الرئيسية

الأخبار

محليات

المقالات

الثقافات

عالم حواء

منوعات

علوم صحية

تكنلوجيا

في الدانمارك

بطاقات

فنون

منظمات

اقلام

RSS

دليل الكلمات

المقالات الدينية
Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish

 

By accepting you will be accessing a service provided by a third-party external to http://iraqi.dk/

3 دقائق وقت القراءة (638 عدد الكلمات)

جسر دواي .. علة بنص الولاية / سلوان الجحيشي

على عادتهم بعد إتمام ساعات الدوام الرسمي، تجمع بعض طلاب كلية الطب خارج باحتها، بإنتظار إلتحاق زملائهم في القسم حيث تجري الامتحانات.
إعتاد هولاء تناول شؤون اختصاصهم الطبي والحديث عن هموم الامتحانات أثناء دخولهم وخروجهم من الحرم الجامعي.
طبيعة الأسئلة المعقدة وكيفية الإجابة عنها كانت محور حديثهم في ثالث أيام الامتحان، وحرارة الشمس التي أخذت مأخذها من وجوههم التي يحدوها الاندفاع والأمل بمستقبلهم المشرق وهم في مقتبل العمر.
بطبيعة الحال فإن المستمع لنقاشاتهم العلمية والمعقدة يكتفي بالصمت ريثما تصل حافلة نقل الركاب التي لا بد من وقوفها بباب الكلية، دون أن يكلف نفسه عناء البحث عن تفسير لتلك المصطلحات الطبية وعزاؤه في ذلك " رحم الله من عرف قدر نفسه ".
بينما الجدل مستمر حول وظيفة الإنزيمات والغدد اللمفاوية وما شابه ذلك، قاطعهم زميلهم محاولا اختبار عصفهم الذهني وقوة التشخيص لكل منهم، أشار لرجل مسن مقبل صوبهم ويظهر من خلال مشيته إنه يعاني من من علة ما أثرت على خطواته وتمايل قامته وانحناء بسيط في ضهره.
فسر أحدهم ذلك بوجود مشكلة في فقراته العصعصية، بينما عزاها آخر لالتهاب حاد في البروستات، وقالت أخرى إنتفاخ في كيس الصفن حيث الخصيتين، هو ما جعل العجوز مجبرا على فتح ساقيه لمقدار يزيد على المعتاد.. هكذا تباينت التوقعات بين الطلبة الزملاء.
اقترح أحدهم وحلا للاشكال أن تكون الإجابة من الرجل نفسه وعلى ضوئها تتم معرفة الطالب صاحب التوقع الصحيح لترفع له القبعات اعترافا  بذكائه الخارق!
وصل الرجل فبادره الطلبة بكل أدب ولطافة خلق :
"حجي بلا زحمة احنه اختلفنا في تشخيص سبب مشيك بهذه الطريقة ونريد نعرف منك الحقيقة.
 أي عمو حاضر بخدمتكم وأشار إليه بعد عمك انت شتوقعت؟
 حجي المشكلة التهاب اسفل العمود الفقري.
 وأنتي بعد عمج؟
 حجي التهاب المجاري البولية
 وانت بعد عمك؟
 حجي المشكلة بالجهاز التناسلي
وهكذا تم له  التعرف على إجابات مختلفة لبعض  منهم، ثم بادرهم قائلا بعد أن أشار للمتكلمين فردا فردا :
إجابتك خطأ، وانت خطأ، وأنتي خطأ، وانتي خطأ، وانت خطأ ... واني هم خطأ!
 مستحيل عمو ميصير شنو المشكلة! ؟
__ بعد عمكم بالطريق وانه أمشي قبل لحظات،  حسيت باضطرابات مزعجة بالامعاء الغليظة، فتوقعتها أشياء يمكن "تسريبها" دون مشاكل فحاولت أخرجها بعيدا عن أذان وانوف المارة  تدريجيا لكن  لم اتوقع انه المشكلة تتعلق بأشياء " ثقيلة" سببت لي ما ترونه.
حينها أيقن الجميع أن السبب في مشية الرجل تلك الحالة الطارئة التي أتلفت ملابسه الداخلية ولم يكن يعاني من أي مشكلة صحية.
هذه الحادثة تشير  لنا وتنصحنا بعدم تصديق كل ما الادعاءات، خصوصا إن كانت سياسية.. فالنخب المتصدية، لا فرق إن كانت سياسية أو علمية أو غيرها من الاختصاصات الاكاديمية.. إذ أن التجارب أثبتت فشل بعض النظريات بغض النظر عن رصانة المؤسسة التى تبنتها،  حيث أن الركون إلى بعض الاستشارات غير الموثوقة..بل أن بعض ما تشير به مراكز الدراسات يعد استنزافا للقدرات وسببا في استهلاك الوقت وبعثرة للامكانات المادية في غير محلها.
ابتليت محافظة ميسان بتحكم جهاز تنفيذي طالما أخطأ في اتخاذ القرار، والسبب تتحمله الجهات الاستشارية وفرق المهندسين وكل من تصدى للشأن الميساني وعلى رأسها الحكومة المحلية بشقيها التنفيذي والتشريعي.
برغم نشوة الفرح التي عاشتها الجماهير المؤيدة للحكومة المحلية بعد افتتاح "مجسر شهداء الجمعة " لكن تبين انه مشروع فاشل بما تحمله الكلمة من معنى.
من بين الجوانب السلبية التي تعتبر مؤاخذات على هذا المشروع،  هو وجود أماكن أخرى حيوية في مدينة العمارة بحاجة ماسة إلى هذا المشروع، فلو انشيء على نهر دجلة في منطقة الزيوت من اجل ربطها بطريق الكحلاء_المنطقة الصناعية عواشة لكان مشروعا في قمة النجاح كونه يحد من الازدحام الحاصل الحاصل على الجسر المعلق.
لقد سبب ارباكا للمنطقة التي انشيء عليها أكثر مما أفاد، كونه ينتهي بتقاطع البلدة الذي سيزيد  هذا المجسر من ازدحامه وهذا ما حصل بالفعل ، إضافة الى تأثيره على انسيابية المرور وتعطيل الحياة وتاثيره على الخدمات العامة حيث ساهم في قطع ارزاق أصحاب المحال التي تقع على جانبيه مابين البلدة ودائرة الدفاع المدني  طيلة فترة العمل به ةالتي تزامنت مع الازمة المالية التي مرت بها  البلاد ابان الحرب مع داعش .
السؤال الذي يطرح دائما بألم هو إلى متى ستيقى قرارات السلطات التنفيذية بالعراق رهينة ارادات استشارية غير مؤهلة؟

التخبّط السياسي – الرئاسي .! / رائد عمر العيدروسي
الامام السيستاني يتغلب على التحالف الكوني / اسعد ع

المنشورات ذات الصلة

 

شاهد التعليقات

( أكتب تعليق على الموضوع )
زائر
السبت، 06 حزيران 2020

أخر مقال نشر للكاتب

  الثلاثاء، 11 حزيران 2019
  458 زيارات

اخر التعليقات

رائد الهاشمي رحل صوت الاعتدال (واثق الهاشمي) / رائد الهاشمي
03 حزيران 2020
عليكم السلام ورحمة الله أخي الغالي استاذ أسعد كامل وألف شكر من القلب ل...
زائر - منار القيسي الشاعرمنار عبد الرزاق القيسي : الأدوات والأجندة النقدية قاعدة لمعرفة روح القصيدة / دنيا علي الحسني
27 أيار 2020
الشكر الجزيل لشبكة الاعلام في الدنمارك والى كادرها والى الاديبة والاعل...
زائر - النحات شريف الطائي ( ابناء الخطيئة ) / د. زهراء التميمي
19 أيار 2020
كم أنتم مساكين يامن تبحثون عن الشهرة او عن غيرها على حساب اي امر سواء ...
اسعد كامل رحل صوت الاعتدال (واثق الهاشمي) / رائد الهاشمي
05 أيار 2020
السلام عليكم اخي العزيز الدكتور رائد الهاشمي المحترم انا لله وانا اليه...
زائر - نجيب طلال نـص حــكائي بعنوان : الطـنـجـرة / المؤلف: نجيب طلال
05 أيار 2020
تحياتي الخالصة لكم، وعلى تفضلكم بنشر هذالنص الحكائي الذي أهديته لك الأ...

مقالات ذات علاقة

تزمَّلَ رأسي ترواده النبوةملأ الخوفُ زوايا المكان فيا أيها الْمُزَّمِّل ايها العقل المقدس 
11 زيارة 0 تعليقات
شعر: *اليس ووكرترجمة: ابتسام ابراهيم الاسديعندما ظننتني فقيرة ،كان فقري مخزياًوسواد جلدنا
30 زيارة 0 تعليقات
ما أجمل الظمأ في بحيرة العشق، وما أحسن العطش على شواطئ الحب، فطوبى لمن يحتمل الضر من الحرو
31 زيارة 0 تعليقات
ســـــــمعتُ جيشاً يرتلُ البسمـــلة ظننتُـــهم انبيــــاءَ للارضِ مرســلةالـــــكــل كـــا
42 زيارة 0 تعليقات
لا نقول لكَ كفاكَ كبواتٍ سيّدي ...بل نقول كفاكَ ... ترجلا فارس الفرسان...أنتَ يا عر
46 زيارة 0 تعليقات
Orientalism   حفلت الكتب التاريخية والدراسات، لاسيما التي تتحد
46 زيارة 0 تعليقات
تتشمس المرأة على نفسها ؟! أنّىٰ لدرويش هذه الدراية عن نفسها؟! من علمه سرنا الجميل هذا " نت
53 زيارة 0 تعليقات
ناطور الأمل أشبه بعود أكلته دابة الأرض نجمه ضرير على استواء الخط وتعاريج الهوام عنوة يع
59 زيارة 0 تعليقات
تلعب نقابة الصحفيين العراقيين فرع النجف دورا مميزا في الساحة النجفية والعراقية من خلال ما
60 زيارة 0 تعليقات
لا أحد يشغله أمريأَبَدِيٌّ هذا الصمتُ الذي يُغَلِّفُ وُجوديكاللّيلِ يَمتَدُّ... بَل كَالفَ
60 زيارة 0 تعليقات

                                                                                                    

 

                                       عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته. -     المقالات  التي  تنشر  في الشبكة  تعبر عن  رأي الكاتب  و المسؤولية  القانونية  تقع  على عاتق  كاتبها    /    الاتصال