Arabic Danish English German Russian Swedish
دخول المدونة تسجيل جديد

دخول المدونة

 

أخر مقال نشر للكاتب

اخر التعليقات

محرر تكريم الاستاذة وداد فرحان في مهرجان الجواهري السادس الذي اقامه منتدى الجامعيين العراقي الاسترالي
16 آب 2017
حقيقة اننا نشعر بالفخر الكبير لتكريم الصحفية المبدعة في الغربة الزميلة...
رعد اليوسف اكاديمية البورك للعلوم في الدنمارك : مناقشة علنية لاطروحة دكتوراه
16 آب 2017
مبارك لك دكتور فاروق ونتمنى لك المزيد من التفوق والنجاح خدمة للمسيرة ا...
عبدالامير الديراوي شبكة الاعلام في الدانمارك: مؤسسة حاربت الارهاب واحتفلت بيوم القضاء عليه / ادريس الحمداني
04 آب 2017
نعم كان لشبكتنا دورها الوطني الرائد في متابعة الاحداث في وطننا العزيز ...

في امسية زينتها القوافي : جمال الفريح ..وطن تحت خط الوجع / عبدالامير الديراوي

عبدالاميرالديراوي

مكتب شبكة الاعلام في الدانمارك.

 الشاعرجمال الفريح احد الشعراء الذين واكبوا مسيرة الصحافة والشعر منذ بداية سبعينات القرن الماضي ..جاء هذه المرة مغردا بمفردات شعرية تنبض بالمحبة لوطن مزقته الحروب والفتن والتناحرات فكان ديوانه الاخير وطن تحت خط الوجع ليعبر عن ما يختزنه الشاعر من احاسيس ومكابدات مما يراه في وطنه الذي تمزق نسيجه الاجتماعي وسط رهانات الاعداء عليه . في امسية للاحتفاء بالشاعر اقامتها "مؤسسة آنو "بالتعاون مع قصر الثقافة والفنون في البصرة وحضرها نخبة من الشعراء والمثقفين والفنانين في المحافظة تحدث عن تجربته الشعرية بعدها اطلق الشاعر العنان لقريحته كي تحكي لنا حكاية العلاقة بينه وبين المدينة والارض التي نشأ عليها وترعرع بين ازقتها فكانت قصائده اغنيات للعشق لوطنه اغنيات محملة بالألم واللوعة مستذكرا العديد من زملاءه الشعراء الذين قتلتهم القصائد بعد ان تعلقوا بتربة الوطن .. وهكذا كان الشاعر علي الامارة الذي قدم الشاعر في الامسية ان جمال الفريح عاصر العديد من شعراء جيله السبعيني فكان الشمعة بينهم في جملة عطاء توزع بين الشعر والصحافة ورغم كون عمله الصحفي ابعده قليلا عن الشعر لكنه ظل مواضبا نشطا واصدر عدة دواوين شعرية كان اخرها " وطن تحت خط الوجع" . مضيفا ان الشاعر استطاع ان يجعل من ارض الوطن هي المعشوقة التي يوجه اليها كل مفردات محبته ، وكذلك كان الديوان يحمل في عنوانه هذا التوجه منسحبا على جميع القصائد . وفي مداخلات الحاضرين زكز البعض على ان القصيدة لدى جمال الفريح تحتاج الى قوة التوصيل في الالقاء تاركين المسالة الاهم وهو الشكل الفني للفصائد وعمق المضمون لكنهم اشادوا بالمستوى الرائع القصائد . لكن الذي ينقص الامسية ان الموسسة التي نظمت الامسية كان من المفترض ان تدعو النقاد للكتابة عن تجربة الشاعر وتلاوة شهادات خاصة عن مسيرته عبر ما اصدر من دواوين رغم ان اتحاد الادباء في البصرة لم يخصص جلسة خاصة للاحتفاء باصدارات هذا الشاعر فيما اقام جلسات لشعراء لم يكونوا على قدر اهمية جمال الفريح . غير انها مبادرة رائعة من قبل موسسة انو للفنون الادائية

واحتضان تلك النشاطات من قبل قصر الثقافة والفنون في المحافظة

قيم هذه المدونة:
من الدوحة الى جنيف رحلة إفلاس سياسي / ثامر الحجام
ما هو نوع الحكومة التي نترقبها جميعنا.. بعد تجارب

مشاركات ذات صلة

 

التعليقات

:
الخميس، 17 آب 2017