نحنُ والعادم والكاتم .! / رائد عمر العيدروسي - شبكة الاعلام في الدنمارك

الرئيسية

الأخبار

محليات

المقالات

الثقافات

عالم حواء

منوعات

علوم صحية

تكنلوجيا

في الدانمارك

بطاقات

فنون

منظمات

اقلام

RSS

دليل الكلمات

المقالات الدينية
دخول المدونة تسجيل جديد

تسجيل الدخول إلى حسابك

اسم المستخدم *
كلمة السر *
احفظ لي كلمة السر

إنشاء حساب او مدونة

الحقول التي عليها علامة النجمة (*) مطلوبة ومهمة.
أسم *
اسم المستخدم *
كلمة السر *
أعادة كلمة السر *
البريد الإلكتروني *
تأكيد البريد الإلكتروني *
استعمل كابشا *
Reload Captcha
Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish

 

نحنُ والعادم والكاتم .! / رائد عمر العيدروسي

أمّا الكاتم الذي هو ليس ككاتمِ اسرار خليفةٍ ما اودولة رئيسٍ ما , بل كاتم الصوت الذي يمثّل ما يفوق اسرار الأشرار , وهو المنقذ والمنجي لمجرمي السياسة والنخّاسة , فلا شأنَ لنا به هنا وبعيداً جداً عن هنا , إلاّ اذا باغتنا فجأةٍ , وراعى مشاعرنا في عدم الإزعاج والإنزعاج من اصواتِ طَلَقاتٍ تنخرُ اجسادنا في أيّ جزءٍ ترتأيه , واظنها لا تستهويها المنطقةِ الحسّاسة تحت الحزام ووصولاً الى الأقدام .! , فهذا الكاتم ورصاصاته لديهم من الرحمة أنْ لا يتأخر المستهدف في موته او قتله كيما لا يناله قسطاً من الألم .! وليساعدهم في انجاز مهامهم بما يتلائم ويتناغم مع عصر السرعة , وفي تسهيل هروبهم الشجاع والشهم .!

تختزل اللغة الأنكليزية في إحدى زوايا الضعف في المرادفات البلاغية " دونما تجاوزٍ ومسٍ بأدب شكسبير " , فتدمج وتمزج كلمتي العادم والكاتم بِ SILENCER , بينما عراقياً وبغية الدقّة والتمييز بين المفردتين فجرى تمييز عادم صوت محرك السيارة " صالنصة " التي تقع في مؤخرة < الأكزوست – exhaust > والتي تتشابه صوتياً الى حدٍ ما مع SILENCER , كما تسمى في اللغة الفرنسية pot de chappement , وهذه كفاءةٌ لغويةٌ عراقية " بالفصحى والعامية " يشاد لها .

الأهمّ من هذا اللّغو اللغوي ! في اعلاه , هو الإهمال المسرف والمفرط الذي تمارسه الدولة واحزابها المتصارعة , وبشكلٍ خاص مديرية شرطة المرور في عدم مراعاة مشاعر واحاسيس الجمهور في إرغامهم قسراً على الإصغاء والإستماع للأصوات النشاز المنبعثة من بعض السيارات التي يقودوها شبابٌ طائشون تخلو مركباتهم من عادم الصوت وتتحوّل الى اصواتٍ مدويّة تخدش المسامع وتستفزها كذلك , وتنطلق تلك السمفونية الصوتية ! مع سرعاتٍ عالية ومتهورة في قيادة عجلاتهم مما يسبب خطورةً مفترضة ومتوقعة على حياة المواطنين . لكنّ هذا هو الحدّ الأدنى من الأدنى الذي تسببه الدولة من اضرارٍ وخسائرٍ معنويةٍ وغير معنوية للمواطنين , ويكاد يغدو من العدم وليس الإعدام بكاتمِ صوتٍ ..

حقيقة الزهراء (ع) / الشيخ عبد الحافظ البغدادي
فی محراب الرأي الواحد یذبحون فضیلتي؟ / محمد سعد عب

مواضيع ذات صلة

 

التعليقات

( لا يوجد تعليق على هذا الموضوع ..!! من فضلك كن أول من يعلق )
هل مسجل بالفعل ؟ تسجيل الدخول هنا
:
الجمعة، 22 شباط 2019

مقالات ذات علاقة

06 كانون1 2018
تكتيك درع الشمال الاسرائيليالحرب في اكثرها خدعة ,توصلت اسرائيل الى قناعة تامة ,أن مواجهة ب
140 زيارة 0 تعليقات
08 كانون1 2016
لظرف طارئ تواجدنا في مستشفى اليرموك ليل الاربعاء 7/12 – وما أن استقر وضع زوجي قليلا حتى جذ
4697 زيارة 0 تعليقات
05 كانون2 2017
سعيد لأن حادث اختطاف الزميلة أفراح شوقي انتهى بعودتها الى منزلها ، وكنت ممن استنكر هذا الح
4039 زيارة 0 تعليقات
17 كانون2 2017
في حي العدالة /شارع الجنسية  بمحافظة  النجف الاشرف  ترقد قامة أدبية شامخة أ
4650 زيارة 0 تعليقات
21 كانون2 2017
أزدياد الفضائيات بلا ضابط ولا رقيب وارتباطها بالقاعده المعروفة  الزيادة كلنقصان قاد م
3886 زيارة 0 تعليقات
23 كانون2 2017
ترامب : يجب وضع حد للاحزاب الاسلامية المتطرفة في العراق التي استولت على السلطة لانها اسائت
4072 زيارة 0 تعليقات
25 كانون2 2017
مبادرة جديدة على طريق التوعية المجتمعية ، تقوم بها رابطة المصارف الخاصة العراقية ، ممثلة ب
4013 زيارة 0 تعليقات
31 كانون2 2017
كان ولم يزل في معظم شعوب العالم الثالث المتاخرة عن الركب الحضاري من يرى الحالة الاقتصادية
4054 زيارة 0 تعليقات
03 شباط 2017
تربط العراق؛ مع دول الإمارات العربية المتحدة علاقات طيبة, كما تسود المحبة والألفة, بين أبن
4093 زيارة 0 تعليقات
03 شباط 2017
   منذ عقود بل قرون خلت، هناك مفردات ليست جديدة على العراقيين، أظن بعضها مسموعا
3981 زيارة 0 تعليقات

أخر مقال نشر للكاتب

اخر التعليقات

: - حسن الحمداني تفاصيل جديدة عن "وكلاء سريين" كشفوا "بصمات" إسرائيلية في قضية خاشقجي
16 شباط 2019
الجريمه كما يبدو من الخبر وتفاصيل نشره وأسم وكالة أسوشيتد برس كبير في ...
: - حسين الحمدد تفاصيل جديدة عن "وكلاء سريين" كشفوا "بصمات" إسرائيلية في قضية خاشقجي
16 شباط 2019
الجريمه كما يبدو من الخبر وتفاصيل نشره وأسم وكالة أسوشيتد برس كبير في ...
: - محمد مندلاوي الخروج من دائرة الفعل ورد الفعل / كفاح محمود كريم
15 شباط 2019
مداخلة مع مقال الأستاذ كفاح محمود: الخروج من دائرة الفعل.. بعض الملاحظ...
: - سمير ناصر الصورة الى جانب الاغنية العراقية : هنا العراق
13 شباط 2019
مبروك للمبدعين الزميل العزيز سمير مزبان والصديق العزيز الأستاذ علاء مج...

                                                                                                    

 

                                       عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته. -     المقالات  التي  تنشر  في الشبكة  تعبر عن  رأي الكاتب  و المسؤولية  القانونية  تقع  على عاتق  كاتبها    /    الاتصال