الرئيسية

الأخبار

محليات

المقالات

الثقافات

عالم حواء

منوعات

علوم صحية

تكنلوجيا

في الدانمارك

بطاقات

فنون

منظمات

اقلام

RSS

اخبار أوروبا
دخول المدونة تسجيل جديد

تسجيل الدخول إلى حسابك

اسم المستخدم *
كلمة السر *
احفظ لي كلمة السر

إنشاء حساب او مدونة

الحقول التي عليها علامة النجمة (*) مطلوبة ومهمة.
أسم *
اسم المستخدم *
كلمة السر *
أعادة كلمة السر *
البريد الإلكتروني *
تأكيد البريد الإلكتروني *
Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish

 

شبح الإرهاب وأزمات وجودية تخيّم على قمة الاتحاد الأوروبي في الذكرى الستين لتأسيسه!

متابعة : شبكة الاعلام في الدنمارك -

متابعة : شبكة الاعلام في الدنمارك - افتتح الاتحاد الأوروبي قمته في الذكرى الـ60 للتوقيع على وثيقته التأسيسية (معاهدة روما) وسط إجراءات أمنية مشددة وهواجس حول مستقبل المشروع الأوروبي الذي تخيم عليه مجموعة من الأزمات.

وقرر القادة الأوروبيون الاحتفال بذكرى مرور 60 سنة على تأسيس اتحادهم في العاصمة الإيطالية وفي نفس القصر الذي شهد ولادته، في قمة يخيّم عليها ملف خروج بريطانيا من هذا الاتحاد، وتنامي المنظمات اليمينية المتطرفة والقومية في القارة العجوز، بالإضافة إلى ملفات مواجهة التهديدات الإرهابية وموجات الهجرة واللجوء والأزمات الاقتصادية والاجتماعية.

والتقى قادة الدول الـ27 الأعضاء في الاتحاد الأوروبي في قصر يعود إلى عصر النهضة في العاصمة الإيطالية تم فيه توقيع المعاهدة التأسيسية للاتحاد في 25 مارس/أذار 1957. ولكن الغائب الأكبر كان رئيسة وزراء بريطانيا تيريزا ماي التي قررت إطلاق عملية انفصال بلادها عن الكتلة الأوروبية الأربعاء المقبل، والذي يشكل ضربة قاسية للاتحاد.

لذلك، بدا الاتحاد الأوروبي أمام مجموعة التحديات الأمنية والاقتصادية والسياسية التي تواجهه، بأمس الحاجة  لدعم أعضائه السبعة والعشرين المتبقين، من دون بريطانيا بالطبع، وإلى محاولة الظهور بمظهر وحدوي يبعد شبح الانقسامات التي تساهم في مزيد من تقويض البناء الأوروبي.

وحذر البابا فرنسيس عند استقباله القادة الأوروبيين في الفاتيكان مساء الجمعة من أن الاتحاد "مهدد بالموت" إذا لم يعد إلى مبادئ الآباء المؤسسين "كالتضامن". وتابع البابا "أوروبا يعود إليها الأمل عبر التضامن الذي يشكل أقوى ترياق ضد الشعبويات المعاصرة"، وذلك في معرض حديثه عن المهاجرين والشباب.

ووسط إجراءات أمنية مشددة وغير مسبوقة في العاصمة الإيطالية، طغت ملفات اللاجئين، والإرهاب المتنقل من عاصمة أوروبية إلى أخرى، ولا سيما في دول غرب أوروبا، والتيارات الشعبوية المناهضة للعملية الأوروبية، على الاحتفال بذكرى تأسيس الاتحاد، كما هيمنت على هذه الذكرى مواضيع ينقسم حولها الأوروبيون الذين باتوا يفتقرون إلى رؤية مشتركة لمستقبلهم، بعد صدمة خروج بريطانيا من الاتحاد. رغم حديث الزعماء الأوروبيين عن ضرورة إعطاء دفعة جديدة للمشروع الأوروبي، وإطلاقهم "خارطة الطريق حول مستقبل الاتحاد الأوروبي"، في قمة براتيسلافا/سلوفاكيا في 16 سبتمبر/أيلول الماضي.

وإذا كان هناك توافق في الأراء بشأن مجموعة من الملفات كالأمن والسياسة الدفاعية، فإن اختلافات كثيرة حول عدد من الموضوعات الأساسية الأخرى لا تزال تشغل بال قادة الاتحاد الذين يسعون لإنقاذ وحدته ولمّ شمله. ويشكل المجال الاجتماعي، خط صدع حقيقي بين الغرب الأوروبي الذي يشعر بمنافسة على نحو غير ملائم من الشرق، عبر ما يسمى بالإغراق الاجتماعي. أي تكلفة العمل الرخيصة في الدول الشرقية مقابل امتلاك العمال في الجزء الغربي لحقوق كثيرة تجعل تكلفة العمالة مرتفعة.

ويحاول الزعماء الأوروبيون تفادي بروز أي انقسام في وحدة الاتحاد، ويسعون خلال نقاشاتهم حول مستقبل الاتحاد لتطوير ما اتفقوا عليه خلال قمتهم الأخيرة في بروكسل، بالتأكيد على وجود اتفاق على النقاط الأساسية للبيان الخاص بالاحتفال بمرور 60 عاماً على ميثاق روما.

وإذا كانت الوثيقة الرسمية تنص على أن الاتحاد الأوروبي يظل موحداً بعد "بريكست"، فإن النقاط التي لا تزال تثير جدلاً هي تلك المتعلقة بتعزيز "أوروبا بسرعات متفاوتة"، كما تطالب كل من ألمانيا وفرنسا بدعم من إسبانيا وإيطاليا، فيما ترفضها مجموعة من الدول التي تشعر بالقلق من أن تصبح أعضاء من الدرجة الثانية في الاتحاد.

وفي السياق، يقول الخبير في الشؤون الأوروبية، نيكولا غرو فيرهايد، "بالطبع لن يتم تغيير المعاهدات الآن، لكن معاهدة أمستردام التي وقعت قبل عشرين عاماً، تنص على السماح لعدد قليل من الدول بالمضي قدماً في مشروع أوروبي ما. وتوجد حالياً بعض الاتفاقيات التي اعتمدت على هذه المعاهدة. ويبدو أن الدول الأعضاء ستعمل على تعزيز هذا التوجه ليصبح القاعدة". ويلفت إلى أنه "يتمنى القادة الأوروبيون أن تطغى الإرادة الإيجابية على القمة وروح روما جديدة قادرة على تخفيف حدة التوتر وإعادة الثقة للمواطنين الأوروبيين في هذا البناء، للشعور مرة أخرى بالتضامن والأمن".

السؤال الأساسي الذي فرض نفسه على الصحفيين الذين اضطروا منذ السادسة صباحا للاصطفاف بطوابير طويلة للوصول إلى القصرالذي تعقد فيه القمة المصيرية بسبب الإجراءات الأمنية المشددة والغير مسبوقة: هل بات الاتحاد الأوروبي بدوله الـ27 مهدداً بأزمة وجودية، بعد ستين عاماً على إطلاق ست دول منه هذه الفكرة الوحدوية بعيد الحرب العالمية الثانية؟!.

المصدر: RT

سعيد طانيوس

أنباء عن مقتل 6 من مقاتلي "الكردستاني" على يد القو
أعلن الجيش العراقي عن تعليق عملية استعادة الجزء ال

مواضيع ذات صلة

 

التعليقات

لا يوجد تعليق على هذا الموضوع ..! كن أول من يعلق ( اختار التعليق الى الفيسبوك ام تختار في الشبكة )
هل مسجل بالفعل ؟ تسجيل الدخول هنا
:
الأربعاء، 20 حزيران 2018

مقالات ذات علاقة

08 حزيران 2017
متابعة : شبكة الاعلام في الدنمارك -كشفت المفوضية الأوروبية أمس عن خطة غير مسبوقة لتمويل ال
4128 زيارة 0 تعليقات
20 أيار 2017
متابعة : شبكة الاعلام في الدنمارك - جرت في ستراسبورغ الأربعاء مراسم توقيع القرار التشريعي
4832 زيارة 0 تعليقات
07 تموز 2017
  حسام هادي العقابي - شبكة اعلام الدانمارك أصيب ثمانية أشخاص في إطلاق نار خارج مسجد جنوبي
3416 زيارة 0 تعليقات
22 حزيران 2017
متابعة : شبكة الاعلام في الدنمارك -أعرب الاتحاد في بيان له عن تعازيه لأسر الضحايا، مضيفا أ
3946 زيارة 0 تعليقات
01 تموز 2017
متابعة : شبكة الاعلام في الدنمارك -وافق مجلس النواب الاتحادي الألماني (البوندستاغ)، اليوم
3748 زيارة 0 تعليقات
01 حزيران 2017
متابعة : شبكة الاعلام في الدنمارك -أعربت الخارجية الروسية عن استغرابها من تصريح المستشارة
4361 زيارة 0 تعليقات
04 نيسان 2017
متابعة : شبكة الاعلام في الدنمارك - حكم على أربعة عناصر ينتمون لخلية متطرفة في ألمانيا بع
5699 زيارة 0 تعليقات
20 نيسان 2017
متابعة : شبكة الاعلام في الدنمارك - اعتبر المرشح للرئاسي الفرنسية جاك شيميناد أن على الغر
5966 زيارة 0 تعليقات
28 آذار 2017
متابعة : شبكة الاعلام في الدنمارك - فتحت النيابة الفدرالية الألمانية في مدينة كارلسروه تح
5644 زيارة 0 تعليقات
08 حزيران 2017
متابعة : شبكة الاعلام في الدنمارك -فتحت مراكز الاقتراع أبوابها الخميس أمام الناخبين البريط
4094 زيارة 0 تعليقات

اخر الاعضاء المسجلين في الشبكة

أخر مقال نشر للكاتب

  السبت، 25 آذار 2017
  5620 زيارة

اشترك في هذه المدونة

اخر التعليقات

لطيف عبد سالم أهلا بالأستاذ الكاتب والصحفي لطيف عبد سالم في هيئة تحرير الشبكة ..
19 حزيران 2018
إلى / أحبتي وأساتذتي الأفاضل إدارة تحرير شبكة الأعلام في الدنمارك مساء...
: - ابراهيم امين مؤمن روائى خيال علمى ثلاث قصائد قصيرة - لــ صابر حجازى
16 حزيران 2018
استاذ صابر حجازى كل سنة وانت طيب.. الماضى والحاضر والغد كلهم فى تفاعل ...

مدونات الكتاب

يخرج في كل يوم الى قارعة طريق يقف حيث المارة والزحام  عند عبور الجسر كانهم يهتمون مجيئه..
هما شهادتين متلازمتين من ضرورات اهميتهما في الحياة المجتمعية اذ لا يمكن للشهادة العلمية ان
سامي جواد كاظم
20 حزيران 2011
المراة هذا الكائن الذي له قوانين وتشريعات خاصة تتفق وطبيعتها الجسدية يكون في اغلب الاحيان
حيدر محمد الوائلي
20 حزيران 2017
قيل أن قول لا أعلم هو نصف العلم، وورد في الأثر أن بعض العلماء قال: (ليس معي من العلم إلا أ
يحيى دعبوش
25 تشرين2 2017
انقضى عَامان على حدث يَعد من أهم الأحداث الاقتصادية التي شهدتها اليمن خلال العَقود الماضية
أين تجمع المحامين والفاسدين من القضاة من حماة الفاسدين الذين قيل كذبا إنهم قرروا تقديم دعو
علي الزاغيني
08 تشرين2 2017
ما لم يتمكن الإنسان من التحكم بمشاعره وعواطفه ويحكم عقله قبل ان يفقد السيطرة على قلبه سيكو
ليلى يونس
25 تشرين2 2017
أنظِّف عروقي من التُرابخلف كتِفك ألاحِق الشّـاماتيركض الشّـغف غزالاً في عينيَّبين أسناني خ
بقيَ ابنُ جعفرَ في السجون يُعاني مِن سَجن ِطاغيةٍ لسَجنٍ ثانيأخذوهُ مِن أرض المدينةِ مُكرَ
طالب محمد كريم
04 أيار 2017
ذاتية الوعي الإنساني والوعي الذاتي المنبثق من الذات إلى الفعل من جهة،وحركة التاريخ من جهة

 

 

أخبار صحية

غرائب وعجائب

الأسرة والمنزل

تربية الاطفال

دراسات وبحوث

                                                                                                

 

                                       عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته. -     المقالات  التي  تنشر  في الشبكة  تعبر عن  رأي الكاتب  و المسؤولية  القانونية  تقع  على عاتق  كاتبها    /    الاتصال