Arabic Danish English German Russian Swedish
تسجيل الدخول تسجيل

تسجيل الدخول

 

اخر التعليقات

محرر ضرب الأطفال في المدارس / رقية الخاقاني
24 نيسان 2017
اول مسرح للطفل في الوطن العربي هو الشارع ونهاية كل مسرحيه تكون في متاهات المدن ا...
اسعد كامل الفاتحة : الى روح الإمام الكاظم (ع) وعثمان علي العبيدي / الصحفي صادق فرج التميمي
23 نيسان 2017
الله يرحمك يااصيل فان حليبك طاهر ونقي سيذكرك التاريخ الى يوم الدين اسال الله ان ...
محرر تعليق من الكاتبة والشاعرة نورهان شيراز بعنوان شبكة الاعلام خلية من الكتاب والمثقفين
23 نيسان 2017
.. احترامنا الكبير لك وتقديرناالعالي للكلمات الصادقة التي تضمنها تعليقك عن شبكتن...
اسعد كامل شبكة الاعلام في الدنمارك تلتقي الدكتور خالد العبيدي : مشروع سياسي وطني لإنقاذ العراق
22 نيسان 2017
دكتور خالد اكاديمي عسكري عصارة حياة طويلة وخبرة كبيرة يستحق ان يقود العراق وانا ...

مدونات الكتاب

لم يعد خافياً على أي إنسان مسلم أو غير مسلم إن الشعارات التي يرفعها الدواعش التي تدور حول الدفاع عن
230 زيارة
حسام العقابي
27 شباط 2017
  حسام هادي العقابي - شبكة اعلام الدانمارك اتهم النائب عن التحالف الوطني عباس الخزاعي جهات سيا
241 زيارة
محرر
29 كانون2 2017
متابعة : شبكة الاعلام في الدنمارك - ذكر تقرير ألماني، الأحد 29 يناير/كانون الثاني، أن المهاجرين ي
367 زيارة

الصحفية مروى ذياب

شبكة الاعلام تقوم برصد وتوثيق وأرشفة الأحداث العراقية والشرق اوسطية واخبار العالم وترجمة الاخبار الدانماركية الى العربية .. شبكة حرة .. تهدف الى تحرير العقل من قيود الاستعباد والاستغلال

هذا الغياب يشبه الساعة الميتة / مروى ذياب

هذا الغياب يشبه الساعة الميتة وهذا الجدار بكّاء شكّاء ممللا شيء سوى مضاجعة قصائدك ورثاء ذكراك على الورق ..ونى عيوني لا تحفظ سوى ملامحك بتجاعيد الكستناء .. لكنها تأبى البكاء .. وشفاهي بغمازة الألورا تتلصص قبلة منك ولو خيالا..وخاصرتي ترجو ضمة أصابعك ..هل أخبرتك امرأة قبلي
دليل الكلمات:
0
متابعة القراءة
408 الزيارات
0 تعليقات

بين الغناء والمسرح فاطمة يوسف في الساحة الفنية القطرية وتطرح ألبومها الأول

 بقلم: مروى ذياب _ الدوحة _ قطرهي تونسية لكن جمهورها قطري وخليجي بامتياز، فقبل أن يعرفها التونسيون اختارت الغناء والتمثيل في دولة قطر حيث نشأت وترعرعت، فحققت شهرة واسما وازنا بين الفنانات الأجنبيات اللواتي لاقين اهتماما إعلاميا ودعما واسعا من قبل بعض الشركات المنتج
0
متابعة القراءة
745 الزيارات
0 تعليقات

راديو واب المحرس" ينجح في بث برامج متنوعة ويطمح للFMــ / الصحفية مروى ذياب

ارتفعت معدلات متابعة الشباب العربي عامة والتونسي على وجه الخصوص للمحطات الإذاعية التي تبث عن طريق الإنترنت، ولعل ذلك يعود لاهتمام الفئة الشبابية براديو النت باعتباره وسيلة تفاعلية تفتح مجالا للحوار وحرية الرأي وتجنب كل أشكال الرقابة، إضافة إلى تلاشي تأثير وسائل الإعلام
3
متابعة القراءة
1201 الزيارات
0 تعليقات

عشر دقائق في مقهى الجورجيت / الصحفية مروى ذياب

جوقة من وجوه لا تعرفها بيانو وحيد وقيثارة بأنامل عازف باهت المشاعر رائحة الفلامنكو في كل مكان .. لكن لا أحد يعانق المسرح للرقص .. مقهى اسباني ولا أحد من برشلونه أو خيخون يزوره لا شيء يذكرها بليالي إشبيليه هنا سوى الديكور الأندلسي ولوحات البلازا نويفا وأثاث الجورجيت النب
2
متابعة القراءة
785 الزيارات
0 تعليقات

السيلفي توثيق للذكرى .. إدمان مزمن .. وأرباح طائلة للشركات التقنية / الصحفية مروى ذياب

باتت ظاهرة "السيلفي" صرعة يومية يمارسها المواطن على هذا الكوكب في كل خطوة يخطوها: تاريخيا كلمة "سيلفي" مصطلح أطلق في عام 2002 في أستراليا وتعني الصورة الذاتية، ثم أضافه قاموس أوكسفورد عام 2013. وتاريخيا، تعود أول سيلفي إلى العام 1839 مع العالم روبرت كورنيليوس، الذي صور
2
متابعة القراءة
924 الزيارات
0 تعليقات

برامج المقالب بين التوعية والترهيب / الصحفية مروى ذياب

لا شك في أن برامج “الكاميرا الخفية”، باتت مادة ثابتة على مائدة رمضان في التلفزيون، وأن المشاهد ينتظرها قبل غيرها من البرامج ليرفه عن نفسه. إلا أن انتشار برامج المقالب على الشاشات أظهر تطورا في مواضيع وأهداف الكاميرا الخفية، على مر السنين، من مواضيع طريفة تسعى لبث مشاهد
0
متابعة القراءة
646 الزيارات
0 تعليقات

كل وظائف العالم لها مضاعفات سلبية/ بقلم مروى ذياب

أثبتت الدراسات العلمية والأبحاث الطبية المتعاقبة وجود لائحة من الوظائف التي تسبب اضطرابات عقلية وأمراضا نفسية وإشكالات اجتماعية.ومن بين هذه المهن ذكرت المحاماة والصحافة والإدارة التنفيذية، حيث أنها تسبب ضغوطا وتجعل العامل فيها مكروها لتطفله لمعرفة كل شيء وحب اطلاعه واند
0
متابعة القراءة
881 الزيارات
0 تعليقات

تشلاشي قوة نداء تونس يعود بالنفع على الإسلاميين / بقلم :مروى ذياب

فقد حزب نداء تونس أولويته في البرلمان _مجلس النواب_، عقب استقالة 32 نائبا من الحزب الذي يقود الائتلاف الحاكم حاليا في البلاد.وأضحى الانقسام الذي حاول أعضاء حزب النداء إخفاءه _وعلى رأسهم رئيس الجمهورية التونسية الباجي قائد السبسي_ واضحا للعيان.وأصبح مستقبل الحزب مهددا خا
0
متابعة القراءة
922 الزيارات
0 تعليقات

كل وظائف العالم لها مضاعفات سلبية / مروى ذياب

أثبتت الدراسات العلمية والأبحاث الطبية المتعاقبة وجود لائحة من الوظائف التي تسبب اضطرابات عقلية وأمراضا نفسية وإشكالات اجتماعية.ومن بين هذه المهن ذكرت المحاماة والصحافة والإدارة التنفيذية، حيث أنها تسبب ضغوطا وتجعل العامل فيها مكروها لتطفله لمعرفة كل شيء وحب اطلاعه واند
0
متابعة القراءة
1009 الزيارات
0 تعليقات

عندما رحل أبي .. / الصحفية مروى ذياب

للمرة الأولى يصيبني الاختناق ولا أستفرغ،للمرة الأولى أصمت في وجعي وتأبى الحروف أن تخرج من ثغري وتخمة الحزن تمنع يداي عن الكتابة ..ذلك الصباح لم يكن عاديا، كان بهيجا جميلا، ركبت الطائرة صباحا على الساعة التاسعة لرؤيته، لمعانقته، ذلك الرجل الوحيد الذي أهداني كل شيء بلا هو
0
متابعة القراءة
1165 الزيارات
0 تعليقات

وداعا براءة الطفولة" مأساة تلخصت في صورة / مروى ذياب

يقتلنا الحنين إلى مساء هادئ لا يعرف الإذاعات المدوية بالقصف ولا يحرق أنفاسنا بضرب القنابل ولا تعلو فيه أصوات الرصاص ولا صراخ الحناجر .. يقتلنا الحنين لكلمة لحرية لا يدفنها رواد الموت من المسلحين ولا يرعبها سوط الجلاد.يقتلنا الحنين فعلا لنحب لنحيا لنبتسم بعيدا عن صور الم
0
متابعة القراءة
939 الزيارات
0 تعليقات

لا غرابة في أن أكون مغتربة / مروى ذياب

كانت الساعة الثانية عشر ظهرا حين أوصلني سائقي الخاص الأرتيري "آتي"، أو بالأحرى صديقي الذي لا أكف عن الحديث معه باللغة الفرنسية، إلى لؤلؤة الدوحة، لحضور غداء مع جمع من التونسيين في قطر.هنا في اللؤلؤة أو القرية العائمة أو النسخة المصغرة عن البندقية الإيطالية أو قوس قزح ال
0
متابعة القراءة
1038 الزيارات
0 تعليقات

مواقع التواصل اختزلت "صلة الرحم" وزعزعت العلاقات الاجتماعية / الصحفية مروى ذياب

قبل ساعات، انطلقت موجة المعايدات والتهاني والهاشتاغات، بمناسبة حلول عيد الفطر، على شبكات التواصل الاجتماعي الفيس بوك وتويتر وانستغرام والواتس اب والمسنجر وغيرها.هوس الهواتف الذكية والتطبيقات والجوقة وسط الإيميلات والستاتيهات أفرزت عيدا الكترونيا افتراضيا باردا وخاليا من
0
متابعة القراءة
970 الزيارات
0 تعليقات

رامز جلال "أكل الجو" بنجاحه وأفقد المشاهد إنسانيته / الصحفية مروى ذياب

 إن أكثر البرامج الرمضانية شهرة في العالم، هي برامج "المقالب"، لأن ضيوفها دائما ما يكونون من النجوم والمشاهير، ما يجذب المشاهد للمتابعة، ومعرفة ردود أفعال الفنانيين في المواقف الصعبة التي يتعرضون لها أثناء المقلب.وفي هذا العام، ككل رمضان، تجددت مقالب الفنان الكوميدي رام
0
متابعة القراءة
1116 الزيارات
0 تعليقات

تونس أم الثورات وقديسة السلام / مروى ذياب

الكتابات مرايا للروح، والحب في الكتابات سفرة مفتوحة لكل من هب ودب من الأرواح الجميلة.فالعشاق هم من يغرقون في عقيق التأمل ليروا الأرواح الأخرى التي ترسمها لوحات الكتابات..العشاق هم من يحبون الرقص على نغمات أحرف الكتب لتنهمل شطحات أعينهم حفاة عراة على الورق.وهم من يتقنون
0
متابعة القراءة
1085 الزيارات
0 تعليقات

أصدقائي الأعداء / بقلم : مروى ذياب

على إيقاع عود مارسيل خليفة، ترسم لوحة في ذهني، تحير ملامحها الذكريات، لبيت قديم، بالأمس كان مفعما بالحب والوفاء، ذلك البيت العتيق الذي يقع في قلب عاصمة تونس الجميلة، شوارع مليئة بالحيوية والنشاط، صباحا، مساءً، ويوم الأحد.مليون عصفور حط على شرفة غرفتي المطلة على شارع الل
0
متابعة القراءة
1325 الزيارات
0 تعليقات

الناقدة ماجدة خير الله: "الكابوس" أهم مسلسل و"كريم عبدالعزيز" مبدع / بقلم الصحفية مروى ذياب

مرّ نصف رمضان، وبدأت مقالات التشجيع وعواصف النقد مبكرا بشأن الانتاج الفني، وحسم الجمهور المنافسة بين المسلسلات، حيث جذبت بعض الأعمال الدرامية انتباه المشاهدين منذ أول حلقاتها، وشكلت أرضا خصبة لحديث النقاد وتحاليلهم وانطباعاتهم حول غزارة المشهد الدرامي الرمضاني.""مجلة بص
0
متابعة القراءة
1064 الزيارات
0 تعليقات

"المحرس" جزء من تاريخ "قرطاج" وقبلة "الفن التشكيلي" .. رغم الإهمال / مروى ذياب

حكايتي مع هذه المدينة لم تكن يوما مجرد صور وذكريات، حكايتي معها هي حكاية حياة، فأول كلمة نطقتها مازال صداها هناك، وأول خطوات مشيتها مازالت مطبوعة على تراب شوارعها، وأول دروس تعلمتها كانت في مدارسها، وأول الورود قطفتها من بين غاباتك. مدينتي الأم، مدينة المحرس التونسية، ا
0
متابعة القراءة
941 الزيارات
0 تعليقات

الباحثة لطيفة كرعاوي / بقلم الاعلامية مروى ذياب

لطيفة كرعاوي، هي باحثة تونسيّة متحصّلة على شهادة الماجستير في اللغة والآداب والحضارة العربيّة اختصاص حضارة، وبصدد إعداد رسالة الدكتورا،وعضوة بوحدة البحث في "المتخيّل" بكلية الآداب والعلوم الإنسانيّة بمحافظة صفاقس التونسية. كتبت "لطيفة" عن  "الفردوس والجحيم في المتخيَّل
0
متابعة القراءة
1602 الزيارات
0 تعليقات

الممثلة والإعلامية "حنان صادق" في حوار حصري / حوار : الاعلامية مروة ذياب

 علاقتي بالمسرح علاقة حب والفن القطري يخطو خطواتً ثابتةً نحو التطور" في مقابلة جديدة، التقت شبكة الإعلام العراقي في الدنمارك بالممثلة والإعلامية التونسية "حنان صادق" التي بدأت مسيرتها الفنية والصحفية في تونس لتكملها في قطر. وننفرد حصرياً بنشر هذا الحوار الخاص للكشف عن
0
متابعة القراءة
1760 الزيارات
0 تعليقات

اخر الاعضاء المسجلين في الشبكة

المدونات الاكثر ترشيحا

شيرين فريد
28 آب 2016
أنا أعلم علم اليقين بأن مقالى هذا ربما سيثير حفيظة البعض لأنه عبارة عن محاولة إجتهادية منى للنظر نظر
2916 زيارات
لم يفاجئنا بنيامين نتنياهو رئيس وزراء دولة الاحتلال الاسرائيلي بعقده جلسة لمجلس وزرائه في هضبة الجول
2460 زيارات
خلود الحسناوي
09 تشرين1 2016
ظننت اني بالحناء سأخضب معك ظفيرتي ..يا لخيبتـــي وقــد شابـــت ظفيرتـــي وعـــلاها لون الثلـــج مــن
947 زيارات