الرئيسية

الأخبار

محليات

المقالات

الثقافات

عالم حواء

منوعات

علوم صحية

تكنلوجيا

في الدانمارك

بطاقات

فنون

منظمات

اقلام

RSS

دليل الكلمات

المقالات الدينية
Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish

 

هل ستضع المرجعية النقاط على الحروف؟ / عزيز حميد الخزرجي

ما زلت أعتقد بأنّ مفتاح الحلّ لمحن العراق و أزماته المدمّرة بيد المرجعية الدّينية التي تملك أقوى جيش في المنطقة لخصوصيات الوضع العراقي المعقد.
لقد مرّ العراق منذ عقود وقرون بأزمات كبيرة و مدمّرة بل و قاتلة, و بينما الناس في العراق و كما بيّنا .. أناس ما زالوا يعيشون حالة البداوة و البساطة و التعامل الشكلي ألعرضي لا الجوهريّ مع الفكر و الحب وآلرحمة .. بحيث لم يعد لها مكان و دور حقيقيّ لا في بيوتهم و لا مدارسهم ولا حوزاتهم ولا حتى مع أنفسهم .. إلاّ عبر بعض صفحات الروايات و دواوين ألشّعر التي هي الأخرى كانت والمناهج الدراسية عموماً سبباً لتخلف ومآسي وتحجر العقل و القلب العراقي؛ و بينما هم كذلك إلّا أنّ جلّ ثقتهم كانت و لا تزال لبعض الحدود بعد الذي كان؛ تتعلق بآلمرجعية بإعتبارها تُمثل نهج أهل البيت؛ نهج التواضع والرحمة؛ لأنهم أهل الله ؛ أهل البيت(ع) الذين إتفق العدو والصديق - إلّا ما ندر - على حقّهم و عصمتهم و طهارتهم بل وآدميّتهم؛ لكن هذه المرجعيّه (الموقرة ألمستقرّة) ما زالت في حيرة من أمرها بمسكها العصا من الوسط؛ فهي لا تأمن ولا تُثق بآلأمّة (العوام) لكونها - أيّ آلمرجعيّة - تعلم بأنّها خذلتها وتجاهلت صرخاتها اكثر من مرّه و العكس صحيح أيضا حين غضّت المرجعية نظرها عن مصير وحال الشعب، وكذلك من الجهة الأخرى؛ لا تأمن المرجعية من الحكومه الضعيفة التي تجمع متحاصصيها ألمنافع .. و المنافع الشخصية و الحزبية فقط, و هكذا كلّ جهة من تلك الجّهات الثلاثة؛ [ألمرجعية ؛ ألحكومة(الأحزاب) ؛ ألشّعب], لا يثق بعضهم ببعض؛ فهل ستضع المرجعيّة النقاط على الحروف و تنهي هذا السجال المعقد ألذي يتبعه مصير مجهول لشعب مجهول الهوية؟
المرجعية و بسبب سوء تصرف من يحيط بها خصوصاً أعضاء الدائرة الضيقة وعلى رأسهم إبنها الأكبر تُمثل دور (العنزه) في موسم التزاوج كما يقولون؛ دور المُتفرّج بين الفحول المتناطحه .. تنتظر الكبش ألأقوى ألمنتصر كالنحلة تنتظر الزّنبور الأقوى ليحظى بركوب ظهرها و نكاحها كما كان مع البعث الصدامي ألذي فعل ما فعل بهم و بآلشعب حيث وزع الظلم بآلتساوى على الجميع.
المرجعية هي من أعطت الضوء .. لا بل حثّت على قمع هؤلاء السوقه الحثاله المتطبلين في الحكومة والذين بدأوا مؤخراً يُظهرون علامات الامتعاض والتأفّف من مقام المرجعيه (المقدس) بعد أن خيّبت - أي الحكومة - آمال الشعب بإقامة حكم الأسلام وفشلها حتى في تطبيق العدالة النسبية بين أبناء الشعب و العمل على رفاههم, لا و حتى فشلها في بيوتها مع عوائلها، وعبد المهدي وأقرانه استجابوا للطلب المقدس .. لعلهم ينالوا على طبق من ذهب و على الحاضر مسابقة بهذا ألفائز بعد هذا الصراع المرير ..
وأكرّر ما قلته في آخر مقال يوم أمس: [ألمرجعية و أمامها المتحاصصون إذا لم يضعوا النقاط على الحروف؛ فأنهم يتحمّلون مسؤولية عودة البعث وإن بتسميات أخرى و أغطية بألوان مغايرة].
فالقرار على ما يبدو, هكذا كان .. ليبقى كلّ شيئ في العراق رمادياً مبهماً .. لا أسود ولا أبيض و لا أي لون صريح .. بل أمرٌ بين أمرين كي لا يتبيّن معالم الحقّ و يبقى مجهولاً و بآلتالي يسهل إستعبادهم و إستعمارهم كما هو الحال .. خصوصا بعد ما تمّ فرض الحصار على المفكريين و الفلاسفة بشكل خاص و آلفيلسوف الكونيّ بشكل أخصّ ليضيع الحقّ المبين وسط الأحزاب و الأئتلافات الغامضة الفاسدة لأجل الأموال و الشهوة و كما هو الحال الآن, فلا الحقّ حقٌّ ليُتّبع .. ولا الباطل باطلٌ ليُجتَنَبْ, و هذه أصعب حالة يواجه شعب من الشعوب, حتى باتت المعايير مقلوبة تماماً بعد ما مُسخت الضمائر نتيجة إمتلاء البطون بآلمال و الرواتب الحرام و كلٌّ يصيح وا ليلاه, خصوصاً وإنّ تلك الأموال المُكدسة(المسروقة) و الرّواتب الحرام الجارية لبنوك الشرق و الغرب مستمرّة و مُستثمرة بإتقان لصناعة الصواريخ و الأقمار الصّناعية لدك رؤوس المستضعفين المقاومين الذين وحدهم فهموا الحقيقة .. فثاروا و صمدوا لأجلها رغم الفقر و العوز والصعاب والأمر كلّه لله, إنه خير ناصر و معين ..
الفيلسوف الكوني

بعد كشف المستور.. هل ستضع المرجعية النقاط على الحر
ألتّلقين بدل آليقين / عزيز حميد الخزرجي

مواضيع ذات صلة

 

التعليقات

( لا يوجد تعليق على هذا الموضوع ..!! من فضلك كن أول من يعلق )
هل مسجل بالفعل ؟ تسجيل الدخول هنا
:
السبت، 29 شباط 2020

مقالات ذات علاقة

27 شباط 2020
ان القران الكريم معجزة الرسول الخالدة وما فيه من ايات بينات هي تبيان لكل شيء وهي كذلك الهد
46 زيارة 0 تعليقات
بسم الله الرحمن الرحيمانَّكَ لَا تُسْمِعُ الْمَوْتَىٰ وَلَا تُسْمِعُ الصُّمَّ الدُّعَاءَ إ
53 زيارة 0 تعليقات
 لا تكتمل سعادة الزوجين إلا بأوّل موعود يأتيهما بعد فترة ترقب تطول أو تقصر، ويتبع الثاني ا
64 زيارة 0 تعليقات
 لا ضرر ولا ضرار" حديث شريفبرز تباين بين موقف تقليدي يمثلها الفقهاء وبعض المتكلمين والمفسر
49 زيارة 0 تعليقات
كلما حاولت معرفة أسباب تفضيل الزهراء(ع) على نساء العالمين , بما في ذلك زوجات وبنات الأنبيا
91 زيارة 0 تعليقات
الاسلام ثورة فكرية انسانية في منطقة تعاني من الجهل والجمود الفكري, انها ثورة تضمن رقي الان
83 زيارة 0 تعليقات
(ألسعادة و آلأستقرار) أو (آلشقاء و آلإضطراب) ؛ يرجع لطبيعة آلسّلوك و ماهيّة آلفكر آلذي نؤم
84 زيارة 0 تعليقات
في غياب تعريف دولي أُو أُممؒؑي لمصطلح الإرهاب  جعل هذا الوباء يطال الجميع مع شريحة كب
86 زيارة 0 تعليقات
تدفق الآيات هي عملية تواصل رسالي بين مجتمع سابق – رباه احد المصلحين – و بين مجتمع لاحق , ع
138 زيارة 0 تعليقات
بسم الله الرحمن الرحيموَمَنْ يَبْخَلْ فَإِنَّمَا يَبْخَلُ عَنْ نَفْسِهِ ۚ وَاللَّهُ الْغَن
99 زيارة 0 تعليقات

أخر مقال نشر للكاتب

  الأربعاء، 09 تشرين1 2019
  241 زيارة

اخر التعليقات

: - علي صفير شوق .. / سمرا ساي
25 شباط 2020
انى يكون الاحتظار جميل... ربما هناك اجابة
: - ناصر اللاجئين في ظل سلطة القانون الدولي العام / الدكتور عادل عامر
16 شباط 2020
للاسف القانون الدولي العام لا يحمي الافراد جيدا بل كل همه الدول الكبرى...
: - محمد البهتان والمجتمع / رجاء يحيى الحوثي
25 كانون2 2020
هل حضرتك في اليمن ؟؟؟
رائد الهاشمي موازنة عام 2020 كارثة اقتصادية على العراقيين / رائد الهاشمي
22 كانون2 2020
شكراً لكرم المرور أخي العزيز استاذ منهل الطائي والحلول لانقاذ الاقتصاد...

مدونات الكتاب

عزيز الحافظ
23 أيار 2017
عذرا من الجميع.... عن قلة المعلوماتية..فالوطن في محنة قاتلة وفتنة عمياء تهب رياحها  العاتي
راضي المترفي
10 شباط 2019
قولي لها أن المدائن أطفأت أنوارهاوانا أضعت الى مرافئها السبيلتحتفي مؤسسة النور للثقافة وال
محمد توفيق علاوي
17 تشرين2 2019
ينحصر نهوض البلد ومطالب المتظاهرين في تحقيق ثلاثة اهداف اساسية وهي: تغيير الطبقة السياسية
عبد الحمزة سلمان
26 تشرين1 2016
كلمة (أهلا بكم) يرددها أهالي مدينة الموصل, عند إستقبالهم القوات العراقية المسلحة, التي تتق
حيدر حسين الاسدي
14 تشرين2 2013
1374 عام مضى على واقعة الطف العظيمة، لم يكن المشهد فيها كما هو اليوم، فالـ(70) صحابي ممن ا
الجزء الأولقلبٌ ذو شطريْن...جلسَ يعقوبُ إسحاق صباحًا بجانبِ الحاخامِ الأعظمِ في أكبر معبدٍ
عبد الجبار نوري
10 كانون1 2018
المقالة معادة كُتبتْ يوم الحادث المؤلم ، ولتكن مرثية وداع لتل الورد " عريان السيد خلف" عمل
منتهى عمران
01 نيسان 2016
مقهورةأذوي أتلاشى لأنتهي نقطة على قارعةناصيتكلاأحد يقرأنيأويلمسني سوى راحتيك تغسلني بماء و
عبد الجبار نوري
28 نيسان 2017
أمريكا عدوة الشعوب ، أنّها الأمبريالية بأعلى مراحلها الأستعمارية ، أنّها الطفيلية التي تعت
اصبح العرب شيعآ وفرقآ وطوائف مذهبية تتناحر وتتقاتل فيما بينها داخل كل قطرآ ودولة في معظم ا

                                                                                                    

 

                                       عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته. -     المقالات  التي  تنشر  في الشبكة  تعبر عن  رأي الكاتب  و المسؤولية  القانونية  تقع  على عاتق  كاتبها    /    الاتصال