Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish
دخول المدونة تسجيل جديد

دخول المدونة

 

اخر التعليقات

عبد الامير الديراوي الف مبروك لمدير مكتب شبكة الاعلام عبدالامير الديراوي لمنحه شهادة الدكتوراه من معهد العلماء والتاريخ
24 تشرين2 2017
الف الف شكر لشبكتنا ولرجالها الاوفياء على هذه التهنئة والمشاعر النبيلة...
شبكة ااعلام واشنطن تدعو بغداد وأربيل إلى "بدء حوار جدي"
19 تشرين2 2017
امريكا البلطجية وعدوة الشعوب .. فان مشروعكم مفضوح
خلود بدران هيلين كيلر أسطورة القرن العشرين / خلود بدران
16 تشرين2 2017
أتوجه بالشكر والتقدير لشبكة الاعلام في الدنمارك . أشكركم على صدق تعاون...
انعام عطيوي لفتة كريمة من قبل الاستاذة وداد فرحان رئيس تحرير جريدة بانوراما لتكرمها بنشر موضوع يثنى على عمل شبكة الاعلام
09 تشرين2 2017
شبكة الاعلام في الدانمارك وفرت تواصل مهم وفتحت افاق ثقافية وادبية وفني...

مدونات الكتاب

بعد نشر مقالتي الأخيرة المعنونة: "مرض انفصام الشخصية عند اطباء السوق"، في جريدة المدى عدد 3400
2359 زيارة
رعد اليوسف
23 تموز 2017
شبكة الاعلام / رعد اليوسف• لهم وحدهم وقفنا اجلالا، وبثناء طافح بالشكر ، ومتوشح بالعرفان.. انفتت
2152 زيارة
نبيل قرياقوس
26 كانون2 2017
الشرقيون يذبحون أنفسهم في بداية مقالنا هذا نود التنبيه الى أننا لا نتقصد الاساءة أو الانتقاص من
2216 زيارة
جواد العكيلي
10 تشرين2 2016
حتــامَ أصـــغي للانيــــن وأطربُ          وإلامَ يجفـــوني الزمـــــانُ وأرغبُمــالي وسهدِ الل
2641 زيارة
 العدالة الآلهية وجدت على الأرض لقيادة البشر نحو طريق الخير من خلال تدريب النفوس وتوجيهها
2100 زيارة
محرر
10 تشرين2 2016
متابعة : شبكة الاعلام في الدنمارك - ما الذي في وسع الرئيس الأمريكي أن يفعله؟ وكم يكلف خزينة الد
1712 زيارة
عباس سليم الخفاجيمكتب بغداد - شبكة الإعلام في الدانماركأي خير نترجاه من عام 2017 فهو مشابه للذي
1672 زيارة
زيد الحلي
09 شباط 2017
بعد ان ابتعدت يد الاعمار والتطوير عن شوارع وساحات العاصمة ، وتخلت الدوائر الحكومية عن مسؤوليتها
2242 زيارة
عبدالجبارنوري
07 تشرين2 2016
على كوكبنا الجميل قامات شامخة من قادة وعظماء تركوا بصماتهم في أسعاد البشرية ورسم مستقبلها الزاه
2571 زيارة
ادهم النعماني
16 تشرين2 2017
 قال وزير الخارجية الفرنسي، جان إيف لودريان، إن رئيس الوزراء اللبناني المستقيل سعد الحريري
268 زيارة

وهم (التوافقية).. انتهى .. / سالم مشكور

المنهج هو ما يميز الطرح العلمي عن غيره من الاطاريح الفوضوية ، لذلك حين يفتقد الطرح لأسس المنهجية البحثية سيشكل حاجزا اضافيا يمنع الانسان من رؤية الحقيقة . والفوضوية العشوائية هي الصفة التي تميّز الاطاريح الإلحادية في العالم ، حيث تحولت من ( موقف ) شخصي لعدم الاقتناع بالأدلة المطروحة حول وجود خالق له
متابعة القراءة
قيم هذه المدونة:
0
2530 زيارات

مناقشة رسالة ماجستير في حقوق الانسان في الاكاديمية العربية في الدانمارك

 الدموع هي الوسيلة التي نستفرغ بها الاضطراب الناشئ عن عواطفٍ تملّكتنا لموقفٍ ما ، وحينذاك سنجد الراحة النفسية او الجسدية . ان تلك الوسيلة - رغم بساطتها وفطرتها فينا - لكنّها تستبطن عالما من الفيزياء ، نعم عالم من فيزياء الطاقة ! ، قد نتفاجئ حين نعلم انه سبيلنا للارتباط بالآخرين ، او وسيلتنا للدفاع ع
متابعة القراءة
دليل الكلمات:
قيم هذه المدونة:
0
2306 زيارات

الإلحاد العربي / علي الابراهيمي

الإلحاد دين من لا دين له ، هكذا هو بنظري ، رغم انه احد فروع اللادينية ، لكنّ معتنقيه يعتقدون بعدم وجود اله خالق لهذا الكون ، لذلك هو في النهاية ( اعتقاد ) ، له أسسه ونتائجه النظرية والعملية . فيما ان اللادينية لا تجزم في موضوع الاله ، بل في اكثر الأحيان يكون أفرادها من فئة اللا أدريين ، وهم أولئك ال
متابعة القراءة
قيم هذه المدونة:
0
2502 زيارات

الاباحة في استخدام القوة (العنف) / فاروق عبد الوهاب العجاج

السيد الشهيد محمد محمد صادق الصدر قدس سره كان منعطفا في حركة التشيع عموما ، والتشيع في العراق خصوصا . وقد أنتجت حركته الرسالية نهضة ، ذات بعدين ، احدهما ظاهري ، حيث الأخذ بيد الأمة عموما نحو الأهداف الاسلامية ، من خلال آليات العمل الاسلامي المعاصر ، والآخر بعد باطني ، استهدف الانتقال بالأفراد والمؤس
متابعة القراءة
دليل الكلمات:
قيم هذه المدونة:
0
2559 زيارات

الشخصية النسائية الاولى / أحمد وليد تركماني

آمرلي ناحية تقع في قضاء طوز خورماتو, ومركز الناحية هي مدينة آمرلي , ويبلغ نفوس المدينة بحدود 25000 نسمة , اغلبهم من القومية التركمانية . مدينة آمرلي من المدن المسالمة الوادعة , ويعيش ابنائها حياة هادئة . لكنها عانت في السنين الاخيرة ذات المأساة التي عصفت بقضاء طوزخورماتو , حيث المجازر المستمرة , الت
متابعة القراءة
دليل الكلمات:
قيم هذه المدونة:
0
2542 زيارات

أزمة الاتحاد الأوروبي المتفاقمة؛ مشيرة إلى أن السياسيين والخبراء لا يستبعدون تفككه.

الاسلام تلك الشريعة السمحاء التي أراد بها المولى للبشرية ان تسير نحو هدف الخلق السامي ، وجمع فيها ارقى ما وصله وسيصله العقل الإنساني . لذلك فالإسلام دين حيّ ، يمكن لكلّ العلوم المعنوية والمادية وكل الحركات ألنهضوية ان تعيش بنبضه . وقد اختار الله جلّ شأنه أسمى خلقه لتبليغ هذه الرسالة الهادية ، فكان م
متابعة القراءة
دليل الكلمات:
قيم هذه المدونة:
0
2467 زيارات

ثورة الإمام الحسين(ع) ...التميّز والدروس / عبدالكريم لطيف

في ذكرى ذلك الجرح النازف حتى اليوم .. جرح العدالة .. وسفك دم الانسان .. جرح علي بن ابي طالب ( قطرات علوية ) أيُّ دمعٍ يا عليّْ  ...  قَدْ يوافي المُبتليْ يا سحاباً جادَ بالغَيْثِ وما بَلَّهُ الغيثُ نقيّاً بَرْعَما ذلك البُرْعمُ يا مَولى نما أزهرتْ أورادُهُ معنى عليّْ ... أثمرتْ أورادُ ذا الزرعِ الهد
متابعة القراءة
قيم هذه المدونة:
2
2067 زيارات

الإعتصام ، احتضار سياسي، ولادة وطن .! / فلاح المشعل

العراقية الفضائية منها أطل علينا - في عودة مقيتة للتاريخ الأهدل - الإعلامي غسان ، وهو يركب سنن شمعون متي طبقا عن طبق ، بعد شريط احمر حمل خبر ( بيان البيانات ) ، الذي كتبه الرفيق المجاهد السيد نوري المالكي ، والذي كنا نتصور - في واحدة من آمالنا الضعيفة - انه سيكون على سنة حسني مبارك بالانسحاب من المن
متابعة القراءة
قيم هذه المدونة:
0
2029 زيارات

كذبة استفتاء واستقلال كردستان والدعاية الانتخابية / قاسم محمد الحساني

دعوة الجهاد الكفائي كانت حافزا رفع من معنويات الجنود العراقيين ، وزاد من همتهم ، لكنَّ ذلك لا يمنع من ضرورة تصويب واقع هذه الدعوة على الارض . الكثير من القضايا التنظيرية تشكل حاجة ماسة للمجتمع ، وتبدو للوهلة الاولى انها قادرة على تغيير ما به من بؤس ، لكنّها تواجه صعوبات الواقع عند التطبيق . لذلك تكو
متابعة القراءة
دليل الكلمات:
قيم هذه المدونة:
0
2409 زيارات

لماذا تُحْرَم شعوب السعودية والبحرين واليمن من الديمقراطية / محمود الربيعي

الموصل - لا شك - انها مدينة ذات أهمية ستراتيجية كبيرة جغرافيا وسكانيا واقتصاديا . المدينة تقع في شمال العراق ، وترتبط بحدود دولية ، كما تحاذي اقليم كردستان ، وتضم أطيافا عرقية ودينية مختلفة ، كما انها تكتنز ثروات كثيرة في باطنها ، وتشتمل على مجموعة من المصانع والشركات والمؤسسات الاقتصادية العامة وال
متابعة القراءة
قيم هذه المدونة:
0
2114 زيارات