الرئيسية

الأخبار

محليات

المقالات

الثقافات

عالم حواء

منوعات

علوم صحية

تكنلوجيا

في الدانمارك

بطاقات

فنون

منظمات

اقلام

RSS

اخبار أوروبا
دخول المدونة تسجيل جديد

تسجيل الدخول إلى حسابك

اسم المستخدم *
كلمة السر *
احفظ لي كلمة السر

إنشاء حساب او مدونة

الحقول التي عليها علامة النجمة (*) مطلوبة ومهمة.
أسم *
اسم المستخدم *
كلمة السر *
أعادة كلمة السر *
البريد الإلكتروني *
تأكيد البريد الإلكتروني *
Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish

 

يا علي / رزاق حميد علوان

يا علي الكوفة فتحت ابوابها  و (كميل بن زياد)  لملم أوراق نهج البلاغة  القلوب مشرئبة كشراع السفن العائدة اندب باسمك في كل وقت في لهفتي في شهقتي يا سفير الانسانية في العالم انا الغريب المنسي في بلاد الثلوج دمعتي تطرق بابك و خطواتي تتسابق مع بعضها لعلي اكون ضيفك و أصلي في محرابك
متابعة القراءة
  722 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
722 زيارة
0 تعليقات

أيتها ألايرانية الشاهقة / رزاق حميد علوان

كطير اسطوري تخفق أجنحته في أعالي الجبال كم كنت سعيدا حين شربنا القهوة معا، وتشاركنا في فنجان واحد لمحت بصمة شفتيك عند حافة فنجاني إحتفيت بك كالاعياد كموكب عرس مهيب اخترتك نهري ارتوت جداولي العطشى من أين لك هذا الوجه الغرافي؟ بعوث قصائدي التي تيبست عروقها طلبت حق اللجوء لعينيك تعويضا لوجوه غادرتني فجأة كحلم شاعر تحققت تنبؤآته ككركرات أطفال وأزهار في بستان رزاق علوان ٣/٢٨/٢٠١٨
متابعة القراءة
  744 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
744 زيارة
0 تعليقات

في محطة اغترابي الأخير / رزاق حميد علوان

هنا في محطة اغترابي الأخير لم أصادف امرأة تشبهني انا الشاعر العاشق الغجري العجوز برعم غض روحي ترقص كالغجربات السعيدات كم غنيت في اروقة المترو كأني اغني لشارع النهر في بغداد  المزدحم بالنساء الجميلات المكتنزات بالرغبات لم أصادف امرأة هنا كل النساء من خشب كتوابيت جاهزة للموت ابرئي ذمتي ايتها القصيدة  التي تحمل ملامحآ لنساء افتراضيات رزاق علوان ١٣/كانون الثاني /٢٠١٨
متابعة القراءة
  1333 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
1333 زيارة
0 تعليقات

كم تمنيت أكون معك الليلة / رزاق حميد علوان

كم تمنيت أكون معك الليلة و اراقصك حتى ساعة متأخرة من الليل و الملم احزان هذه السنة القابضة على أنفاسي هواجسي و كبواتي وكم اشتهيت احط رأسي المهموم على كتفك الرحب كالسماء و اغني لوجهك اغنية الكرسمس الخالد و بعوث تراتيل الميلاد و ارسو كسفينة فقدت ربانها المرسى و الشراع يا سيدتي مريم العذراء انا احببت امرأة سهوآ كأحلام الشعراء الأطفال و ألهو بك كذاكرتي و اختارك قصيدتي الأحلى لعام جديد يشبه وجهك بلا رتوش و ابتسامتك بعرض المحيط ايتها الفسفورية المرئية يا مرآتي و اكتفيت بك البوابة الاولى لبغداد
متابعة القراءة
  1387 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
1387 زيارة
0 تعليقات

تمنيت المح وجهك الليلة / رزاق حميد علوان

تمنيت المح وجهك الليلة و انا على سرير عزلتي ضجري مخاوفي اضطرابي و خرابي و امد سلالم توصلني سلمآ سلمآ لبرق يضئ نجومآ تتراقص كالغجريات السعيدات في آخر الليل و أقبله بلهفة عاشق بالسبعين و الملم خصيلات شعرك الذهبي كسبائك لصائغ صابئي محترف و امسده خصلة خصلة و ارتمي عند كتفك الرحب لأكتب آخر قصيدة وصية لولية امري و اخترتك قارة جديدة اكتشفت مؤخرآ يا قارتي الجديدة انتي الظمأ الدائم للامتلاك و سر من رأى
متابعة القراءة
  1691 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
1691 زيارة
0 تعليقات

قرنفلتي البيضاء / رزاق حميد علوان

ليس بمقدوري الآن أرسمك سنبلة صغيرة بقدر ما رسمتك عشبآ حقلآ و موسمآ لحصاد وفير شلة يدي وتوقفت حركات أصابعي لم أعد قادر على لملمة اوراقي و استقامة قلمي حروفي تتلوى وتتطاير كالرذاذ كل شيء بي محني يا أميرة روحي وقمر عشيرتنا زهو بردى والفرات سعة صبري و صدري شهقاتي و تنهداتي كنت رسمتك ذاكرتي يا ذاكرتي و جل ما اخشاه أضيع ذاكرتي و انسى كل تفاصيلك المحببة لرزاق علوان مساطب انتظارنا الباصات رقم هاتفك وكل عنوان عطرك اللوزي ألوان فساتينك المشتهاة التفاتتك مثيرة للجدل و تسريحتك المبتكرة تثير دهشة النساء الكيبيكيات تعالي اخترتك الصورة الفوتوغرافية الاخيرة نقش ذاكرة و
متابعة القراءة
  1640 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
1640 زيارة
0 تعليقات

وحدي .. / رزاق حميد علوان

الشاعر الغجري و من الحفاة احمل خيمتي قصيدة فوق ضهري وسط متاهات الغياب و اركض لاهثآ وراء فرج مؤجل كالثأر من جيل لجيل كأني حطام بشري و اغني بحزن نادر تكدست خيباتي كتنهداتي و انا لازلت غير مطمئن حتى على أحلامي السرية و بي شغف طفولي كالجنون لوجهك ينبوع قصائدي و انا التجأت لقصيدة أقاوم بها موتي كأنها حزبي الوحيد أو جذع شجرة لبدائي يحتمي من وحش يطارده لازال يفصل وجهك عني مسافة مائة ستة ضوئية و الف مدينة لخارطة تحمل اسماء انهار عشبآ و حقول و لا زلت الشاعر العاشق الحساس المتفرد في كتابة قصيدة المقهى و علب التبغ
متابعة القراءة
  1786 زيارة
  0 تعليقات
1786 زيارة
0 تعليقات

جل ما اخشاه .. / رزاق حميد علوان

جل ما اخشاه افقد الآن ذاكرتي يا انت سيدتي و خزين معرفتي تبعثرت فجأة حساسية أصابعي في كتابة القصيدة جف الحبر القلم الورق و تشضت بقايا الوجوه و الأسماء البارحة كم كنت خجولآ ارتجفت أصابعي على غير عادتها اهتز البيت الخرب القديم (جسدي) و تساقطت جدارته رمادآ ترابآ و كم تمنيت الملم أصابعك الفسفورية إصبعا إصبعا و اضمها في حضن كفي الأيمن المشلول توآ ربما تتعانق الاصابع ثانية و تمتد كالجذور
متابعة القراءة
  1897 زيارة
  0 تعليقات
1897 زيارة
0 تعليقات

رسمتك خريفاً / رزاق حميد علوان

لماذا رسمتك في الخريف عشباً لأنك سنبلة والسنابل تزدهر في الحقول وحبك ضفاف يوقظ ذكرياتي الواقفة كالهواء على حافة النسيان أترقبك في كل خطوةٍ لا زالت خطواتك مجهولة الإقامة مثلي مجهول العنوان أي الطرقات توصلني لعتبة بيتكِ المزار ومحك ارتعاشة توقظ رجولتي المعطوبة في الحروب المعتقلات المنافي والأقاصي البعيدة كم أحب صوتك فيروزتي نازف الدمعة يا دهشتى الدائمة والخراب الجميل تعودتك كقهوة الصباح قلقى .. مخاوفي ومذاق الفجيعة
متابعة القراءة
  1838 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
1838 زيارة
0 تعليقات

المجموعة ا لشعرية في المنفى البعيد الموسومة " ألأمسك في أحلامي " للشاعر رزاق حميد علوان


ألأمسك في أحلامي أصدار جديد لرزاق علوان يصدر مطلع أيلول " سبتبر " المقبل المجموعة ا لشعرية ا لرابعة في المنفى البعيد الموسومة " ألأمسك في أحلامي " للشاعر العراقي رزاق حميد علوان وتضم المجموعة التي تقع في 100 صفحة من الحجم المتوسط وب 42 قصيدة برموز الوطن المرأة الغربة والحنين لبغداد وصمم الغلاف والخطوط ا لداخلية المخرج السينمائي حيدر فارس مهدي وكتب أضاءته الشاعر القس الدكتور أبراهيم الغريب مؤسس الصحا فة الأغترابية في كندا وكتبت مقدمته ا لشاعرة رندة رفعت شرارة
متابعة القراءة
  1965 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
1965 زيارة
0 تعليقات

اشترك في هذه المدونة

اخر التعليقات

عبدالله صالح الحاج اليمن ستظل في حرب وصراع طالما وان هناك تدخل خارجي/ عبدالله صالح الحاج
21 حزيران 2018
المعارضة للاسف الشديد في معظم البلدان العربية لاتعارض من اجل الاوطان و...
حسين يعقوب الحمداني اليمن ستظل في حرب وصراع طالما وان هناك تدخل خارجي/ عبدالله صالح الحاج
21 حزيران 2018
العالم كله يعارض بعضه فلم نستغرب ولا مستغرب أن يكون لدينا معارضه الغري...
عبدالله صالح الحاج اليمن ستظل في حرب وصراع طالما وان هناك تدخل خارجي/ عبدالله صالح الحاج
20 حزيران 2018
اشكركم لنشركم المقال لكم كل مودتي وكامل احترامي وتقديري
لطيف عبد سالم أهلا بالأستاذ الكاتب والصحفي لطيف عبد سالم في هيئة تحرير الشبكة ..
19 حزيران 2018
إلى / أحبتي وأساتذتي الأفاضل إدارة تحرير شبكة الأعلام في الدنمارك مساء...

مدونات الكتاب

نزار حيدر
20 أيار 2016
 انطلقت فكرة الاصلاح الجذري والتغيير الشامل للعمليّة السّياسية التي تتعثّر مسيرتها يو
خلود الحسناوي
12 نيسان 2018
مجرد ايام ..وانتحب..عفوا عفوا ..انزلقت النقطة فالجو ماطرا والقلم بهذا الجو يكون ماكرا..يسر
هناك علامات إستفهام كثيرة تدور حول طبيعة العلاقة بين أنقرة وداعش أفرزتها إتهامات متتالية م
الأحداث كانت تتسارع, بعد التدخل الأجنبي في العراق, الطاغية صدام يفر إلى جحره الأثير, وأجهز
عام جديد يدخل في حسابات عصرنا ، منا مـن يحتفل به ، ومنا من لا يكترث به ، لان عاما من عمره
د.عامر صالح
26 تموز 2014
في سيكولوجيا إشباع الدوافع الإنسانية بين الدين والدنيا !!!!" عندما لا ندري ما هي الحياة, ك
د. كاظم حبيب
30 كانون1 2017
منذ الثمانينيات من القرن العشرين بدأت الأجواء العشائرية تنتعش بالعراق بفعل سلوك رئيس الدول
عبدالجبارنوري
13 تموز 2016
جان جاك روسو1712 -1778 جنيفي وُلِد فيها وبقي في سويسرا أكثر من خمسة عشر عاما وهو كاتب وأدي
خلود الحسناوي
29 نيسان 2017
 لا اشبههم ***********مع البشر اعيش ..من يُسَمَوْن بشرا !!فيا دورة حياتي دوري ودوري .
فلاح المشعل
01 شباط 2015
أقرت الموازنة في البرلمان العراقي ، وسارع الوزراء المتلهفين الى العقود بإجراءات التعاقد وق

 

 

أخبار صحية

غرائب وعجائب

الأسرة والمنزل

تربية الاطفال

دراسات وبحوث

                                                                                                

 

                                       عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته. -     المقالات  التي  تنشر  في الشبكة  تعبر عن  رأي الكاتب  و المسؤولية  القانونية  تقع  على عاتق  كاتبها    /    الاتصال