Arabic Danish English German Russian Swedish
تسجيل الدخول تسجيل

تسجيل الدخول

 

أخر مقال نشر للكاتب

الأحد، 26 شباط 2017
130 الزيارات

اخر التعليقات

عباس سليم الخفاجي قصة نجاح رجل .. مُلقن الببغاوات المهندس مؤيد أمازون / عباس سليم الخفاجي
25 آذار 2017
بأسمي ونيابة عن هيئة تحرير شبكتنا شبكة الاعلام في الدانمارك نقدم شكراً للزميل مؤ...
bahaa قصة نجاح رجل .. مُلقن الببغاوات المهندس مؤيد أمازون / عباس سليم الخفاجي
25 آذار 2017
كل الشكر والتقدير والاحترام للاخ المهندس مؤيد امزون لما يقدمة من خدمات للمربين و...
bahaa قصة نجاح رجل .. مُلقن الببغاوات المهندس مؤيد أمازون / عباس سليم الخفاجي
25 آذار 2017
كل الشكر والتقدير والاحترام للاخ المهندس مؤيد امزون لما يقدمة من خدمات للمربين و...
bahaa قصة نجاح رجل .. مُلقن الببغاوات المهندس مؤيد أمازون / عباس سليم الخفاجي
25 آذار 2017
كل الشكر والتقدير والاحترام للاخ المهندس مؤيد امزون لما يقدمة من خدمات للمربين و...

النائب عن ائتلاف دولة القانون الدكتورة فردوس العوادي تتسائل عن ماهية زيارة وزير خارجية السعودية إلى بغداد ؟

متابعة - عباس سليم الخفاجي 

الأحد 26 شباط 2017

تساءلت النائب عن ائتلاف دولة القانون فردوس العوادي عن زيارة وزير الخارجية السعودي الى بغداد ، هل تدل على حسن نوايا وندم على ما مضى ؟ داعية السعودية الى التعامل  مع العراق على أساس دولة وليس طوائف وملل.

وقالت العوادي في بيان لها اليوم ، انه"بالوقت الذي نتمنى ان تسود العلاقات الأخوية مع الدول العربية  نتساءل عن زيارة وزير الخارجية السعودي للعراق  هل تدل على حسن نوايا وندم على ما مضى ؟ اذ لابد ان تدرك السعودية ان لا جدوى من سياستها السابقة التي راح ضحيتها آلاف من العراقيين ونتامل ان تتخلى عن التعامل مع العراق على اساس طائفي ، لأنه لن يجدي نفعا ويجر المنطقة الى الحروب واذكاء الضغائن".

مشددة على ضرورة ان  تثبت السعودية حسن النوايا عن طريق التعاون في كثير من الملفات وخاصة ملف الارهاب وان تزود العراق بقوائم وأسماء الإرهابيين الذين كانوا ينطلقون من اراضيها، وأيقاف الدعم المالي والعسكري للجماعات الإرهابية وجعل الحج أمنا لكل الحجاج وللعراقيين . وتطرقت العوادي الى مسالة الاعتقالات التي طالت عدد من الحجاج العراقيين، مشيرة الى وجود  آخرون في معتقلاتها.

وأوضحت العوادي انه "بخلاف هذه الأمور فان الإرهاب لابد له أن يطال السعودية في يوم ما وتقع في مستنقعه، مشيرة بالوقت نفسه الى ضرورة ان تتخلى عن التعامل مع بعض القيادات السياسية خارج إطار الدولة العراقية".

ودعت الى العمل على "فتح صفحة جديدة أخوية صادقة مع العراق الذي يعد اليوم صاحب الفضل الأول على العالم في إنهاء الارهاب". كما دعت العوادي إلى إطلاق سراح الحاج العراقي محمد حسن رمضان ال يوسف الذي لازال معتقلا في سجونها منذ فترة الحج في العام الماضي .

 

الكردستاني : لاتوجد رغبة للحزب بترشيح بديل لوزير ا
زيارة الجبير غير المعلنة لبغداد قد تكون ثمرة مراجع

مواضيع ذات علاقة :

 

تعليقات

لا تعليق على هذه المشاركة. كن أول من يعلق.
اذا كنت مسجلا كعضو في الشبكة ؟ ادخل من هنا
زائر
الإثنين، 27 آذار 2017

اخر الاعضاء المسجلين في الشبكة

المدونات الاكثر ترشيحا

شيرين فريد
28 آب 2016
أنا أعلم علم اليقين بأن مقالى هذا ربما سيثير حفيظة البعض لأنه عبارة عن محاولة إجتهادية منى للنظر نظر
2746 زيارات
لم يفاجئنا بنيامين نتنياهو رئيس وزراء دولة الاحتلال الاسرائيلي بعقده جلسة لمجلس وزرائه في هضبة الجول
2270 زيارات
خلود الحسناوي
09 تشرين1 2016
ظننت اني بالحناء سأخضب معك ظفيرتي ..يا لخيبتـــي وقــد شابـــت ظفيرتـــي وعـــلاها لون الثلـــج مــن
778 زيارات