الرئيسية

الأخبار

محليات

المقالات

الثقافات

عالم حواء

منوعات

علوم صحية

تكنلوجيا

في الدانمارك

بطاقات

فنون

منظمات

اقلام

RSS

دليل الكلمات

المقالات الدينية
Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish

 

1 دقيقة وقت القراءة ( 195 كلمة )

الضوء اهم من الدفء / اسراء الدهوي

هل جربت سيدي القارئ ذات مرة في برد الشتاء القارس ان تجلس بقرب مدفأة في مكان مظلم للغاية تحيط بك اشياء كثيرة ولاتعرف ماهي ؟ تريد معرفتها ولكن الظلام لايساعدك في ذلك ؟ حسنا انت تائه الان رغم ثباتك ....

فالظلام وسط المجهول امر مخيف اليس كذلك ؟ 

ماذا لو طلبت انت من احدٍ مقرب ان يكن هناك مصدرا للضوء قريبا منك ، واشترط عليك اما الضوء واما الدفئ !! كيف سيستجيب عقلك لهذه المقايضة ؟ ومالذي ستختاره بحسب الاولوية والحاجة اليه ؟ 

هل ستختار الدفئ و ان تجلس في ظلام لاتعرف مالذي يخبئه ، ولاتفهم مالذي يحيط بك ، ولا تستطيع المشي لخطوات لتعي ماهية الاغراض القريبة منك ، الامور هنا معقدة كأنك في مغارة ولاشئ فيها معلوم ، والقلق سيد الموقف ...

ام ستختار الضوء ، وترى ماكنت لاتستطيع رؤيته وتفهم وتعي بل وتواجه ماهو مخفي عنك وقد يؤذيك في اي لحظة بسبب جهلك به وغفلتك عنه وتنظر للغموض الذي لم تكن تفهمه قبل ان يأت الضوء الى مكانك الذي تمكث فيه وانت دافئ ؟ 

الخيار لك ...

ولكنني سأختار الضوء نعم ، يزعجني الظلام ولايرضيني المجهول ، واكره الاحتمالات ....

الوضوح اجمل وان كان مخيب ومخيف 

لذا فالضوء حقا اهم من الدفئ

عام من الصداقة عبر القارات / محسن حسين
أربعة أيام من سنتين! / زيد الحلي

المنشورات ذات الصلة

 

شاهد التعليقات

( أكتب تعليق على الموضوع )
زائر
الأربعاء، 12 آب 2020

By accepting you will be accessing a service provided by a third-party external to http://iraqi.dk/

أخر مقال نشر للكاتب

  الأحد، 05 كانون2 2020
  409 زيارة

اخر التعليقات

زائر - يحيى دعبوش أسعد كامل ــ أبو احمد رجل الصبر والنجاح والمحبة / الصحفي صادق فرج التميمي
06 آب 2020
اذا كان لنا أن نفتخر فأنت مصدر فكرنا. واذا أردنا أن نتعلم الصبر والكفا...
زائر - Mu'taz Fayruz أسعد كامل ــ أبو احمد رجل الصبر والنجاح والمحبة / الصحفي صادق فرج التميمي
06 آب 2020
انسان خلوق ومحترم كريم النفس طيب بشوش المحيا اعتز بمعرفته وصداقته بواس...
زائر - الصحفي عباس عطيه عباس أسعد كامل ــ أبو احمد رجل الصبر والنجاح والمحبة / الصحفي صادق فرج التميمي
06 آب 2020
علمان من الإعلام السلطة الرابعة التي لم تزل تحمل هموم ومشاكل المجتمع ا...

مقالات ذات علاقة

هو من مواليد القرنة / النهيرات 1950مدرس البكلوريوس في ( كلية الآداب/ جامعة البصرة ) إذ تخر
6184 زيارة 0 تعليقات
سألتُها عن أحوالِها وأحوالِ قلبِها، فأجابتني قائلة:في ما مضى كنتُ أستأنسُ بكلامِ العاشقينَ
5244 زيارة 0 تعليقات
قيل أن : ( الرواية جاءت لتصوير الأزمة الروحية – على حد وصف لوكاتش لها- للإنسان؛ فهو يعيش م
5223 زيارة 0 تعليقات
قال لها بشاعريةٍ حالمة:صباحُكِ ومساؤكِ حُزَمٌ مِنَ الأحلامِ وَدُجىً غُرُدٌ يذوبُ رِقَةً لِ
5078 زيارة 0 تعليقات
يومها نَثَرْتُ عَبَقَ عِطري ونسائمَ مودتي بينَ جنونٍ وعنادٍ وتمردوآثرتُ شيئاً أبديتَهُ لي
4879 زيارة 0 تعليقات
إن تزامنية الولوج في بثّ الطاقات المنسلخة من الذات ، لا يمكن عدّه بالأمر الهيّن .. لأنها ع
5237 زيارة 0 تعليقات
( ... بعدما شاع التصوف وقويت شوكته ، ظهر بين المتصوفة شعراء أخضعوا الشعر للتجربة الصوفية )
3837 زيارة 0 تعليقات
- دعوني أَبلُغُ الضِّفةَ اليسرىلأكتبَ بنبضِ الطفولةِوأرسمَ بريشةِ الحبِّ وأناملِ النقاءِسأ
3651 زيارة 0 تعليقات
    هل أنا في الصباح أم نور من وهجك تسلل لمضجعي أضاء نور الشمس يقينا أنني لم  أهجر ضفاف حل
3573 زيارة 0 تعليقات
قبل الخوض في تجربة الشاعر لابد لنا ان نقوم بأ ستعراض بسيط ومختصر لحياة الشاعر والاديب العر
3936 زيارة 0 تعليقات

                                                                                                    

 

                                       عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته. -     المقالات  التي  تنشر  في الشبكة  تعبر عن  رأي الكاتب  و المسؤولية  القانونية  تقع  على عاتق  كاتبها    /    الاتصال