الرئيسية

الأخبار

محليات

المقالات

الثقافات

عالم حواء

منوعات

علوم صحية

تكنلوجيا

في الدانمارك

بطاقات

فنون

منظمات

اقلام

RSS

دليل الكلمات

المقالات الدينية
Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish

 

3 دقيقة وقت القراءة ( 617 كلمة )

بدون تاریخ بدون توقیع / هدى عامر

في  تاريخ السينما العالمي كثير من الأفلام عاجلت قضايا الفقر وقدمت صور كثير وتأثير الفقر على الانسان مازالت  هذه المشكلة الأجتماعية قائمة الى هذا الزمان الفلم الأيرانية "بدون تاریخ بدون توقیع" شارك في مهرجان السينما في كوردستان العراق في مدينة السيلمانية وحصد بطل الفلم نويد محمد زاده  على جائزة أفضل ممثل عام 2017 ميلادي ورشح الى جوائزعالمية آخرى  اخراج  وحيد جليلوند. قصة الفلم تدور حول عائلة موسى شخصية موسى "نويد محمد زاده"أثناءسيرهم في دراجة هوائية أثناء الليل في شارع تعرضوا الى أصدام من قبل  سيارة  يقودها طبيب يعمل في الطب العدلي (كاوه نريمان)رفض موسى  مع  عائلة الذهاب الى المستشفى و ألاتصال بالشرطة نريمان كان متردد  بالاتصال وأبلغ الشرطة طلب  من زوجة موسى  الجلوس  في سيارته لحين أصلاح الدراجة  أبن موسى طفل صغير في العاشرة من العمر جلس  في سيارتهِ وتحدث مع نريمان  وسأله  عن أسمه (أميرعلي) كانت هناك كدمات بسيطة في يدهِ  وطلب من والده الكشف عنه قال لهم أنه طبيب ويستطيع مساعدتهم  لكنهم رفضوا أخذ والد  الطفل مبلغ قليل جداًوذهب كل واحد الى حال سبيلهِ لكن السؤال لماذا لم  يتصل الطبيب بشرطة ؟ لماذا  خالف القانون ولم يبلغ نريمان عن الحادثة؟بعد مرور أيام قليل جداً أثناءعمل نريمان في المستشفى  يقرأ له الممرض  أسماء  عدد من الأشخاص المتوفين وأعمارهم  من ضمن  المتوفين "أميرعلي"  طلب  من الممرض  قرأءة الأسم مرة آخرى  وذهب نريمان لتاكيد من أن المتوفي "أميرعلي" تجنب مقابلة موسى  زوجـةِ ينظر أليهم  من بعيد راوده الشك بأن سبب الوفاة  الحادث الزم" نريمان " الصمت بقى بعد وفاة الطفل ثلاث عشر يوم يعاني من عذاب الضمير والخوف  ان يكون هوسبب  وفاة طفل بعد الأطلاع على تقرير الطبيب الشرعي  والتحقيق مع والديهِ أن سبب الوفاة  تناول الطفل لحم دجاج فاسدة  هذا كان سبب غضب موسى والذهاب بعد دفن "اميرعلي" الى معمل الدجاج  والشجار مع الشخص الذي أشترى منه الدجاج الفاسد  وقتلهٍ لكن بقى الشك يراودٌ "نريمان " في التقصي والبحث عن السبب الحقيقي للوفاة من خلال أسالتهُ المتكرر الى زوجتهِ  التي تعمل معه  والأعتراف بالحقيقة الى أن قدم "نريمان " طلب الى القاضي بنش القبر والتأكيد من سبب الوفاة الحقيقي  وتقديم نفسهِ شخصية نريمان أعتراف امام القاضي بالحقيقة   والسعي من أجل براءة موسى وأخراجهِ من الحبس ظهرت عددصور بالفليم  اهتمام الطبيب بوالده المريض  هذا المشهد قريب من صورة نادرفي فيلم اصغر فرهادي "انفصال" متكرر له ومعاناته وعذاب ضميرهِ رغم تأكيد زوجته أن سبب الوفاة تسسم  وأنها تعمل في كتابة تقارير الطب الشرعي أحدى عشر عاما ولايوجد أي أثر ضربة ,كسر في الجمجمة أو نزف داخلي. صور الدفن الطفل في المقبرة والتقاليد صور لعائلة موسى في منزلهم بعد وفاتهِ تظهر مدى حالة الفقر التي تعيشها طريقة حجاب والدتهِ تدل على أنها  عائلة لديها ألتزام ديني يبقى سؤال واحد على  موسى على معرفة الطعام  الفاسد؟  هل أرادأشباع عائلتهُ ؟ حوار موسى مع زوجتهٌ لليلة الأولى التي دفن بها "أمير على" قالت له: أنت ليس لديك غيره لماذا  توفي فقط أمير أصاب وحدهُ بحالته تسمم في العائلة؟ الشخصيات الأسياسيةفي شخصيةالطبيب وهويرتدي اللون الأبيض في عملهِ و شخصية موسى أتدراءاللون الاسود لون الحزن.  سير الاحداث في الفلم جاءت  بعدد من الخطوات جاءت
•    حادثة السير الدراجة موسى مع كاوه نريمان.
•    وصل جثة وفاة امير علي الى الطب العدلي وتعرف كاوه نريمان اليه.
•    السعي الطبيب كاوه نريمان الى  معرفة سبب الوفاةالحقيقة للطفل.
•    صدور تقرير الطبيب الشرعي أن سبب الوفاة تسمموالتحقيق مع موسى وزوجةٌ.
•    قتل موسى الشخص الذي أشترى  منه الدجاج المسموم.
•    اللقاء كاوه نريمان به موسى في السجن.
•    سعي كاوه نريمان على  أخراجموسى من السجن وتبراءةُ.
كانت تسلسل الأحداث منطقي واجابة كاوه نريمان على سؤال القاضي أنه لم يبلغ الشرطة بالحادث بسب أنتهاء صلاحية شهادة التامين الخاصة به تصوير المشاهد في المستشفى وأمكان الطب العدلي وحضور نريمان وزوجةٌ موسى مع القاضي والشرطة كشف الدلالة. وجريمة القتل لماذا لم تظهرفي الفلم جريمة قتل موسى لبائع الدجاج؟ لماذا اخفاها المخرج ؟الفلم نقد أجتماعي لحالات الفقر والفاسد الغش في المجتمع.

الجوكرصناعة مجتمع / هدى عامر
ثلاث وجوه ضد الظلم / هدى عامر

المنشورات ذات الصلة

 

شاهد التعليقات

( أكتب تعليق على الموضوع )
زائر
الأحد، 09 آب 2020

By accepting you will be accessing a service provided by a third-party external to http://iraqi.dk/

أخر مقال نشر للكاتب

  الأربعاء، 02 تشرين1 2019
  580 زيارة

اخر التعليقات

زائر - يحيى دعبوش أسعد كامل ــ أبو احمد رجل الصبر والنجاح والمحبة / الصحفي صادق فرج التميمي
06 آب 2020
اذا كان لنا أن نفتخر فأنت مصدر فكرنا. واذا أردنا أن نتعلم الصبر والكفا...
زائر - Mu'taz Fayruz أسعد كامل ــ أبو احمد رجل الصبر والنجاح والمحبة / الصحفي صادق فرج التميمي
06 آب 2020
انسان خلوق ومحترم كريم النفس طيب بشوش المحيا اعتز بمعرفته وصداقته بواس...
زائر - الصحفي عباس عطيه عباس أسعد كامل ــ أبو احمد رجل الصبر والنجاح والمحبة / الصحفي صادق فرج التميمي
06 آب 2020
علمان من الإعلام السلطة الرابعة التي لم تزل تحمل هموم ومشاكل المجتمع ا...

مقالات ذات علاقة

إن فكرة الديمقراطية في وقتنا الحاضر تغزو العالم عبر مساحات واسعة من النشاطات الإعلامية وال
39 زيارة 0 تعليقات
1. لم أتمكّن هذا العيد من زيارة صهري، وإخواني، وأخواتي باعتبار كورونا بلغت أقصاها من الخطو
35 زيارة 0 تعليقات
اليوم حبيت أكتب عن وجع بيروت ، عن المدينة الزاهية التي ترفض أن تموت ، رغم الحروب التي مرت
43 زيارة 0 تعليقات
أرجو أن يقرأ من رئيس الوزراء ووزيري الداخلية والدفاع  ظاهرة الانحطاط الاخلاقي وسلوك ا
49 زيارة 0 تعليقات
عندما بلغت مبلغ الفتيان وعرف الأهل بما آل وأنا في بيت الجد وسط مدينة كربلاء المقدسة، تم نق
45 زيارة 0 تعليقات
التقيت بأحد الأخوة ممن يعول عليهم في تغير خارطة الطريق عبر تواجده في ساحات التظاهر وبعد شد
55 زيارة 0 تعليقات
ذاكرة ايام الحصار ممتلئة بالأحزان والصور المتعبة, كانت ايام هي الاصعب التي مر بها الشعب ال
85 زيارة 0 تعليقات
تحيةً أخرى للمرأة الفيلية العظيمة محراب الصبر وبيرق الامل التي لم تغيرها قساواة الحياة وهي
80 زيارة 0 تعليقات
مغرم أنا بالجسور، مهما كان اتساعها أو صلابتها، فهي قادرة رغم كل شيء على حملك بين ضفتين لا
93 زيارة 0 تعليقات
خلال زيارتي لبلاد الاندلس السنة الماضية وقيامي بجولة الى الأماكن الأثرية، سحرتني الطبيعة ا
120 زيارة 0 تعليقات

                                                                                                    

 

                                       عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته. -     المقالات  التي  تنشر  في الشبكة  تعبر عن  رأي الكاتب  و المسؤولية  القانونية  تقع  على عاتق  كاتبها    /    الاتصال