الرئيسية

الأخبار

محليات

المقالات

الثقافات

عالم حواء

منوعات

علوم صحية

تكنلوجيا

في الدانمارك

بطاقات

فنون

منظمات

اقلام

RSS

دليل الكلمات

المقالات الدينية
Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish

 

2 دقيقة وقت القراءة ( 420 كلمة )

صحفيون بين جيلين … توثيق وأبداع / سمير ناصر ديبس

للتوثيق قيمة أعتبارية كبيرة في بناء وأحتواء( الذاكرة ) وطي النسيان ، وقد يكون هذا التوثيق شاهدا حيا للأزمان والأجيال القادمة من خلال تجسيد ورصد الظواهر الأيجابية المشرقة التي تعكس حجم العطاء والأبداع للأشياء الجميلة والممتعة التي نجدها ونصادفها في حياتنا اليومية والمعنية في عملية التوثيق والحفظ والأرشفة .

الصحفي والكاتب اللامع والزميل المبدع صادق فرج التميمي ( أبا هبة ) أستطاع تجسيد وتوثيق عمل زملاء المهنة في الصحافة والاعلام العراقية من خلال الموسوعة الكبيرة والنادرة والجميلة والجديدة في فكرتها ( صحفيون بين جيلين ) لمعرفة المزيد من المعلومات والانشطة والفعاليات والمساهمات والانجازات والسير الذاتية لكل صحفي واعلامي عراقي مارس هذه المهنة التي تعتبر بالتأكيد مهنة المتاعب والمهنة التي تحمل الرسائل الانسانية الصادقة … أستطاع التميمي من خلال الجزء الأول للموسوعة الذي صدر حديثا من توثيق أكثر من       ( 500 ) أسما صحفيا وأعلاميا من رجال ونساء الصحافة العراقية ، فيما يشهد هذا المطبوع الجميل السير الذاتية للصحفيين والاعلاميين والمصورين والمهن الصحفية الاخرى من جيل الرواد الذين شهدوعقد الثلاثينيات مرورا بجيل الشباب الذين ولدو في التسعينيات من القرن الماضي ، ولهذا يعد هذا الكتاب أنجازا تاريخيا مهما في حياة الصحفيين العراقيين ، فيما سيكون هذا الكتاب على المستوى المهني أيضا فاتحة خير للأجيال القادمة من الشباب المنطوين تحت خيمة الصحافة والأعلام العراقية لمعرفة المزيد من المعلومات عن الذين سبقوهم من الصحفيين الرواد ، والتعرف عن كثب عن دورهم المشرف في العمل الصحفي والاعلامي طيلة الاعوام الماضية واكتساب الخبرات المهنية منهم .

لا شك أن الزميل المبدع صادق فرج التميمي بذل جهدا أستثنائيا كبيرا في أعداد هذه الموسوعة التي استغرقت وقتا طويلا والتي تعتبر الاولى من نوعها في العراق والوطن العربي من خلال جمع المعلومات من الزملاء الصحفيين وكتابة سيرهم الذاتية وتنظيم أسماءهم حسب الحروف الابجدية وكتابة الاسطر المبدعة والوصف الرائع بأنامله الجميلة بحق كل زميل ذكر أسمه في الجزء الاول من الكتاب ، فضلا عن تهيئة صورهم الشخصية الحديثة وغيرها من الامور الفنية التي تدخل في عملية طبع الكتاب ليخرج بحلته الجميلة المبدعة ، حيث يقدرعددهم ( 3 ) الأف صحفي واعلامي عراقي سيتناولهم التميمي جميعا من خلال ( 3 ) أجزاء متتالية خلال الفترة القادمة ، ولهذا يستحق هذا الرجل المبدع والمثابر والمعطاء صادق فرج التميمي كل التقدير والاعجاب لهذه الجهود الجبارة ، كذلك يستحق التقدير والثناء أيضا العاملين في الجوانب الفنية الذين ساهمو في اعداد الموسوعة من تصميم وتصحيح وطباعة وفرز الصور والالوان وعمل الغلاف الخارجي الانيق .

سيبقى هذا الكتاب ( ثمين ) في كل شيء فأنه ثمين بمعلوماته البحثية الغنية ، وقيمته الابداعية المتطورة ، وفي رسالته الانسانية الهادفة ، على أمل أن تنجز الاجزاء المتبقية من هذا المطبوع الرائع ليشمل جميع الزملاء والزميلات العاملين في الصحافة والاعلام العراقية.

هل تتعظون بعد كورونا ؟! / سمير ناصر ديبس
الطفل العراقي في السويد رعاية من الدرجة الأولى / س

المنشورات ذات الصلة

 

شاهد التعليقات

( أكتب تعليق على الموضوع )
زائر
السبت، 11 تموز 2020

By accepting you will be accessing a service provided by a third-party external to http://iraqi.dk/

أخر مقال نشر للكاتب

  الأربعاء، 04 أيلول 2019
  390 زيارة

اخر التعليقات

زائر - حموشي هل يستطيع العراق التلويح بسلاحه الاقتصادي بوجه تركيا؟/ علاء الخطيب
07 تموز 2020
اعتقد ان مناكفة تركيا , لا تستحق مخاطرة بحياة 40 مليون عراقي عن طريق ت...
زائر - عزيز الخزرجي عن بيت العلم للنابهين صدر للأديب العراقي الدكتور نضير الخزرجي كتاب سفر الخلود
04 تموز 2020
بسم الله الرحمن الرحيم: نسأل الله التوفيق لكم و لكل المبدعين لتنوير ال...
زائر - أبو يوسف الجزائري عن بيت العلم للنابهين صدر للأديب العراقي الدكتور نضير الخزرجي كتاب سفر الخلود
29 حزيران 2020
السلام عليكم اللهم صلّ على محمد وآل محمد أحسنتم وفقكم الله
زائر - سمير ناصر طائرة تصوير من الجو تعلن عن ولادة قناة الزميل اسعد كامل
29 حزيران 2020
مبدع .. متجدد .. متحدي .. هكذا هو الزميل والاستاذ اسعد كامل ... مبروك ...
حسين يعقوب الحمداني حياة الفهد من البداية الى" النهاية" ! / سلام مسافر
17 حزيران 2020
تحية طيبة .. ليس مانحتاجه تاريخ وقصص عاطفية لنبرهن للعالم أنسانيتنا في...

مقالات ذات علاقة

لا اعرف حتى اللحظة، سبباً واحداً لتخلي الدولة، عن واجباتها تجاه الشعب، لاسيما في مجالات تب
2231 زيارة 0 تعليقات
عباس سليم الخفاجيمكتب بغداد - شبكة الإعلام في الدانماركسيادة رئيس الوزراء ولي أمر العراقيي
5168 زيارة 1 تعليقات
يتفق الجميع على ان ثقافة الكراهية مؤشر للتعصب بكافة انواعه. وان مواجهة البغٌض المتزايد للا
630 زيارة 0 تعليقات
وهذا القول هو كناية عن البدء بحكاية ، تقال للمعابثة او المبالغة ، وتعني ان مايقوله الحاكي
6170 زيارة 0 تعليقات
يترك الجنود الأمريكيون وراءهم عراقا هو أبعد ما يكون عن الأمن أو الاستقرار مع إنهائهم مهمة
6233 زيارة 0 تعليقات
لا احد سيتهم وزير التخطيط بأنه ضد الحكومة، حين ينتقد سير العمل في الدولة. الرجل حليف لرئيس
5976 زيارة 0 تعليقات
أثارت تسريبات موقع ويكيليكس الالكتروني لأكثر من 400 ألف وثيقة المزيد من الذعر والاستغراب و
6325 زيارة 0 تعليقات
لقد كان جيراني واحبتي وعلى مدى سنين عمري من المسيحيين وفي اغلب تلك السنين كانوا من مسيحيي
6254 زيارة 0 تعليقات
تهالك إلى فراش أرض غرفته الرّث...مرهقا متثاقلا بعد نهار عمل عضلي شاق ومضن..يدفع عربة خشبية
6091 زيارة 0 تعليقات
للموت ذئابية وأنياب وإفتراس وأذرعة منجلية ومقيت مواء وعواء،كلنا نعي ذاك ولااعلم لماذا تحوم
6350 زيارة 0 تعليقات

                                                                                                    

 

                                       عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته. -     المقالات  التي  تنشر  في الشبكة  تعبر عن  رأي الكاتب  و المسؤولية  القانونية  تقع  على عاتق  كاتبها    /    الاتصال