كتابة عند منتصف الليل..امنة و..سميرة ..و..نرجسو..ام الهند...؟؟!! /عكاب سالم الطاهر - شبكة الاعلام في الدنمارك

الرئيسية

الأخبار

محليات

المقالات

الثقافات

عالم حواء

منوعات

علوم صحية

تكنلوجيا

في الدانمارك

بطاقات

فنون

منظمات

اقلام

RSS

دليل الكلمات

المقالات الدينية
دخول المدونة

تسجيل الدخول إلى حسابك

اسم المستخدم *
كلمة السر *
احفظ لي كلمة السر
Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish

 

3 دقائق وقت القراءة ( عدد الكلمات 546 ) .. ( من فضلك أكتب تعليقك في نهاية الموضوع )

كتابة عند منتصف الليل..امنة و..سميرة ..و..نرجسو..ام الهند...؟؟!! /عكاب سالم الطاهر

حين كنت اتوجه للمركز الثقافي الفرنسي ،
كان الذهن يعود بي الى عام 2010
.يومها كانت مجموعة من الفنانين تقيم معرضاً للخط.تصدرهم الخطاط والشاعر
محمد سعيد الصكار. ورحل الصكار.وبقيت
اثاره..رحمه الله.
************
في طريقي للمركز ، حيث احتفالية ملتقى
اينانا بعيد المراة ، كان التساؤل يطرح نفسه:
ماذا ساهدي لها في عيدها ؟
أحزمة من سوسنِ ؟ الله ما اقلها..
كما قال الراحل نزار قباني..
لكن الكتاب صنعتي.وهكذا اهديت للمراة ، من
خلال الاديبة ايناس البدران ، موسوعة الشخصيات البغدادية. حيث ضمت الموسوعة
ترجمة للاديبة ايناس..رئيسة الملتقى..
***************
وبدا الاحتفال..والقيت كلمات وقصائد..وتالقن
عديدات..وكانت الاديبتان :
امنة و..سجال في طليعة المتألقات..
وبدات الفعاليات تتوالى..
وفاجاتنا ادارة المركز بان قطعت عن المحتفلين خدمة الانترنيت. مما حرمنا من
التواصل.وصادف جلوس السيدة ازهار الشيخلي بجانبي .ولم نتواصل.
وامام فعاليات تكرارية غادرتُ الاحتفال قبل
نهايته.
********
عدتُ محملا بمشاعر عديدة..وبموضوعات كثيرة.
و..كتبتُ..و..نشرتُ..
وفي احيان عديدة طفح الكيل..وتدفقت المشاعر..
حتى عبرتُ يومي الى ما بعد منتصف الليل..هنا
دخلت على الخط السيدة سميرة الدلي.
سميرة تقيم في نصف الكرة الارضية الغربي.
سميرة ذكية..تقرا السطور و..ما بين السطور.
وتوقفت عند منشوري عن :الخواطر المعلنة..
واشعر ان روعة المشاعر وحساسيتها ، تكمن
في ان تبقى طي الكتمان..رغم ما يصاحب ذلك من معاناة لها ما يبررها.
لكني خرقتُ ذلك..وافصحتُ عن مشاعري..
وكتبتُ عن ام الهند..وعن الجميلة الهندية
نرجس..
ورغم ان الوقت تجاوز منتصف الليل بتوقيت
بغداد ، فانني والسومرية سميرة ، تراسلنا.
وتبلور لدي عنوان ومضمون مقال عن تلك
الحالة..عنوانه :
كتابة عند منصف الليل..وهذا ما افعله الان..
*******
على جيد المرأة ، اعلق قلادة من ازهار المحبة.
ومن اجلها اكتب بماء الذهب..
اعياد دائمة..ل.....« هُنَّ »..
وفيما يلي..مقالتي عن ام الهند..
*******
*******
خواطر..معلنة..
من الهند هبَّتْ عاصفة الفليم السينمائي (أُمُ الهند) . وتوجه غرباً . إجتاز طهران ، وحط الرحال في بغداد ، لبعض الوقت ، ليواصل مسيرتَه غرباً . كان الفلمُ – بفكرته وأداء ممثليه خاصةً الممثلة الجميلة نرجس – قنبلةً تفجرتْ في اكثر من مكان ، لتتشظى بوجه الاقطاع وما يتضمنه من استغلال .
الزعيم يشاهد الفلم
في سينما الخيام ببغداد ، عُرِض هذا الفيلم عام 1959 .
وذات مرة ، فُوجئَ مشاهدو الفلم بالزعيم عبد الكريم قاسم ، رئيس الوزراء العراقي آنذاك يدخل سينما الخيام لمشاهدة الفلم . ووصل الناصرية عام 1960 . وعُرض في سينما الاندلس.
الفلم كما أتذكرُه ، رغم مرور اكثر من نصف قرن على مشاهدتي له ، يبدأ هكذا : السلطة المحلية في ولاية هندية أنجزت مشروعاً إروائياً وبدلاً من أن تطلب من رئيس الوزراء أو حاكم الولاية افتتاح المشروع ، طلبتْ ذلك من تلك السيدة . وهكذا كانت أصواتُ الجماهير المحتشدة تتعالى مطالبة (أم الهند) بافتتاح المشروع ومشجعة لها . تقدمت (نرجس) ببطء تتدلى ، من حول رقبتها دوائر الزهور الهندية المعتادة . وتصرخ الجماهير : حَدِّثينا يا أُمَّ الهند .. هنا يرحل ذهنُ بطلة الفلم التي حفرتْ السنون أخاديد عميقة في وجهها .. الى تلك الايام حيثُ تزوجتْ شاباً . ينتقل ، بعد سنين ، الى جوار ربه ، لتتولى هي مسؤلية العائلة ..
الجماهير تصرخ : حَدِّثينا يا أُمّ الهند . لكن السيدة كانت في رحلة استعادية للماضي .
ولكن : ما الذي ذكرني : بالهند وأُمِّها .. وَبِنَرْجِس وأطفالها ؟ .
أصارحكم بالآتي : مساء امس السبت ،كنت
ُ احضر احتفالا اقيم من قبل ملتقى اينانا،
في المركز الثقافي الفرنسي ، لمناسبة عيد
المرأة.
. كان شعاع النظر يدور في القاعة . دار الشعاع دوراتٍ عديدة سريعة ، وفجأة أفلتَ من جاذبية الحاضر ، في رحلة استعادية ، ولستُ أدري لماذا تذكرتُ (أُمَّ الهند) في رحلتي الاستعادية ..
واعذروني ، حين أقول : و .. يطول الحديث ؟ ! .

كفى ذل وأستخفاف بمشاعر المتقاعدين العراقيين القدام
من مذكرات سجين سياسي (الحلقة التاسعة والعشرون) / م

مواضيع ذات صلة

 

التعليقات

( لا يوجد تعليق على هذا الموضوع ..!! من فضلك كن أول من يعلق )
هل مسجل بالفعل ؟ تسجيل الدخول هنا
:
الخميس، 23 أيار 2019

مقالات ذات علاقة

11 شباط 2017
يومَ كان طفلاًكان الفراتُشقياًيتمرّن على القفزِبين التلالليس بالوَلدِ العاقّـ كما يُزعَمُ
3862 زيارة 0 تعليقات
12 كانون1 2016
وجعْ وطن/أليك حبيبي ... ودعني أصلي .!! نحن جيلٌ خارجٌ من رحم الحروب ، مثقلون بمسؤولية أخلا
4005 زيارة 0 تعليقات
صحراءٌ مقفرةٌ كانتْ...لا خُضرةَ فيها أو ماءهاجرها الغيثُ ولم يبقَ...يُسعفها غير الإغماءعلّ
1674 زيارة 0 تعليقات
21 حزيران 2018
ليس هنالك أي اختلاف في تعريف المثقف بين أهل اللغة، إلا ما جاء فيما نسبه مجمع اللغة العربية
585 زيارة 0 تعليقات
مقداد مسعود/ 1954 شاعر وناقد عراقي معروف ومشهور يحمل رقماً ثراً متلئلئاً وساطعاً في أرشفة
3145 زيارة 0 تعليقات
"رواية " كم أكره القرن العشرين"للروائي عبدالكريم العبيدي/والصرخة المكبوتة" لزمن العتمة وأس
846 زيارة 0 تعليقات
29 نيسان 2018
لاشيء يشبه الحلم بكمنتشية هي الأحلام حين ترأف بهاتناظرك عن بُعدتراقص صوتك المختال في تقاسي
1208 زيارة 0 تعليقات
12 شباط 2018
أغنية المطر راقصت أحلامي  عانقت السماء أشعلت جذوة عشق  قيثارة نبتت في قلبي  كانت حكاية صمت
1682 زيارة 0 تعليقات
15 كانون1 2017
أنا والتوليب نعشق اسمه حد الهذيان إن غفوت أنا لحظة اشتعل التوليب عشقاً فأغار ويروقني ال
2207 زيارة 0 تعليقات
20 أيلول 2018
أيا قتامة الشروقصباح عابسصوت النور على صواري الفجر ينوحاسترق النظر إليك ياعرس الأعراس في د
448 زيارة 0 تعليقات

أخر مقال نشر للكاتب

  الإثنين، 11 آذار 2019
  68 زيارة

اخر التعليقات

: - عزيز الخزرجي ألصّدر لمْ يُعدم مرّةً واحدة! / عزيز حميد الخزرجي
16 أيار 2019
و يا حبذا لو يتمّ حذفها - حذف الكلمات التأبينية (المعنية) من قبل المشر...
: - عزيز الخزرجي ألصّدر لمْ يُعدم مرّةً واحدة! / عزيز حميد الخزرجي
16 أيار 2019
شكرا لجميع القراء .. و أحبّ أن أذكركم بأن الأبيات الأخيرة التي وردت ف...
: - tayfor1975 في إِستذكار مُحَقِقْ ( طَبَقات الصُوفية ) / طه جزاع
14 أيار 2019
جزاكم الله خيرًا على إحياء اسم هذا العَلَم الكبير من أعلام التحقيق وال...
شبكة الاعلام في الدانمارك وفد شبكة الاعلام في الدنمارك .. يلتقي امل مسعود نائب مدير اذاعة مصر العربية .. وشخصيات اخرى
08 نيسان 2019
زيارة وفد شبكة الاعلام في الدنمارك المتمثلة بالزميلين المبدعين اسعد كا...
شبكة الاعلام في الدانمارك وسـقط الضميــر(( مسرحية من فصل واحد )) / حامد حمودي عباس
10 آذار 2019
الاعزاء في شبكة الاعلام في الدنمارك مع فائق الاحترام تحية طيبة كان بو...

مدونات الكتاب

مديحة الربيعي
17 تشرين1 2016
موسم هجرة البطريق فيلم فرنسي حصد مئات الجوائز, وحظي بنجاح منقطع النظير في مختلف دول العالم
د. مصطفى منيغ
03 شباط 2019
للتاريخ موعد لاحق للتنويه بالحدث المنبه للمرحلة الاستثنائية ، التي عاشتها شبه الجزيرة العر
صباح عطوان
26 تموز 2016
في شحوب الرؤية الذي يغمم حياتنا اﻻجتماعية ..والمسرحية في العراق..وفي غياب قيم راقية ..ومتح
جميل عودة
09 أيار 2016
 تعرف السياسة بأنها رعاية شؤون الناس في المجتمع، ويمارسها الأفرادوالجماعات والدولة من خلال
حاتم حسن
23 تشرين2 2016
عرفته كشخصية عامة.. وانتبهت لنشاطات هيئة النزاهة، وكتبت عنها.. وتفاعلت الهيئة مع متابعاتي
يتضمن قانون اللاجئين تعريفاً دقيقاً للاجئ.  وعلى العكس, فإن القانون الإنساني لا يزال غامضا
مرام عطية
10 كانون2 2017
كنتُ على ساحلِ الغوىفي هدنةٍ من زفراتِ الموجِمن رمالِ الخيباتِو عواصفِ الجوىحين التقاني رم
عبد الباري عطوان
26 حزيران 2017
استقالة جهاد المقدسي من المعارضة السورية حدث “غير مفاجيء”.. لماذا اختار هذا التوقيت؟ وما ط
فيْ أغلب البلدان المتقدمة لا يمكن لمن يروم تبوؤ منصب في الدولة ممارسة مهماته ما لم يتم الت
للحرية قيود كبلوها بها بسياسات وتوجهات ومشتهيات طائفية وحزبية داخلية أو تحقيقاً لمشتهيات خ

                                                                                                    

 

                                       عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته. -     المقالات  التي  تنشر  في الشبكة  تعبر عن  رأي الكاتب  و المسؤولية  القانونية  تقع  على عاتق  كاتبها    /    الاتصال

شبكة الاعلام في الدانمارك تستخدم ملفات تعريف ارتباط لتحسين الخدمة وجودة أداء موقعنا ومكوناتنا الإضافية لجهاز الكمبيوتر الخاص بك ، أو جهازك الجوال. لتفعيل هذه الخاصية اضغط أوافق
أوافق