هاتف ستالين وزرافة محمد علي / إنعام كجه جي - شبكة الاعلام في الدنمارك

الرئيسية

الأخبار

محليات

المقالات

الثقافات

عالم حواء

منوعات

علوم صحية

تكنلوجيا

في الدانمارك

بطاقات

فنون

منظمات

اقلام

RSS

دليل الكلمات

المقالات الدينية
Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish

 

هاتف ستالين وزرافة محمد علي / إنعام كجه جي

إنه موسم أعياد رأس السنة، والهدايا تحاصر العباد حيثما توجهوا، في التلفزيون والواجهات وتحت شجر الميلاد يا بهية؛ علب ملفوفة بورق ملون ومربوطة بشرائط ذهبية وحمراء. وها هو تقرير لطيف عن أشهر الهدايا في التاريخ. وفيه أن تشي غيفارا، أيقونة ثوار جيلنا، بعث بهدية سريّة إلى جون كيندي: علبة من السيجار الكوبي الفاخر؛ بضاعة من إنتاج «العدو» ممنوعة في الولايات المتحدة. لكن الرئيس الأميركي أحبّ السيجار، وكان يدخنه في ساعات الاسترخاء. وأورد صحافيان أميركيان قصة الهدية في كتاب، وجاء في التفاصيل أن كيندي تلقاها عام 1961، ولم يكن قد مضى على دخوله البيت الأبيض سوى ستة أشهر. يومها، كان غيفارا في كوبا يدير سياستها مع رفيقه كاسترو.
مع السيجار، داخل العلبة، كانت هناك رسالة تتضمن مقترحات لتطرية العلاقات بين البلدين، منها تعويض الشركات الأميركية التي تضررت من قرارات التأميم في كوبا. هل دخّن كيندي سيجار الثوار أم تلقفه رجال المخابرات المركزية وأحالوه إلى مختبر فحص السموم؟ المؤكد هو أن دخانه ذهب مع الريح، ولم يسفر الرماد عن التقريب بين الطرفين.


هناك، أيضاً، الهدايا التي تلقاها ستالين من باريس، بمناسبة عيد ميلاده السبعين، في مثل هذه الأيام من عام 1949. كانت شعبية الزعيم السوفياتي كبيرة، وواحد من بين كل أربعة مواطنين يمنح صوته للحزب الشيوعي الفرنسي. وهكذا، جمع الحزب ثلاثة آلاف هدية من المطرزات والمنسوجات والحلويات والدمى والرسائل التي كتبها تلاميذ المدارس، وبينها تخطيط بالفحم رسمه بيكاسو يمثل قدح نبيذ مع عبارة: «في صحتك». وكان هناك أيضاً فيلم بعنوان «أكثر رجل نحبه»، أنجزته مجموعة من السينمائيين الفرنسيين، وكتب الشاعر بول إيلوار التعليق المصاحب للفيلم وقرأه بصوته. ولإيصال كل تلك الهدايا تم تسيير قطار خاص إلى موسكو.


فرح ستالين بعواطف الفرنسيين، لكن الهدية الأجمل جاءته من عمال بولندا. صنعوا له جهاز هاتف من النوع القديم الذي تدار أرقامه بالإصبع. وكان مصمماً على شكل كرة أرضية، والسماعة منجل يستقر فوق مطرقة. وبعد أربع سنوات، رحل ستالين، وذهبت الهدية إلى المخازن. وبعد وفاته، تكشفت حقائق عن مجازر جرت في عهده، وتحول من «أكثر رجل محبوب إلى أكثر رجل مكروه في الكون». وهذه ليست من عندي، بل من التقرير المنشور في الصحيفة.


أحبّ ملوك فرنسا، وبعض رؤساء جمهوريتها، تلقي الهدايا الغريبة والاستثنائية، ومنها الأحجار الكريمة من الهند، والحيوانات الاستوائية من أفريقيا. ومعروفة فضيحة فصوص الماس التي تلقاها الرئيس جيسكار من الإمبراطور بوكاسا. وأشهر منها حكاية الزرافة التي أهداها حاكم مصر محمد علي إلى الملك شارل العاشر. وصلت إلى مرسيليا عام 1826، وأثار هبوطها من الباخرة عاصفة من الحبور في الميناء. صارت الزرافة أعجوبة تقطع المدن والقرى الفرنسية فيما يشبه الزفّة، حتى وصولها إلى «جنينة النباتات» في باريس.
وفي 1959، صنع الساعاتي الفرنسي فريد ليب أول ساعة تعمل بالبطارية. أهداها إلى الرئيس ديغول، وردّ الرئيس برسالة شكر، جاء فيها: «بفضل هديتك صار في مقدوري أن أحسب الساعات المعدودة عليّ»، لكن الجنرال المعروف بتقشفه لم يستخدم الساعة المذهبة إلا للمجاملة. وفي الصيف الماضي، بيعت في مزاد علني بمبلغ 32 ألف يورو.

نحن لا نزرع اليأس / إنعام كجه جي

مواضيع ذات صلة

 

التعليقات

( لا يوجد تعليق على هذا الموضوع ..!! من فضلك كن أول من يعلق )
هل مسجل بالفعل ؟ تسجيل الدخول هنا
:
الأربعاء، 22 كانون2 2020

مقالات ذات علاقة

17 شباط 2018
لا اعرف حتى اللحظة، سبباً واحداً لتخلي الدولة، عن واجباتها تجاه الشعب، لاسيما في مجالات تب
1906 زيارة 0 تعليقات
عباس سليم الخفاجيمكتب بغداد - شبكة الإعلام في الدانماركسيادة رئيس الوزراء ولي أمر العراقيي
4790 زيارة 1 تعليقات
يتفق الجميع على ان ثقافة الكراهية مؤشر للتعصب بكافة انواعه. وان مواجهة البغٌض المتزايد للا
293 زيارة 0 تعليقات
وهذا القول هو كناية عن البدء بحكاية ، تقال للمعابثة او المبالغة ، وتعني ان مايقوله الحاكي
5773 زيارة 0 تعليقات
08 أيلول 2010
يترك الجنود الأمريكيون وراءهم عراقا هو أبعد ما يكون عن الأمن أو الاستقرار مع إنهائهم مهمة
5845 زيارة 0 تعليقات
06 تشرين1 2010
لا احد سيتهم وزير التخطيط بأنه ضد الحكومة، حين ينتقد سير العمل في الدولة. الرجل حليف لرئيس
5569 زيارة 0 تعليقات
02 تشرين2 2010
أثارت تسريبات موقع ويكيليكس الالكتروني لأكثر من 400 ألف وثيقة المزيد من الذعر والاستغراب و
5977 زيارة 0 تعليقات
لقد كان جيراني واحبتي وعلى مدى سنين عمري من المسيحيين وفي اغلب تلك السنين كانوا من مسيحيي
5896 زيارة 0 تعليقات
02 كانون1 2010
تهالك إلى فراش أرض غرفته الرّث...مرهقا متثاقلا بعد نهار عمل عضلي شاق ومضن..يدفع عربة خشبية
5707 زيارة 0 تعليقات
06 كانون1 2010
للموت ذئابية وأنياب وإفتراس وأذرعة منجلية ومقيت مواء وعواء،كلنا نعي ذاك ولااعلم لماذا تحوم
5950 زيارة 0 تعليقات

أخر مقال نشر للكاتب

  الجمعة، 03 كانون2 2020
  123 زيارة

اخر التعليقات

رائد الهاشمي موازنة عام 2020 كارثة اقتصادية على العراقيين / رائد الهاشمي
22 كانون2 2020
شكراً لكرم المرور أخي العزيز استاذ منهل الطائي والحلول لانقاذ الاقتصاد...
رائد الهاشمي موازنة عام 2020 كارثة اقتصادية على العراقيين / رائد الهاشمي
22 كانون2 2020
شكراً لمرورك العطر أخي الكريم استاذ ياس العلي وأؤيدك تماماً بمبدأ مقاي...
: - ياس العلي بغداد موازنة عام 2020 كارثة اقتصادية على العراقيين / رائد الهاشمي
22 كانون1 2019
الحل الافضل تجارة المقايضة النفط مقابل الاعمار و المقايضة و لو بنسبة5...
: - Manal H. Al taee موازنة عام 2020 كارثة اقتصادية على العراقيين / رائد الهاشمي
21 كانون1 2019
العراق يغرق يوماً بعد يوم.. ولكن اين هو طوق النجاة ياترى!!!
: - علي العراقي ولكن لتكن الانوثة نعمة .. / اسراء الدهوي
18 كانون1 2019
مقال مهم ولم ينتهِ عنوان الموضوع عند هذا الحد بل هناك الكثير يمكن إضاف...

مدونات الكتاب

جيل الشيوخالشيوخ جيل يمكن تعريفه بهذه السطور: الشيوخ جربوا كثيراً, وتعلموا من تجاربهم وتجا
بمشاركة نحو ١٣٠ شخصية إعلامية محلية وعربية وأجنبية ، يضافون إلى وزير الخارجية السوري وليد
الكثير متفق على أن الدول المتخاصمة في سوريا رجحت كفة لغة الحوار و التفاوض لحل الأزمة السور
زهير الفتلاوي
24 آذار 2017
زهير الفتلاوياعتاد سكان مجمع الصالحية السكني على نقص الخدمات وزيادة الوفيات وانتشار السرطا
ثمة حيرة تنتابني ولا أدري هل أختلطت علي الأوراق وأنا في الشرخ السبعيني من هذا الزمن التعس
أحمد الغرباوي
04 تموز 2018
حبيبي..ويُظنّ أنّي الوَجْدُ المُتْخَمُ بغيومِ القلبِ.. ويُظنّ أنّي السّاكنُ أقاصي ضفاف سَح
رشيد الخيون
09 نيسان 2014
قرار السعودية اعتبار الإخوان المسلمين جماعة إرهابيةً، يمثل بداية النهاية لهذه الجماعة.السع
دائما يحاولون زرع الخوف فينا ويحاولون لجم الستنا وحبس افكارنا بحجة حمايتنا من الموت ولكن ل
زيد الحلي
03 شباط 2019
كلما وقعت عيناي على الناقلات العملاقة التي تحمل طبقتين من المركبات الصغيرة والمتوسطة ، وهي
امريكا النظام و ليس ( الشعب) ، دولة معادية ...هل يجب ان ننتصر عليها ؟ وكيف نستطيع تحقيق ذل

                                                                                                    

 

                                       عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته. -     المقالات  التي  تنشر  في الشبكة  تعبر عن  رأي الكاتب  و المسؤولية  القانونية  تقع  على عاتق  كاتبها    /    الاتصال