الرئيسية

الأخبار

محليات

المقالات

الثقافات

عالم حواء

منوعات

علوم صحية

تكنلوجيا

في الدانمارك

بطاقات

فنون

منظمات

اقلام

RSS

اخبار أوروبا
دخول المدونة تسجيل جديد

تسجيل الدخول إلى حسابك

اسم المستخدم *
كلمة السر *
احفظ لي كلمة السر

إنشاء حساب او مدونة

الحقول التي عليها علامة النجمة (*) مطلوبة ومهمة.
أسم *
اسم المستخدم *
كلمة السر *
أعادة كلمة السر *
البريد الإلكتروني *
تأكيد البريد الإلكتروني *
Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish

 

لمن سندعوا في رمضان؟ / رائد الهاشمي

رمضان شهر الخير والمحبة والغفران وهو هدية من الخالق للمؤمنين لتكفير الذنوب التي اقترفوها طوال عام كامل, فلهذا نجد الناس يشمّرون عن سواعدهم ويجدّون ويسهرون ويكثرون في العبادة من صيام وقيام وقراءة قرآن وتسبيح وتهليل وتكبير وصدقات لينالوا رضا الله, فهو شهر فضيل مليء بالنفحات الإيمانية وهو شهرٌ يعمٌ فيه الفرح والسرور.

هذا العام دخل علينا هذا الضيف الكريم ونحن نفتقد للفرح والراحة النفسية وإحساسنا بحلاوة مقدمه, فكيف نفرح ولنا عشرات الآلاف من إخوة نازحون ومهجرون عن دورهم هربوا الى مصير مجهول بعد أن ذاقوا  كل أنواع الظلم والاستبداد من جماعات تكفيرية ارهابية استباحت مدنهم وتحكمّت بمصائرهم وأذاقتهم الذل والهوان , والآن يسكنون في خيم بائسة أو يلتحفون السماء ويفتقرون لأبسط الاحتياجات الانسانية والصحية, وكيف يدخل الى قلوبنا السرور ولنا إخوة وأبناء من قواتنا المسلحة سقطوا شهداء وجرحى في معارك العز والكرامة وهم يعملون على تحرير مدننا المغتصبة من دنس الإرهاب, وكيف نشعر بحلاوة الايمان في رمضان ونهنأ بفطورنا وسحورنا و لنا إخوة في محافظات الجنوب والوسط  يتحّسرون على اللقمة التي يسدون بها رمقهم ورمق عيالهم ويعيشون تحت خط الفقر وعجزوا عن ايجاد فرصة عمل شريفة, وكيف لنا أن نشمّر عن سواعدنا ونهنأ بعبادتنا بقلوب مطمئنة ولنا إخوة في إقليم كردستان لم يستلموا رواتبهم لشهور عديدة فكيف سيتمكنون من إعداد وجبات الفطور والسحور وهم على هذا الحال, وهل سنتمكن من الخشوع في صلواتنا وهناك عشرات الآلاف من أبناء بلدي تحرق قلوبهم نار الغربة في مختلف بلدان العالم التي هربوا لها مكرهين بسبب الظروف الأمنية والمعيشية تاركين ورائهم البلد والدياروالأهل والأحباب.

 

أقول لمن سندعو في صلواتنا هذا العام؟ وهل سيبقى مٌتسعٍ لندعوَ لأنفسنا؟ لاأعتقد لأن دعاؤنا سيطول ويطول لأن جُرح بلدي كبير ومعاناة شعبنا مريرة وتحتاج منّا لخشوعٍ حقيقي ومناجاة طويلة مع الله ونسأله أن يرفع هذه الغمّة عن بلدنا ويرحم شعبنا ويهلك عدونا ويخلصنا من طبقة سياسية ابتلينا بها لاهمّ لها سوى مصالحها الشخصية والحزبية فكانوا السبب في تدمير البلاد والعباد.         

متابعة القراءة
0
  2170 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
2170 زيارة
0 تعليقات

استراتيجية الأمن الوطني بين النظرية والتطبيق / رائد الهاشمي

استراتيجية الأمن الوطني بين النظرية والتطبيق   صوت مجلس الوزراء على إقرار إستراتيجية الأمن الوطني بتاريخ 1/3/2016 والتي تم اكمالها ووضعها من قبل مستشارية الأمن الوطني وقد شملت جميع القطاعات والهدف منها الوصول لعراق آمن مستقر يتمكن فيه المواطن العراقي من العيش بأمان ورفاهية وكرامة ويتمتع فيه بحق
متابعة القراءة
0
  2336 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
2336 زيارة
0 تعليقات

واردات الكمارك وحدها كافية لتسديد ديون العراق / رائد الهاشمي

واردات الكمارك وحدها كافية لتسديد ديون العراق   اقتصاد العراق يمرّ بأسوأ حالاته نتيجة عوامل عديدة معروفة ومشخصة من قبل الجميع وكانت من نتائج هذا التردي الكبير بروز مشاكل كبيرة تحتاج لمعالجة علمية وجادة لانقاذ الاقتصاد وتجاوز المصاعب, ولعل من أهم هذه المشاكل هو تنامي حجم الديون الخارجية وارتفاع
متابعة القراءة
0
  2338 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
2338 زيارة
0 تعليقات

أما آن الأوان لمعالجة ملف البطالة ؟/ رائد الهاشمي

  أما آن الأوان لمعالجة ملف البطالة ؟   سوء الإدارة الحكومية وعدم المشاركة الشعبية الحقيقية في إدارة الحكم تقودان الى استغلال الطبقة السياسية الحاكمة للسلطة لتحقيق مصالحها الشخصية على حساب المواطن ومطالبه ورفاهيته وتلبية حاجاته الضرورية , وهذا مايحدث في العراق حيث تقوم الكتل السياسية الحاك
متابعة القراءة
0
  2415 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
2415 زيارة
0 تعليقات

الاستفادة من خبرات المتقاعدين في بناء البلد / رائد الهاشمي

الاستفادة من خبرات المتقاعدين في بناء البلد   بلدنا يمرّ يظروف غير طبيعية وخاصة في الجانب الاقتصادي ويتطلب شحذ الهمم من الجميع لإعادة البنى التحتية التي أصابها الكثير من الإهمال نتيجة أسباب عديدة منها سوء الأداء الحكومي والتحديات الارهابية الخطيرة التي استنزفت الكثير من موازنات البلد لأعوام طوي
متابعة القراءة
0
  2361 زيارة
  0 تعليقات
2361 زيارة
0 تعليقات

السياسة الخاطئة في ايقاف المشاريع الاستراتيجية / رائد الهاشمي

  السياسة الخاطئة في ايقاف المشاريع الاستراتيجية   اقتصاد العراق يمرّ بظروف حرجة نتيجة متغيرات كثيرة منها خارجية ومنها داخلية كلها أدت الى ارتفاع نسبة العجز في الموازنة العامة الى معدلات عالية وتركت آثارها السلبية على جميع مفاصل الدولة وأدت الى اضطرار الحكومة لايقاف جميع المشاريع الموجودة
متابعة القراءة
0
  2641 زيارة
  0 تعليقات
2641 زيارة
0 تعليقات

هروب رؤوس الأموال من البلد/ رائد الهاشمي

هروب رؤوس الأموال من البلد     وفرة رؤوس الأموال الاستثمارية في بلد ما يُعدّ مؤشراً مهماً لكفاءة أداء السياسات الاقتصادية لهذا البلد، ويبشر بنمو متوقع في المستقبل ويؤشر بقدرة البلد على تمويل الدَين الخارجي. وتعمل البلدان على توفير كل السبل لجعل بلادها كبيئة استثمارية مناسبة من خلال توفير ا
متابعة القراءة
0
  2537 زيارة
  0 تعليقات
2537 زيارة
0 تعليقات

ألتنمية المستدامة معيار حقيقي لأداء الحكومات/ رائد الهاشمي

ألتنمية المستدامة معيار حقيقي لأداء الحكومات   التنمية المستدامة   من المفاهيم الاقتصادية الحديثة التي بدأ اهتمام العالم بها يتسع لأهميتها الكبيرة في تطوير اقتصادات البلدان وتحقيق الاستثمار الأمثل للامكانيات المتاحة و هي عملية تطوير   الأرض   والمدن   والمجتمعات وكذلك الأعما
متابعة القراءة
0
  2809 زيارة
  0 تعليقات
2809 زيارة
0 تعليقات

تعدد الزوجات أم رغيف الخبز / رائد الهاشمي

أثار المقترح الغريب للنائبة جميلة العبيدي بالمطالبة بتشريع قانون يسمح بتعدد الزوجات ونبذ ثقافة الزوجة الواحدة لغطاً كبيراً بين مختلف الأوساط الثقافية والإجتماعية, وقد تذرعت النائبة بأسباب وذرائع كثيرة دفعتها للمطالبة بهذا المقترح الغريب في التوقيت والمضمون , ولا أريد هنا مناقشة هذه الأسباب ولكني ودد
متابعة القراءة
6
  4003 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
4003 زيارة
0 تعليقات

محاولة إغتيال القشلة / رائد الهاشمي

محاولة إغتيال القشلة     داعش الإرهابي دمّر بمعاول فكره العفن مئات المعالم الآثارية في العراق والتي تعود لآلاف السنين وتحكي قصة أقدم حضارة عظيمة وعريقة في العالم تم بنائها على أرض الرافدين, وقد أدموا قلوبنا بهذا العمل الجبان الذي لاقى استنكاراً من جميع بلدان العالم وخسارتنا من جرّاء هذا ال
متابعة القراءة
0
  2843 زيارة
  0 تعليقات
2843 زيارة
0 تعليقات

اشترك في هذه المدونة

اخر التعليقات

حسين يعقوب الحمداني أول أجراس قتلي دقت / الصحفي المقتول سردشت عثمان
13 نيسان 2018
حسبي الله ونعم الوكيل حسبنا الله ونعم الوكيل ...يجلس اللآف من العوائل ...
: - الكاتبة امل ابو فارس لا تفتعلْ في حضوري / امال ابو فارس
07 نيسان 2018
لك امتناني وشكري العميق الصديق حسين يعقوب . تحياتي لمرورك البهي !
حسين يعقوب الحمداني تساؤلات شعبية بدون استفهام: ميثاق الشرف الانتخابي / وسام سعد بدر
05 نيسان 2018
تحية طيبة .الفساد حالة والكذب حالة والمراوغه حالة والتقدم والتلاعب حا...
حسين يعقوب الحمداني موسكو تدين الاستخدام العشوائي للقوة ضد المدنيين في غزة
05 نيسان 2018
تحية طيبة تحية الأرض تحية الوطن تحية الشعوب المناضلة المجاهدة من أجل ن...

مدونات الكتاب

خلود الحسناوي
25 كانون2 2017
اني ماعرفج يابت الناسلكن الج عندي إحساسيكول بعينج الحلوة حزن وهموميهد جبال والعباسعندج حزن
2965 زيارة
زكي رضا
12 شباط 2018
وجهك وهو ينظر الى الأفق حالما بغد أجمل للعراق، سيكون مع الآلاف من رفيقاتك ورفاقك وهم يسيرون على
711 زيارة
صباح اللامي
23 أيلول 2016
بين آن وآخر، نَحتاج إلى التفكير في هؤلاء الذين يقرؤون كتاباتنا، وأولئك "البعداء!" الذين نكتبُ إ
3280 زيارة
د. سجال الركابي
22 تشرين2 2016
عِنْدَ خطِّ تماسِّ الأرواحأبحثُ ...في يدي عدّاد جايجر*... إن .... أخطأكَ القلبُ أو العقلسيقرأ..
3040 زيارة
ستار الجودة
26 شباط 2017
 لا نريد الخوض في المسميات كي لا نكون جزء من المرجل الذي حرق البلاد ولا نريد الدخول في مفردات ا
3340 زيارة
لايخفى على أحد من المراقبين، أو مواطنيين عاديين ـ عراقيون أوغير عراقيين ـ بأن الأمريكان لايملكو
5202 زيارة
احمد الغرباوى
18 نيسان 2017
عَنْ إنسانٍ يقتلُ إنساناًلاتَسِلْ..!عَنْ قتلٍ فى دُورِ العِبْادةلاتَسِلْ..؟ بل مايجب أن نَ
2593 زيارة
د. كاظم حبيب
05 تشرين2 2017
سياسات انتهاك المبادئ والقيم الإنسانية بالعراق من يقرأ تاريخ العراق الحديث أو من عاش عقوداً كثي
1424 زيارة
محرر
17 شباط 2017
متابعة : شبكة الاعلام في الدنمارك - نفاد الطعام والحليب والطعام المخصص للأطفال، بالإضافة إلى ال
2845 زيارة
خالد القشطيني
17 أيلول 2014
 ذكرت سابقا أن ما قامت به «داعش» في الموصل وفي كل مكان، هو ما كان آباؤهم وأجدادهم يقومون به في
3518 زيارة

 

 

                                                                                                

 

                                       عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته. -     المقالات  التي  تنشر  في الشبكة  تعبر عن  رأي الكاتب  و المسؤولية  القانونية  تقع  على عاتق  كاتبها    /    الاتصال