الرئيسية

الأخبار

محليات

المقالات

الثقافات

عالم حواء

منوعات

علوم صحية

تكنلوجيا

في الدانمارك

بطاقات

فنون

منظمات

اقلام

RSS

دليل الكلمات

المقالات الدينية
Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish

 

1 دقيقة وقت القراءة ( 203 كلمة )

معركةُ الحروفِ .! / رائد عمر العيدروسي

جُموعُ الحروفِ تعلنُ الإنفصال

طلاقٌ مع الكلماتِ

و اعلانُ استقلال .!

2

الحروفُ تؤسّسُ مملكة ,

فورَ اعلانِ المملكة

بينَ الحروفِ تندلعُ معركة .!

3

الحروفُ في الإقتتالِ منهمكه

وهي ترقُصُ " الدَبكَه "

كصراعِ الدِيَكه ,

في البحورِ والبحارِ

تستفزُّ كلّ سَمَكه ,

تعاطفٌ وجدانيٌّ مع " الحركة " :

تعزيزاتٌ من البيشمركه

في طريقها لميدانِ المعركة .!

4

واو الجماعة

بمفردهِ يُصلّي صلاة الجماعة

ثمّ , يُمارسُ الجِماعَ

مع الجماعة .!

5

علاقاتٌ غيرَ دبلوماسية

بينَ حروفٍ شمسيّة

واحرفٍ قمريّة ,

كعلاقةٍ بينَ سنةٍ هجريّة

وسنةٍ ميلادية ,

عناقيدُ العنبِ تسقطُ ارضاً

منَ " القمريّة " .!

6

حروفُ الجرّ

تجُرُّ ولا تنجرّ

" ترمي اليهودَ في البحر "

تُخرِجُ الأسماكَ منَ البحر

إسناداً للمعركة ..

قادةُ العراق

منْ خارجِ العراق

قادوا معاركَ التحريرِ منَ المهجر

7

كُلُّ حرفٍ مُشبّهٍ بالفعل

يفعلُ فعلتهِ الفعلاء

في ليلةٍ ليلاء

متجاوزاً

الفاعلَ والمفعول " بها " والفعل ,

بالفِعل .!

8

كُلّ العلّةِ في حروفِ العلّة

للحروفِ تُسبّبُ عِلّه

كأنّها منْ غيرِ مِلّه ,

كأراضينا المحتلّة

تصفحُ وتُصافحُ المحتلَّ .!

9

في معركةِ الحروف

تتدلّى الأغماد

اعلانُ الجهاد

بِلا خناجرٍ وسيوف

اناملٌ وكفوف

عزفٌ وعزوف

وَ رصُّ الصفوف .!

10

مستحيلاتٌ ممكنة

في هذه المعركة ,

ليسَ مهمّاً وحدة المملكة !

الأهمُّ : مَنْ تغدو الملِكة .!

الحروفُ هجَرتْ ميدانَ المعركة

إنحَنَتْ لتاء التأنيثِ الساكِنه ..!

التحكيم في عقود الاستثمار الأجنبية /
عن وزارة الكهرباء -أجلّكم الله / الصحفي علي علي

المنشورات ذات الصلة

 

شاهد التعليقات

( أكتب تعليق على الموضوع )
زائر
الثلاثاء، 04 آب 2020

By accepting you will be accessing a service provided by a third-party external to http://iraqi.dk/

أخر مقال نشر للكاتب

اخر التعليقات

زائر - عباس عطيه البو غنيم المركز الحسيني للدراسات بلندن ينعى رحيل فقيده الإعلامي فراس الكرباسي
03 آب 2020
لا حول ولا قوة إلا بالله العلي العظيم. عباس عطيه البو غنيم أنا لله و...
زائر - عزيز رثاء أمير شهداء ألعراق ألمظلوم / عزيز حميد الخزرجي
31 تموز 2020
محنة الكرد الفيليية أسوء و أتعس حتى من محنة الفلسطينيين ؛ لذا نرجو من ...
زائر - يوسف ابراهيم طيف الرافدين يحرز بطولة الاسطورة أحمد راضي لكرة القدم
28 تموز 2020
شكرا لكل من دعم أو حضر أو شارك بهذه البطولة الجميلة واحيا ذكرى ساحر ال...
زائر - الحقوقي ابو زيدون موازنة 2020 بين إقرارها وإلغائها / شهد حيدر
23 تموز 2020
سيدتي الفاضلة أصبت وشخصت بارك الله فيك،، واقعنا عجيب غريب،، النقاش محد...
زائر - علي عبود فنانون منسيون من بلادي: الفنان المطرب والموسيقي والمؤلف أحمد الخليل
18 تموز 2020
تحية لكاتب المقال .... نشيد موطني الذي اتخذ سلاما وطنيا للعراق يختلف ع...

مقالات ذات علاقة

خرجت بونانا تبحث عن كانوفا الذي تأخر كثيرا، لقد وعدها أنه سيعود خلال شهر، ها هو أسبوع مضى
12 زيارة 0 تعليقات
وحده الدم لا ينام في العراق... ونحن صعاليك المراحل نمارس بعض الأسف ثم نسأل: ماذا على طاولة
19 زيارة 0 تعليقات
يا أمة ضحك الجهول لجهلها و تربع الحقد الدفين بأهلها و سقط الحياء بقدسها فأنتج ريح التعفن ف
21 زيارة 0 تعليقات
قطرة ماء تروي عطشان كلمة حلوة تصغي لهااذان طلب الحق قاعدة لقانون تثور من اجل بناء وطن الحق
21 زيارة 0 تعليقات
توطئة /  أنّ الرحلات الخيالية الفنتازية أفكار مشبوبة بالرغبة الملحة عند الكثير من أدب
23 زيارة 0 تعليقات
يوم احتلال الكويت) فجر ارعن...... نثر صباح الهاشمي العراق اعلن الصباح فجرا حينها عبرت جيوش
22 زيارة 0 تعليقات
نعم لا زلنا سيَدي بأنتظار نهاية ولادتك ...التي بداءت الآم المخاض فيها منذ ما يقاربالعديد م
77 زيارة 0 تعليقات
أُمة بلا أُمة أمة ولدت ... أمة خلقت أمة صنعت ... أمة ماتت أمة رسموا لها خريطة بلا تضاريس و
62 زيارة 0 تعليقات
رُبّما؛ تعرفُ أنّه لَيْس للحُبّ بديل.. أكثر مِنْ حُبّ هى.. أوْحَد حُبّ سنين عُمْر.. ولا..
78 زيارة 0 تعليقات
أيتها النصوصُ المتسرِّبةُ من وحي عينيهِاقرئيني...سافري إليَّ ... لتنهمر عينايَ كالمعنى في
82 زيارة 0 تعليقات

                                                                                                    

 

                                       عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته. -     المقالات  التي  تنشر  في الشبكة  تعبر عن  رأي الكاتب  و المسؤولية  القانونية  تقع  على عاتق  كاتبها    /    الاتصال