Arabic Danish English German Russian Swedish
دخول المدونة تسجيل جديد

دخول المدونة

 

اخر التعليقات

محرر طالب عراقي مهندس يحصل على خمسة عروض لاكبر الشركات في الدانمارك
29 نيسان 2017
الف مبروك ولدي مصطفى .. اسال الله ان يوفقك ويوفق جميع الطلاب والطالبات في داخل ا...
محرر ضرب الأطفال في المدارس / رقية الخاقاني
24 نيسان 2017
اول مسرح للطفل في الوطن العربي هو الشارع ونهاية كل مسرحيه تكون في متاهات المدن ا...
اسعد كامل الفاتحة : الى روح الإمام الكاظم (ع) وعثمان علي العبيدي / الصحفي صادق فرج التميمي
23 نيسان 2017
الله يرحمك يااصيل فان حليبك طاهر ونقي سيذكرك التاريخ الى يوم الدين اسال الله ان ...

مدونات الكتاب

شبكة الاعلام في الدنمارك - اعلامية سياسية ثقافية فنية مستقلة

شبكة الاعلام تقوم برصد وتوثيق وأرشفة الأحداث العراقية والشرق اوسطية واخبار العالم وترجمة الاخبار الدانماركية الى العربية .. شبكة حرة .. تهدف الى تحرير العقل من قيود الاستعباد والاستغلال

من الجنائن المعلقة للمجاري المعلقة ...!! / د. هاشم التميمي

رحمَ الله الفنان العراقي الراحل عزيز علي الذي اشتهر بمنلوجاته الساخرة والتي تنطبق مضامينها على عصرنا الراهن وكأنما قيلت فيه وفصلت عليه بالتعبيرات الشعبية الدارجة، ومنها (عشنه وشفنه وبعد انشوف).رحمك الله ورحم ملا عبود الكرخي الذي قال (إن بغداد مبنية بتمر فلش واكل خستاوي)
دليل الكلمات:
1
متابعة القراءة
645 الزيارات
0 تعليقات

فضيحة الإماراتية في شنغهاي / د. هاشم حسن التميمي

تَعرضنا خلال رحلتنا الأخيرة إلى الصين الشعبية لمتاعب جمة ومتاعب كثيرة واطلعنا فعلا على وقائع ومشاهدات عجيبة مثل سور الصين احد أركان عجائب الدنيا السبع وطعامهم الغريب وطيبتهم المتناهية، وتفاصيل الحياة اليومية التي سنفرد لها أكثر من مقال ونكرس حديث اليوم لفضيحة الخطوط الإ
1
متابعة القراءة
997 الزيارات
0 تعليقات

سفارتنا في الصين أذن من طين وأخرى من عجين..! / د. هاشم حسن التميمي

قبل أيام امتدحتْ سفيرة العراق في عمان لنشاطها المتميز ومثابرتها وحرصها لتحسين صورة وطنها في الخارج، وللأسف واصلت الرحلة لجمهورية الصين الشعبية صاحبة الرصيد السكاني الأعلى في العالم والذي تجاوز المليار والربع ويتربع على عرش مجلس الأمن ضمن الخمسة الكبار ووجدت سفارتنا 
1
متابعة القراءة
912 الزيارات
0 تعليقات

يوم لتكريم العراق في الجامعة الاردنية

وسط حشد كبير من الاكاديميين العرب ورؤساء الجامعات والعمداء والدبلوماسيين على راسهم السفيرة العراقية في عمان صفية السهيل ومن يمثل المنظمات الدولية للثقافة والعلوم منحتنا الرابطة العربية لعلوم الاتصال في حفل كبير اقيم صباح اليوم في الجامعة الاردنية درع التميز الاكاديمي لع
1
متابعة القراءة
589 الزيارات
0 تعليقات

ماذا بعد تحرير الموصل...؟ / د. هاشم حسن التميمي

سؤالٌ مشروع تردده وسائل الإعلام ويتكرر على لسان خبراء الإستراتيجيات الدولية والذين نصبوا أنفسهم محللين في السياسة والاقتصاد ولم يتجاوز تحصيلهم العلمي الابتدائية ولا يميزون أو يعرفون موقع الموصل جغرافيا وتاريخيا وموقعها من الأجندات الدولية السابقة والحالية واللاحقة ورغم
1
متابعة القراءة
717 الزيارات
0 تعليقات

متى يتحول مطار بغداد إلى دولي ..؟ / هاشم حسن

يُكون الإنسان انطباعه الأول عن البلاد التي يزورها من النظرة الأولى لشكل المطار وجمالية وفخامة معماره ومستوى تصرف الناس الذين يلتقيهم بالجوازات وخدمات الأمن والنقل العام والخاص ثم طريق المطار وبعد ذلك يتابع وسط المدينة ما يحصل فيها في الليل والنهار فتترسخ في ذهنه وتنطبع
1
متابعة القراءة
631 الزيارات
0 تعليقات

بطلة عراقية تحلق فوق الموصل وتخترق داعش..! / د. هاشم حسن

اعرف ان العنوان تقريري و طويل وكان بامكاني مهنيا اختصاره بكلمتين فقط (أن صلاح) او (بطلة من هذا الزمان) او بجملة اكثر اثارة، وفعلا تركت الكتابة عن موضوع مثير عن رحلة البحث عن الكتاب المدرسي الذي سرقه دواعش الحكومة ، وقدمت عليه رحلة مراسلة صحفية عراقية وتحليقها بالطائرة ا
1
متابعة القراءة
693 الزيارات
0 تعليقات

الذين يفكرون بالمقلوب ! / د.هاشم حسن

لاندري اين سترسي سفينة العراق وربانها يفتقد البصر والبصيرة وفاقد للبوصلة وللخريطة  ومعرفته لعلوم البحار لاتزيد عن معرفة (سايق الكية) الذي وجد نفسه القبطان الاول لقيادة تيتانك العراق لاجتياز  كل هذه المحيطات والبحار في ظل عواصف واعاصير تتطلب خير الرجال واكثرهم
1
متابعة القراءة
642 الزيارات
0 تعليقات

فرقتنا الهزائم فلتوحدنا الانتصارات / د هاشم حسن التميمي

  شهدنا منذ سقوط النظام السابق عام 2003 وحتى يومنا هذا صراعات سياسية مريرة فتحت الابواب للارهاب والفساد ففرقتنا الهزائم المريرة في المجالات كافة وذروتها احتلال داعش للموصل ، واليوم امامنا فرصة تاريخية لنعيد وحدتنا ونحن نحشد كل الطاقات لتحرير الموصل وبقية المدن ونسج
1
متابعة القراءة
746 الزيارات
0 تعليقات

قال لي يوسف العاني قبل الرحيل / د. هاشم حسن

لن ارثي يوسف العاني الذي رحل واقفا مثل الاشجار ومحتجا مثل الاعصار على الجهل والتخلف وانهيار منظومة القيم في عراق افتقد الامن والحكمة والانسانية والعدالة والرحمة في ظل حكم المحاصصة الحزبية والعائلية التي استحوذت على مقدرات الناس وحرقت الاخضر واليابس...! لن ارثيك وصوتك ما
1
متابعة القراءة
1529 الزيارات
0 تعليقات

لماذا تتجاهل أجهزة الحكومة الصحافة.؟ / هاشم حسن

تولي أغلب الحكومات في العالم أهمية بالغة لما تَنشره الصحف ووسائل الإعلام من أخبار وتقارير ومقالات تنتقد الأداء الحكومي في مجال الخدمات والسياسة العامة للبلاد وقضايا أخرى تجد آذانا صاغية ومكاتب متخصصة للرد والتوضيح والسعي الجاد لإيجاد الحلول إلا في العراق فالفلسفة الديمق
1
متابعة القراءة
847 الزيارات
0 تعليقات

هل ينتصر (اللوكي في الزمن المكلوبي) ؟ / د. هاشم حسن التميمي

أثارتِ انتباهي ظاهرة ما نسميه (اللوكية) وهي ظاهرة نفسية واجتماعية خطيرة امتدت للسياسة والثقافة والتربية والتعليم  محليا ودوليا وانتشرت بين الذين نسميهم للأسف مثقفين وأكاديميين أكثر من انتشارها بين صغار الموظفين وبسطاء الناس وهي ظاهرة إنسانية عالمية لكننا تطرفنا في
1
متابعة القراءة
773 الزيارات
0 تعليقات

من ينقذنا من الذئاب المتوحشة...؟ / د. هاشم حسن التميمي

يَتعرض شعبنا العراقي والبسطاء من عامة الناس غير المسنودين بالعصابات والميليشيات لعمليات ترويع من عصابات الجريمة المنظمة غير مسبوقة في تاريخنا وليس لها شبيه في دول الجوار وحتى التي تعاني من حروب وأزمات وباختصار يتعرض الإنسان العراقي كل يوم بل كل لحظة لخطر القتل البشع وال
1
متابعة القراءة
699 الزيارات
0 تعليقات

تخريب التربية وتهديم التعليم العالي / دهاشم حسن

أثارَ مقالنا السابق عن سياسة الدراسات العليا واعتماد قناة (الامتيازات) التي ترشح لأعلى شهادة بدون معدلات ومؤهلات ردود فعل كبيرة اغلبها مؤيدة لمعايير المساواة والكفاءة وقلة منها غاضبة شتمتني واتهمتني كما تشتهي لأنني أقف في طريقهم لتحقيق أحلامهم حتى ولو كانت غير مشروعة وت
3
متابعة القراءة
686 الزيارات
0 تعليقات

ارفعوا أيديكم عن الجامعات / د. هاشم حسن التميمي

أقفُ إجلالا للشهداء وانحني احتراما للمفصول السياسي الحقيقي وليس بأوراق مزورة وللمضحين فعلا بالحشد الشعبي وضحايا الإرهاب ولا افعل ذلك للمتقدمين لقنوات (الامتيازات) في الدراسات العليا بدون معدلات وبلا مؤهلات أقول ذلك لكي لا يصطادني البعض في المياه العكرة لأنني سأصرخ من اج
3
متابعة القراءة
788 الزيارات
0 تعليقات

ضياع الإنجازات في دولة الفشل والكسل! / د. هاشم حسن التميمي

شعرتُ بالدهشة وأنا أطالع الأرقام الخاصة باستهلاك مياه الشرب في العاصمة بغداد مقارنة بدول العالم وتؤشر الأرقام أننا دولة فاشلة في إدارتها العليا وبرلمانها ومواطنها الذي يهدر ثرواته ويأكل ويشرب أكثر مما ينتج ويبدع بسبب الجهل في إدارة الثروات الطبيعية لإسعاد الإنسان والتوظ
1
متابعة القراءة
778 الزيارات
0 تعليقات

من حرق اطفالنا الخدج...عديلة لو جاسب..؟ د. هاشم حسن

اعتاد الشعب العراقي للاسف الشديد على تقبل الفواجع وابتلاع المصائب والرد عليها بالصراخ والنواح ومجالس العزاء واللجوء للاماكن المقدسة لندب الحظ العاثر واستجداء الصبر وهم يعرفون القاتل ويتركونه حرا طليقا في قتلهم واختلاس المال العام والاستحواذ على المناصب بدون كفاءة او نزا
1
متابعة القراءة
939 الزيارات
0 تعليقات

أغلبهم لصوص وقتلة أليس كذلك..؟ / د. هاشم حسن التميمي

تَحولت جلسة استجواب وزير الدفاع العراقي في مجلس النواب أمس الأول لفضيحة من العيار الثقيل كما يصفون، وهي بمصطلحات أهل المسرح كوميديا سوداء جوهرها يؤكد استغفال الشعب بل استحماره من نخبه السياسية والصراع علنا لتقاسم ما اختلسوه من ثروات البلاد. ولعل الخطير في اتهامات وزير ا
1
متابعة القراءة
753 الزيارات
0 تعليقات

كيف نحمي آثارنا وأهوارنا..؟ /د. هاشم حسن التميمي

يَنبغي أن لا نتوقف بتقديم الشكر للفريق العراقي الذي نجح في وضع بعض من هم آثارنا وأهوارنا على لائحة التراث العالمي في الاجتماع الأخير لليونسكو المنعقد في اسطنبول والذي تزامن مع الانقلاب العسكري المريب على أردوغان والإجراءات المطلوبة بعد هذا القرار أكثر خطورة سنشير للأكثر
1
متابعة القراءة
833 الزيارات
0 تعليقات

من يكشف أسرار كارثة الكرادة..؟ / د. هاشم حسن التميمي

شغلتْ مأساة الكرادة أو محرقة الكرادة، التي لا تقل إثارة من محارق النازية في العالم ومحارق النابل التي ارتكبتها الصهيونية، اهتمام الرأي العام المحلي والخارجي لأن هذه الكارثة أكثر إثارة لغموضها وتعدد تفسيراتها واتجاه أصابع الاتهام فيها للجميع للصديق وللعدو ولمن يلعب على ا
0
متابعة القراءة
790 الزيارات
0 تعليقات

اخر الاعضاء المسجلين في الشبكة

المدونات الاكثر ترشيحا

شيرين فريد
28 آب 2016
أنا أعلم علم اليقين بأن مقالى هذا ربما سيثير حفيظة البعض لأنه عبارة عن محاولة إجتهادية منى للنظر نظر
2956 زيارات
لم يفاجئنا بنيامين نتنياهو رئيس وزراء دولة الاحتلال الاسرائيلي بعقده جلسة لمجلس وزرائه في هضبة الجول
2505 زيارات
خلود الحسناوي
09 تشرين1 2016
ظننت اني بالحناء سأخضب معك ظفيرتي ..يا لخيبتـــي وقــد شابـــت ظفيرتـــي وعـــلاها لون الثلـــج مــن
987 زيارات