمد (ص) وقبل الهجرة بثلاث سنوات في شعب أبي طال
2521 زيارة
فؤاد الهاشم
19 تشرين1 2014
ليس لدينا نحن المسلمين السنة ما نقدمه للعالم و للإنسانية و لباقي الطوائف سوى القتل و الدماء.الع
2427 زيارة

هيكل صحفي أم سياسي؟ / احمد صبري

غيب الموت الكاتب والصحفي العربي محمد حسنين هيكل لتختتم مسيرة رجل بعد رحلة مثيرة في عالم الصحافة والسياسة وضعته في دائرة الضوء لاكثر من نصف قرن
ولم يحظ صحفي عربي بمثل ما حظي به هيكل من شهرة ودورتجاوزعالم الصحافة إلى عالم السياسة ، ليتحول إلى شاهد عيان على أخطر مراحل أحداثه، موثقا وراصدا لمستجداته على مدى العقود الماضية .
والصحفي والكاتب محمد حسنين هيكل ،عاصر أحداثا هي من أشد فترات الاثارة في التاريخ العربي رصدها بعين الصحفي البارع لتنوير الراى العام باسرارها .
وعلى مدى العقود الماضية التي عاش فصولها، تحول هيكل من صحفي وكاتب إلى مؤثر في احداثها ،ما أثار حفيظة من عاصروه من الصحفيين غير أن براعة هيكل وحسه الصحفي الراصد للحدث ومدياته قربه من صانع الحدث في مصر ، الراحل جمال عبد الناصر حيث نال ثقته وقربه من دائرة صنع القرار .
وعندما نستعرض العلاقة بين ناصر وهيكل منذ ثورة يوليو عام 1952 ولغاية رحيل عبد الناصر في العام 1970، نستطيع القول أنها جسدت وأبرزت دور الصحفي ومكانته في المجتمع.
وأتاح قرب هيكل من عبد الناصر إطلاعه على أسرار تلك الفترة المثيرة في تأريخ مصر والمنطقة عموما ، إلى حد حصوله على نسخة من أي قرار أو توجيه يصدر عن الرئاسة المصرية بأمر من عبد الناصر .
وبعد مرور أكثر من أربعة عقود على رحيل عبد الناصر ظل هيكل وفيا ومدافعا عن مبادئ ثورة يوليو وقائدها رغم حملات التشكيك والتشويش التي حاولت أن تنال من صدقيتها وهويتها .
ويسجل لهيكل أن العشرات من الرؤساء والملوك والشخصيات هم من يطلبون مقابلته وليس هو، كما جرت العادة، ما اعطاه ميزة ومكانة في عالم الصحافة والسياسة ،لم يرتق اليها من عاصروه .
واصبحت المعلومة وتوثيق الحدث السياسي عند هيكل ،مكانة في تعزيز رؤيته السياسية للحدث ، فتحولت مؤلفاته إلى مصدر موثوق ومرجعية ذات مصداقية في تنوير وأطلاع الرأي العام على حقائق الاحداث التي عاصرها هيكل خلال سفر حياته .
وعندما التقيت هيكل صيف عام 1989 في شقته المطلة على النيل في القاهرة ،أبلغتني مديرة مكتبه، أن الفريق البحثي الذي يعاون هيكل في عمله ، يمتلك نحو مليون وثيقة ومصدر ومعلومة وضعت تحت تصرفه .
وعندما قلت لهيكل أنني أتابع ما يكتبه في الاهرام بعنوان /بصراحة/ من إذاعة صوت العرب كل يوم جمعة، وعبرالصحافة العراقية التي كانت تنشر نصها في ستينيات القرن الماضي، قال مازحا /لاتحاول كشف عمري /
ونشرت نص الحوار في مجلة الف باء الذي كنت أعمل فيها ، وكشف هيكل خلال الحوار ، عن أن أزمة المياه ستكون خلال العقود المقبلة ، في مقدمة أزمات وتحديات المنطقة معللا ذلك بأن الأمن المائي لايقل أهمية من الأمن القومي موضحا أن مصر ستتأثر بهذه الازمة .
وأقر هيكل أن إنتهاء الحرب العراقية الايرانية ، لم تنه الصراع بين البلدين كاشفا أن الدول الكبرى المؤثرة بالمنطقة أرادت أن تنهك طرفي الصراع لصالح ترجيح كفة إسرائيل في معادلة الصراع بالمنطقة.
وتوقعات هيكل لمسار الاحداث بالمنطقة العربية بعد مروراكثر من ربع قرن ، الدليل على سعة أفقه واطلاعه ، جسدت حس الصحفي والسياسي والباحث .

قيم هذه المدونة:
1
عُدنا لكُم .. والعَوْدُ أَحْمَدُ / عباس سليم الخفا
إِنْ ارتقيتَ جبلاً / مرام عطية

مشاركات ذات صلة

 

التعليقات

لا يوجد تعليق على هذا الموضوع ..! كن أول من يعلق ( اختار التعليق الى الفيسبوك ام تختار في الشبكة )
:
الثلاثاء، 21 تشرين2 2017

اخر الاعضاء المسجلين في الشبكة

مقالات ذات علاقة

يومَ كان طفلاًكان الفراتُشقياًيتمرّن على القفزِبين التلالليس بالوَلدِ العاقّـ كما يُزعَمُ ـلكنّهُ لا
وجعْ وطن/أليك حبيبي ... ودعني أصلي .!! نحن جيلٌ خارجٌ من رحم الحروب ، مثقلون بمسؤولية أخلاقية قبل أن
مقداد مسعود/ 1954 شاعر وناقد عراقي معروف ومشهور يحمل رقماً ثراً متلئلئاً وساطعاً في أرشفة الذاكرة ال
أغنية الصباح.. وهمس القمرتشجو بهسيس الريح بأوراق الشجرالحياةُ لا تخلقُ من عدمحياةً بحياة… وحباً بحب,
قصيدتي مهداة الى هذا ( البطل المعفر وجهه بتراب المعركة ودمه الطاهر)ولكل الابطال الغيارى ولكل العراقي
انوثة السلام ولودة...الاطفال ينهمرون من الحنفيةفي صباحات عشق بلون ضحكة الماءيرتعش منزلقاً على منحنيا
منهمرةٌ….أنامل المطر تغمر المدىبآلاف القبل الندية.. لاثمة ثغور الوردتساقطاً ولِهاً بالقرب الحميم.تَض
مال ظلي لا يفيقيتبع عميق حزني كالطريق.سَنُنسى كما العبير, منسلاً من القارورةنضيع بلجةِ اللحظة,بلا ما
مؤلم هذا الاحتطاب …بلحاء العمر , لتسيل الجروح..دموعا حليبية, من آهات المواويل المنثورةبساطاً ليمينكَ
كاليتم المقرفص بذهول الفقد الاخرس...هكذا هي, الذاكرة المنفية للأسرى... استحمت بقلب الضباب. فأختفت مل