الرئيسية

الأخبار

محليات

المقالات

الثقافات

عالم حواء

منوعات

علوم صحية

تكنلوجيا

في الدانمارك

بطاقات

فنون

منظمات

اقلام

RSS

اخبار أوروبا
دخول المدونة تسجيل جديد

تسجيل الدخول إلى حسابك

اسم المستخدم *
كلمة السر *
احفظ لي كلمة السر

إنشاء حساب او مدونة

الحقول التي عليها علامة النجمة (*) مطلوبة ومهمة.
أسم *
اسم المستخدم *
كلمة السر *
أعادة كلمة السر *
البريد الإلكتروني *
تأكيد البريد الإلكتروني *
Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish

 

شبكة الاعلام في الدنمارك تلتقي الدكتور خالد العبيدي : مشروع سياسي وطني لإنقاذ العراق



بغداد / رعد اليوسف :
قبل الجلوس في مكاني ، وأثناء إلقاء السلام على الدكتور خالد العبيدي ، قدمت له التهنئة ب(العقوبة !!) وأضفت : اذا كان ابعادك من الوزارة يمثل عقوبة فهي من افضل العقوبات ..لانها صادرة من فاسدين .. وهي تزكية تشير الى نزاهتك ونظافتك.. فأكد العبيدي ذلك بضحكة وسرور.


الحديث مع الدكتور خالد العبيدي وزير الدفاع السابق يتسم بمسار فخر وعز وبناء، وآخر يعتصر القلب حزنا لعبث الفاسدين بمقدرات بلد عظيم وشعب كريم .
وللعبيدي من الصفات غير العسكرية المهنية والفروسية .. انه ينتمي الى كل العشائر والقوميات والمذاهب والأقليات .. هو ابن المحافظات .. ابن الشعب الذي شعر بالحاجة الى شجاع نظيف وطني مثله .. فخرج في الاعظمية محتفيا بزيارته .. واستقبله ب ( علي وياك علي ) في الكاظمية في اليوم نفسه ، وبعد مؤامرة البرلمانيين عليه .


ذكر لي في حديثه ، انه رفض دفع رشوة لفاسدين مقابل البقاء في الوزارة ، مؤكدا لهم : شرف كبير لي ان اترك الوزارة في ظل حكم انتم  ( اسياده )!!.
العبيدي يقول : استلمت الوزارة خالية .. وبفترة وجيزة أعدت بناءها وتنظيمها وقدراتها القتالية .. كانت الوحدات لا تمتلك ذخائر .. فهيأت ذلك بزمن قياسي .. وتواجدت مع الجنود في الميدان لامنحهم الثقة بأنفسهم والقيادة .. وبعثت الحياة في كليات العسكرية والأركان  ، واعدت للوزارة هيبتها امام العالم خاصة وزراء الدفاع .


هاجسي كان العراق ولم يزل ، هو شرفنا الأعظم .. واهلنا كل الشعب .. لم اتصرف وفق نفس طائفي او قومي او حزبي ، كنت مع اي مبادرة تخدم الوطن أياً كان مصدرها .. وحاربت الفساد وواجهت التهديدات لاني اؤمن ان الوطن يستحق ذلك .. فأصطف الفاسدون في البرلمان ضدي ، وبدلا من الذهاب لاستدعاء الوزير الذي فقد العراق عدة محافظات في عهده ومحاسبته ، صوبوا نيرانهم عليّ لان عرضت مصالحهم للخطر.


قلت للدكتور هذه النيران زادتك بريقا وتألقا كما تزيد الذهب الخالص .. المواطن شاهد صلابتك ودفاعك عن الحق في الجلسة وحياك في كل مكان ، وعلم هشاشة التلفيق ضدك.. وفيما يُستقبل المسؤول بالقناني الفارغة وال (ق........) ان جرب حظه ونزل الشارع .. تستقبل انت في الأحضان وآخرها قبل يومين في الكرادة .


قال الدكتور.. هذا وسامي ورصيدي .. وسوف لن اخذل شعبي ووطني .. انا انتفضت في البرلمان لاني شعرت ان البعض يريد الانتقاص من المؤسسة العسكرية وتشويهها ، ففضحتهم امام الشعب ، علما ان عقود الفساد تم ابرامها في زمن سابق للزمن الذي توليت فيه منصب وزارة الدفاع والمفروض ان يستجوبوا من كان قبلي لانه المسؤول عن ذلك .
دافعت عن حقوق الشعب وقبلت الاستدعاء بعد ان تقدمت شرذمة من الذين ذكرت أسماءهم تحت قبة البرلمان بالطلب والضغط عليّ وابتزازي بإما تنفيذ طلباتهم غير المشروعة او الاستجواب ..!! خسارتي للموقع قوة لي حيث ربحت الشعب .


ناحية اخرى مر بها الحديث ، أشار فيها الدكتور خالد العبيدي الى انه سيبقى يحارب الفساد من خلال مشروع سياسي وطني مع مجموعة من الخيرين الذين يحلمون بالنهضة الجديدة للوطن .. مشروع يتجاوز الطائفية والفساد ، ويتسم بالاعتدال خاصة بعد ان أخفقت الأحزاب في إدارة الوطن .
نريد تشكيل حكومة كفؤة تكفل حقوق المواطن الذى عانى الامرين وأنواع الويلات على مدى السنوات التي اعقبت تغيير النظام السابق .


انا اعلم ، يقول الدكتور العبيدي ، ان التحديات كبيرة وملاحقتي شرسة حتى على الصعيد الشخصي ، لاني أصبحت امثل ضمير الشعب مع مجموعة نزيهة عبر أعضاؤها عن الاستعداد للتعاون.. نحن نواجه حيتان وكتل لديها اموالا طائلة  وحتى قدرات عسكرية . . ولكن لا خيار أمامنا سوى الانحياز للعراق .. ونعول في نجاح مشروعنا على شعبنا الابي ووعيه الحالي .
إيماني بشرفي العسكري والوطني ، اكبر من ان ترضى عني كم دلالة وفاسد شاءت الصدفة بغفلة من الزمن ، ان يتصدروا المشهد السياسي .. هناك خطأ كبير لا بد من تصحيحه ، كي يعود من يتمتع بالكفاءة والنزاهة والشرف في الصدارة لبناء العراق وانقاذ ابنائه من الدمار .


تفاصيل كثيرة وأسرار تضمنها حديث العبيدي .. ستجد طريقها للنشر في وقت اخر .. انه يحلم بوطن جميل خال من الفساد والمتخلفين والأحزاب المدمرة للحياة .. ويقول نهضة العراق مرهونة بانتهاء المنطقة الخضراء وتواجد أعضاء الحكومة بين الناس في الشوارع والحارات وكل مرافق الحياة لبناء جسور الثقة بين المواطن والحكومة .
تمنينا ان نصحو يوما فنرى ان حلم الفقراء هذا والأرامل والأيتام .. حلم بغداد ومدن المحافظات الجريحة ، قد تحقق .
رعد اليوسف


العنف الأسري .. ظاهرة اورثتها الجاهلية / رقية الخا
في ذكرى العدوان ... المطالبة بالإصلاح / احمد الدلي

مواضيع ذات صلة

 

التعليقات 11

اسعد كامل في السبت، 22 نيسان 2017 03:18

دكتور خالد اكاديمي عسكري عصارة حياة طويلة وخبرة كبيرة يستحق ان يقود العراق وانا من عشاقه لانه نزيه لاغبار عليه وامل من كل شريف عراقي ان يدعمه ويسانده للخلاص من السراق والفاسدين الذي عشعشوا على قلوبنا واسال الله ان يكون العبيدي رجل المرحله القادمه باذن الله

دكتور خالد اكاديمي عسكري عصارة حياة طويلة وخبرة كبيرة يستحق ان يقود العراق وانا من عشاقه لانه نزيه لاغبار عليه وامل من كل شريف عراقي ان يدعمه ويسانده للخلاص من السراق والفاسدين الذي عشعشوا على قلوبنا واسال الله ان يكون العبيدي رجل المرحله القادمه باذن الله :)
: - محمد عبد الهادي الجبوري في السبت، 22 نيسان 2017 03:07

استاذ رعد انا أغبطكم عله روعة هذا اللقاء فالشرفاء حين تلتقيهم تزداد املا لمستقبل العراق فالدكتور خالد العبيدي من الرجال الذين ينتظرهم العراق والعراقيون لمستقبل افضل للوطن المنهوب احسنت استاذ رعد

استاذ رعد انا أغبطكم عله روعة هذا اللقاء فالشرفاء حين تلتقيهم تزداد املا لمستقبل العراق فالدكتور خالد العبيدي من الرجال الذين ينتظرهم العراق والعراقيون لمستقبل افضل للوطن المنهوب احسنت استاذ رعد
: - الدكتور وليد الحيالي في السبت، 22 نيسان 2017 02:58

اخي الاستاذ رعد المحترم أصبت بإلقاء الصحفي مع الدكتور خالد العبيدي المحترم وزير الدفاع السابق فهو يستحق ذلك لانه واحد من الرجالات التي يستحقهم العراق لكونه نظيف ووطني لذلك طرده الفاسدون ضمن قانون الاقتصاد العمله الرديه تطرد الجيده..شكرا لذلك

اخي الاستاذ رعد المحترم أصبت بإلقاء الصحفي مع الدكتور خالد العبيدي المحترم وزير الدفاع السابق فهو يستحق ذلك لانه واحد من الرجالات التي يستحقهم العراق لكونه نظيف ووطني لذلك طرده الفاسدون ضمن قانون الاقتصاد العمله الرديه تطرد الجيده..شكرا لذلك
: - خضير عباس في السبت، 22 نيسان 2017 02:57

الاخ والأستاذ رعد . تحيه طيبه شكرًا لدورك كصحفي عراقي شريف في إبراز واحد من العراقين الشرفاء هو وزير الدفاع السابق خالد العبيدي من خلال هذه المقابله الصحفيه المختصرة ومن خلال نشاطك الصحفي في الدنمارك .

الاخ والأستاذ رعد . تحيه طيبه شكرًا لدورك كصحفي عراقي شريف في إبراز واحد من العراقين الشرفاء هو وزير الدفاع السابق خالد العبيدي من خلال هذه المقابله الصحفيه المختصرة ومن خلال نشاطك الصحفي في الدنمارك .
: - عبد السلام البياتي في السبت، 22 نيسان 2017 02:56

جهود مباركة احييك الاستاذ رعد اليوسف العبيدي لما طرأته مع شخصية اثبتت للفاسدين نزاهته، قلناها سابقآ ونرددها مرارآ وتكرارآ لن ينهض العراق طالما اصبح جهلاء القوم وفاسديهم هم من يتولى زمام الامور، وطالما يركعون ويسجدون لمن يفطر في لحم العراق وشرابه المفضل الدم العراقي من النسيج المختلط، في نهاية كلامي احب ان اقول نحن في حاجة الى نهضة فعلية تحت شعار العراق جمجمة العرب ويجب ان يعود ، لا يليق به ان يصبح ذيل وذليل

جهود مباركة احييك الاستاذ رعد اليوسف العبيدي لما طرأته مع شخصية اثبتت للفاسدين نزاهته، قلناها سابقآ ونرددها مرارآ وتكرارآ لن ينهض العراق طالما اصبح جهلاء القوم وفاسديهم هم من يتولى زمام الامور، وطالما يركعون ويسجدون لمن يفطر في لحم العراق وشرابه المفضل الدم العراقي من النسيج المختلط، في نهاية كلامي احب ان اقول نحن في حاجة الى نهضة فعلية تحت شعار العراق جمجمة العرب ويجب ان يعود ، لا يليق به ان يصبح ذيل وذليل
: - الاستاذ زهير الزبيدي في السبت، 22 نيسان 2017 02:56

اعتقد ان الجماعة وجهوا له الدعوة ورفضها بشدة وارادوا احراجه او تخريب سمعته فعملوا هذا المونتاج ، وانا لاحظت الكاميرة عندما مرت عليه لم تصل الى واجهة المنصة والله اعلم ، هذا الرجل للاسف رفض حقدهم على العراق وطائفيتهم وارتباطهم خارج الحدود لكن للاسف ان من ساعد على عزله هم دولة اللاقانون الذين للاسف اقول قدموا عاليةنصيف جاسم لهم ، وهذه لاهي دكتورة ولا يحزنون ، نقل لي صديق قديم كان مسؤولي في حزب الدعوة عام ١٩٧٠ وكان مدير طابو الكرخ وهذه موظفة لديه ، يقول كانت تنجز معاملات الطابو مقابل رشوة وعرضت عليها كتلة علاوي فدخلت الى عالم السياسة، لكن يقول الامام علي ع لا تستوحشوا طريق الحق لقلة سالكيه ، وعملية الاعمار صعبة جدا

اعتقد ان الجماعة وجهوا له الدعوة ورفضها بشدة وارادوا احراجه او تخريب سمعته فعملوا هذا المونتاج ، وانا لاحظت الكاميرة عندما مرت عليه لم تصل الى واجهة المنصة والله اعلم ، هذا الرجل للاسف رفض حقدهم على العراق وطائفيتهم وارتباطهم خارج الحدود لكن للاسف ان من ساعد على عزله هم دولة اللاقانون الذين للاسف اقول قدموا عاليةنصيف جاسم لهم ، وهذه لاهي دكتورة ولا يحزنون ، نقل لي صديق قديم كان مسؤولي في حزب الدعوة عام ١٩٧٠ وكان مدير طابو الكرخ وهذه موظفة لديه ، يقول كانت تنجز معاملات الطابو مقابل رشوة وعرضت عليها كتلة علاوي فدخلت الى عالم السياسة، لكن يقول الامام علي ع لا تستوحشوا طريق الحق لقلة سالكيه ، وعملية الاعمار صعبة جدا
: - زيد الجنابي في السبت، 22 نيسان 2017 02:52

احسنت ابا بسام على هذا اللقاء الراقي مع انسان مهني واكاديمي وشجاع هو من ارجع الهيبة الى وزارة الدفاع وراجع الارشيف وانظر كيف استقبل وزراء الدفاع الاوربيين في وزارة الدفاع العراقية او مقر عمله انه يستاهل كل الدعم وانا من المعجبين به واعتقد تحدثنا بهذا الشيء سابقاً تحياتي لك ايها الرائع

احسنت ابا بسام على هذا اللقاء الراقي مع انسان مهني واكاديمي وشجاع هو من ارجع الهيبة الى وزارة الدفاع وراجع الارشيف وانظر كيف استقبل وزراء الدفاع الاوربيين في وزارة الدفاع العراقية او مقر عمله انه يستاهل كل الدعم وانا من المعجبين به واعتقد تحدثنا بهذا الشيء سابقاً تحياتي لك ايها الرائع
: - طارق الجبوري الجبوري في السبت، 22 نيسان 2017 02:52

الجميع يتمنى ان يتحقق بعض حلم بعراق امن خال من الفاسدين .. وحياكم الله انت والعبيدي مع تقديري

الجميع يتمنى ان يتحقق بعض حلم بعراق امن خال من الفاسدين .. وحياكم الله انت والعبيدي مع تقديري
: - الفنان سعد الاعظمي في السبت، 22 نيسان 2017 02:51

والواجهة الصحيحة للنزاهة بوركت جهودكم الخيرة استاذي العزيز

والواجهة الصحيحة للنزاهة بوركت جهودكم الخيرة استاذي العزيز
: - زيد الحلي في السبت، 22 نيسان 2017 02:50

العبيديان رائعان في حب الوطن .. محبات

العبيديان رائعان في حب الوطن .. محبات
: - محب الدكتور خالد العبيدي في السبت، 22 نيسان 2017 02:48

نتامل ان يكون مستقبل العراق بين يديه لانه رجل اكاديمي ونزيه ولم تتلوث ايديه بمال الحرام

نتامل ان يكون مستقبل العراق بين يديه لانه رجل اكاديمي ونزيه ولم تتلوث ايديه بمال الحرام
هل مسجل بالفعل ؟ تسجيل الدخول هنا
:
الأحد، 24 حزيران 2018

مقالات ذات علاقة

30 أيلول 2013
لا احب العتب وليس لدي اسرارا والفنان لعائلته ولبيته ولنفسهالسويد / سمير ناصر ديبس / اسعد ك
3732 زيارة 0 تعليقات
غني عن القول أن العراق الجديد ورث تركة ثقيلة جداً من العهد البعثي الفاشي البائد، فبعد 35 س
4215 زيارة 0 تعليقات
27 شباط 2014
  السويد / سمير ناصر ديبسشبكة الاعلام في الدنمارك في أجواء ثقافية عراقية ممتعة ، جمعت جمهو
3694 زيارة 0 تعليقات
19 آب 2014
 عرفته صحافيا نشيطا ..ومثابرا ، متميز الاداء ..دقيق الاختيار..يكتب في الفن ، ويتابع كل جدي
5469 زيارة 0 تعليقات
بالمحبة والسرور استقبلت هيئة التحرير في شبكة الإعلام في الدانمارك انضمام الزميل المحرر عبا
4400 زيارة 0 تعليقات
كرم الأستاذ وكيل وزارة الثقافة مهند الدليمي المحترم مصمم الأزياء ميلاد حامد بدرع الإبداع ل
6657 زيارة 0 تعليقات
لا احد ينكروﻻ يستطيع ان يتجاوز ما حصل في تكريت من انتصار باهر للمقاتلين العراقيين عموما وﻻ
3832 زيارة 0 تعليقات
16 أيار 2015
*اللون الشعبي من الغناء قريب لي ويلامس قلوب الناس* شاركت في العديد من المهرجانات الغنائية
5204 زيارة 0 تعليقات
مبروك للخفاجي الجائزة الأولىتهنئة قلبية نقدمها إلى الزميل عباس سليم الخفاجي مدير مكتبنا في
4712 زيارة 0 تعليقات
19 حزيران 2015
 السويد / سمير ناصر ديبس  شبكة الاعلام في الدنمارك شهدت مدينة فيكخو السويدية بالتعاون مع ك
3571 زيارة 0 تعليقات

اخر الاعضاء المسجلين في الشبكة

أخر مقال نشر للكاتب

  الأحد، 16 نيسان 2017
  29512 زيارة

اشترك في هذه المدونة

اخر التعليقات

اسعد كامل وا حسرتاه على الزمن الجميل / وليد جاسم القيسي
24 حزيران 2018
سيدي الفاضل استاذ وليد القيسي المحترم .. بداية اود ان اقدم الشكر الجزي...
وليد جاسم القيسي وا حسرتاه على الزمن الجميل / وليد جاسم القيسي
24 حزيران 2018
شكراً لشبكة الاعلام في الدنمارك للاهتمام الكبير الذي افعمني وحملني مسؤ...
عبدالله صالح الحاج الحرب لهاانعكاسات على الاوضاع المعيشية والانسانية في اليمن /عبدالله صالح الحاج
23 حزيران 2018
الشكر لكم على نشر المقال حتى يصل صدى المقال والنشر للعالم كافة
عبدالله صالح الحاج اليمن ستظل في حرب وصراع طالما وان هناك تدخل خارجي/ عبدالله صالح الحاج
22 حزيران 2018
اشكركم اخي المحرر واقدم اعتذاري حيث واني اول مره ادخل على موقع ولااجيد...

مدونات الكتاب

المقالات الثلاث التي كتبها الصحفي الشهيد (سردشت عثمان) وأفضت الى اغتياله من قبل مسرور البا
زكي رضا
02 أيار 2016
موقف بعض رجال الدين من شريعتي نتيجة افكار شريعتي الجريئة والمتجددة وقف ضده العديد من رجال
د.محمد الموسوي
11 كانون1 2016
ترى أهي صحوة في فرنسا.. أم هو الرئيس هولاند وحزبه.. أم هي الظروف السياسيةالمرحلية التي يجب
قرار مجلس الوزراء مؤخرا بتوجيه الوزارات ومؤسسات الدولة كافة عند تعاملها مع هيئة الحشد الشع
بات الإرهابُ ظاهرةً عالميةً، بالاستنادِ إلى طابعِ علاقاتٍ يُشاعُ فيها أسباب التناقضِ بدل ت
جواد العطار
01 نيسان 2018
تعتبر الانتخابات آلية الديمقراطية في تداول السلطة؛ يتقاسم طرفاها المرشح والناخب... واذا كا
لطيف عبد سالم
15 شباط 2014
قد يصح القول أن الصين التي تعد بين الدول الأكثر نجاحا في العالم في تحسين كفاءة استخدام الم
حيدر الصراف
20 أيار 2018
وصول الرئيس الأمريكي ( ترامب ) الى البيت الأبيض و تربعه على عرش الولايات المتحدة الأمريكية
الصحفي علي علي
02 آذار 2017
لاشك أن السعي في مناكب الأرض واجب، كان قد كُلف الإنسان بأدائه مذ خلقه بارئه، ولاشك أيضا أن
محسن عبد المعطي
05 تشرين1 2017
نظرات نقدية في قصيدة {أَنِينُ اللُّغَةِ وَالنَّحْو}..للشاعرة الفلسطينية ابتسام أبو واصل مح

 

 

أخبار صحية

غرائب وعجائب

الأسرة والمنزل

تربية الاطفال

دراسات وبحوث

                                                                                                

 

                                       عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته. -     المقالات  التي  تنشر  في الشبكة  تعبر عن  رأي الكاتب  و المسؤولية  القانونية  تقع  على عاتق  كاتبها    /    الاتصال