الرئيسية

الأخبار

محليات

المقالات

الثقافات

عالم حواء

منوعات

علوم صحية

تكنلوجيا

في الدانمارك

بطاقات

فنون

منظمات

اقلام

RSS

دليل الكلمات

المقالات المنوعة
Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish

 

العلم في غير محله جهل وداء / سامي جواد كاظم

العلم والمعرفة فضاء شاسع اثيره رائع نهاره ساطع ليله نافع بشرط تنظيم المواضع من حيث العقول والفضول والحلول وبخلافه يصبح داء وبلاء ومادة للجهلاء والاستهزاء ، والمقولة التي تجسد مقدمتنا هي " ليس كل ما يعرف يقال ، وليس كل ما يقال حضر أهله ، وليس كل ما حضر أهله ، حان وقته ، و ليس كل ما حان وقته صح قوله " . هنالك علماء خاضوا في علوم لا طائل منها وليس لانها لا فائدة منها بل هي علوم بكل ما تحمل الكلمة من معنى ولكن توقيتها وظروفها والعقول التي تتلقاها، وه
متابعة القراءة
  28 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
28 زيارة
0 تعليقات

الشباب... متظاهر ومرشح وناخب / جواد العطار

يعتبر الشباب القوة القادرة على التغيير والبناء والإعمار ، وهم الشريحة الأهم في المجتمع لأنها قادرة على العمل والتطوير ، لذلك تولي الامم والدول المتقدمة شريحة الشباب اهمية قصوى من اجل خلق جيل واعي قادر على تحمل المسؤولية مستقبلا. فنراها تسعى جاهدة الى استثمار طاقاتهم من خلال توفير فرص العمل والانتاج لهم في مختلف مناحي الحياة وافضل ما يمكن تصوره هو التوجه الجديد بدعوة الشباب لولوج الحياة السياسية والتدريب على المشاركة في صنع القرار وهذا ما نشاهده ب
متابعة القراءة
  38 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
38 زيارة
0 تعليقات

اثار بابل وغياب المنظومة السياحية / اسعد عبدالله عبدعلي

على مدار ثلاث ايام بحثنا انا واصدقائي, عن اي عرض ممكن تقدمه شركة سياحية بغدادية, بشان قيامها برحلات لزيارة اثار بابل, لكن فشلت كل محاولاتنا! فالسياحة التاريخية في العراق ميتة تماما, بسبب غياب الوعي والفكر الاقتصادي الذي يمكن ان يدر اموال كبيرة جدا للبلد, فقط لو يتجه الاهتمام بالجانب السياحي, والعراق ممتلئ بالأماكن السياحية المهملة. لا اعلم لماذا يصيب عقل الحاكم فايروس البلادة عندما يحكمون! فيتحولون الى كائنات غير واعية لا تفهم اين المصلحة؟ الافكا
متابعة القراءة
  46 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
46 زيارة
0 تعليقات

الإنسانية وحقوقها أين نجدها..!!! / د. يحيى دعبوش

 عند البحث عن الإنسانية وحقوقها فإنك تبحث عن سراب، تبحث عن حلم بعيد المنال، تبحث عن قطره ماء في المحيط، هكذا يتجلى لنا المشهد العالمي الحقيقي حول مفهوم حقوق الإنسان بكل معانيها، التي يحيط بها الغموض الدولي والأممي في مضامينها، التي حدد لها مسار واحد لا غير هو المجهول، قد نبالغ هنا لو قلنا أن حقوق الإنسان أصبحت شعار يرفع ولا يرفرف، تستغل ولا تمنح، من هذا المنظور المتوسع فكريا، والمغلق واقعياً، فمفهومها الجوهري يتغنى بها في جميع المحافل الدولي
متابعة القراءة
  93 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
93 زيارة
0 تعليقات

نامي جياع الشعب نامي / عبد الخالق الفلاح

صامتون يراقبون بألم ووحشة ما اَلت اليه الاوضاع المزرية في بلدهم العراق مهد الحضارات الانسانية وان تطلعاتهم الاقتصادية مرتبطة بالتطلعات السياسية رغم ان ليس لهم فيها لا ناقة ولا جمل سوى طلب العزة والكرامة في بلد لا ينقصه من الخيرات شيئ من القيم التي قاتل ويناضل من اجلها الشعب العراقي هي نفسها الحرية والسلام والعدالة لم تتغير في معانيها، وامالهم وتطلعاتهم مازالت معلقة ولم تحقق اهدافهم و السياسيون ماضون بتراشقهم الإتهامات والكلمات المخدرة بمحاربة الف
متابعة القراءة
  44 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
44 زيارة
0 تعليقات

‎الناصرية ام الشعراء والادباء / علي محمد الجيزاني

فيها ولد أبو الأنبياء ‎النبي إبراهيم وبها انطلقت حضارة [ العُبيَد ] وعلى ارضها قامت الحضارة السومرية في ممالك (اور، لجش، اوروك) / وشكلت جزءا ً مهماً من الحضارات (الاكدية، البابلية الآشورية بها تأسست اول مدينة في التأريخ [ اريدو ] كما شكلت بذات الوقت مع مدينة [ نفر ] العنوان الديني للحضارات الرافدينية المتعاقبة. ‎ذكر المؤرخون : ‎انها من اقدم المعابد / مستطيلة الشكل بأرتفاع 45 م / بناها مؤسس سلالة اور الثالثة في عام 2050 ق. م / كانت الدليل
متابعة القراءة
  88 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
88 زيارة
0 تعليقات

رب يوم بكيت فيه.. / علي علي

ما منا أحد ينكر كم كانت صعبة -بل مستحيلة- الإطاحة بنظام صدام لو بقي الأمر على العراقيين وحدهم، وبدا هذا واضحا عقب الانتفاضة الشعبانية عام 1991 يوم صار سقوط النظام قاب قوسين أو أدنى من محافظات العراق جميعها، لولا إسعاف قوى الغرب صدام وفتح الأضواء الخضر له على الاتجاهات الأربعة، مامكنه من اتباع سياسة القمع الدموي التي فتكت بالثائرين ضد النظام آنذاك، والمطالبين بنهاية جثومه على صدور العراقيين، بعد أن انزلق البلد على يده شر منزلق، وضاع كثير من حقوق ا
متابعة القراءة
  43 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
43 زيارة
0 تعليقات

قليلون منا يبدون على حقيقتهم / وليد جاسم القيسي

 - كلمه حق اطلقتها الكاتبه (أجاثا كريستي ) تلك هي عنوان المقاله- وعباره اعلنها الكاتب( جبران خليل جبران) قوله( ليست حقيقة الانسان بما يظهره لك .. بل بما لا يستطيع ان يظهره ).. لذلك اذا أردت ان تعرف حقيقته فلاتصغِ الى ما يقوله بل الى ما لا يقوله).- حديثنا ان الحقيقه كامنه واحده لكنها متعددة بتعدد الرغبات .. وتعدد أقنعة التشكيلات ..قد تختفي أزاء النفسيات ..وبعد حين تكشف عن نفسها انها في متاهات .. رغم أرادة المتصنع المقنع وذلك بالبحث والتحري من
متابعة القراءة
  57 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
57 زيارة
0 تعليقات

شهادات دمج / حسين باجي الغزي

لعقود مضت تصدرت الجامعات العراقية بإنجازها العلمي وعطائها الأدبي، وأدى خريجيها أدوارا هامة تجاوزت حدود بلدهم ومحيطهم الإقليمي. لكن السنوات الأخيرة شهدت تراجع المستوى العلمي لهذه المؤسسات وتحول الكثير منها إلى ما يشبه الأندية والتفاخر بشهادات الدمج الممنوحة من جامعات من دول أخرى تصنف بالجامعات التجارية، واصبحت فضائح هؤلاء الدكتو ماجستريون تتناقل أخبارهم وصورهم مواقع التواصل الاجتماعي.وزيرة العمل والعائلة والشباب في النمسا "كريستين أشباخر" أعلنت اس
متابعة القراءة
  58 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
58 زيارة
0 تعليقات

إلى من يحكمنا / علي علي

لاأظن التشبيه بين حقوق الانسان وحقوق الحيوان فيه مساس لأي منهما لاسيما الأول، لكني اليوم مجبر على الاستشهاد بأناس أعطوا الحيوان قدره، كي تظهر صورة آخرين لم يعطوا الإنسان -وهو نظيرهم في الخلق- حقه، تلك الفروقات تعكس خلفية الشخوص المتبوئين مناصب كان حريا بهم إدراك ماهم عليه من تكليف، لا أن يتهوروا ويخرجوا عن إنسانيتهم تجاه أخيهم الإنسان لمجرد الفرق في المنصب، فكما نقول: (كلنا ولد تسعة). أدرج في مقامي هذا بعضا مما أردت الحديث عنه كما سمعت وقرأت في أ
متابعة القراءة
  67 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
67 زيارة
0 تعليقات

لا تيأس من الحياة، فأنت أقوى مما تتصور/ خيري إبراهيم كورو

الشعور باليأس والإحباط في فترة من فترات حياة الإنسان ليس حالة غريبة أو استثنائية أو هي محصورة في بعض الأشخاص فقط دون غيرهم أو بشريحة معينة من الناس دون غيرها، بل أنني لا أتصور أن هناك شخصا ما لم يعش في فترة من فترات حياته بحالة من اليأس والقنوط. وربما أدى هذا اليأس من الحياة بالبعض إلى الانعزال عن الناس لفترة وحتى كره المحيط الذي ينتمي إليه بل وحتى كره نفسه. ولكنها حالة مؤقتة واغلب الناس يتجاوزونها ويتركونها ورائهم مجرد ذكرى مؤلمة وتجربة قاسية، ي
متابعة القراءة
  64 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
64 زيارة
0 تعليقات

ما لا نعرفه عن جزيرة الواق واق! / د. نضير الخزرجي

من المناهج الدراسية العالقة في الذهن من ايام المرحلة الإبتدائية والثانوية هو درس الجغرافية، ففيه يتنقل التلميذ في أطراف الأرض، فيجوب البلدان ويقطع الفيافي والصحاري ويتسلق التلال والجبال ويعوم في سواحل الدول ويمخر عباب البحار والمحيطات ويتحول من جزيرة صغيرة إلى أخرى أكبر حالما برؤية عروس البحر! إن قرأ التلميذ كتاب الجغرافية المحلى بالصور الملونة حلم بالسفر إلى هذه البلدان والتسكع في شوارعها وأزقتها، وإن استمع إلى مدرس المادة سرح مع السارحين الحالم
متابعة القراءة
  74 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
74 زيارة
0 تعليقات

مؤرخ النجف الأشرف وكاتبها القدير/ عباس عطيه البو غنيم

كثيرة هي الألقاب العلمية التي لها ثقلها في رسم المعالم الثقافية والأدبية وهي تمارس دورها في عملية التدريس بالجامعات والكليات والمعاهد وبما أن الحديث عن مؤرخ النجف الأشرف وأستاذ الأساتذة بشهادة الجميع . حكاية كادح : أبن النجف الأشرف البار وتلميذ سلالة الطيبين من ال محمد (ص)بدأ حياته كادح بمساعدة أبية في محله لبيع التبغ ولقد وفق بين العمل والدراسة المسائية لذا بدأت حياته كادحاً مبدع أغنى المكتبة الثقافية والعلمية من مؤلفات كثيرة متنوعة وبما أن الحد
متابعة القراءة
  69 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
69 زيارة
0 تعليقات

السيد السيستاني بدا ببناء الدولة من الصفر حتى المظاهرات

الدولة العراقية اصبحت على شفى حفرة الهاوية عندما سقط الطاغية ودخلت القوات الامريكية لتحكم العراق بتنصيب بول بريمر والذي اصدر اوامر فككت الدولة العراقية ساعده على ذلك عمليات السلب والنهب والحرق التي تعرضت لها مفاصل الدولة ( وزارات ومؤسسات) مما جعل البلد بلا السلطات الثلاث والحاكم المطلق فيها بريمر . كانت امريكا تسعى ان تجعل العراق وفق الرؤيا الامريكية الا ان السيد علي الحسيني السيستاني هو الرجل الاول الذي بدا بوضع اسسا سليمة لبناء دولة عراقية عصري
متابعة القراءة
  117 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
117 زيارة
0 تعليقات

العين الساهرة بذكراها التاسعة والتسعون

نحتفل بذكرى مرور تسعة وتسعون عاما على تشكيل الشرطة العراقية الموافق في 9/كانون الثاني1922 الذي أصبح تقليدا سنويا، وبالوقت الذي أحيي فيها اخواني رجال الشرطة في هذا اليوم ممن كانوا بالخدمة وخارج الخدمة . بقت الشرطة العراقية وعبر مسيرتها الطويلة التي أمتدت ما يقرب من مائة عام تمثل صمام الامان وخط الدفاع الاول في حفظ حياة وممتلكات المواطن العراقي واليد الامينة التي عملت دوماً علي بسط هيبة الدولة وإنفاذ القانون . استقر هذا اليوم في ضميرنا ووجداننا وأص
متابعة القراءة
  74 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
74 زيارة
0 تعليقات

ما في الأفق بشائر / علي علي

يشكو معظم الناس من الرتابة في يوميات حياتهم، فيبدون سأمهم من نمطية عيشهم الديناميكي، وسلسلة الأعمال والاهتمامات التي عليهم تأديتها على مدار الساعة، وقطعا نحن العراقيون أول هؤلاء الناس، إذ يتفاقم الشعور بالملل عندنا اضعافا مضاعفة، بل إن أغلبنا يتمنى بقاء نمطية حياته على ماهي عليه، خشية انزلاقها الى الأردأ والأسوأ مما لاتحمد عقباه. ولم يتولد هذا الشعور في الفرد لولا احتكاكه المباشر والدائم بالأحداث السيئة المحيطة به، فعلى سبيل المثال مايسمعه في نشر
متابعة القراءة
  79 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
79 زيارة
0 تعليقات

برنامج متكامل لتفعيل الاستثمار / محمد توفيق علاوي

إنَّ تفعيل الاستثمار في العراق يعتمد على توفير الكثير من العناصر ونتناول أدناه أهم 17 عنصر بشكل مختصر يجب توفرها لتحقيق ذلك كما هي أدناه: 1) القضاء على الفساد: هناك تفصيل في هذا المجال يمكن اختصاره باختيار النزيهين من هيئة الاستثمار الحالية وهيئات الاستثمار في المحافظات وجلب آخرين من يتمتعون بالكفاءة والخبرة مع إزاحة كل من عليه مؤشرات فساد وتشكيل (هيئة استثمار مركزية) ويجب تحديد فترة لا تتجاوز الاسبوعين لإصدار إجازات الاستثمار التي قد تستغرق العا
متابعة القراءة
  82 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
82 زيارة
0 تعليقات

كيف تستخدم طاقتك في تحسين مزاجك؟ / هاني حجر

كثيرا من المصادر تعلمك كيف تدير وقتك و لكن أحداً لم يعلمك كيف تدير طاقتك لا المدرسة ولا العمل ولا حتى في مناهج إدارة الأعمال.ولابد لك من أن تعلم بأن إدارة طاقتك له تأثير كبير على جودة حياتك وأن كل ما تتعلمه فيما يتعلق بإدارة الوقت لا يحقق المطلوب.هل تعمل بجد كل يوم؟هل تنفق كل طاقتك على كسب العيش؟هل تشعر أيضا بالاستنزاف في نهاية اليوم؟ إذا كان الأمر كذلك فهذا يعني أن هناك شيئاً خاطئاً يحتاج إلى إصلاح وبالتأكيد فالحل أسهل مما تعتقدفي هذه المقالة نش
متابعة القراءة
  109 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
109 زيارة
0 تعليقات

الحرب .. أكو... ماكو ؟ / محمد علي مزهر شعبان

 تسائل يشغل الناس، بترقب مريب، ودوامة ذهول، هل الظروف مواتية لتفجير الوضع في الساعات القادمه في المنطقه ؟ واين الغرابة، فالقرارات التي تطبخ لسنين تنفذ في لحظات ؟ هكذا اعتادت بلدان الرقي والديمقراطيه، ان تنفذ مشاريع الحرب . فسكنة البيت الابيض والبنتاغون والكونكرس في حالة من الفوضى، يثيرها رجل يريد التمسك بحبائل السلطة والبقاء على دستها بكل الوسائل المتاحة او المختلقه . فلم تبق الا ذريعة الحرب، لتبقيه في السلطة، بعد ان فشل في كل الدعاوي والنقو
متابعة القراءة
  94 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
94 زيارة
0 تعليقات

إعمار البلاد والعباد بين الصلاح والفساد / د. نضير الخزرجي

ما يميز الثابت عن المتحرك، أن الأول كنقطة مركز الدائرة متساوية القطر، ومن أي جهة نظرنا إليها فهي واحدة لأن الثابت يبقى ثابتا ما لم يتحرك، وأما المتحرك داخل الدائرة، فإن مستوى النظر إليه حينئذ يختلف لاختلاف القطر، وهكذا الأمر بين المرء العامل والآخر القاعد حليس الدار أو مجلسه، فلا يمكن للمرء ان يدرك ما يصدر عن الجالس ولكنه بالتأكيد يلمس حركات العامل، ومن هنا جاء تفضيل العامل على الخامل، وتفضيل المجاهد على القاعد، وتفضيل الباسط يديه بالبذل والإنفاق
متابعة القراءة
  85 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
85 زيارة
0 تعليقات

ذاكرة/ جيل 1990- 1992 المظلوم / اسعد عبدالله عبدعلي

في اليوم الثاني اب لعام 1990 قام بصدام بخطوة متهورة وغبية, تسببت بالويلات للعراق والعراقيين, حيث قام بغزو دولة الكويت في فعل صدم كل العالم, وكانت التناقضات تلازم نظام العفالقة في تبرير فعلتهم, فمرة يبررون جريمتهم بان الكويت رفعت اسعار النفط وسرقت نفط الرميلة لذلك غزوها! ومرة يبررون فعلتهم لان الكويت جزء من البصرة, ومرة ثالثة لان ثوار كويتيين طلبوا نجدت العفالقة فهبوا لمساعدتهم, هذا التهور الصدامي تسبب بتدمير العراق بحرب ام الهزائم, ثم جاءت القرار
متابعة القراءة
  93 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
93 زيارة
0 تعليقات

صلاة على السواتر.. والشايب أول الحاضرين / مديحة الربيعي

الشايب رد للساتر.. رد ياملح الكاع.. هكذا كان يردد رجل كبير السن ودموعه تنهمر على خديه وهو يقف بين الجموع ويتطلع بأحدى صور مهندس النصر الشايب الذي ترك خلفه ارث وأثر كبيرين في القلوب والعقول الي تدرك معنى الكرامة الشايب الذي يقف فيالخطوط الأمامية أثناء المعاركيقبل أيادي أبناؤه المقاتلينويمسح التراب عن وجوههم يشد من ازرهم يتفقد الجرحى وعوائل الشهداء يضع الخطط ويتابع بنفسه تحرير الأراضي ويتطلع بفارغ الصبر لأحدى الحسنين نصر أو شهادة ابو مهدي الذي أذاق
متابعة القراءة
  96 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
96 زيارة
0 تعليقات

العراق ليس البقرة الحلوب / رحيم الخالدي

 تطورت اليابان بعد تخليها عن السلاح، إثر خسارتها الحرب، وإتجهت صوب التكنولوجيا السلمية وأصبحت من الدول المتطورة، ولحقتها الصين والتي ستكون القطب المالي والإقتصادي العالمي، سيما التجارة والنقل متعدد الأنواع والأشكال، تساندها التقنية المتطورة ورخص العمالة، وهي اليوم في معركة مستديمة مع قطب الهيمنة وإبراز العضلات أمريكا.. طريق الحرير الذي أصبح الشغل الشاغل للمواطن العراقي المحب لبلدهُ أن يتطور، ويتمنى خروجه من حالة الحروب، التي تفنن النظام البا
متابعة القراءة
  94 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
94 زيارة
0 تعليقات

الخونة الحركى / معمر حبار

أوّلا: مقدمة عرض الكتاب: 1.اشتريت الكتاب وقرأته في حينه وبتاريخ: الخميس 28 رجب 1440 هـ الموافق لـ 4 أفريل 2019 في حينه. وعصر البارحة حدّثني صديقنا Rachid Sekkai العامل بإذاعة BBC النّاطقة باللّغة العربية يطلب منّي معلومات حول الخونة الحركى قصد إعداد دكتوراه. 2.تحدّثنا عبر المحمول لمدّة 1ساعة و20 دقيقة. وطلب منّي أن أجمع له مادار بيننا من حديث، فاخترت على الفور أن أعرض الكتاب وأزوّده بما ذكرته له كلّما تطلب المقام ذلك، فكانت هذه الأسطر: 3.Fatima B
متابعة القراءة
  87 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
87 زيارة
0 تعليقات

حتى يكون العام الجديد منطلقا للتغيير / الدكتور إبراهيم أبراش

 نهاية عام وبداية عام جديد تشكل فرصة للكيانات السياسية والمؤسسات والإدارات العامة في جميع المجتمعات المتحضرة وعلى كافة المستويات لمراجعة حساباتها واستشراف آفاق المستقبل ووضع خطط تبنى على استخلاص الدروس والعبر من إنجازات واخفاقات العام المنصرم، أما في عالمنا العربي فهكذا مناسبات تقتصر على إقامة المهرجانات للتغني بأمجاد وبطولات الماضي والتهليل والتصفيق للقيادات وشكرها على (منجزاتها التاريخية). نهاية سنة 2020 وبداية عام 2021 له خصوصية لأن سنة 2
متابعة القراءة
  87 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
87 زيارة
0 تعليقات

متسولي الحسنات المكلكعة / عمر عبدالله حسين

كم من الاهداف سجلتها و كنت تظن أنها سليمة و اتضح في نهاية الأمر أنها تسلل ، كذلك هناك أفعال تقوم بها و تظن أنها حسنات و هي في واقع الأمر أفعال مزيفة مثل تلك عشرات الرسائل التي تصل إليَّ بعد احتساء فنجان قهوتي مضمونها لقد اختارك الله من وسط مليارات البشر لأنه أراد لك الخير أراد أن يسعدك في الدارين فقط أرسل هذه الرسالة إلي عشرة أشخاص و ستشعر بمفعولها السحري خلال أيام ، شخص ما أرسلها الى عشرة أشخاص فتبدلت حياته بعد أن كان فقيرا أصبح من أثرياء القوم
متابعة القراءة
  86 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
86 زيارة
0 تعليقات

الشهادة لمن يستحقها وسام وهوية / عبد الخالق الفلاح

اغلى ما يقدمه الانسان هو روحه في سبيل الوطن والعقيدة وحين ينذر الإنسان نفسه في أي موقع كان لخدمة وطنه ومن فيه.. وحين تسمو في نفسه معاني البذل والعطاء فيقدم بكل شجاعة وبطولة على ترجمة ما تربى عليه وتعلمه تجتمع كل ذلك في نفس واحدة ،ونلاحظ ان الامم تهتم بالشهداء وتتعاطف معهم دون غيرهم ، وهذه من عظمة عطائهم و ما قدموا لتلك الشعوب لأنهم جادوا بأنفسهم ، فكان لهم الأثر الواضح من خلال الجوانب المعنوية والابتعاد عن الماديات ، فبدمائهم رسموا طريق الحرية وا
متابعة القراءة
  88 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
88 زيارة
0 تعليقات

الى أن أذهب اليكِ / أسماء محمد مصطفى

( الى روح ابنتي الباسلة ، المُلهمة ، الفنانة سماء الأمير في عالمها الأجمل من عالمنا )   تعالي اليّ خصلة شمس من وراء غيمات الشوق .. فقد تساقط من رأسي عشبٌ كثير .. ولم يعد في حقل العقل سوىفزاعة تحمي سنابل الذكريات من مناقير النسيان . ثمة صندوق ذكرى زرعته قربها.. فتحته للمدى الماطر ، كي تتصاعد صورك منه شموساً .. فإن صادفك حصان قوس قزح ، امتطيه وتعالي ، حيث ستكون الفراشات في استقبالك ، فأنا هنا أقيم حفل ولادتك السماويةوسطأناشيد الحقول وأصوات الم
متابعة القراءة
  86 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
86 زيارة
0 تعليقات

صحفيونا الشباب.. يصارعون الحياة.. برغيف خبز / هادي حسن عليوي

 ـ الصحفيون الشباب هم إحدى الشرائح الاجتماعية الواعية والمثقفة.. التي لها دورها وثقلها الاجتماعي.. فهم طاقة مهمة للمساهمة في ضخ المعلومات للمواطن في كل مجالات الحياة.. إضافة لدورهم التوعوي والتثقيفي والإعلامي.. وفي كشف سلبيات الدولة والمجتمع.. إيماناً منهم بضرورة أن يأخذوا مساحة كافية في العمل الصحفي والإعلامي والمعلوماتي.. والمساهمة في بناء البلد من خلال جهدهم الصحفي والإعلامي المنظم.. وإيجاد الحلول الناجعة لإنقاذ وضع البلد.ـ يشكل الصحفيون
متابعة القراءة
  94 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
94 زيارة
0 تعليقات

موسوعة ال قسام تستحق التعظيم / عباس عطيه البو غنيم

لعل الكثير ممن سبقني في كتابة سطور عن موسوعة اعلإم وعلماء النجف الأشرف والتي تفرد بها الكاتب القدير الأستاذ رشيد قسام لتكن محفز ومشجع للأجيال بعد أن نشر المؤلف كتابه الاول عن الموسوعة الذي ضمت الكثير من رواد المعرفة وما الألفه من كتب ذات نفع لمجتمعنا المعطاء . نشاطات بعين الاعتبار: لم تنحصر هذه النشاطات بمكتبة الصغيرة لكنها كبيرة النفع والفائدة التي ضمت مؤلفاته ومؤلفات محبيه ليستقصي اعلإم مدينتي التي سطرت أروع معاني الكلم الصادق وبما أن الحديث عن
متابعة القراءة
  122 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
122 زيارة
0 تعليقات

نداء إنسانى عاجل للرئيس السيسى بالعفو عن المواطن سامى النهري

 نداء إنسانى عاجل للرئيس السيسى بالعفو عن المواطن سامى النهري مريض الكانسر.أنا المواطنة حنان زكريا أناشد حضرتك يا سيادة الرئيس كإنسان رحيم وليس كرئيس فقط.يُقال يا فندم إن الرحمة فوق العدل ..!! يا سيادة الرئيس لدىّ نداء إنسانى عاجل يخُص المواطن سامى النهري وهو أحد أعضاء حزب الكرامة،تم القبض عليه فى 25/12/2019هذا المواطن " مريض كانسر " تم القبض عليه منذ عام فى مرحلة تلقِّيه العلاج الكيماوى .وحتى الآن عائلته تجهل سبب القبض عليه ..!! يا سيادة ال
متابعة القراءة
  406 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
406 زيارة
0 تعليقات

تطوان تدخل سَنَة الأحزان / مصطفى منيغ

تطوان صفعها قرار السلطات الاسبانية القاضي بحرمانها الدخول لإحياء الرَّحم مع شقيقتها "سبتة" ، كهدية رأس السنة الجديدة الموجهة لرئيس الحكومة "العثماني" ، الذي لا تنقصه الضغوط الملفوف بها أصبح ، بعد التوقيع مع الأطراف الإسرائيليةوالأمريكية اتفاقية التطبيع الرسمي مع إسرائيل ، لدرجة أدخلت المسؤول التنفيذي السامي ، لمعترك تأجيل انعقاد الدورة الاستثنائية لمجلس حزبه الوطني ، تفاديا لأية اصطدامات مؤثرة لحد ما ،آتية في الطريق ، قد تلزم بحدوث تغييرات لمواقف
متابعة القراءة
  103 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
103 زيارة
0 تعليقات

ستقع ألكارثة! / عزيز حميد الخزرجي

أخوتي الأعزاء ؛ خصوصاً الذين تساءَلوا عن أشياء بيّنـاها: إلى كلّ عراقي شريف لم تدنس لقمته بآلمال الحرام إن وجد: سلام عليكم أولاً .. و أما بعد ثانياً .. و بإختصــار مفيد ثالثـاً: - هل تعلمون بأنّ العراق فقد إئتمانه المالي و للأبد بسبب ألسياسات الجاهليّة الطائشة لرؤوساء الحكومة و الجمهورية و البرلمان و القضاء !؟ تلك السياسة التي نبّهنا عنها إمام الكون الأمام عليّ(ع) قبل 1400 سنة, لكن و بسبب الدّين ألمؤدلج الذي سيطر على عقول المتصدين المتحاصصين لأمو
متابعة القراءة
  117 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
117 زيارة
0 تعليقات

كالعيس في البيداء / علي علي

وأشد ما لاقيت من ألم الجوى قرب الحبيب وما إليه وصول كالعيس في البيداء يقتلها الظما والماء فوق ظهورها محمول كيف يعيش أبناء العراق الجديد، بعد أن زهق حاكمو العراق الـ )عتيگ(؟ هل هم يرفلون بحياة حضارية مرفهة، لما هم عليه اليوم من استقلالية ونظام انتخابي وحكام (منهم وبيهم)؟ هل خرجوا من عنق الزجاجة؟ أم هم ينزلقون إلى قعرها قسرا يوما بعد يوم! هي أسئلة تدور في أذهان سكان العالم في الدول المبتلاة بحكام يقولون عنهم ظلمة، او اقتصاد يطلقون عليه مترديا، او ب
متابعة القراءة
  103 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
103 زيارة
0 تعليقات

تحرير التراث / حكمت البخاتي

ان أول مبادرات الفكر الاصولي بشقيه العلمانوي والاسلاموي يحيل أزمتنا الى التراث فالعلمانوي يجد عوامل التخلف وعدم القدرة على دخول العالم / الحديث بسبب متبنيات أو تبني التراث المستمرة في عالمنا الاسلامي ويجد الاسلاموي عوامل الهزيمة والخسارة التي اصابت ذاتنا ومنعتنا من بناء عالمنا الخاص بنا الذي سيغدو من وجهة نظره هو البديل لعالم اليوم انه يجد عوامل ذلك في تخلينا عن التراث وعدم اصطحاب متبنيات هذا التراث في أزمة بناء وجودنا الخاص بنا في عالم من التحدي
متابعة القراءة
  114 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
114 زيارة
0 تعليقات

أحمد النيروز – البصير / د. حامد تركي هيكل

 بين الشارع العام الذي يربط البصرة ببغداد مرورا بالعمارة والكوت من جهة الغرب، وبين شط العرب من جهة الشرق، يمتد شريط عميق من غابات النخيل الكثيفة، تتخللها الأنهار، وتوشّي وسطها تماما القرى الصغيرة الوادعة. يبدأ هذا الشريط من القرنة و ينتهي عند حافة البحر المالح في الفاو. خضابو واحد من تلك الأنهار، بل هو أهمها. لماذا هو أهمها؟ سأقول لكم، ببساطة لأنه نهري الذي عرفته، ولم أعرف غيره. ربما لأنه في هذه البقعة من العالم يوجد ما لا يتوفر في غيرها. هي
متابعة القراءة
  144 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
144 زيارة
0 تعليقات

وحيدًا كنجمة شجرة الميلاد / حنين أحمد الموسوي

 تعترك الأشهر واللحظات والأغنيات على عتبة اللحظات الأخيرة من كل عام,فهناك من نودعه وهناك من نذكره بإلحاح مهما تهافتت معانيه و تطاول نأيه عن محبيه,تصدر من أجسادنا دعوة له كي يكون شاهدًا على غربة اللحظات و يضيئ ببصمته العابرة أماكن الفراغ الذي ما عاد يتسع لآخر,هنا تحتك الأجفان لتغزل لنا نسيج من الدموع تنكثه آهات الغياب,فبداية عام تعني فقدان أشخاص رحلوا ولم يكونوا أوفى من الصور التي تجمعنا بهم فهي باقية على حالها ,ولكم تكون الجمادات أكثر وفاء م
متابعة القراءة
  150 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
150 زيارة
0 تعليقات

عناوين لتأريخ كونيّ / عزيز حميد الخزرجي

بسم الله الرحمن الرحيم حين رأيت البعض من الذين حكموا و بعد ما أكملوا الأشواط الأخيرة لخرابهم بشكل, وإستقروا في قصورهم و جنانهم في الشرق و الغرب – ليعشوا مع المال الحرام الذي سرقوه حتى يأتي يوم الحساب الأكبر للأقتصاص لحقّنا و حقّ الفقراء و الأطفال و المجاهدين؛ ليبدؤؤوا الآن بكتابة المقالات و تواريخ بطولاتهم المزعومة .. و هي في الحقيقة تُعبّر عن فسادهم, لان جميع ما فعلوه لم يُخلّف لنا أي أثر مدنيّ أو حضاري سوى الدّمار و الخراب و الهدم و القتل و الذ
متابعة القراءة
  118 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
118 زيارة
0 تعليقات

احد اهم الاساليب لتعطيل العقل وايهامه بالخرافات / جسار صالح المفتي

قيل في أدبيات كثيرة وكتب وأبحاث مثل عربات الآلهة لإريك فان دينكين وكتب ونظريات لزكريا سيتشين، أن الأرض شهدت حضارات متقدمة في أزمان غابرة وعاش فيها عرقاً متطوراً ومتقدماً من الناحية العلمية والتكنولوجية لا أحد يعرف أصله، لذلك افترض البعض أنه قدم من الفضاء الخارجي ومكث إلى جانب شعوب بدائية أقرب إلى الحيوانات منها إلى الإنسان الحالي الذي نعرفه. ويعتقد أن هذا العرق المتطور هو الذي كان وراء هيكيليات وأبنية وصرح وآثار مازالت شاخصة إلى يومنا هذا، وتمثل
متابعة القراءة
  113 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
113 زيارة
0 تعليقات

وقفة مع عيد الاب !!/ راضي المترفي

رغم أن مناسبة ( عيد الاب ) ليس قديمة وأنها إحدى ثمار ثورة المعلوماتية إلا أنني كلما حاولت الكتابة عن الاب فيها أشعر بالإحباط ونكوص القلم وتوقفه كبغل حرون ومرد ذلك يعود إلى أمرين يصعب التحرك بينهما الاول منهما عطاء الاب اللامحدود والثاني تقصير الأبناء الممتد على مساحة حياة الاب .. الاب الذي رأى في الابن حلما واملا وحقيقة تجسدت ماشية على الأرض أمام عينيه فخاف عليه من الأذى مهما كان بسيطا وسعى بكل ما لديه من أجل توفير الامان له والصحة والماكل والتعل
متابعة القراءة
  107 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
107 زيارة
0 تعليقات

بيان يعكس ثقافة دعاة اليوم: / عزيز حميد الخزرجي

أشار ألسّيد ألعبادي إلى النية لعقد ميثاق شرف يُلزم "القوى السياسية والمجتمعية الفاعلة بحفظ قيم العراق وأخلاقيات و ثقافة مجتمعه، ثم حفظ الوحدة والنظام و المصالح العامة، بما فيها محاربة الفساد والانحراف و الفوضى والتبعية للأجنبي والسلاح والجماعات المنفلتة، ومحاسبة المتجاوزين على الدّم و العرض و الحرمة و السيادة العراقية". من أولى و أهمّ ألملاحظات؛ هي أنه لا أحد .. لا هو ولا أيّ عراقي آخر يعلم ماذا عنى بـ (الشرف)(1) و أتحداه و المدّعين لو عرفوا معنى
متابعة القراءة
  141 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
141 زيارة
0 تعليقات

التغيير أسلوب حياة / هاني حجر

أصبحت الشعوب العربية والشعب المصري خصوصا في حاجة إلى نسخة ويندوز جديدة لان النسخة القديمة لم تعد تعمل بكفاءة واصابها العطب وسبب هذا العطب هو أسلوب الحياة اليومية التي نعيشها والنمط الواحد الروتين الممل الذي نحياه فنحن جميعا يجمعنا شكل واحد فقط من أشكال الحياة ونترك باقي الأشكال الأخرى برغم ان الله تعالى خلقنا مختلفين في كل شيء وفي تغير مستمر إذا نظرنا إلى أنفسنا بعناية وهذا النمط الواحد يجعلنا نصاب بالتوتر الشديد والعنف والعصبية ونجد وجوه الناس ف
متابعة القراءة
  165 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
165 زيارة
0 تعليقات

و (إضربوهن فإن أطعنكم فلا...) / عزيز حميد الخزرجي

أنا معك يا أختاه(1) فيما عَنيتي بنقدك لسلوك الرّجال و ما جاء في القرآن الكريم بخصوص (ضرب المرأة) و إعتباره حقاً شرعيّاً في أجواء العراق المحترقة بسبب الجهل .. و فيما يفعله "ألرَّجل" أعني "الذّكورة" لا "الرّجولة" ألممتلئة بآلعواطف و التواضع و المحبة التي تنضح من وجوده بحيث لا تبدّله المرأة ألقرينة بألف ألف رجل حتى لو كان يملك أموال و علوم الدّنيا .. لكن .. تفسير كلمة و (إضربوهنّ): تحتمل في اللغة العربية الواسعة بل الأوسع من كل لغات العالم على الأط
متابعة القراءة
  141 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
141 زيارة
0 تعليقات

بالطباشير... ظاهرة الطلاق المتعجل / اسعد عبدالله عبدعلي

حنين... لم تكمل عامها الخامس عشر حتى زوجها ابيها لابن عمها , مازالت صغيرة ومعها كل احلام العمر, لكن بعد شهرين طلاقها ابن عمها! والسبب اختلاف حول العشاء, فتحول الشجار العائلي على العشاء الى اعلان طلاق, فالزوج لا يعي معنى الزواج والمسؤوليات, والزوجة مجرد فتاة مراهقة لا تملك خبرات الحياة, قد جنى على البنت بطلاقها, فتحولت الى بنت مطلقة وهي بعمر 15 عاما, مع ان القانون لا يجيز اجراء عقد الزواج الرسمي الا بعد اكمال الزوج والزوجة 18 عاما. ولم يمض شهران ا
متابعة القراءة
  125 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
125 زيارة
0 تعليقات

اتألم وانا اجوب طرقات بغداد / نبيل محمد سمارة

اتألم وانا اجوب طرقات بغداد وشوارعها , وارى هذا الخراب المادي والروحي والذي يتمثل بخراب الابنية وكل البنى التحتية والفوقية , وليس ثمةيد تمتد لاعادة الروح الى تلك الهياكل وهي تتكئ على فراغاقرب الى الموت ! فأين الايادي التي تمتد لتعيد الروح ونبض الحياة اليها . فهل كتب على هذا البلد الامن ان يظل موجوعا كما لو انه خلق من اجل نهاية لا قيامة بعدها ام ان ثمة اهمالا هو بلا شك غير مقصود لكنه التقصير الذي ينخر في الجسد ؟ والا كيف تصرف ملايين الدولارات على
متابعة القراءة
  140 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
140 زيارة
0 تعليقات

سطور بلا موعد / الصحفي احمد نزار

١- مصائب قوم عند قوم فوائد بلا لف ودوران الصين أستغلت أزمة كورونا لتوسيع صادراتها حيث إستحوذت على النصيب الأكبر من مبيعات الكمامات في السوق العالمي وحصدت أكثر من ٤٠ مليار دولار واردات التنين الصيني الذي يحميك ويحميني وأيضا أستغل الفاشلون وباء كورونا للعبور من مرحلة دراسية إلى أخرى محققين نجاح كوروني بفضل التعليم الإلكتروني وكل ذلك على حساب المجتهدين .٢- إنتشر في مواقع التواصل الإجتماعي فديو يوثق فصل جديد من فصول إنهيار التعليم في العراق بعدما أصب
متابعة القراءة
  197 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
197 زيارة
0 تعليقات

سلامتك..فوفو ..متى يتوب الناهبون / حسين باجي الغزي

فجأة أختفى القوام الممشوق ..وتحول الجسد الافعواني الى ثوب مسجى على فراش المرض ..فوفو أطاحت بها يد القدر ووصلت الى اخر مطاف الهز والوز ..كتبت بحرقة والم أنها تعرضت لوعكة صحية شديدة وطارئة، مؤكدة أنها مريضة جدا و"بتموت"، وطلبت من جمهورها الدعاء لها..لاشماته فالسيدة فيفي وان امتهنت الدوران بين كؤوس الراح وأحياء الليالي الملاح ..فهي لم تسرق ولم تخون بلدها ..ولم تنتصر لطائفة او لحزب او تؤسس لمفاهيم سياسية قذرة تنتهك الانسان وتحطم كل ماهو جميل .لاغرابة
متابعة القراءة
  161 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
161 زيارة
0 تعليقات

يوما ما.... / الكاتبة سناء حسين زغير

الكاتبة سناء حسين زغير   سقط نصف العراق بيد داعش القوات الأمنية انهارت بجميع صنوفها بسبب فساد القادة والتسليح الضعيف تقدم داعش وحقق نكسة للعراق كبيرة وصل الى أسوار بغداد وكربلاء والنجف كان الكل مصدوم وخائف مما سيحدث وهذا السرطان كانهدفه الأول هو إبادة (الشيعة) على طريقة سبايكر ... كان الامريكان وكل الدول العربية والغربية تشاهد هذا الأمر بفرح وسرور وكأنه يوم فتح مكة حينها . فانبرت عصبة من المؤمنين الصادقين لقتالهم جاءوا من كل مكان طلاب ومهندس
متابعة القراءة
  171 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
171 زيارة
0 تعليقات

الطغاة من فصيلة دم واحدة !! / راضي المترفي

 في الماضي كان اهل الأرياف وخصوصا مربي الأغنام يجمعون السمن الحيواني ( الدهن الحر ) في أوعية جلدية ( ظروف ) لعدم سهولة الوصول إلى المدينة ومراكز التجمعات البشرية بشكل يومي أو أسبوعي فتتجمع لديهم كميات كبيرة وعلى هذا الأساس يقوم التجار بزيارة القرى والأرياف أو إرسال مندوبين عنهم لشراء هذه الكميات الكبيرة ومن ثم طرحها في الأسواق وحسب حاجة كل سوق لهذه المادة خصوصا لم يكن وقتها السمن النباتي موجود ليغطي الحاجة كما هو الان ومعلوم أن التاجر لايشتر
متابعة القراءة
  202 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
202 زيارة
0 تعليقات

بالطباشير.... حديث السحر والخرافة / اسعد عبدالله عبدعلي

ايام الحصار الصعبة مرت ثقيلة على اهل العراق, وفي تلك الايام وبالتحديد في منتصف التسعينات شاع استخدام السحر, بدعم خفي من السلطة التي تسعى لترسيخ الجهل والخرافة في المجتمع, حيث منعت ملاحقة السحارين كما كان سابقا وتركت لهم حرية ممارسة الدجل, ومن بعض كبار الكهنة وبدعم من عزت الدوري حيث فتحوا باب تعلم السحر باعتباره علم روحاني وليس سحرا, فظهرت "التكيات" السرية لتعليم السحر, بذريعة ان ما يمارسه ليس ساحراً بل علم روحاني, فاصبح له طلاب واساتذة ومدارس, وا
متابعة القراءة
  150 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
150 زيارة
0 تعليقات

كورونا والآثار النفسية والسلوكية على الأفراد والمجتمع / فواد الكنجي

فوجئ العالم – على حين غره – بانتشار وباء (كورونا) ليصاب في أيام معدودات ألاف الأشخاص بما عجزت المستشفيات استيعاب أعدادهم؛ ناهيك عن الذين توفوا نتيجة أصابتهم بهذا الفيروس القاتل؛ الذي اخذ ينتشر بسرعة نحو كل دول العالم، وفي ظل هذه الانتشار السريع لفيروس أعلن وعلى الفور بإجراءات وقائية قاسية من الإغلاق العام.. وحضر التجوال وعدم الخروج إلا للضرورة؛ لتشل منظومة الحياة على كوكبنا؛ بعد إن تم تعطيل شؤون الناس؛ لتتغير مسار حياتهم الطبيعية؛ لتظهر بهذه الإج
متابعة القراءة
  165 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
165 زيارة
0 تعليقات

ندين اغلاق قناة NRT و العنف ضد الإعلاميين / رحمن غريب

7 كانون الاول 2020، السليمانية: يدين مركز ميترو قرار اغلاق NRT ، و كل أنواع العنف والاعتداء ومنع الصحفيين والمؤسسات الاعلامية من أداء واجبها، وندعوا حكومة أقليم كوردستان، الى الحفاظ على سلامة الصحفيين وحياتهم، وعدم وضع العراقيل امام العمل الصحفي.ففي خلال الاربع أيام الماضية، شهد مركز مدينة السليمانية وبعض الاقضية والنواحي التابعة لمحافظة السليمانية، قيام القوات الأمنية بأستخدام القوة المفرطة ضد الصحفيين والمتظاهرين، كما قامت تلك القوات الامنية بم
متابعة القراءة
  177 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
177 زيارة
0 تعليقات

‏(عاطف عباس) إنسان غير كُلّ الناس / أحمد الغرباوى

إنّه الصديق الراحل (عاطف عباس).. إنسان غير كُلّ النّاسِ.. مُتميزًا ومتفرّدًا بما حَباه الله.. وفى أشدّ لحظات المرض (هو) نفس المخلوق النّادر وأكثر.. صالح السَّريرة..عَذْب فى صبره.. وراضيًّامُبْتسمًا بمُرّ البلاء؛ وبِكُلّ ماتأتى به الأقدار.. جميلُ الصّفح... كريمُ العفو والصفح؛ حتى يستحى منه المَكْر واللؤم.. لايفسر ولايُبدى رأيًا إلا بالخَيْر.. ولايرى فى النّاس ـ كُلّ الناس ـ إلا خيرًا... وفى ظلّه؛ يسترُ برودة ورعشة حضورك بألف ألف ودّ ودفء وعشرات ال
متابعة القراءة
  190 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
190 زيارة
0 تعليقات

رب باردة من طراز حديث / أحمد الحربي جواد

هدف الاغتيال: العالم الإيراني النووي محسن فخري زاده ، الذي يحمل 3 جوازات سفر دولية وواحد من أهم العقول العلمية الأيرانية، من مواليد قم( 1958)، حاصل على شهادة الدكتوراه في الهندسة النووية، وشغل منصب نائب وزير الدفاع الأيراني ويحمل رتبة عميد في الحرس الثوري الأيراني و يعتبر عراب تطوير البرنامج النووي الإيراني والصواريخ البالستية كما جاء في وصف التقرير الأممي الصادر عن الوكالة الدولية للطاقة الذرية عام( 2011) بأن زاده شخصية محورية في العمل الإيراني
متابعة القراءة
  165 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
165 زيارة
0 تعليقات

مُواصفات ألمسؤول ألعادل / عزيز حميد مجيد

أقدّم لكم .. خلاصة جلسة من جلسات المنتدى الفكري بكندا/تورنتو كما وصلنا, حيث تمّ مناقشة و بحث ألمبادئ الكونية العلويّة في السياسة و الحكم و مواصفات ألمسؤول المطلوب و المرشح للأنتخابات, مع مشاهدة فيدو يكشف جانباً من الفساد المالي و الإداري و نذالة الرؤوساء الفاسدين من الأحزاب الجاهلية التي حكمت بلادنا بإسم الإسلام والوطن و الدّعوة؛ فجعلوه رهيناً و لعبة بيد الأستكبار العالمي, و نأمل من الأخوة الواعيين المخلصين تكرار مثل هذه الجلسات في منتدياتهم لتعم
متابعة القراءة
  207 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
207 زيارة
0 تعليقات

صاحب العمامة واختلاف الأزمنة / راضي المترفي

رغم أن العمامة ارث قديم وكان العرب يرون فيها ( تيجان العرب ) ويقرون : ( ان شيء فيه العقل والنظر والسمع حقي بالصون ) بل ذهبوا أبعد من ذلك حتى اعتبرها أحدهم عنوان ودلالة تعريف تدل على صاحبها : ( انا ابن جلا وطلاع الثنايا .. متى أضع العمامة تعرفوني ) وكان لكل قوم أو طبقة من الناس عمامة فمنهم من جعل لها ذؤابة ومنهم من جعل لونها اسود مع العلم ان اغلب العمائم بيضاء وفي بغداد كانت عمامة أهلها( جراويه ) وفي الارياف كانت توضع فوق ( اليشماغ ) وبمرور الزمن
متابعة القراءة
  161 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
161 زيارة
0 تعليقات

الحضور المقدس وكورونا - التأويل والنجاة / حكمت البخاتي

لم يكن وباء كورونا الحدث الأول القابل للتأويل فكل الأحداث التي تبدأ في حركتها خارج إرادة الانسان تخضع الى التأويل أو تكون قابليتها للتأويل أكبر وأخصب من الأحداث والوقائع التي تجري بحضور الانسان أو بسببه ، وكونها خارج مديات الفعل الانساني فانها تنتمي الى اللاحضور الانساني او بلغة الأديان فانها تسكن بأسبابها في عالم الغيب وانتماءها خارج الشهود ، من هنا يكون التأويل في فهمها والتعامل التأويلي عاملا أوليا وفاعلا بل في ذلك الغياب للفعل الانساني أو الل
متابعة القراءة
  192 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
192 زيارة
0 تعليقات

احلام المستضعفين .. عامر حلو انموذجا / راضي المترفي

يروي الجاحظ في البيان والتبيين ان ثروان القيسي المعروف بهنبقة كانت له ابل ضعاف وأخرى سمان فكان يعتني بالسمان ويهمل الضعاف وعندما يسأله الآخرون عن السبب يقول : ( اسمن ما سمنه الله واضعف ما أضعفه الله ) ورغم أن منطقه هذا منطق اخرق أعرج إلا أن كل من حكمنا امن به وورثه عنه وسار عليه فينا مع اختلاف تسميات الابل السمان.. الأثرياء. النبلاء . الأغنياء. الملاك . البرجوازية . الإقطاع. الشيوخ . رجال الدين . واحتفظت النوق الضعيفة باسم واحد على مر الدهور وتعد
متابعة القراءة
  174 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
174 زيارة
0 تعليقات

لماذا الفساد ثقافة؟ / عزيز حميد الخزرجي

أشرنا للأسباب المركزية سابقا بكونها بإختصار ثلاثة؛ الدّين؛ التعليم؛ الإعلام, و طبيعة البشريّة أساساً أنهم يحملون ذاتياً 33 صفة مشينة أقلها (ظلوما جهولاً) كما وصفهم الباري تعالى خالقهم و مهندسهم, لهذا إن لم تتحقق آلآدمية بعد الأنسانية فيهم فأنهم يفسدون لا محال .. و من يسعى عملياً لوصول الآدمية خصوصا الآن؛ بل من يعرف معناها و أبعادها الفلسفية!؟ لقد سخّر البعث جميع الوسائل الأعلامية لتكون أبواقها لنشر عظمة و عطاء و ثقافة صدام وأتباعه .. و بآلتالي تر
متابعة القراءة
  186 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
186 زيارة
0 تعليقات

هلوسة المتلازمة داون / عبير حامد صليبي

متلازمة داون اضطراب ورثي يسببه الانقسام غير الطبيعي في الخلايا مما يؤدي إلى زيادة النسخ الكلي أو الجزئي في الكروموسوم 21. وتسبب هذه المادة الوراثية الزائدة تغيرات النمو والملامح الجسدية التي تتسم بها متلازمة داون..تتفاوت متلازمة داون في حدتها بين المصابين بها، مما يتسبب في إعاقة ذهنية وتأخرًا في النمو مدى الحياة. إنها أشهر اضطراب كروموسومات وراثي وتسبب إعاقات التعلم لدى الأطفال. كما أنها كثيرًا ما تسبب حالات شذوذ طبية أخرى، ومنها اضطرابات القلب و
متابعة القراءة
  190 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
190 زيارة
0 تعليقات

الفيليون وزنبقة الامل في يقضتهم / عبد الخالق الفلاح

الكورد الفيليون احد مكونات الشعب العراقي ويمتد سكنهم في مناطق شرق دجلة بمدنه المختلفة مثل خانقين ، مندلي ، جلولاء، زرباطية، بدرة، جصان، الكوت، على الغربي، وشيخ سعد. وانتقل الكثير منهم الى العاصمة بغداد والى البصرة والعمارة والحلة والناصرية وبقية المدن العراقية ويعيشون مع اخوانهم في مدن كوردستان العزيزة . لم يغيبوا عن الـسـاحـة الـسيـاسيـة منـذ تاسيس الدولـة العراقـية ، و كـانوا يعـملون ضمـن الحركات والاحزاب بـكل اطيـافهـا من الوطنية واليـسـاريـة
متابعة القراءة
  211 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
211 زيارة
0 تعليقات

العالم الافتراضي / فاروق عبدالوهاب العجاج

هو الذي نعيشه اليوم هو العالم المليء بالطموحات والامال التي ننشدها هي اضغاث احلام غدت وسيلة لترتوي بها انفسنا . حتى لا تموت في مهب النسيان وغدر الزمان ومن ضعف الحال وقلة الحيلة وصعوبة الاحوال- عالم تنسجه خيالاتنا وتصوراتنا وافكارنا العطشى بحب الرقي والغور في مسالك الحياة الجديدة بالعلوم والمعرفة والحضارة الرشيدة من العيش الكريم بالامن والاستقرار والحرية والاستقلال والتحرر من كل قيود الظلم والاستكبار ..عالم سنده حب الذات والمؤمن بالطموح لنيل الحقو
متابعة القراءة
  194 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
194 زيارة
0 تعليقات

من يطفيء الحرائق !!! / مازن صاحب

في وقت تصدر بيانات الادانة والتنديد لاتفه الأسباب ما دامت تتفق مع ميول تيجان الرؤوس في جاهلية عراقية متجددة في القرن الحادي والعشرين صمت الابواق وجفت الصحف لكي ترفض هيجان السلاح المنفلت في حملة انتخابية مبكرة ..مرة في قصف للسفارة الامريكية انتهت الى مقتل طفلة وجرحى واخرى في احداث الناصرية وثالثة في سقوط صاروخ على مصفى في منطقة الصينية قرب بيجي ..حتى في الحرب الاهلية الصومالية لم ينفلت عقال العنف مثلما هو اليوم من اجل مسميات وتقاليد ابسط ما توصف ا
متابعة القراءة
  177 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
177 زيارة
0 تعليقات

مفاجئة الصدمة / محمد حسن الساعدي

تتحدث التقارير الواردة من واشنطن أن ترامب بدأ تحركات وصفت بالجنونية لتوجيه ضربة ضد إيران، والبعض الآخر نحو سوريا وهناك من يتحدث عن فوضى خلاقة ستكون داخلياً في الولايات المتحدة الأمريكية أو ممارسة عمليات الاغتيال فيها،ويبدو ومن خلال الأخبار أن الخلافات بدأت مع البنتاغون حيث اعتبر الرئيس ترامب أن تأخير الانسحاب من الشرق الأوسط خسرّه الكثير من الأصوات في الانتخابات التي أجريت مؤخراً في أمريكا، ولكن الشيء المفاجئ أن زيارة بومبيو للمنطقة ليس هدفها الت
متابعة القراءة
  182 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
182 زيارة
0 تعليقات

الديك.. والكلب.. والأغنام.. والراعي.. والمهمة الإستباقية..!!

بين فترة وأخرى يرفدنا الزميل العزيز مهدي صالح دهيوش السلماني (سلمه الله وأعلى شأنه ودام ظله الوارف علينا) ، بقصصه الممتلئة حكما وفضائل من واقعنا العراقي والعربي الجميل، كلها دلالات وعبر ودروس يمكن ان تكون (خارطة طريق) لمن يريد أن يستفيد من تلك الدروس وتلك العبر، حيث يقوم الديك في هذه القصة بمهام الوكالة الاستخبارية في مهمتها الاستباقية في ردع وصد الهجوم المباغت على الأغنام ، قبل ان تبلغ الذئاب هدفها في افتراس الأغنام، حيث كان كلب الراعي نائما ليل
متابعة القراءة
  172 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
172 زيارة
0 تعليقات

اليوم العالمى للقضاء على العنف ضد المرأة / دكتورة سعاد ياسين

قبل أيام مر علينا اليوم العالمي للقضاء على العنف ضد المرأة الذي يصادف 25 نوفمبر من كل عام، ولقد باتت مسألة مناهضة العنف ضد المرأة من القضايا الهامة التى تعنى المجتمعات بشكل عام ، وتحتاج إلى مزيد من الجهود على المستوى الوطني والدولى بإعتبارها جزء هام من المجتمع وشريك أساسي فى التنمية، إذ يعد مبدأ مناهضة العنف ضد المرأة من المبادىء السامية التى رمى إليها عهد التنظيم الدولى الراهن، وحرصت الأمم المتحضرة على تكريس هذا المبدأ ضمن الاتفاقيات والمعاهدات
متابعة القراءة
  203 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
203 زيارة
0 تعليقات

البنت التي طارت / إنعام كجه جي

ومن محاسن المكوث في البيوت، التزاماً بأوامر الحكومة، أن تتفرج على أفلام كثيرة فاتتك في وقتها. ومنها «عائلة بيلييه». فيلم فرنسي عمره ست سنوات، مصنوع بميزانية صغيرة، لا يضاهي فراقيع هوليوود إلا ببراعة أداء ممثليه. وباستثناء البنت المراهقة بطلة الفيلم، فإن بقية الممثلين لا يملكون كثيراً من وسامة نجوم السينما. بشر بسطاء عاديون صامتون ومنكفئون على ذواتهم، مثل الذين يصادفهم المرء في عيادة طبيب الأسنان. لكن الفيلم يستحوذ عليك، ويملأ عينيك بالدموع في مشا
متابعة القراءة
  176 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
176 زيارة
0 تعليقات

رغم تضحية اغلى مايملك لكن هناك من لايقدر الثمن / عبير حامد صليبي

غسلت شوارع ساحة التحرير من دماء كانت زكيه ومازال اصواتهم تصرخ نريد وطن ..فاين الوطن الذي طالب به اكرم منا جميعا اين انين الثكالا من هذه المجريات..هناك تحت نصب الحرية كان يجلس مع اصدقائه وعيونه تتعمل بغد افضل بتعيين يكون ثمره شهادته التي علقها بغرفته التي تخلوا من غرفة اخشاب تجمعه مع من عشقها ..كان حلمه ان يعود من العمل ويستقبله اطفاله ويعطي مايسد حاجة لامه التي ترمي خلفه كأس الماء حين يذهب يقدم اوراقة لمعامله قبول على وظيفة ..لم يكن يطمع بالكثير
متابعة القراءة
  173 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
173 زيارة
0 تعليقات

الدم العراقي… وثقافة الحقد القبلي / يوسف السعيدي

اوباش تنظيم القاعده وما يسمى (دولة العراق الاسلاميه)ومن لف لفهم من مزابل التاريخ وذباب القمامه ..هؤلاء السفهاء الذين ضاقت بهم كهوف (تورابورا)الافغانيه ونبذتهم شعوب الارض وكل مدننا العراقيه الحره في ارض الرافدين …هؤلاء الحثالات المشبوهه المنبوذه المطروده من كل الخرائط الجغرافيه ومن كل عقد التاريخ الانساني ..وكل له رقمه بين طوابير البهائم التكفيريه التي تتسلى باخبار هزائمها المنكره..ويتبعهم حثالات بقايا البعث المقبور والعفالقه المجرمون الذين ارتدوا
متابعة القراءة
  172 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
172 زيارة
0 تعليقات

واقع حال البشر / د.صالح العطوان الحيالي

ناس تحت التراب وتزورنا في المنام ناس فوق التراب وما تسلم علينا ولا ترد السلام ناس تسكن قصور وتضيق بها الحياة. ناس تسكن اكواخ ويشرح الله صدرها قد تكون ابيض ويستحلك السواد وقد تكون اسود ويشع منك النور وقد يكون لك أخوة وتعيش وحيد وقد تكون وحيد ويحيط بك أخوة وقد ترى اقاربك وأصدقاء المصلحة يطعنونك من ظهرك وقد ترى ممن تحسبهم اعداءك ينقذون حياتك وقد ترى غرباء يكونون عون وسند لك وقد ترى اخ لا يسأل عن أخيه وقد ترى ابن عم لا يسأل عن ابن عمه وقد ترى الجفاء
متابعة القراءة
  169 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
169 زيارة
0 تعليقات

صادق رواندوزي وقاموس لدعم سُبل التأخي التعايش السلمي / دلير ابراهيم

صدر مؤخرا قاموس صادق للكاتب ((صادق جوهر راوندوزي))، نتاج لــ ٣٠ عاما من الابداع والمثابرة، حيث يعتبره الكاتب ((مشروعا تعليمياً ومصدراً هاما، لترسيخ التأخي والتعايش السلمي بين العرب والكورد)). ويعتبر القاموس مصدراً هاماً للطلبة والمترجمين والأدباء والباحثين والراغبين في تعلّم اللغتين الكورديّة والعربيّة؛ من تأليف صادق رواندزي، وتنقيح الاديب الكبير جلال زنكابادي، والطباعة بإشراف مؤسسة دار روائع الكتب، والإشراف الفني من قبل خبير الطباعة سوران تاودر–
متابعة القراءة
  169 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
169 زيارة
0 تعليقات

خدمات خمسة نجوم.. صورية / رحمن علي الفياض

تابعنا ومن على مواقع التواصل الاجتماعي وصلات المديح البراقة، وبجميع ألوان الطيف الشمسي للمسؤلين وبعض الرموز السياسية، التي يغدقها بعض المتلونين والمنافقين على هؤلاء الذين ساقهم القدر الأسود علينا. المدهش ان المنافق والمنافق له قد عاش الدور وصدق ذالك الثناء والمديح الذي يكال له.. وكأنه عاد للتو من معركة ذات الصوراي او فتح القسطنيطنية، وتناسى ان تلك الانجازات عبارة عن صور فيسبوكيه ستزول بعد يومين من صفحته الشخصية. منظر يشعرنا بالغثيان ونحن نشاهد اع
متابعة القراءة
  141 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
141 زيارة
0 تعليقات

ماذا يوفر للشعب والحكومة قانون المعلوماتية ؟/ راضي المترفي

 لو تكرم مجلس النواب وأقر مشكورا قانون الجرائم المعلوماتية ونشر في جريدة الوقائع العراقية وأصبح ساري المفعول فإنه سيوفر للحكومة وللشعب الكثير الكثير واول ما يوفر للحكومة المبالغ الطائلة من جراء الغرامات التي تفرض على كل من يتطاول ويقول : ( بنت الشيخ مو خوش بنيه ) أو يذكر السيد والشيخ بسوء أو يتهم مسؤول بالفساد كما يضمن تعليم الشعب على ديمقراطية السكوت وسماع كلام المسؤول من دون التفكير بالرد عليه أو الاعتراض على تصرفات السلطة وبحساب عرب الحكو
متابعة القراءة
  152 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
152 زيارة
0 تعليقات

الغرق من وحي الفساد / عبد الخالق الفلاح

يعتبر الفساد الافة التي تنخرالمجتمعات وتهدم كل مرافق الحياة والكرامة الانسانية، إذ يعاني العراق منه منذ عقود ومن مشكلة الفساد ومع إستفحال هذه الظاهر و تغلغلها في مختلف المجالات مهما كان انتشارها أضحت القضية التي تؤرق المجتمع بكل مكونته على حد سواء، وبسبب الفساد دفع الشعب الى الانتفاض ضده والذي مس أغلب مؤسسات الدولة وتتسم الازمات الحالية التي تغرق جميع جغرافية العراق والتي تأخذ بعدا اسـتراتيجيا اتفق على تسميتها بالأزمات الاستراتيجية والتي تمثل خطر
متابعة القراءة
  156 زيارة
  0 تعليقات
156 زيارة
0 تعليقات

قانون مكافحة جرائم المعلومات كتم للحريات و انتهاك لمبادىء الديمقراطية

يعرب مركز رفضه الشديد لمشروع قانون مكافحة جرائم المعلومات الالكترونية بصيغته الحالية، الذي تم قراءته الاولى في البرلمان العراقي، في انتظار القراءة الثانية ومن ثم اقراره بعد اجراء بعد التغييرات الشكلية عليه. يرى مركز ميترو ان تلك التعديلات لم تغير شيئاً في جوهر القانون بأعتباره من اسوء القوانين التي تكتم حرية الرأي والتعبير، والتي تتناقض مع الكثير من مواد الدستور العراقي، ومنها المادة 38 ومواد اخرى ، أضافة الى تقاطعه وتناقضه مع المواثيق والاعراف ا
متابعة القراءة
  159 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
159 زيارة
0 تعليقات

معركة المخدرات ! / زيد الحلي

خبران لافتان للنظر ، لم يسلط عليهما الاعلام الضوء بما يستحقان .. الخبر الاول ، جرت احداثه في الاسبوع الماضي ، حيث اوضح مصدر مسؤول ان " أبطال فرقة الرد السريع بإسناد أبطال طيران الجيش نفذا إنزالاً بالضفادع البشرية في عمق الأهوار الشرقية لمحافظة ميسان (هور أم النعاج) ورافق الإنزال تحرك قوة بالزوارق على أهداف يستخدمها المهربون وتجار المخدرات ، وتم ضبط 100 كيلوغرام من المخدرات بعملية إنزال جوي مدعومة بتحرك بري بمحافظة ميسان "والخبر الثاني ، تمت وقائع
متابعة القراءة
  166 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
166 زيارة
0 تعليقات

جريمة قانون جرائم المعلوماتية / عبد الحميد الصائح

 لايجيدُ العربُ وضعَ قانونٍ للنشر في البلدان العربية . ليست هذه شتيمةً أو تجاوزاً عاماً، بل هي نتيجة دراسة أجريتها ضمن رسالة جامعية درستُ فيها معظمَ قوانين النشر في الدول العربية،والمواثيق التي أصدرتها الجامعة العربية بهذا الشأن وكانت بمثابة نَسْخٍ لفقراتٍ وردتْ في تلك القوانين.لا أريد هنا استعراض المقدمات الإنشائية المعتادة أو الدوافعِ والمبرراتِ المتشابهة التي تصدّرت تلك اللوائح، بل يمكنني تشبيهها بنموذج من ازدواجية التفسير الدائرة بين الف
متابعة القراءة
  147 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
147 زيارة
0 تعليقات

رسائل الأقلام الحمراء..!!! / يحيى دعبوش

 (بماذا يصحح الأكاديمي عندما لا يجد قيمة القلم الأحمر) رسالة تلقيتها من أحد الأكاديميين، رسالة تُعبر عن الحال الذي وصل إليه الأكاديمي المُقلب "برسول العلم" بعد توقف صرف راتبه الذي هو مصدر عيشه الوحيد، الذي كُشف معها كل عيوبه الاقتصادية، بما كان يتمتع به، من أساسيات العيش الضرورية، يتمتع بها رسول العلم الأكاديمي.إذا ما عدنا بالذاكرة قليلاً للوراء للأيام الخوالي التي كان يعيشها الأكاديمي، والذي يصنف على إنه منجم من مناجم العلم، وثروة علمية يجب
متابعة القراءة
  156 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
156 زيارة
0 تعليقات

شعيط ومعيط وسوط المعلوماتية / راضي المترفي

 في العراق تعودنا ان نخلط في قضية تصغير الأسماء بين التحبب والتحقير بالرغم من معرفتنا ان ( علاوي ) تصغير دلع وتحبب و ( عليوي) تصغير غير تحبب لكننا في التعامل مع رجال السلطة ذهبنا أبعد من ذلك بكثير جدا مع ان السلوك هو واحد اما تحبب أو تحقير ففي المدح كان نوري ( الباشا ) رغم انه في غير زمن الباشويه وناجي ( فقيه الدستور ) وفي الذم والمدح معا كان توفيق السويدي ( مختار الكريمات ) وكان صالح جبر في المدح ( ريحانها ) والتحقير ( قيطانها ) وكان عبد ال
متابعة القراءة
  162 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
162 زيارة
0 تعليقات

عودة الى الوراء / ثامر الحجامي

نعيش هذه الايام ذكرى وفاة مرجع الشيعة العظميم السيد محسن الحكيم قدس سره، وكلنا يعرف موقفه من شركاء الوطن الأخوة الكورد، فقد كان هو حجر الاساس في العلاقة بين الشيعة والكورد طيلة ٦٠ سنة الماضية، بالإضافة للمظلومية المشتركة من النظام السابق بينهما. بعد عام 2003 وبداية عهد جديد شهد تقاسم السلطة بين المكونات الثلاثة، كانت كفتا الميزان التي حفظت تلك العلاقة هما الراحلين السيد عبد العزيز الحكيم والرئيس جلال طالباني تغمدهما الباري برحمته، فكانت العلاقة ق
متابعة القراءة
  160 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
160 زيارة
0 تعليقات

أحد أكبر جرائم البعث.. قصة (فاطمة) / عزيز حميد الخزرجي

انها بنت شابة جميلة كردية فيلية من مدينة الحلة تزوجت شاب جميل كردي فيلي من نفس المدينة كانت تتمناه أن يكون زوجا لها فتحققت امنيتها . لم يمضي على زواجهما الا ما يقرب العام حتى ارسل عليهما جهاز الأمن ليذهبا الى مركز الشرطة, وقال لهم نصف ساعة و تعودون (هذه الجملة كانت تتكرر يومياً على أبواب العراقيين الشرفاء من قبل رجال الامن الفاسدين) ، وفي المركز قال لهما الضابط هل تعلمون حكم من يكون في حزب الدعوة الإسلامية؟ فتعجبنا من هذا السؤال! قلت له لا نعرف ش
متابعة القراءة
  172 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
172 زيارة
0 تعليقات

إستنفار الجهود كما هو معهود / الصحفي أحمد نـزار

المواطن على حق والأعذار مرفوضة مع بداية فصل الشتاء وقدوم موسم الامطار كثيراَ ما نسمع كلمة إستنفار الجهود ولكن بعد فوات الأوان ، الأمس بين لنا المطر كما يبين في كل عام عجز تام عن المواجهة والإكتفاء بالنظر والإنتظار عسى ولعل أن يتوقف هطوله ليهبوا للتصريف بعد خراب مالطا ، أثناء تجوالي في بعض شوارع العاصمة التي من المفروض فيها شبكة لتصريف المياه شعرت كأنني في شوارع البندقية تلك المدينة الإيطالية الساحرة التي تطفو على مياه جميلة عذبه تسر الناظرين ليس
متابعة القراءة
  203 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
203 زيارة
0 تعليقات

الفساد السَمَكي .!! / رائد عمر

ازاء وجرّاء النموّ المفرط وتكاثر الفساد المتضخّم بطرقٍ يصعب حسابها هندسياً وبالرياضيات وسواهما , فأمست زواياً اخرى من الفساد الذي ساد , وليست كأنها أمر تقليدي او جرى التأقلم والتكيّف معها , وإنّما لم يعد ايّ التفاتٍ اليها او عليها , قياساً الى حجمها ومساحتها على الأقل .! من الملاحظ ومنذ سنواتٍ والى غاية الآن , أنّ " السوبرماركتات " والمحلات او المحال الكبرى والصغرى تمتلئ بكمياتٍ من شرائح سمك " الفيليه " المجمّدة بالإضافة الى اسماكٍ بحريةٍ مجمّدةٍ
متابعة القراءة
  200 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
200 زيارة
0 تعليقات

سيل جارف / عبير مدين

موضوع اليوم عن مشاكل المرأة وهل آتت القوانين ثمارها وتمكنت من حل مشاكل المرأة ام زادت الأمر تعقيدا ؟ من وجهة نظري أن القوانين أنصفت المرأة على الورق لكن زادت من مشاكل المجتمع وزادت نسبة الطلاق و الخلافات الزوجية علينا أن نبدأ بحل المشكلة من الجذور .. من التنشئة داخل الأسرة ومن المدرسة حيث أن دور المدرسة لا يقل أهمية عن دور الأسرة فالمدرسة منشأة تحت عنوان التربية و التعليم كيف يمكن أن ننشأ جيل يدرك موطن الداء ويستخدم الدواء المناسب لعلاجه ؟ إن تسل
متابعة القراءة
  165 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
165 زيارة
0 تعليقات

حديث علي نار هادئة / محمد سعد عبد اللطيف

أخشي ما اخشاه أن يأتي اليوم الذي تصبح فية الخيانة وجهة نظر .في الماضي كانت تمارس علينا سياسات التجهيل ألان نمارس علي انفسنا تصديق كل الخداع الاعلامي . والنتيجة واحدة في مذكرات (شيمون بيريز ) ماذا قال عن مناحم بيجين . بعد زيارة السادات للقدس قال بيجين رئيس الوزراء الاسرائيلي . اننا جعلنا العرب ييأسون من الضغط علينا بواسطة اﻷمم المتحدة ثم جعلناهم ييأسون من الأتحاد السوفيتي . والآن يجب أن نجعلهم ييأسون من أنفسهم وعندما يتم ذلك سوف يدركون انة ليست أم
متابعة القراءة
  190 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
190 زيارة
0 تعليقات

هل انتم مستعدون لجولة الخلاص؟ / عباس عطيه البو غنيم

كواليس السياسة في عراقنا الجريح كثيرة ولن تقف في مكان ,فهي لاهثة خلف اجندات داخلية وخارجية ولكل واحد منها عنوان تقبع خلفه المحاصصة والمماصصة ومن يريد الخلاص منهم عليه تقديم الادلة وكيفية تنفيذها ,ومن يستعد لجولة الخلاص عليه أن يوقد سراج الامل والتصدي لهم . من يريد قطع اذرع الاخطبوط من يريد قطع أذرع الإخطبوط الايراني فهو متوهم ولن يكون هناك إخطبوط سوى الالت الاستعمار والأستحمار هي أمريكا وليس غيرها ,ومن يريد اخراج آيران عليه اولاً خروج المستعمر وح
متابعة القراءة
  201 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
201 زيارة
0 تعليقات

انحيازي إلى الفقراء / وليد الطائي

الانحياز إلى الفقراء والمساكين يشعرك باللذة والسعادة الدائمة والطمأنينة والراحة النفسية، يشعرك بالواجب الاخلاقي والوطني والديني والاجتماعي ، الانحياز إلى الفقراء دائما يشعرك أنك تتقرب إلى الله ،حتى وإن لم تحقق امنياتهم وحوائجهم ، المهم ان تشعر أنك أديت واجبك الذي يرضي الرب ، حتى وإن اغلق المسؤول بابه أمامك ولم يستجب لنداء الفقراء ومتطلباتهم ورغم أنني في بعض الأحيان اشعر بالحزن إذا لم يتحقق مطلب لفقير يستنجد بي ، منحني الله القدرة على ممارسة الكتا
متابعة القراءة
  185 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
185 زيارة
0 تعليقات

هاني حجرآثار العصر الرقمي على الصحافة التقليدية / هاني حجر

في عام ١٩٨٩ تغير كل شيءباختراع الإنترنت ونشأ ما يسمى بالإعلام الرقمي فأصبح لدي القراء القدرة على التفاعل مع مصدر الخبر وأصبحت تقارير الاخبار أقصر وتحتاج لمزيد من الإثارة لجذب الانتباه وأصبح أكثر من نصف البالغين يحصلون على أخبارهم من وسائل التواصل الاجتماعي والمواقع والمدونات وهذا كان له تأثير كبير على الصحافة التقليدية ومن هذه الآثار ماهو سلبي وأخر إيجابي وسوف نتطرق لبعض هذه الآثار بنوعيه حتى نلقى بعض الضوء على هذه المسألة وحتى نتجنب ما هو سلبي م
متابعة القراءة
  335 زيارة
  1 تعليق
دليل الكلمات:
آخر تعليق على هذه المدونة
زائر — هيثم محمد
اعجبني الموضوع كثيرا شكرا
السبت، 21 تشرين2 2020 09:45
335 زيارة
1 تعليق

حديثٌ اربيلي – عراقي .! / رائد عمر

على الرغم منْ عُمق الخلافات وتجذّرها بين اربيل وبغداد , ولا يصحّ القول بينَ " بغداد والإقليم " حيثُ في اقليم كردستان – العراق احزاب كرديةٌ متضادة مع اربيل التي تمثّل معقل " الحزب الديمقراطي الكردستاني " ولا نقول البرزاني , بالإضافةِ الى وجود احزابٍ كرديةٍ اخرى " علمانية واسلامية " , وخصوصاً " الإتحاد الوطني الكردستاني " الذي معقله في محافظة السليمانية والمدن المحيطة بها , كما ايضا لايصّح القول بتاتاً بوجود خلافاتٍ فعليةٍ بين الشعب الكردي وعموم ال
متابعة القراءة
  199 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
199 زيارة
0 تعليقات

ذكريات من والدي ج5 والأخير / حيدر محمد الوائلي

تتعلم من الابتسامة وسط مبررات الهم والغم الكثيرة أن السعادة في الرضا وفي صفاء النفس. هذه اشياء تتعلمها بالممارسة والنظر لا بالكلام وصياغة الجمل. اعتادت الناس نشر حكم ومقولات لمشاهير حيث ارتبط الإيمان بها لارتباطها بالمشاهير وحسب. قمت بتجربة شخصية عندما كنت في نهاية العشرينات من عمري (على اساس هسة شيبت) وقد اسررت لِـ(علاء) بما اروم فعله وهو أن صغت من بنات أفكاري جملة إدعيت أن فيها حكمة ونسبتها لأبي العلاء المعري. ولأن (علاء) جالس جنبي فأول من جاء
متابعة القراءة
  201 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
201 زيارة
0 تعليقات

اللحاق بالشمس / سهى بطرس قوجا

يأخذنا التفكير بعمق الأمور والأسباب علنْا نصل إلى مكنون النتيجة أو السبب الذي دفعها بهذا الاتجاه المعاكس والمغاير لها ولكن مثلما بدأنا هكذا انتهينا ولم ينتابنا غير الحيرة والضياع والسقوط في دوامة كل ما هو غامض! لا نعرف ..... هل هو القدر أم هو عدم تقدير وتقييم لما لكل ما في الحياة ؟ أم هي لعبة لم يعرف الإنسان إتقانها ولم يدرك قوانينها؟! محيرة هي الحياة والإنسان محتار فيها وهو الآخر محير! منظر غروب الشمس ساحر يعكس ببريقه على وجه الماء ويجعلها تتلون
متابعة القراءة
  215 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
215 زيارة
0 تعليقات

صَدَّقَ عَلَيْهِمْ إِبْلِيسُ ظَنَّهُ / حيدر حسين سويري

عند بداية أزمة الرواتب، قلنا بصريح العبارة: أن هذه الازمة ستطيح بأحد الطرفين (البرلمان أو الحكومة)، وأن الإطاحة بأحد الطرفين سيتسبب بكارثة مهولة، من شانها نقل العراق الى مواقع متقدمة بين الدول او قيام حرب أهلية، لا يُعرف لها نهاية أو باي صورة ستكون (كفانا الله شرها). ثم بدأت المشاجرة ورمي الكرة كُلاً في سلة الآخر، فالحكومة تقول: لا بُدَّ من إقرار قانون الاقتراض واللجوء إلى الورقة البيضاء، بالمقابل يصرح البرلمانيون بأن قانون الاقتراض سيزيد أعباء ا
متابعة القراءة
  206 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
206 زيارة
0 تعليقات

بعد سلسلة التهديدات يذبحون الفضيلة / د. ماجد اسد

منذ ولدت الكلمه الحره كانت لنا سيفاً به نقاتل ومعزوفة الثائرين وبعد ان خبى بريق البغاة في ظل منابر الاحرار وصرير أقلامهم الذي بات يقض مضاجعهم حين تصدت جريدة الكلمه الحره لوقاحتهم وصلفهم وكشفت زيفهم وسرقاتهم وعمالتهم انبرت هذه الفئه الضاله المجرمه تهدد وتتوعد احرار العراق وما دروا ان رئيس التحرير الدكتور ماجد اسد ونائبه الدكتور عادل الجبوري ألفوا هذا الفعل الجبان فما خافوا وما جفلوا ومنذ خمسة عقود من الزمان الى الان وهم يواصلون العطاء الوطني الثر
متابعة القراءة
  187 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
187 زيارة
0 تعليقات

الأستثمار ليس أستعمار لعلكم تفهمون / حيدر الصراف

لم تكتف الأحزاب الدينية الحاكمة بتسليم مقدرات و قدرات الشعب العراقي و ثرواته لصالح ( ايران ) و حكومة الولي الفقيه و تعمد تخريب الصناعة و اهمال الزراعة و عدم الأهتمام بالثروات النفطية و مشتقاتها و هدر الغاز حرقآ دون الأستفادة منه في توليد الطاقة الكهربائية و بالتالي الأعتماد الكلي على الأستيراد من ( الجمهورية الأسلامية ) التي باتت تزود العراق في عهد حكم هذه الأحزاب بالكهرباء و المنتوجات الصناعية و الزراعية و الغاز و المشتقات النفطية حتى اصبح لدى ا
متابعة القراءة
  272 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
272 زيارة
0 تعليقات

الخدمة القهرية-هلوسة في زمن الأفلاس !؟ / عبدالجبارنوري

تحاول قوى عراقية أعادة طرح قانون التجنيد الألزامي المعطل منذ الأحتلال الأمريكي البغيض عام 2003 والتصويت عليه في البرلمان وسط رفض قوى في البرلمان لا يستهان بها كماً ونوعاً لها تأثير على مركز القرار السياسي ، والذي أرى أن هناك عقبة كأداء كارثية خفية على الكثير " أن بعض الأحزاب التي سيطرت على مصادر القرار السياسي في الحكومات المتعاقبة بعد الأحتلال تغلغلت في المؤسسة العسكرية والذي أحال تلك المؤسسة إلى تعدد الولاءات الحزبية والمذهبية والأثنية والمناطق
متابعة القراءة
  212 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
212 زيارة
0 تعليقات

ذكريات من والدي ج4 / حيدر محمد الوائلي

كتمان السر فضيلة وكتمانه لحماية غيرك اكثر فضلاً. كان أبناء احدٌ من جيراننا يخرجون كل عام في يوم الشهيد لينالوا ملصق وردة الشهيد في الأصطفاف الصباحي للمدرسة تكريماً لشهداء الحرب مع ايران بعد نهايتها. إعتدت ان أراهم ثلاثتهم بصفوفهم المختلفة يفعلون ذلك أيام الدراسة الأبتدائية فعرفت أن أباهم كان قد أُستشهِد في الجبهة. بعد سقوط نظام صدام أخبرني أبي: (أتعرف بيت جيراننا فلاناً، كان قد اعدمه نظام صدام لأنتقاده له في الثمانينيات ونشرنا قصة انه استشهد بالح
متابعة القراءة
  280 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
280 زيارة
0 تعليقات

السلطة العراقية الرابعة الفاسدة !/ درباس إبراهيم

يُصنف الإعلام على أنه السلطة الرابعة في الدولة بعد السلطات التنفيذية والتشريعية والقضائية، وذلك لما له من أهمية وتأثير كبيرين على المجتمع والدولة. فهو يراقب السلطات الأخرى بحرية كاملة. وبإمكانه أن يتحكم في الرأي العام، ويوجه بوصلته نحو الإتجاه الذي يريده. ويلعب دورا مهما في توعية وتنوير وتحفيز المجتمع. وفي هذا الصدد يقول الداعية الأميركي مالكوم إكس: إن "وسائل الإعلام هي الكيان الأقوى على وجه الأرض. لديها القدرة على جعل الأبرياء مذنبين وجعل المذنب
متابعة القراءة
  206 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
206 زيارة
0 تعليقات

ومن العتوه ما يتشابه /

أحيانا نسمع كلمة المعتوه وهو الشخص الغير الطبيعي على مستوى التصرف والإدراك. وهي آفَةٌ تُوجب خللاً في العقل، فيصيرُ صاحبها مُخْتَلَطَ الكلام، فيُشبهُ بعض كلامه كلام العقلاء، وبعضهُ كلام المجانين، فاسد التدبير. وكلمة معتوه سرعان مايتبادر في ذهننا شخص غير طبيعي أو في وضع عقلي غير سليم، فمعنى هذه الكلمة توارثنها بهذه الصورة، فأصبحت كلمة معتوه كوصف يطلق على أي شخص ناقص عقليا أو جنونه يأتي ويذهب بشكل غير محدد، لكن مع الوقت الحالي أصبحت كلمة معتوه تستعم
متابعة القراءة
  206 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
206 زيارة
0 تعليقات

نظام المحاصصة والعبث في منظومة التعليم العالي والبحث العلمي في العراق

البحث العلمي ضرورة ملحة لنظام الحكم ومؤسساته ووزاراته وكل أجهزة المجتمع ومؤسساته ومنظماته, حيث لا يمكن التخطيط واستقراء المستقبل بدون بحث علمي, ولا يمكن أيضا بدونه القيام بعمليات التنفيذ والمتابعة والتطوير وحل المشكلات الطارئة؛ والبحث العلمي أيضا شرطا أساسيا على المستوى الفردي, حيث يحتاج الفرد من اجل حياة موفقة أن يفكر في كل خطواته وتحركاته من إقدام وإحجام, وان يجمع لها البيانات اللازمة ويحسب الخسارة والربح المترتب على ذلك وتأثيره المستقبلي؛ كما
متابعة القراءة
  275 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
275 زيارة
0 تعليقات

العراقي والأزمة / راضي المترفي

 تركيبة العراقي انه يعيش الأزمة ويتفاعل معها إلى أبعد الحدود حتى ترهقه لكن من دون أن يبحث عن سببها أو من يقف خلفها ولم يعش يوما أزمة مهما كان نوعها سواء كانت عاطفية أو دينية أو معاشية وهو يعرف من صنعها ووقف خلفها ونماها حتى تفاقمت وعلى مر تاريخ العراق . كان العراقي يخرج من أزمة خاصة إلى عامة وبالعكس ليعيشها بجدارة وتطحنه رحاها من دون معرفة صانعها اللهم عدا الشماعات الجاهزة التي صنعها اعلام السلطة واستعارها منه المجتمع احيانا مثل .. امريكا .
متابعة القراءة
  207 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
207 زيارة
0 تعليقات

كورونا تربك مؤوسسات التربية والتعليم / فواد الكنجي

الصدمة المجتمعية التي خلفتها جائحة (كورونا) أجبرت كل مؤوسسات العالم إلى اتخاذ سلسلة من إجراءات فورية وطارئة وغير متوقعة بعد انهيار المؤوسسات الاجتماعية.. والسياسية.. والاقتصادية.. وبشكل سريع ودراماتيكي عجزت المؤوسسات الصحة.. والتربية.. والتعليم.. والأسرة.. من مواجهة هذه الظروف الطارئة التي صدمت المجتمعات البشرية بها؛ وبهذا الواقع المستجد الذي داهم الحياة – على حين غره – وكأن العالم يعيش تحت وطأة حرب كونية شامله لما خلفه انتشار الوباء القاتل لـ(كو
متابعة القراءة
  282 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
282 زيارة
0 تعليقات

مخاض وطن / اسعد عبدالله عبدعلي

كانت الساعة متأخرة من تلك الليلة المشؤمة, اتذكر جيداً انها كانت ليلة السبت, حيث ادخل الوطن لصالة العمليات بشكل عاجل, بعد تدهر حالته وانتظار ولادة شيء ما, حتى كان الكثيرون يحسبوه مرض الموت! كانت الطبيبة برتبة عسكرية, وقد قررت ان الولادة تحتاج لعملية قيصرية مستعجلة وخطيرة, لكن الادوات الطبية لإنجاز العملية غير متوفرة في صالة العمليات! بسبب لصوص الوطن, لذلك تم تعليق الوطن بحبل محلي الصنع كي يتم شق بطنه, وربط فمه بلاصق مكتوباً عليه ( صنع في بريطانيا)
متابعة القراءة
  205 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
205 زيارة
0 تعليقات

نداء بعودة " شاويش الحارة " فى شوارع مصر/ حنان زكريا

 يدور هذا السؤال فى أذهان الكثيرين من المواطنين إذا لم يكُن جميعهم فى ظل ظاهرة مافيا " عصابات " خطف الأطفال والكِبار وتُجار الأعضاء البشرية،هذه الظاهرة المخيفة التى أصبحت تُرعب الجميع. أين إختفت صفارة شاويش الحارة التى كانت تُشعِر المواطن بالأمن والأمان...!!؟ خرج ولم يعد جملة مرعبة ومؤلمة ..!! فى الأونة الأخيرة أصبح موضوع خطف الأطفال والكِبار ظاهرة تجتاح مواقع التواصل الإجتماعى بشكل غير مسبوق ، كما أن أغلبية المواطنين يشعرون بحالة من الغضب ا
متابعة القراءة
  362 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
362 زيارة
0 تعليقات

الحواسم.. حقائق الفرهود في العراق العام 2003 / هادي حسن عليوي

ـ تؤكد كل الحقائق إن أحداث النهب والسلب في العراق تزامنت مع دخول قوات الاحتلال الأمريكي للعراق .. فقد بدأت أولى عمليات النهب في البصرة باحتلال القوات الأمريكية والبريطانية لها.. ثم امتدت هذه الأعمال إلى بغداد فكركوك.. لتشمل غالبية المحافظات العراقية.. بمستويات مختلفة.ـ إن أولى واجبات القوات الأمريكية باعتبارها قوة محتلة وفق القانون الدولي: هي:ـ حماية الأملاك العامة والخاصة.. وتوفير الأمن والسلامة والصحة للأهليين المدنيين.. لكن القوات الأمريكية وا
متابعة القراءة
  276 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
276 زيارة
0 تعليقات

كرنفال تشريني يتيم .. / موسى الاحمد

 من أسباب اندلاع احتجاجات تشرين 2019 التي خلّفت مئات الضحايا والمصابين في صفوف المتظاهرين والقوات الأمنية ، هو اتهام الحكومة السابقة بالفساد وتسترها على المجرمين القتلة وعدم تقديمهم إلى العدالة لكي ينالوا جزاءهم العادل .. اليوم وبعد مرور عام كامل على اندلاع تلك المواجهات الدموية ، وستة أشهر على تولي رئيس جهاز المخابرات مهام إدارة الكابينة الوزارية الجديدة الذي وعد بالكشف عن هوية المجرمين والفاسدين ، لم نشاهد فاسدا او مجرما او قناصا من فصيلة
متابعة القراءة
  251 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
251 زيارة
0 تعليقات

الحياة في العراق اقرب شيء للجنون / اسعد عبدالله عبدعلي

رسمنا الامل وحددنا اهداف مجتمعنا في الحياة, ودافعنا ضد كل منحرف يعمل على هدم احلام الامة, هذا واجبنا ككتاب واصحاب اقلام, لكن هذه المواقف يمكن لها لها ان تزهر وتكبر في البيئة الطبيعية, وهذا الادوار مؤكدة في عوالم اخرى غير العراق, المصيبة العظمى ان هذه الادوار لا تنفع ان تنغرس في هذه الارض! وهذا من عجائب ما عشت وشاهدت, فالحياة هنا اشبه شيء بالجنون, ولا يمكن ان تخضع لاي قانون, لانها خارج النص. في العالم نجد ان الحنان والرأفة ترتبط بالام, فهي رمز لكل
متابعة القراءة
  223 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
223 زيارة
0 تعليقات

ذكريات من والدي ج3 / حيدر محمد الوائلي

عند قصف حينا السكني بعد إجتياح الكويت وفشل الانتفاضة، تركنا البيوت رفقة جمعٌ من عوائل الجيران. منّا الراجلة ومنّا من نقلوه بسيارات الجيران. صُنِفت من قِبل مدير الأزمة حينها (أبو عدنان ويوسف وعلي وجواد) (هؤلاء هم اولاده بترتيبٍ عُمري) بوضعي بقائمة الأكثر اولوية لنقلهم بالسيارات حالي حال جميع الأطفال والنساء. تم تقسيمنا لمجاميعٍ ينقلون بعض وتركهم بمكان ما ومن ثم العودة لمجموعة اخرى لنقلها. صادف أن كانت المجموعة التي أنا فيها استقرت أخيراً بمكانٍ تُ
متابعة القراءة
  225 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
225 زيارة
0 تعليقات

حرب الأفكار / هاني حجر

تتصارع الأفكار داخل أعماق عقل الإنسان وجميعها تريد الخروج إلى النور على السواء النظيفة منها والخبيثة وتريد أن تخرج من الأعماق المظلمة الموجودة داخلها إلي النور المضيء لكل شيء حوله وهذا النور بالنسبة لها هو الورق أو الكمبيوتر أو أي طريق يخرجها من ظلمة عقل الإنسان، ولكن هل سألنا أنفسنا عن ماهية هذه الفكرة؟وكيف يستطيع المتلقي أن يميز بينهما؟ الفكرة ببساطة عزيزي القارئ هي كل ما يجول في بالك من التأملات والأشياء التي تنتج عن عملية التفكير التي تتم داخ
متابعة القراءة
  325 زيارة
  1 تعليق
دليل الكلمات:
آخر تعليق على هذه المدونة
زائر — هيثم محمد
رائع
السبت، 21 تشرين2 2020 09:43
325 زيارة
1 تعليق

البطانة أغلى من الوجه / الصحفي أحمد نـزار

جميل إننا رأينا في العراق تحقيق الإكتفاء الذاتي ومنع وزارة الزراعة إستيراد عدد من الفواكه والخضروات بالإضافة الى بيض المائدة المتوفر  محلياً بكميات كبيرة ، لكن السؤال الأهم هل الأسعار ثابته أم تغير حالها هي الآخرى فمن غير المعقول أن يكون سعر طبقة البيض ستة ألاف وخمسمائة دينار في زمن إحتجاز الرواتب والوضع الإقتصادي والمادي الغير مستقر وتأثيره على الحالة المعيشية لأغلب العوائل العراقية ، كان من المفروض قبل إصدار قرار المنع التفكير أيضاً بأسعار هذه المواد والعمل على عدم إستغلال
متابعة القراءة
  273 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
273 زيارة
0 تعليقات

التباعد ليسَ اجتماعياً ! / رائد عمر

منذ انطلقَ الكوفيد في الصين في شهر كانون الأول من العام المنصرم , ومنذ اقتحم العراق في الأشهر الأوائل من هذه السنة , تُطاردنا وتحاصرنا عبارة " التباعد الأجتماعي " اينما وحيثما كنّا , حتى باتت لها مؤثرات فكرية وسيكولوجية متطرفة لدى البعض من الناس , ولعلّه من المفارقات ذات المدلولات النسبية أنْ كلّما ازدادت مساحة التباعد الأجتماعي عند بعض المواطنين , فكأنّ نسبة الإصابة بالكورونا ارتفعت فعلياً في بعض المناطق التجارية والأحياء السكنية , كما أنّ العكس
متابعة القراءة
  218 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
218 زيارة
0 تعليقات

الامتحانات للدراسات الجامعية / فاروق عبدالوهاب العجاج

 من عجائب الامور وغرائب القضايا في قضايا التربية والتعليم ونتائج الامتحانات-في الجامعات والمدارس العامة في البلاد-1- يجري امتحان الفصل الاول بعد امتحان الفصل الثاني من غيرسعي مع انه كان الدوام في في اشهر الفصل الاول مقطوع بسبب التظاهرات وخاصة في بغداد واغلب جامعات المدن العراقية ما معنى هذا الامتحان –ان لم يقتل في قنص التظاهرات يقنص في يوم الامتحانات بسبب التظاهرات وعدم الدوام من قبل الطلبة لاسباب عديدة ليس اقل من ذلك بتاتا -- دون مراعات ظرو
متابعة القراءة
  255 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
255 زيارة
0 تعليقات

عيب القوم... / علي علي

يقال أن من لبس السواد سبى العباد.. وفي تراثنا كثير من الأشعار يتغزل ناظمها بما يشير الى اللون الأسود.. كالعباءة والشعر والعيون، ففيها يزهو اللون الأسود جمالا وتأنقا وسحرا. مقابل هذا هناك من يتطير من هذا اللون، فهو دليل الحزن والهم والنكد. الغراب.. طائر بلون الليل الحالك.. ذكره الكتاب فيما يكتبون والشعراء فيما ينظمون، حتى غدا محل شؤم يتطير منه كثير من الناس، ومما يحضر ذاكرتي الشطر الأول من بيت قاله الشاعر الجاهلي لبيد بن ربيعة قال فيه: إذا كان الغ
متابعة القراءة
  224 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
224 زيارة
0 تعليقات

تقويم الزمان و تقييم الأقلام / منى فتحي حامد

ساري ساري ، مٓنْ هوٌٓ ؟ ذاك الزمان من حولنا ،يسير في اتجاه بلا رجعة ، من المهد و الطفولة إلى الشباب ثم الشيخوخة ، تدريجيا خطوة خطوة ..لاكن فما الموعظة أو الاستفادة أو العبرة و الفائدة ، من انتهاء كل مرحلة من مراحل هذه الرحلة ، سنة وراء سنة ...هل تعود تلك المراحل بنهاية المطاف إلينا بالقبول و بالإمتنان و بالرضا ... أم كلها متشابهة و متساوية ، تنحدر تدريجيا من الصغر حتى الكبر كما هيٌِٓ ...من أول الميلاد ، و تقويم أول اللحظات بتلك السنوات ، نتعايش م
متابعة القراءة
  246 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
246 زيارة
0 تعليقات

عدوٌ محترمٌ خيرٌ من صديقٍ ذليل / حيدر حسين سويري

قيل: عدو جائر خير من صديق خاذل. وذلك لأن سهم العدو يصيب الجسم، أما سهم الصديق فيصيب القلب ويدميه؛ سهم العدو متوقع من قبله، معروف أذاه وخطره، أما سهم الصديق فيأتيك من حيث لا تعلم، يصيبك بغتةً، فيجعلك فاقداً لتوازنك، جريح القلب، منهمر الدموع، عصيةٌ عيناك على النوم، لا تعرف لنفسك راحة، ولا لحياتك من طعم يستساغ. الصديق الشهم، من يساند ظهرك عند الشدائد، من يشد أزرك عند المصائب، من يحنو عليك عند تجرعك المرارة، من يمد يده إليك ليرشدك إلى النور عندما تفق
متابعة القراءة
  233 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
233 زيارة
0 تعليقات

ذكريات من والدي ج2 / حيدر محمد الوائلي

كان يأخذني معه لزيارة المراقد المقدسة بالنجف وكربلاء عندما كنت صغيراً عمراً وجسماً، فأنا بطولي الطويل اليوم ووجهي المُشعِر، كله تفجر فجأة في بداية الدارسة الجامعية (نمو انفجاري متأخر) حيث طلت كثيراً ونبت على وجهي حديقة من شعرٍ ناعمٍ كريش حمامٍ (يومها) خشنة الان ككومة سعفٍ يابس مقطوعٌ ومتروكٌ تَلهَبَهُ شمس شهر اب (اللهاب). مرة من المرات اخذني معه للزيارة بموسم ذروتها وصادفت في عطلة المدراس الصيفية. كان الصيف وقتها اقل حراً من اليوم (صدقوني) حيث كا
متابعة القراءة
  243 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
243 زيارة
0 تعليقات

ازاميل الكراهية!! / علاء الخطيب

لازال البعض يحفر في ازاميل الكراهية للبحث عن احجار الحقد والضغينة في التاريخ ، ويحسب انه يُحسنُ صنعا أو يكشف كشفاً جديداً يغير به وجه العالم . لعبة صراع الافكار والتكفير لعبة الاديان منذ القدم ، فكلما دخلت أمةٌ لعنة أختها . وهكذا هي العقائد لعبة، التكفير ورفض الاخر المختلف . كما هو التاريخ لعبة الاكاذيب والافتراءات . يقول نابليون بونابرت "التاريخ مجموعة من الاكاذيب المتفق عليها" فلا حقيقة مطلقة مادامت الأُذن هي المصدر . كلنا يعرف ان اليهودية لا ت
متابعة القراءة
  206 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
206 زيارة
0 تعليقات

رجال أباه عاهدوا الله أنهم مضحون.. حتى يرجع الحق غاصبه / عبير حامد صليبي

ملتزمين في كل يوم بالفصل الدراسي نذهب في الصباح الى مدارسنا ونقضي الوقت بين الكتب واللهو مع اقراننا ومضت السنوات العمر وانا اقطن بنفس الحي ونفس الاصدقاء تجمعنا الضروف نفسها الى حد كبير حتى كنا نتسكع مع في الطرقات بين المزاح والمرح وبين همومنا وهم عبئ المستقبل حالنا لم يكون يسر لاكننا متمسكين بالامل افضل وانه هذا الحال مؤقت وسوف ينجلي ذات يوم عشنا سنوات التسعينات بطفولة مشاكسه مرحه بملابس بسيطة واستقبلنا الالفينات نحمل احلام متواضعه وتأجلت الفرح ب
متابعة القراءة
  283 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
283 زيارة
0 تعليقات

إمبراطور اللصوص .. بهاء الاعرجي / محمد علي مزهر شعبان

قال سيد البلغاء علي ع (من كساه الحياء ثوبه، لم ير الناس عيبه)كيف لمن لا يستره ثوب الحياء، وله من المعيبات، لا تعد ولا تحصى . فأكثر ممن اشر عليه دون شك انت . جهرا وعلانية اغتصابا وفرضا وخاوة واختلاسا، كلها مؤشرات وبالوثائق والاسانيد . من انت وكيف كنت، القاصي والداني يعرف انك محامي صغير يتكفل بدعاوي الطلاق . منحدرا من عائلة فقيره وعلى لسان شقيقك حازم : (ان والده كان رئيس عزاء " القندرجيه" وانهم كانوا يسكنون بيتا لا تتجاوز مساحته الخمسون مترا في منط
متابعة القراءة
  262 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
262 زيارة
0 تعليقات

حادثة هزّت ألعرش مرّتين / عزيز حميد الخزرجي

في سورة الطلاق .. و هي السورة الفريدة التي أمرّ الله النبيّ(ص) مراعاة قوانين حساسة و حدّية و مصيرية مباشرة بلا نقاش و بلا مقدمات! إبتداءاً يجب أن يعرف المفسرون و الأدباء و المراجع العظام بأنّ الخالق تعالى يعرف ما يضرّ و ما ينفع و ما يُحتمل من إنعكاسات من أعمال مخلوقه سواءا خيرا أو شراً .. لذلك فأن أوامره عزّ و جل قد وردت بصيغة الأمر تارة و بصيغة الأفضلية أو مجرّد الأشارة تارة أخرى, و جميعها سواءاً كانت أمراً أو تفضيلاً أو إشارة تدخل من باب الواجب
متابعة القراءة
  282 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
282 زيارة
0 تعليقات

ذكريات من والدي ج1 / حيدر محمد الوائلي

لما اصاب والدي مرض هذه الأيام (الكورونا) كانت قد سائت حالته جداً أُضطر على اثرها أن يسكن المستشفى لثلاث اسابيع وسط عناية مشددة حتى تحسن وخرج منها سالماً. لاح في خيالي مراسيم الذكريات وطقوس الرحيل وكراهة النهايات. كتبت في ملاحظات (الموبايل) مسودات مما لاح في الذهن من ذكريات وخواطر فإذا بها تتكاثر عليّ كبيرة المحتوى فيها حنين لماضٍ وغرابة ما ال اليه الحاضر وخوفٌ من مستقبل معتم غير واضح الدلالة. صرت اقسمها كعادتي أن لا تتجاوز مقالة اكتبها اكثر من صف
متابعة القراءة
  241 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
241 زيارة
0 تعليقات

عشر سنوات من الحوار الانساني / علاء الخطيب

حينما تدخل لمؤسسة الحوار الانساني بلندن ستواجهك العبارة التي تلخص ثيمة هذا الصرح الراقي تقول : ( الحوار من أجل معرفة الآخر وليس من أجل تغييره ) كلمة تختزل كُنه الحوار الانساني بين المختلفين و أُس اساسات قبول الاخر ، على قاعدة لكم دينكم ولي دين ، فالافكار المختلفة لا تمنعنا من الحوار والتواصل. وما دمنا لادم وآدم من تراب او كما يقول ابو الصلت امية الاشبيلي اذا كان أصلي من تراب فكلها بلادي وكل العالمين أقاربي فيعني ذلك ان الحوار وسيلة المتحضرين (وال
متابعة القراءة
  190 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
190 زيارة
0 تعليقات

لجية عباس الصده / راضي المترفي

القرى في الماضي كان تعيش في الظلم ويلفها الظلام وكانت علاقتها بالمدينة تكان تكون مقطوعة إلا ما ندر فالدروب بعيدة ووعرة واهل القرى لا يملكون خيولا للركوب أو عربات توصلهم للمدينة ولم يعتادوا على زيارة طبيب هناك أو خياط أو أصحاب مهن أخرى ولم يرتادوا مطعما أو مكان ترفيه ومريضهم يذهب للسيد لقراءة بعض السور والآيات القليلة التي حفظها على رأسه وشعور رؤوسهم لا تحلق حتى يتهيأ من يجيد حلاقتها بالموس من اهل القرية وفي كل عام يزورهم ( الزعرتي ) لختان أطفالهم
متابعة القراءة
  211 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
211 زيارة
0 تعليقات

لنبدأ بذاتنا / علي علي

قطعا كلما كان الشاهد صادقا كان حديثنا موثوقا به أكثر، وإن لم يكن شاهدنا حاضرا، علينا الاستشهاد باستذكار كلامه او مواقفه، شرط أن يكون الشاهد معرفا لدى السامعين، ويقول مثلنا العراقي: (إذا حچيت خلي شاهدك حاضر). فعلينا إذن، اعتماد القول الصائب من المصدر الموثوق، وهذه مهمة ليست باليسيرة، ذلك أن المصادر كثيرة وعملية الانتقاء والاصطفاء لاتعتمد على أهوائنا ورغباتنا فقط، بل هي تبحر وسط أمواج من الآراء والمزاجات والمؤيدين والمعارضين والأصدقاء، وكذلك الأعدا
متابعة القراءة
  229 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
229 زيارة
0 تعليقات

مضاربة سعر البصل بالدولار..وشائعات الورقة البيضاء !! / مازن صاحب

لعل اكبر فشل يحاصر منهجية تطبيق ما ورد في ورقة الاصلاح الاقتصادي البيضاء ..ان السوق السوداء الموازية استعادت ذات فعاليات ارتفاع وانخفاض سعر صرف الدولار مقابل الدينار العراقي حسب نوع الشائعات عن تلك الحلول الداعية لتخفيض قيمة الدينار الى ١٥٠٠ دينار مقابل الدولار الواحد..الامر الذي يمنح ما وصفته الورقة بالهندسة المالية فرضية زيادة تتجاوز ٣٠٠مليار دينار في سعر صرف كل مليار دولار ..يضاف إلى ذلك احتمالات تقليص رواتب واجور الموظفين بنسبة معينة ..السؤال
متابعة القراءة
  220 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
220 زيارة
0 تعليقات

صويحبات يوسف / ضياء محسن الاسدي

(( جلستُ أرتشف كوبا من القهوة على طاولتي في المقهى العائلي شارد الذهن معانقا ذكرياتي أتأمل في صفحاتها يلف الهدوء من حولي واضعا دفتر مذكراتي الذي لم يفارقني في هكذا جلسات أمامي على الطاولة عسى أن تجود عليّ أفكاري بخاطرة جميلة وعلى حين غِرة مزق الهدوء همسات وضحكات ناعمة أرق من النسيم من فتيات تسورن الطاولة المجاورة لي كانت إطلالتهن كالأقمار الزاهرات في ظلمة الليل جلسن حولها بكل رقة وترافة فمنهن من وضعت نظارتها فوق رأسها ململة شعرها الأسود الطويل إل
متابعة القراءة
  220 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
220 زيارة
0 تعليقات

التواصل الاجتماعي في نظرة تاريخية للتنشئة

من الامور المهمة في حياة المجتمعات الحاضرة هي الالتزام بالقيم الاصيلة والتخلي عن التشويه وعدم اللهاث وراء الموضة والتقاليع الجديدة و حركات الميوعة وخلق ذهنية وسلوكية تتناقض والقيم السائدة التي تنبع من إرهاصات تاريخية واجتماعية تختلف باختلاف ثقافة تلك المجتمعات وبالتالي تهديدها وتدميرها . بعد الثورة التكنولوجية الحديثة للتواصل وفي نظرة تاريخية للتنشئة حيث تبادل الناس قديماً المعلومات في المقام الأول مشافهة.او عن طريق انواع من الطيور( الزاجل ) المد
متابعة القراءة
  232 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
232 زيارة
0 تعليقات

تنويعات على وتر الوجع / راضي المترفي

منذ تدفق نهر الفيس قبل اكثر من عقد من السنين وهو يفيض كل اسبوع بامنيات وأدعية وصور وبوستات ملونة وجميلة تعلوها دائما عبارة ( جمعة مباركة ) وتتصاعد هذه الأدعية المتشابهة في لغتها ويقينها بالاستجابة لكن الحاصل على مدار هذه السنين وليس الأعوام انها لم يستجاب لها ولم يرى العراق جمعة مباركة اذ لم تتحقق أمنية على المستوى الفردي للأشخاص ولم يتعافى العراق ولم يرتدع فاسد ولم يتراجع ظالم عن غيه بل حتى مدير ميناء الفاو مات بظروف غامضة وعلى هذا تتسائل هل ضلت
متابعة القراءة
  226 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
226 زيارة
0 تعليقات

رحيل الانسان الخلوق صباح رحيم السوداني / اسعد عبدالله عبدعلي

مازالت تلك الشجرة البهية تتساقط اوراقها, كانت اكثر جمالا باجتماع كل اوراقها, وها هي اليوم يبرز ضعفها بفقدان ورقة ناصعة, واحسبها الاشد نفعا لها, لكنها الاقدار التي لا تتغير بفقدان الاوراق المهمة, وبقاء الاوراق التي يعشعش فيها الدود. في صيف عام 2017 انتقلت للعمل في كلية العلوم السياسية التابعة للجامعة المستنصرية, نعم كانت ايام صعبة جدا بسبب النفاق والمنافقين, وهناك وسط تلك الاجواء العجيبة, تعرفت على الانسان الخلوق ابو نور (صباح رحيم السوداني), المو
متابعة القراءة
  228 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
228 زيارة
0 تعليقات

هل من تفاؤل لنهاية عامنا الحالي ..؟ / عذراء فائق

يعد عام 2020 عاما ثريا بالفواجع والخسارات الجسيمة على مستوى البشري والاقتصادي و يدور الحديث عن كمية التشاؤم بين الناس والمجتمعات الدولية لهذا اطلق الكثيرون عنه بالعام المشؤوم متناسين ما حمل الربع الاول من القرن الحالي ويلات ومصائب لا تحتمل حروب اقليمية وصراعات طائفية وتهجير قسري في اكثر من دولة على مستوى المنطقة العربية تحديدا العراق وسوريا واليمن وفلسطين ولبنان وليبيا والسودان وبعيدا في الشرق الاقصى ما تعرض له المسلمون في بورما . وقد تميز عامنا
متابعة القراءة
  297 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
297 زيارة
0 تعليقات

إهداء: إلى روح الشهيد الدكتور هشام الهاشمي / مصطفى حمزة

(لوحة شهيد) ساروا خلفه في ظلمات الليل يرصدون حركاته، كانوا يراقبونه منذ شهر، يسجلون رقم سيارته وعدد الطرق التي يمرُّ بها ليلاً. يعودُ إلى منزله بعد يومٍ حافل بالكفاح والمخاطرة حاملاً لأهله صندوقاً فيه كفنٌ وفكرة. كان فناناً رائعاً في رسم صور الحرية في بلدٍ يقبعُ الحرّ فيه تحت التراب، ولكنّ شعارات الحرية وحدها تلوح فوق الجسور حيث لا حاملَ لها وهي تمزقها الرياح. لا يُميَّز النهار من الليل لأنه كان يحمل بداخله شعلةً ملعونة في زماننا اسمها الوطن، كان
متابعة القراءة
  340 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
340 زيارة
0 تعليقات

على هالرنة طحينج ناعم / الصحفي أحمد نـزار

كل ما مضى كان حبر على ورق اليوم هل سيكون ورق على حبر أم حقيقة بعيده عن الخيال وشعوذة فتاح الفال ، الوظيفة حلم المستقبل وطموح الكادحين أصبحت بالقرب من كل خريج عاطل و متفرغ للراحة والإستجمام دانية عن الباحثين عن عمل فاقدي الأمل ، برنامج توظيف بين أيديكم ما عليكم سوى ملء البيانات الشخصية وتحمل المسؤولية وإرسالها عبر الانترنت للجهات المختصة لانريد لكم العسر إنما اليسر ، إنتظرنا وسيأتي الفرج سواء كان قريب أو البعيد اليوم أو غداً ستكون عزيزي
متابعة القراءة
  315 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
315 زيارة
0 تعليقات

لص...سياسي..لكي لا ننسى ..إشارة سابقة / يوسف السعيدي

لا يخفى على احدكم ان الانتخابات اصبحت وقت تكسب للفقراء وحربا بين المرشحين والان وقد فات موعدها واتت اكلها اعلن لجميع الموظفين في وزارة العاطلين اني قررت ما يلياولا انشاء اول حزب عالمي للعاطلين ثانيا الترشح باسم جميع العاطلين في العراق ـ وانا واثق من انه اذا ما صوت علي جميع عاطلي ما بين النهرين فلن يحصل احد اخر على صوت غير صوته لان بلادي زاخره عن اخرها بالعاطلين وهم الفئة التي تصوت واذا ما صوتم علي انا رمز "اللص السياسي" فاني اعدكم بانكم لن تروني
متابعة القراءة
  231 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
231 زيارة
0 تعليقات

من ضحية التلكؤ؟ / علي علي

بنظرة سريعة الى النكبات والانتكاسات، والمنزلقات الخطيرة التي انزلق في وحلها العراق بعد سنين الانعتاق من كبول الدكتاتورية عام 2003، نرى أن أغلبها -إن لم يكن جميعها- قد حدثت بسبب أشخاص عراقيين معينين، تسنموا منصبا مرموقا في قيادة ركن من أركان البلد، سواء على الصعيد المدني او العسكري. والأمثلة على هذا تعج بها ساحة المؤسسات المكتظة بالفاسدين والمفسدين والخائنين والمتواطئين، وإن اختلف اثنان في هذا فمن المؤكد أن أحدهما فاسد لامحالة. والغريب أن هؤلاء لم
متابعة القراءة
  236 زيارة
  0 تعليقات
دليل الكلمات:
236 زيارة
0 تعليقات

العبيد في زمن العلمانية / سامي جواد كاظم

العبيد جمع عبد ولها عدة معان لكن الاشهر والمتبادر الى الذهن العبد هو انسان يملكه انسان وملكية الانسان الاخر له اما بالقوة او بالتجارة وهذه المهنة اجاد فيها الجاهلية قبل الاسلام واوربا وامريكا في القرن الخامس عشر الميلادي، ويحاولون عبر ابواقهم الاعلامية التشنيع بالاسلام انه هو من اوجد الجواري والعبيد ولكن الحقيقة ترفض الموتورين في التاريخ . تمليك انسان يعني خضوعه له في كل شيء وينفذ له اوامره ويقوم في خدمته ، وهذا الشكل المتعارف عليه وهنالك اشكال ا <