الرئيسية

الأخبار

محليات

المقالات

الثقافات

عالم حواء

منوعات

علوم صحية

تكنلوجيا

في الدانمارك

بطاقات

فنون

منظمات

اقلام

RSS

اخبار أوروبا
دخول المدونة تسجيل جديد

تسجيل الدخول إلى حسابك

اسم المستخدم *
كلمة السر *
احفظ لي كلمة السر

إنشاء حساب او مدونة

الحقول التي عليها علامة النجمة (*) مطلوبة ومهمة.
أسم *
اسم المستخدم *
كلمة السر *
أعادة كلمة السر *
البريد الإلكتروني *
تأكيد البريد الإلكتروني *
Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish

 

في ذاكرة الميكيافيلية .. ابداع حكم ..وليس اليات استبداد !!‎/ ايمان سميح عبد الملك

من الافضل ان يخافوك الناس على ان يحبوك" هكذا كان تفكير ميكافيللي وتعاطيه مع ملفات حياتية مهمة كالسياسة ,بالرغم من مرور خمسه قرون على كتاباته،غير ان قواعد اللعبة التي اسسها لم تتغير وما زالت ملهمة للكثير من حكام وسلاطين الارض لاسيما الطغاة منهم في هذا العصر وستبقى لكل العصور,لان لب مبادؤه تعتمد على القوة المبررة لكل شيء ،ما دامت موجودة فكل شئ مباح. من ليس له ماضي ، لن يكن له حاضر،حاول ميكافيللي اتباع منهج جديد مختلف,ركز على التاريخ وحاول الربط بين الاسباب، النتائج والدراسات المستمدة منه لاستقصاء الحقائق والاحداث، معرفة نتائجها وامكانية تكرارها للوصول الى قواعد عامة تنبأ بالمستقبل لتسهل مهمة الحكام وتساعدهم على بناء مواقفهم. خلال مسيرة حياته استطاع ان يطلع على خبايا الحياة السياسية واسرارها ,تحدث عن انواع الحكومات والطريقة التي نشأت بها ,وعن كيفية اختيار الوزراء الاكفاء المخلصين، بعيدا عن المنافع الذاتية وعن كيفية تحكم القدر في حياة الانسان، اوضح ان الحظ يتبدل حسب قوة الانسان وارادته فالقدرة والكفاءة ضرورية لادارة الدولة,دون ان ننسى بان هناك رجالا يصلوا الى مراكز الدولة،عن طريق النذالة والقبح .كما تطرق الى مسيرة الانسان فعليه ان يكون محبوبا ومهابا بنفس الوقت لان البشر يترددون في الاساءة لمن يحبون اقل من ترددهم في ايذاء من يهابون. ووجد بان استخدام المهابة والخوف من العقاب طريقة من الصعب ان تفشل. الميكافيللية ، ظهرت كمذهب في السياسة وسيطرت على افكار التيارات السياسية في القرنين التاسع عشر والقرن العشرين وساهمت في عصر النهضة الاوروبيه, فكانت بمثابة المفاتيح للسياسة المعاصرة ,ارتسمت بالصفات المادية وتغليب المصالح على كل شيء مما اعطاها صفة الخبث والغدر والفساد في السلوك والتعامل.كانت افكاره تسير على مبدأ كل شئ مباح ما دامت هناك القوة اللازمة لتحقيقه والوصول الى الهدف مهما كانت الوسيلة قاسية او ظالمة, ومن اهم كتبه "الامير"الذي اثار. ضجة كبيرة ولم ينشر الا بعد خمسين عام من موته ، بسبب جرأة افكاره ويقال بان نابليون وهتلر تأثرا بكتاباته وكان هو مرجعهم الاساسي. اما في واقعنا العربي نجد بإن نظرية "الغاية تبرر الوسيلة"قد طبقت في انظمتها من حيث وصول الطبقة السياسية الى اهدافها بأي وسيلة ، بعيدا عن القيم الاخلاقية والمبادئ السامية ,متناسين حقوق شعوبهم والواجبات تجاههم,عداك عن تطبيق سلطة القانون الممثلة بالعصا لكل من يقف عقبة بطريق مصالحهم ونزواتهم او من يعارض ويختلف مع إرائهم، مما أوصلنا للقهر التسلطي،والاستبداد المبني على سياسة الرضوخ والتبعية والشعور بالدونية وعدم ممارسة الديمقراطية، وذلك بعدم الاعتراف بتنوع المعتقدات والآراء واسكات الاصوات المطالبة بالحرية ، لنجد ان المفاهيم الاستبدادية عادت وهيمنت من جديد، ليقود بلداننا الى الانحدار والتخلف.

سوق النخاسة..انتاج عولمي جديد / ايمان عبد الملك
الربيع .. بوابة امل متجدد!!! / ايمان سميح عبد المل

مواضيع ذات صلة

 

التعليقات

( لا يوجد تعليق على هذا الموضوع ..!! من فضلك كن أول من يعلق )
هل مسجل بالفعل ؟ تسجيل الدخول هنا
:
الأحد، 24 حزيران 2018

مقالات ذات علاقة

 زرعها الإنكليز(كخلية نائمة) في أحشاء دولتنا عند الولادةلقد وجد الإنكليز ، عندما شرعوا بإح
2071 زيارة 0 تعليقات
30 أيار 2017
شهد أحد أحياء بغداد الاسبوع الماضي حدثاً مؤلماً قد يكون الأول من نوعه في عموم العراق ، فقد
2761 زيارة 0 تعليقات
22 تشرين1 2017
"احسبها زين".. عبارة لطالما سمعناها ممن هم بمعيتنا، في حال إقدامنا على خطوة في حياتنا، وسو
2028 زيارة 0 تعليقات
24 كانون1 2017
مصطلح الأستدامة المالية        Financial  Sustainabilityأو الحكومية هو أحد المصطلحات المست
1736 زيارة 0 تعليقات
06 حزيران 2018
قيل في الأثر أن ثلاثة تجلي البصر: الماء والخضراء والوجه الحسن. وأصبح هذا القول مثالا يبتهج
165 زيارة 0 تعليقات
07 أيار 2018
على أرض مساحتها 437,072 كم مربع، يقطن منذ بضعة آلاف من السنين شعب اختلفوا في قومياتهم وأدي
377 زيارة 0 تعليقات
13 نيسان 2018
توهموا لما ظنوك ميتا وبلا أكفان !على الجسر يصطف التاريخ مذعورا !؟ وينشق من تابوت السجين تا
590 زيارة 0 تعليقات
16 شباط 2018
طلب مني ذات مرة، عندما كنت في اليمن، أن أعطي دروسا خصوصية لطالبة يمنية، والدروس الخصوصية ل
991 زيارة 0 تعليقات
22 أيلول 2017
   يروي لنا المتخصصون بعالم الحيوان، أن الذئب حين ينام يغمض عينا ويبقي الأخرى مفتوحة، ومن
1942 زيارة 0 تعليقات
05 كانون1 2017
هل يمتلك الانسان الجرأة والشجاعة في التفكير بهذا النظام الكوني المنتظم وبالمعامل الجسدية ا
1721 زيارة 0 تعليقات

اخر الاعضاء المسجلين في الشبكة

أخر مقال نشر للكاتب

اشترك في هذه المدونة

اخر التعليقات

اسعد كامل وا حسرتاه على الزمن الجميل / وليد جاسم القيسي
24 حزيران 2018
سيدي الفاضل استاذ وليد القيسي المحترم .. بداية اود ان اقدم الشكر الجزي...
وليد جاسم القيسي وا حسرتاه على الزمن الجميل / وليد جاسم القيسي
24 حزيران 2018
شكراً لشبكة الاعلام في الدنمارك للاهتمام الكبير الذي افعمني وحملني مسؤ...
عبدالله صالح الحاج الحرب لهاانعكاسات على الاوضاع المعيشية والانسانية في اليمن /عبدالله صالح الحاج
23 حزيران 2018
الشكر لكم على نشر المقال حتى يصل صدى المقال والنشر للعالم كافة
عبدالله صالح الحاج اليمن ستظل في حرب وصراع طالما وان هناك تدخل خارجي/ عبدالله صالح الحاج
22 حزيران 2018
اشكركم اخي المحرر واقدم اعتذاري حيث واني اول مره ادخل على موقع ولااجيد...

مدونات الكتاب

هادي جلو مرعي
19 نيسان 2014
تتنوع أشكال الفساد، كما تتنوع مظاهر الطبيعة والأصناف الحيوانية والنباتية في الكون الواسع،
تحررت تلعفر بسبعة أيام، رغم المراهنات والضغط الدولي، والتشويه الذي سبق المعركة، وأفشل كل ا
ستبدأ الانتخابات لاختيار مجلس النواب العراقي اواخر شهر نيسان الحالي 2014 .ولا غرو ان البعض
عبدالكريم لطيف
15 كانون2 2017
الاتفاق يكاد يجمع الجميع على محاربه (داعش) بل العالم كله يتظاهر وبشكل فيه من الحماسة ما يط
وَتِلْكَ الأَيَّامُ نُدَاوِلُهَا بَيْنَ النَّاسِ.. جزء من نصّ الآية 140 من سورة آل عمران،
ميمي احمد قدري
18 شباط 2013
غمرتني الدموع وأنا أقرأ واسمع عن الطفل عمر وكيف  استشهد ... كيف تم حرمانه من أبسط ماوهبه ا
ماهر محيي الدين
26 كانون1 2017
قبل أيام صرح السيد نيجرفان برزاني رئيس إقليم كردستان العراق يريد أن يتعلم العربية من اجل ا
مرام عطية
31 آب 2017
سقيتها ماءَ جوانجي حدَّثتُ عنها أنجمي في ليالي البعدِ و حملَّتُها طيبَ الأماني كيفَ غادرتِ
دعا رئيس مجلس الوزراء الدكتور حيدر العبادي الى ابعاد الهيئات المستقلة عن المحاصصة واعتماد
القدس جرح الزمان الذي طواه النسيان , الى أن جاءت صرخة الإمام روح الله الخميني قدس سره الشر

 

 

أخبار صحية

غرائب وعجائب

الأسرة والمنزل

تربية الاطفال

دراسات وبحوث

                                                                                                

 

                                       عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته. -     المقالات  التي  تنشر  في الشبكة  تعبر عن  رأي الكاتب  و المسؤولية  القانونية  تقع  على عاتق  كاتبها    /    الاتصال