Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish
دخول المدونة تسجيل جديد

دخول المدونة

 

اخر التعليقات

اسعد كامل فرصة الدكتور حيدر العبادي النادرة ! / ادهم النعماني
19 تشرين1 2017
نعم كانك في قلبي فانها فرصة تاريخية للسيد العبادي ان يتخلى عن حزبيته و...
زائر حسينية الشيخ بشار كعبة البهائيين في العراق وهي من مسلسل الهدم الذي يطال التراث العراقي
15 تشرين1 2017
البيت في الاساس كان لسليمان الغنام السني وسكنه البهائي بعد مقتل سليمان...
الأكدي ماتيس: نعمل على ضمان عدم تصاعد التوتر حول كركوك
14 تشرين1 2017
أمريكا لاتشعل النار أن كانت تعرف أنها لن تحرق فالدواعش وتنظيمات ماي...
حسين يعقوب الحمداني نتنياهو : ننفي كافة الاتهامات بشأن تورط اسرائيل في استفتاء كردستان
02 تشرين1 2017
كذب كذب حتى تصدق نفسك وهي مؤوسسات قائمة بذاتها لتحقيق ذات الكذبه حتى أ...

مدونات الكتاب

محرر
24 نيسان 2017
متابعة : شبكة الاعلام في الدنمارك - أثارت وسائل الإعلام في إسرائيل الهلع من "سمكة نصر الله"، ب
2132 زيارة
عماد رسن
10 شباط 2017
ربما لم ولن يخطر على بال الدكتورة وردية اسكندر, بطلة رواية (طشاري) للروائية أنعام كجه جي, أن مش
1747 زيارة
واثق الجابري
02 تموز 2016
قرر سكان القرية؛ أن يُصلّوا من أجل المطر، وفي اليوم المقرر حضر الجميع؛ لكن واحد فقط من أحضر معه
1615 زيارة
محرر
16 نيسان 2017
متابعة : شبكة الاعلام في الدنمارك -كنوز ميديا / تقاريرقال موقع غلوبال ریسیرش الكندي اليوم على ل
2289 زيارة
محرر
06 تموز 2017
خرجت علينا إحدى النائبات اليوم الخميس (٦ تموز/ يوليو ٢٠١٧) بتصريح غريب ينم عن جهل عميق بسياقات
548 زيارة
محمد جواد شبر
10 تشرين1 2014
ما أجمل هذه الحياة! قلتُ لنفسي عندما كنتُ جالساً في مكتبي المصنوع من الأبنوس الأفريقي الفاخر ذا
1990 زيارة
محرر
29 نيسان 2016
تود السفارة اعلامكم عن توقف العمل القنصلي اعتبارا من يوم الاربعاء الموافق 23/3/2016 والى اشعار
2125 زيارة
زيد الحلي
20 آب 2017
يصرُ على البقاء شامخاً، غير آبه بالحسرات التي يطلقها بعضهم عندما يرمقونه بالنظرات … لم نعتد منه
103 زيارة
الليلة سأكون في غرفة نومك وأترك فوق جبينك قبلة واسعة كالعشب كالحنين لم يعد ثمة باب موصد ؟ كل م
149 زيارة
كانت صدمتي كبيرة عندما قرات الخبر المشؤوم ، وان كنت اتمنى الموت لنفسي باسرع وقت لان الزمن سيء ل
2263 زيارة

حكومة بابا وأبن الشيخ !! / حسين يعقوب الحمداني

قالوا فلان يحكم العراق وأبائه ؟؟؟ فياترى مالذي يحدث اليوم سمعنا قصائد طويله عريضه في الوطنيه ,وحب الوطن الشخص المناسب في المكان المناسب وقصص الشفافية ا وأحقية البرلمان والأحزاب والوزرات في أختيار أصحاب الشهادات الموؤهلين وألأخذ بالكفاءه مصحوبة سنين العمل والتجربة الناجحه لا على أساس هذا الكذب والتلف
متابعة القراءة
دليل الكلمات:
قيم هذه المدونة:
118 زيارات
0 تعليقات

أربيل آشورية ق.م 2300 / حسين يعقوب الحمداني

تعودنا على سماع الأمثال العراقيه والعربيه القديمه والجديده واستسقاء الحكمة منها والتي كانت ومازالت مؤشرملتزم بحكمة التجربة وتوثيق تاريخي للأحداث يستفاد من وقعها والتي تعطي وزنا للحدث من حيث ألألتزام والأخذ بالعبرة القديمة والجديده. مثلنا اليوم هو .. عندما شطح .. نطح !! لم يأتي عناد السيد البرزاني خا
متابعة القراءة
دليل الكلمات:
قيم هذه المدونة:
114 زيارات
0 تعليقات

كُل مَن يُسوقَه حَليبَه !!/ حسين يعقوب الحمداني

لا أعرض عليكم أيها السادة أغنية للمطربة منيرة الهوزوز, أوالمطربة زهور حسين ربما مؤكد مر العنزان علينا جميعا كمثل شعبي وأغنية جميلة نستسقي منها المعاني الكبيرة ,لكنها اليوم موضوع يمر بين جرفين يمر ويمُر بين كل طرقاتنا وشواطئنا وحياتنا اليوميةِ ويطرح هذا السؤال من هم الذين شربوا وسقوا حليب طاهرا نظيفا
متابعة القراءة
دليل الكلمات:
قيم هذه المدونة:
167 زيارات
0 تعليقات

عبد الحسين عبد الرضا ... لمحة / حسين يعقوب الحمداني

عرفناه من شاشة بيضاء أضافه لبياضها روعة الروح والأنسانية والبساطه نقلنا على بساط الفقر(واحده من المسلسلات العريبه الكويتيه) لعالم الغنى الروحي والجمال والحب الفنان المبدع القدير الذي يتالق بروعة الأداء والصدق نقلنا لعالم التبعيه العربيه المستحكمه بغباء الوسط الأجتماعي الذي يحاصرنا بغلاظة المستعمر وغ
متابعة القراءة
دليل الكلمات:
قيم هذه المدونة:
138 زيارات
0 تعليقات

من يرسم للعراق مستقبله / حسين يعقوب الحمداني

العراق هدف ستراتجي لجميع المكونات الأوربيه والأمريكيه ومكونات صغيره ومكونات غير أصلية ومكنونات أصلية وغير أصلية نشأت حديثا العراق ودول جوار كتركيا وأيران جميع هؤلاء يتحدثون بلغة أسرائلية واحده تدمير العراق ويتكلمون بذات الهدف الحاخامي من النيل الى الفرات نقول كما قال المثل العراقي (هي مالت أبهاتكم ؟
متابعة القراءة
دليل الكلمات:
قيم هذه المدونة:
536 زيارات
0 تعليقات

اللجوء ألأنساني ,الأجتماعي السياسي ..اللجوء الخامس / حسين يعقوب الحمداني

يبهرنا المجتمع الغربي بأساليبه الخبيئه والمتحوله !! التي يواجهنا بها ليتعدى بأسنانيته الى أبعـدالحدود ليبرهنا !بفن من فنونه المتعددة التي نعشقها لشقارها وعيناها الزرقاوتين !! هكذا تسخر وتسيطر على المعقول وغير المعقول . فالأمم كبيرة بأنسانيتها عرف العرب بأنسانيتهم الغير محدوده في الشجاعة والكرم ,يجرو
متابعة القراءة
دليل الكلمات:
قيم هذه المدونة:
566 زيارات
0 تعليقات

هلكوست في فنجان ! / حســين يعقوب الحمـداني

للدم رائحة فنجانين قهوتهم اليوميه, مالفرق بين الجد والسخرية مادمنا نسير في موكب الذكرى وبعد نهاية الحروب العالمية الهتلرية ! ولم يكتفوا بنهايته بل وثقوا قصص في أنسانية كاذية منافقة وكأن حروب هتلر ضد عنصر بشري واحد ضد اليهود نسبوا أليهم الأنسانيه !! وهذه هي الحرب الأقوى من كل حروب هتلر والعالم فالعال
متابعة القراءة
قيم هذه المدونة:
1066 زيارات
0 تعليقات

ترامب لن يركض كما ركض كارتر ..!! / حسين يعقوب الحمداني

كارتر لن يكرض من جديد ..! كان مشهدا رائع وكبير خلق جيل من الحالمين بالعبودية والتبعيه ليس غريب أن يحلم أحدهم وأي حلم هذا أن تكون عبدا ؟ القصه اليوم هي مفهوم ذلك الحلم عبدا تطوقك أغلال المهانه كبيرا على كرسي الحكم تكرع الصياط من أسيادك وتسقي شعبك من ذل عبوديتك !! يبدأ المشهد أرض أكبر مطارات الولايات
متابعة القراءة
دليل الكلمات:
قيم هذه المدونة:
1142 زيارات
0 تعليقات

مؤتمرات قمة ! / حسين يعقوب الحمداني

ضرورية هذا المؤمترات؟؟؟ مهمه جدا وأننا لانكاد مع غيرنا من أبناء الوطن ومن أبناء أمتنا العربيه المجديه الخالده ومن أبناء الأقطار العربيه المغتصبه كفلسطين والمضهدة واليمن وليبيا والصومال وسوريا فلا بد أن نلتقي (بكم غصبن عليكم )!! ل نتفرج ونتعلم طرق الضياع وأساليب الهزيمه والتفكك والجلوس خلف طاولات فخم
متابعة القراءة
دليل الكلمات:
قيم هذه المدونة:
1177 زيارات
0 تعليقات

ليت َ/ حسين يعقوب الحمداني

لَيتََ في الشعرِ كلامٍ أسطر هامت . . في عين هامِ أستطرد في سكونهِ . . ! هل خاب في لهفتهِ تعدى الزمن أبصر قضاء جديداً قطع الف عام وعام . . ولأول مرةٌ بالغيمةِ أزاحها . ! أقتبس من ضوء الشمس . . كاد يضيءقمرا . كبر أكثر وأمتطى فرسا وشد, لجام قطع المسافات مسرعا . . وصل الى ليلهِ أبصرتهُ النجوم قذفتهُ من
متابعة القراءة
دليل الكلمات:
قيم هذه المدونة:
1472 زيارات
0 تعليقات