نحن وثقافة زراعة فكر التلقين والحفظ والنقل / د. كاظم ناصر - شبكة الاعلام في الدنمارك

الرئيسية

الأخبار

محليات

المقالات

الثقافات

عالم حواء

منوعات

علوم صحية

تكنلوجيا

في الدانمارك

بطاقات

فنون

منظمات

اقلام

RSS

دليل الكلمات

المقالات الدينية
دخول المدونة

تسجيل الدخول إلى حسابك

اسم المستخدم *
كلمة السر *
احفظ لي كلمة السر
Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish

 

2 دقائق وقت القراءة ( عدد الكلمات 463 ) .. ( من فضلك أكتب تعليقك في نهاية الموضوع )

نحن وثقافة زراعة فكر التلقين والحفظ والنقل / د. كاظم ناصر

نحن وثقافة زراعة فكر التلقين والحفظ والنقل ومحاربة التساؤل والفهم والعقل
فلسفة التعليم الحديث بكلّ مراحله ترفض " زراعة الفكر" الجاهز وتعمل على " زراعة الفهم"، أي إنها تركّز على تعليم الانسان كيف يفكّر، وكيف يستخدم التقنية الحديثة ومصادر المعرفة المتاحة له ليحصل على معلومات ويطوّرها من خلال إستخدامه لحصيلته المعرفيّة وقدرته الادراكيّة، بينما التعليم التقليدي يعطي الأولويّة لزراعة الفكر من خلال النقل والتلقين والحفظ غيبا وتذكّر المعلومات واجترارها.
الدراسات التربويّة والأبحاث المتعلّقة بالتعليم والتعلّم أثبتت أن حفظ المعلومات غيبا لا يعني فهم خصائصها وطرق تطبيقها؛ ولهذا فإن علماء التربية وعلم النفس التربوي يحثّون المؤسّسات التعليميّة على استخدام طرق التعليم والتعلّم الحديثة، والتركيز على التفكير النقدي، وتشجيع التساؤل الحر في أسس ومكوّنات وحقائق الأشياء، وإعطاء الأولويّة للفهم واعمال العقل في التعلّم وتحليل واستخدام المعلومات، ويرفضون أسلوب التعليم التقليدي القائم على النقل والتلقين والحفظ غيبا، ويعتبرونه أدنى أنواع المعرفة الإنسانيّة وأقلّها أهميّة في بناء الإنسان القادر على تطوير نفسه ومجتمعه.
ولهذا فإن الدول الديموقراطيّة الصناعيّة الحديثة التي بنت الإنسان وحقّقت نجاحا مميّزا في تطوير مجتمعاتها، أعطت تحديث التعليم أهميّة قصوى فأعدّت المعلم المتخصّص المثقف ورفعت من شأنه وأكرمته، وغيّرت مناهجها الدراسية وطرق تعليمها التقليدية، واستبدلتها بأخرى حديثة تركز على غرس الثقة في نفوس الطلبة، وتعليمهم الاعتماد على النفس، واحترام لغة الحوار، واستخدام العقل والتفكير الحرّ لفهم ما يتعلّمونه بعمق، ومن ثمّ يستخدمون معرفتهم في تطوير الصناعة والزراعة والآداب والفنون والثقافة في أوطانهم.
التعليم التقليديّ القائم على النقل، والالقاء، والتلقين، والحفظ غيبا ما زال يطبّق في مدارسنا وجامعاتنا العربية. المدرس يوصل المعلومة للطلبة، فيدرسونها ويحفظونها غيبا، وينجحون أو يفشلون في المقرّرات الدراسية بناء على ما حفظوه، وليس بناء على ما فهموه وأدركوه. أي ان العامل الحاسم في تعليم النقل والحفظ هو قدرة الطالب على التذكّر وليس على الفهم والتحليل.
ولهذا يتخرج الطلاب والطالبات من مدارسنا الثانوية وجامعاتنا بعقول محشوة بمعلومات حفظوها غيبا واستخدموها في اجتياز الامتحانات، وحصلوا على شهادات؛ لكنهم ينسون معظم ما حفظوه بعد تخرّجهم، ويعانون من ضحالة معرفيّة، وقصور في ممارسة مهنهم، وفقر ملاحظ في ثقافتهم العامّة، وفشل واضح في استخدام أنماط ثقافيّة حضاريّة في تعاملهم المجتمعي، وضعف في قدراتهم على التفكير العلمي المنطقي التحليلي.
النقل والتلقين والحفظ غيبا والقدرة على تذكّر المعلومات واجترارها عند الحاجة لا يعني تميّزا علميّا أو ثقافيّا، ولا يساهم في بناء الانسان المثقف القادر على المشاركة في تطوير وطنه من خلال قدرته على التفكير التحليلي المتوازن الذي يستند إلى إعمال العقل، ويقود إلى نتائج ايجابيّة تفيد الجميع.
الدول الحديثة القويّة المستقرّة تقدّمت وازدهرت بعد أن أقامت أنظمة تعليميّة حديثة وظّفت التقنية التعليميّة المتطورة في المدارس والجامعات، وغيّرت المناهج الدراسيّة وطرق التدريس، وحمت الحريّة الأكاديمية، وضمنت حقوق وكرامة الطالب، وحرّرت عقله من الخرافات والعقد مهما كان مصدرها، وعلّمته كيف يفكّر ويحترم العقل والرأي الآخر، وليس كيف يحفظ ويتذكّر ويقصي من يختلف معه في الرأي.
هذه الدول تزرع فهما يؤسّس لثقافة علميّة وأدبيّة وفنيّة حرّة متطوّرة، وتحصد تقدّما وازدهارا وإبداعا ورخاء، ونحن نزرع فكرا متحجّرا مجترا تلقينيا، ونحصد جهلا وتخلّفا!

الفساد..دولة الجبناء/ واثق الجابري
ما بعد الحداثة الرأسمالية صنعت مجتمع التشيؤ والبعد

مواضيع ذات صلة

 

التعليقات

( لا يوجد تعليق على هذا الموضوع ..!! من فضلك كن أول من يعلق )
هل مسجل بالفعل ؟ تسجيل الدخول هنا
:
الإثنين، 19 آب 2019

مقالات ذات علاقة

 ويشهد مستهل العقد الثاني من القرن الـ21 انتشار الاحتجاجات والنزاعات الدموية كأمواج عاتية
38 زيارة 0 تعليقات
هناك حيث الحظوظ الواهية... ينكب طابور طويل تعوي حوله همهمات شخوص فركت راحة أيديها علها تست
43 زيارة 0 تعليقات
الوداع ياعيد الأضحى الذي كنت ضيفاً عزيزاً علينا، اهلا بك في حلك وترحالك، لك كل المحبة والت
35 زيارة 0 تعليقات
في معظم اصداراتي ، ان لم اقل فيجميعها ، اضع محافظة ذي قار فيصدارة التوزيع وعقد الندوات . و
123 زيارة 0 تعليقات
 سأعلق امنياتي على غصن الزيتون حتى تعود ..سأكتب اسمكَ على الغيوم ..وسأناديكَ من البعيد .. 
44 زيارة 0 تعليقات
* هذهِ لَيْسَتْ حِكايَةٌ لرَجُلٍ شُجاعٍ واحِدٍ وَحَسب، إنَما هيَ حِكايَةٌ لملايينٍ من العر
54 زيارة 0 تعليقات
احتل أدب الرحلة مساحات سردية واسعة ضمن الخطابات الأدبية القديمة، وعبر تاريخها، وسيرورتها ا
113 زيارة 0 تعليقات
تعتبر الرواية من أرقى أشكال التعبير اللغوي في تجسيد تجليات ما يجيش في أعماق اللاوعي من الم
41 زيارة 0 تعليقات
مئةُ رصاصةٍ ورصاصةْاطلقوها قادةُ المحاصصةإطلاقُ النارْالحارّلمْ يكُ في حفلةٍ راقصةْلا عن خ
53 زيارة 0 تعليقات
 رحلتَ بعيدا عِبرَ مسافاتٍموجعةكلَّ ليلة في احلامي تأتينيانت معيتسكنُ قلب الروح ....رُغمَ
71 زيارة 1 تعليقات

أخر مقال نشر للكاتب

  الجمعة، 08 شباط 2019
  215 زيارة

اخر التعليقات

: - Elijah تعرف على حصة العرب من الذهب العالمي
15 آب 2019
هل تحتاج إلى قرض لتوحيد ديونك بنسبة 2 ٪؟ أو القروض الشخصية * قروض الأع...
: - Elijah تعرف على حصة العرب من الذهب العالمي
15 آب 2019
هل تحتاج إلى قرض لتوحيد ديونك بنسبة 2 ٪؟ أو القروض الشخصية * قروض الأع...
: - منى كامل بطرس لا تٌعاقر الغياب / منى كامل بطرس
13 آب 2019
تقديري لكل من تفاعل مع نصوصي ..

مدونات الكتاب

شلال عنوز
10 آب 2017
تذكرته الآن ... ليس لنا سوى التذكّر نحن المدمنين الشقاء كان طيفاً نَيسَميَّ الظِّلال ينثّ
على الرغم من أنّ الظواهر " الأجتماعية والسياسية وغيرها , وعبر التأريخ " وفي معظم دول العال
اياد الحسني
19 تشرين2 2017
سؤال وجودي بأمتيازالى ماذا يسعى الانسان؟لا شيء انه يسعى الى تحقيق ذاتهكل افعالك ايها الانس
مِن قعر جحيم تسلّل لفردوسنا عصفورُ النار غرّدَ أنكِ زوج إله فتصاغرتُ فى عينيك عينُكِ الش
بكى الزعماء العرب بحرقة في التظاهرة الباريسية المفتعلة، لكنهم لم يذرفوا دمعة واحدة على عشر
جميل عودة
23 كانون2 2019
عرفت الاتفاقية الدولية لحقوق الطفل، لسنة 1989، لأول مرة، الطفل، على أنه: (كل إنسان لم يتجا
 تحية طيبة تالم الكثيرون وهم يشاهدون الفرق العربية تخرج تباعا من منافسة بطولة كأس العالم ل
عباس عبد الصائغ
13 أيلول 2014
نادية : الدراما السورية لاغبار عليها رغم الحرب لازالت تحتل المراتب الاولى .  الدراما الاسل
بدأ حياته وسط عائلة ميسورة، اقترض في بداية مسيرته مبلغ مليون دولار من والده ليحولها الى ثر
رائد فهمي
22 شباط 2018
عقدت المختصة الفلاحية المركزية للحزب الشيوعي العراقي، ندوة للكادر الفلاحي المتقدم، ضيفت في

                                                                                                    

 

                                       عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته. -     المقالات  التي  تنشر  في الشبكة  تعبر عن  رأي الكاتب  و المسؤولية  القانونية  تقع  على عاتق  كاتبها    /    الاتصال

شبكة الاعلام في الدانمارك تستخدم ملفات تعريف ارتباط لتحسين الخدمة وجودة أداء موقعنا ومكوناتنا الإضافية لجهاز الكمبيوتر الخاص بك ، أو جهازك الجوال. لتفعيل هذه الخاصية اضغط أوافق
أوافق