قراءة في ملف الاسلحة الكيميائية العراقية (3) / أ.د.عبد الرزاق العيسى - شبكة الاعلام في الدنمارك

الرئيسية

الأخبار

محليات

المقالات

الثقافات

عالم حواء

منوعات

علوم صحية

تكنلوجيا

في الدانمارك

بطاقات

فنون

منظمات

اقلام

RSS

دليل الكلمات

المقالات الدينية
Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish

 

قراءة في ملف الاسلحة الكيميائية العراقية (3) / أ.د.عبد الرزاق العيسى

برنامج العراق للأَسلحة البايولوجية

تبنى برنامج الأَسلحة البايولوجية العراقية دراسة مجموعة شاملة من العوامل والذخائر . وشملت العوامل البايولوجية في إِطار برنامج الأَسلحة البايولوجية العراقية عوامل قاتلة , منها الجمرة الخبيثة وعوامل تعجيزية , على سبيل المثال الافلاتوكسين والسموم الفطرية . شمل البرنامج مجموعة متنوعة من وسائل إيصال الأَسلحة البيولوجية مثل القنابل الجوية (R400) والرؤوس الحربية (صواريخ الحسين) .
بدأ البرنامج عام1985م في منشاة المثنى العامة بإجراء البحث عن الدراسات والبحوث المنشورة بهذا الصدد ثم استيراد العزلات الجرثومية , وبعض الأَجهزة المختبرية من خارج العراق , وجرى البدء بالبحوث الأَولية عن العوامل البايولوجية .
في عام 1987م وبعد تغيير الإِدارة العامة في منشأة المثنى العامة , انتقلت المجموعة البايولوجية الى مركز البحوث الفنية في سلمان باك . في المدة بين (1987-1988م) جرى العمل على إعادة عملية البحث والتطوير وإعادة البحوث التي سبق وأن أَجريت للتأكد من نجاحها والبدء بإجراء بحوث جديدة واختيار عوامل بايولوجية اخرى للعمل عليها . في المدة بين عامي (1988-1989م) أجريت أولى محاولات إنتاج العوامل البايولوجية . ثم استيراد عدد من الأَجهزة والمعدات والأوساط الزرعية واستمرت البحوث لدراسة التأثيرات في الحيوانات الكبيرة بما في ذلك الأَغنام والقردة وأجريت بعض الدراسات عن الاستنشاق داخل غرفة الاستنشاق على بعض الحيوانات وعلى  بعض السجناء السياسيين وأُجريت التجارب الميدانية على الأَسلحة الأَولية . كما وجرى البدء بعمليات الإِنتاج البسيط للمشابهات (أحياء مجهرية غير مرضية) لأَغراض التجارب الميدانية .
ولعدم ملاءمة موقع مركز البحوث الفنية في سلمان باك لإِجراء عمليات إنتاج العوامل البايولوجية , ولقربه من المناطق المأهولة بالسكان والتي يمكن أن تكتشف وتصور من قبل المواطنين , وبناءً على ذلك اُختير موقع آخر يكون اكثر ملاءمة لإجراء عمليات البحث والتطوير والانتاج والخزن وبعيداً عن أنظار العراقيين , إذ أُقِر إنشاء موقع (الحكم) قرب منشأة القعقاع في الصحراء بين كربلاء والأنبار في الربع الاول من عام 1988م .
     في المدة بين(1989-1990م) استمر إِجراء عمليات البحث والتطوير والإنتاج والخزن وإِجراء التجارب الميدانية في موقع (الحكم) . إذ بدأ الإِنتاج المكثف للعوامل البايولوجية في الربع الأَخير من عام 1990م وقد اُضِيفت مواقع جديدة لغرض إنتاج العوامل البايولوجية واستخدامها للإِنتاج في المدة بين تموز 1990م وحتى كانون الثاني 1991م .
     وبدأت فكرة التسليح في بداية عام 1988م , إذ كان الغرض منها اختيار الأَسلحة الملائمة لإِجراء التجارب الميدانية وصولاً الى اختيار ما هو ملائم منها لاستخدامه في تسليح العوامل البايولوجية . واُختير العديد من الاسلحة واجراء التجارب عليها وفي النهاية تم اختيار القنابل الجوية (400R) والرؤوس الحربية (صواريخ الحسين) .
      وفي نهاية عام 1990م وبداية عام 1991م بدأت عمليات إِملاء القنابل الجوية 400R والرؤوس الحربية (صواريخ الحسين) بثلاثة انواع من العوامل البايولوجية (العامل A والعامل B والعامل C ) .
     وفي المدة بين كانون الثاني وآذار 1991م اُوقِف العمل في موقع (الحكم) والمواقع الأُخرى كافة , ووُزعت الأَسلحة (القنابل الجوية ورؤوس الصواريخ) على أماكن الخزن المخصصة لها .
      وفي تموز 1991م بدأت عمليات التدمير والإِتلاف من قبل الجانب العراقي بعد صدور الاوامر الأُممية وكما يأتي :
•    تدمير كل المخزونات المتبقية من العوامل البايولوجية التي أُنتِجت .
•    اتلاف الاوساط الزراعية المخزونة المتبقية .
•    تنظيف وتعقيم كل المواقع والمرافق والخدمات والأجهزة والمعدات التي اُستخدمت في البرنامج البايولوجي .
•    تدمير كل الاسلحة من (القنابل الجوية ورؤوس الصواريخ) .
قامت اللجنة الخاصة في عام 1996م بإجراء عمليات تدمير واسعة لكل المواقع التي استخدمت في البرنامج البايولوجي السابق بما فيها البنايات ومرافق الخدمات والمعدات والأجهزة ومعدات الانتاج والبحث والتطوير والأعتدة الفارغة ، إذ دُمِّرت اكثر من 926 معدة و 50 بناية وبما يعادل 15200 متر مربع فضلا عن 43 من  الاعتدة الفارغة وكميات كبيرة جداً من الاوساط الزرعية والمواد الكيميائية والأجهزة والمعدات والاثاث .
     اعتمدت اللجنة الخاصة (إنموفيك) نظاماً صارماً للمراقبة والتحقق منذ عام 1994م وحتى عام 2003م اشتمل على تقديم الإعلانات السنوية والشهرية وتقديم الإشعارات عن عمليات النقل للمواد البايولوجية المشمولة بالرقابة واجراء البحوث والمشاريع الجديدة ، فضلا عن استخدام كاميرات المراقبة عن بعد ووضع اللواصق على المعدات والأجهزة البايولوجية ذات الاستخدام المزدوج ، وإجراء الزيارات الميدانية اليومية والزيارات المفاجئة والليلية للمواقع والمنشآت ذات الصلة بالنشاط البايولوجي، التي تحتوي على معدات بايولوجية مزدوجة الاستخدام .
في كانون الأول 2002م قدّم العراق تقريره الشامل والكامل والنهائي (بحدود 732 صفحة) عن برنامجه البايولوجي السابق الى لجنة (انموفيك) مع كافة الوثائق المتوفرة . قامت (الانموفيك) بالتحقق من الإعلان العراقي عن طريق التفتيش والبحث وأخذ النماذج وحفر مواقع التدمير والإتلاف وإجراء المقابلات مع العاملين وعن طريق الوثائق التي زُوِّدوا بها من قبل الجانب العراقي .

قراءة في ملف الاسلحة الكيميائية العراقية (2) / أ.د

مواضيع ذات صلة

 

التعليقات

( لا يوجد تعليق على هذا الموضوع ..!! من فضلك كن أول من يعلق )
هل مسجل بالفعل ؟ تسجيل الدخول هنا
:
الأحد، 19 كانون2 2020

مقالات ذات علاقة

يمكن أن يكون الطب بالنسبة للفلسفة العامة في العلوم مناسبة التفكير الابستيمولوجي الأساسي في
0 زيارة 0 تعليقات
27 كانون1 2019
مقالة لا تتعلق بزميل او صديق وإنما حكمتها مصلحة الوطن الذي هو فوق كل اعتبار يمنع القانون
0 زيارة 0 تعليقات
15 أيلول 2018
أظلل عالصديج وعلي ماظلوينه العن طريجه اليوم ماضلأغربل بالربع ظليت ماظلسوى الغربال ثابت بين
1 زيارة 0 تعليقات
30 أيار 2017
لا أظن أن مكتبة بحجم قصر شعشوع، بإمكانها احتواء ما دوّنه النقاد والكتاب بحق ماسكي زمام أمو
2 زيارة 0 تعليقات
18 كانون2 2020
القوات الأمريكية قوات احتلال صريحة للعراق كما هو واضح من تصريحات المسؤولين الأمريكيين ، سا
31 زيارة 0 تعليقات
17 كانون2 2020
 سؤال يتكرر في أذهان الناس - ربما منذ بداية الحياة على سطح هذا الكوكب  -ألا 
32 زيارة 0 تعليقات
17 كانون2 2020
رافقت "المعرفة"الانسان منذ بدء الخليقه وأرتقت معه من مستوياتها البدائيه ،ومع تفتح مداركه ،
39 زيارة 0 تعليقات
12 كانون2 2020
(الجزء الاول/ الاقتصاد)أدناه بعض المقتطفات للبرنامج الحكومي للحكومة القادمة الموقتة لفترة
62 زيارة 0 تعليقات
12 كانون2 2020
سؤال يتكرر في أذهان الناس - ربما منذ بداية الحياة على سطح هذا الكوكب  -ألا  وهو
67 زيارة 0 تعليقات
12 كانون2 2020
 كان الإعلام ولازال وسيظل ما بقي في صدر الإنسان نفس يصعد وينزل، سلاح ذو حدين، له أن ي
72 زيارة 0 تعليقات

أخر مقال نشر للكاتب

اخر التعليقات

: - ياس العلي بغداد موازنة عام 2020 كارثة اقتصادية على العراقيين / رائد الهاشمي
22 كانون1 2019
الحل الافضل تجارة المقايضة النفط مقابل الاعمار و المقايضة و لو بنسبة5...
: - Manal H. Al taee موازنة عام 2020 كارثة اقتصادية على العراقيين / رائد الهاشمي
21 كانون1 2019
العراق يغرق يوماً بعد يوم.. ولكن اين هو طوق النجاة ياترى!!!
: - علي العراقي ولكن لتكن الانوثة نعمة .. / اسراء الدهوي
18 كانون1 2019
مقال مهم ولم ينتهِ عنوان الموضوع عند هذا الحد بل هناك الكثير يمكن إضاف...
: - ملاك الرجال مواقف والكرم لا يستجدى / مهدي جاسم
24 تشرين2 2019
أحسنت يا راقي .. لم تترك لنا شيء لنقوله ، فقد قلت كل شيء
محرر مشعان الجبوري فاسد ؛ لكنه قال الحقّ / عزيز حميد الخزرجي
15 تشرين2 2019
الاستاذ عزيز المحترم .. بعد التحية بداية ارجو الاطلاع على رابط الذي ار...

مدونات الكتاب

د. كاظم حبيب
26 كانون1 2017
السيد رئيس وزراء العراق د. حيدر العبادي المحترمتحية طيبة وبعد،كما تعرفون، يمر العراق بمرحل
معلقتي سأكتبها...أعلقها على جدران أحزاني...وأنقشها على جلد ماعز خرف....وأصلبني فيها....أكر
حيدر الصراف
15 تشرين1 2019
لم يحسب لهذا اليوم عندما فتح الحدود امام الالاف من الأرهابيين العابرين الى سوريا لأسقاط ال
منذ الانتخابات التي جرت عام 2005 وكتابة الدستور والاستفتاء عليه  ومن ثم إجراء ثلاث دورات م
قاسم العجرش
19 أيار 2019
يتحدثون عن أن العراقيين شعب لا أبالي، بل أن أحد أدعياء المدنية العلمانيين، يصفنا بأننا شعب
محمود كعوش
27 تشرين2 2018
أبدأ من حيث انتهى إليه اجتماع المجلس المركزي الفلسطيني الأخير، الذي انعقد في مدينة رام الل
في اواخر الثمانينات وعندما قام المصريون بأعمال شغب كبرى واحدثوا فوضى عارمة ودمار وتخريب وق
رمضان في أيامها كان عامراً كان قريباً من القلوب ما شعرنا به إلّا واحداً منّا نتعانل معه كض
عبد الحمزة سلمان
11 كانون1 2016
الشعب العراقي نسيج متجانس ومتماسك, من مجموعة أطياف, تربطها وحدة العيش المشترك, ورابطة الد
*: وكأنّ ايّ حدثٍ لمْ يحدث من احداث محافظة البصرة .! , وكأنَّ ايضاً لمْ يجرِ قتل متظاهريين

                                                                                                    

 

                                       عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته. -     المقالات  التي  تنشر  في الشبكة  تعبر عن  رأي الكاتب  و المسؤولية  القانونية  تقع  على عاتق  كاتبها    /    الاتصال