أقبل يا ليل .. / سعد الزبيدي - شبكة الاعلام في الدنمارك

الرئيسية

الأخبار

محليات

المقالات

الثقافات

عالم حواء

منوعات

علوم صحية

تكنلوجيا

في الدانمارك

بطاقات

فنون

منظمات

اقلام

RSS

دليل الكلمات

المقالات الدينية
دخول المدونة

تسجيل الدخول إلى حسابك

اسم المستخدم *
كلمة السر *
احفظ لي كلمة السر
Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish

 

2 دقائق وقت القراءة ( عدد الكلمات 337 ) .. ( من فضلك أكتب تعليقك في نهاية الموضوع )

أقبل يا ليل .. / سعد الزبيدي

أبثك لوعتي وآهاتي
وأحكي لك أسراري
فلك يا أنيس وحدتي
تهتك أستاري
عدت لا أدري يا صاحبي
هل أنا غريب
أم الغريب موطني أم داري ؟!!!
فذاك الذي أعرفه أخي
وإن لم يك ابن أمي
هو الذي شاركني المصائب
وهذا منذ كنت على هذه الارض
فعلمت أنه جاري
كنا نعيش هانئين
بالرغم كن كل جراحاتنا
فأصبحنا لا نثق ببعضنا
وكأن لعنة حلت بأرضنا
وكأن الشيطان
فرخ في صدورنا
وجنوده عاثوا فسادا
فرقوا شملنا وشتتوا وحدتنا
حطموا فينا كل شيء
فلم يبقوا جدارا
واقتحموا كل أسواري
وفي كل يوم يتجدد هم
فمن احتلال بغيض
إلى طائفية لعينة
إلى داعشية لقيطة
لصوص تحكموا بأمرنا
باعوا الوطن وإيانا
وأشتروا الحكام والتجار
سلني عن أي مصيبة مرت بذهنك
سأخبرك بأني قد عشتها
فهل هناك أعتى
من ذبح الأبرياء
أو إغراقهم أو سبيهم
ذنوبهم وجرمهم فاق الخيال
لو كان قطرا
لفاضت منه الانهار والبحار
كل النائبات نزلن فوق رأسي
ولو رويتها لك كلها
لشاب رأسك ياليل
فقتل وتهجير وجوع ومرض
وسرقة الماضي وبيع الحاضر
كل شيء في وطني صار غاليا
إلا أنا أباع بأبخس الأسعار
لا تكلمني عن استعمار
فهم أخس منه
همجيون فلا خلق لهم
أبناء الزنى هم الفجار
وحفدة التتار
صحراء ماعادت أرض السواد وطني
النخيل يشكو لبارئه
واستشهدت في حدائقي أزهاري
تهنا ومن يلم شتاتنا
ما عدنا خير أمة
وهؤلاء هم ساداتنا
إمعات وجهال ونكرات
لاهم لها سوى
امتلاك الجواري
وأن يزيد في أرصدتهم
عدد الأصفار
ماتت النخوة وجفت الشهامة في العروق
وهل يحلم في غد سعيد
من أمضى حياته مابين خوف ورعب
وصوت رصاص ولهيب ونار
كلنا ننادي الله أكبر
القاتل والمقتول
عدنا لا نعرف الموحدين من الكفار
عد يا ليل تجدني ههنا وحيدا
في انتظارك أبدا
أعلم أنك لا تمل من أخباري
سري ما عاد سرا
أمضيت عمري
في ظلامك
فهل يا ليل إرتحلت عني
وكحلت عيوني بشمسي أو نهاري
استحلفك يا صديقي
إن مت أنا
فقص همومي للمسهدين
وقل لهم
تلك هي جراحي منذ ولدت
فلا يحسبونها يوما من الأشعار
ختامها قل لكل اللصوص
ستنتهي رحلة الحياة يوما
تبا لكم والنار مثواكم
يكفيكم عارا أنكم
أخبث من إبليس
بل أنتم شر منه
فيا له من عار

لا طاب ليلك يا وزير الكهرباء.../ د.يوسف السعيدي
كنا نحلم كنا ان نكون / عبد الامير الشمري

مواضيع ذات صلة

 

التعليقات

( لا يوجد تعليق على هذا الموضوع ..!! من فضلك كن أول من يعلق )
هل مسجل بالفعل ؟ تسجيل الدخول هنا
:
السبت، 20 تموز 2019

مقالات ذات علاقة

19 تموز 2019
 تنبيه مهم : بسبب تداخل فني أو لسبب آخر أجهله كان موقع الموسوعة الإلكتروني " ويكيبيدي
52 زيارة 0 تعليقات
صراع الماضي أنا و أبناء جيلي و الأجيال التي قبلنا و الأجيال التي بعدنا لم نكن حاضرين في يو
45 زيارة 0 تعليقات
أنا سلمى …وجدنى رجل شحّاذ على باب مسجد أصرخ من الجوع والعطش ،فذهبَ بى إلى ملجأٍ وتركنى مود
38 زيارة 0 تعليقات
كثيرا ما أحرج امام طلبتي في الجامعة او امام الصحفيين المتدربين، عندما أحاول الحديث عن الفن
52 زيارة 0 تعليقات
17 تموز 2019
اتطرق في مقالتي هذه الى الشغف والمنطق على ان امر مرورا بسيطا لتعريف القارئ بالمصطلحين ، ب
47 زيارة 0 تعليقات
كان الباص السياحي (والسوريون يسمونه (البولمان)، يغادر مدينة تدمر الأثرية. تركنا ملكة ملكا
51 زيارة 0 تعليقات
هذا الخراب مدينتي !!هذي القتيلة والسبية كلها....كانت جنون طفولتي !!هذي الممرغة المصابة في
76 زيارة 0 تعليقات
حساب الهند قوامه تسع صور يكتفي بها في الدلالة على الأعداد الى ما لا نهاية له وأسماء مراتبه
73 زيارة 0 تعليقات
لا أنخرط ولا أتماشى أبدا بين العامة من الناس... فالكابوس الذي أعيش اراه اشد قربا من تلك ال
81 زيارة 0 تعليقات
13 تموز 2019
المشاركة في الحياة العامة تضع النخب الثقافية أمام مسؤوليات جسيمة، كونها تتطلب توطين النفس
72 زيارة 0 تعليقات

أخر مقال نشر للكاتب

  الثلاثاء، 09 تموز 2019
  118 زيارة

اخر التعليقات

: - SUL6AN تفكك البناء الأُسَري في المجتمع / غازي عماش
18 تموز 2019
كاتب جميل ومبدع اتمني لك التوفيق
: - جمال عبد العظيم الخلافه الاسلاميه المزعومه / جمال عبد العظيم
29 حزيران 2019
كلامك جميل زيك ياجمال واسلوبك في الشرح والتشبيه اجمل تحياتي لكلامك الر...
: - ناريمان بن حدو لِماذا الصِراعُ على الجَسدِ؟! / سامي عبد العال
16 حزيران 2019
تحليل مهم لفهم ماذا في اجسادنا وهي الوثائق التي لا نملك غيرها
: - حجاوي العبيدات لِماذا الصِراعُ على الجَسدِ؟! / سامي عبد العال
15 حزيران 2019
المقال رصين وجميل وقضية الجسد لا تجد اي اهتمام والفكرة كانت هي ثقافة...
: - SUL6AN إلى روح الحياة / غازي عماش
15 حزيران 2019
وارجوا يااخي غازي ان لايكون هذا سبب لانقطاعكم عن الكتابه الصحفيه كلنا ...

مدونات الكتاب

لا يختلف اثنان على العلاقة السيئة بين أمريكا والحشد الشعبي , لان روابط التواصل بينهما منقط
حزين حزن الأرامل مطرقا أجوب السواحل أجدف نحو تخوم البحار أنشر أشرعتي أفرش مدن خرائطي أهيم
عكاب سالم الطاهر
18 كانون2 2018
 في كتابه الذي حمل عنوان : «حكومات غرف النوم » ، يقول الكاتب السياسي المصري عادل حمودة : «
جمعٌ غفيرٌ من المؤمنين بعدالة القضية الفلسطينية ووجوب نصرتها وإنصاف أهلها، وتأييد نضال شعب
معمر حبار
12 كانون1 2018
يسألني الكثير وباستمرار عن الكتب الخاصّة بمالك بن نبي رحمة الله عليه، وأجيب بقدر معرفة مست
د. نضير الخزرجي
03 تشرين2 2018
ما من مجموعة بشرية على وجه البسيطة، صغيرة كانت أو كبيرة، إلا ويحكمها القانون، إن كانت في إ
وفي الليلة الظلماء يفتقد البدر فكلما أشتدت على الأمة الخطوب الجسام كقضية القدس اليوم أستحض
السنوات الماضية أثبتت إستراتيجية حزب مسعود البارزاني, هي التشبث في السلطة والهيمنة, ويتستر
عبدالكريم لطيف
03 نيسان 2017
من الحقائق التي قلما تقبل النقاش أن الحضارة الانسانيه هي وليدة لعطاء الإنسان على مختلف الأ
اقرأ وأسمع كثيراً من الآراء التي تقوّم الحال المزري الذي وصل اليه بلدنا في الوقت الحاضر ،

                                                                                                    

 

                                       عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته. -     المقالات  التي  تنشر  في الشبكة  تعبر عن  رأي الكاتب  و المسؤولية  القانونية  تقع  على عاتق  كاتبها    /    الاتصال

شبكة الاعلام في الدانمارك تستخدم ملفات تعريف ارتباط لتحسين الخدمة وجودة أداء موقعنا ومكوناتنا الإضافية لجهاز الكمبيوتر الخاص بك ، أو جهازك الجوال. لتفعيل هذه الخاصية اضغط أوافق
أوافق