المقالات السياسية - شبكة الاعلام في الدانمارك - شبكة الاعلام في الدنمارك

الرئيسية

الأخبار

محليات

المقالات

الثقافات

عالم حواء

منوعات

علوم صحية

تكنلوجيا

في الدانمارك

بطاقات

فنون

منظمات

اقلام

RSS

دليل الكلمات

المقالات السياسية
دخول المدونة تسجيل جديد

تسجيل الدخول إلى حسابك

اسم المستخدم *
كلمة السر *
احفظ لي كلمة السر

إنشاء حساب او مدونة

الحقول التي عليها علامة النجمة (*) مطلوبة ومهمة.
أسم *
اسم المستخدم *
كلمة السر *
أعادة كلمة السر *
البريد الإلكتروني *
تأكيد البريد الإلكتروني *
استعمل كابشا *
Reload Captcha
Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish

 

المقالات السياسية - شبكة الاعلام في الدانمارك

- اعلامية سياسية ثقافية فنية مستقلة
قام وزير الخارجية الأمريكيّة مايك بومبيو بجولة شرق أوسطيّة في شهر كانون الثاني / يناير الماضي شملت الأردن وإسرائيل ومصر والسعودية وقطر والبحرين والامارات وسلطنة عمان والعراق، وبحث خلالها مع قادة تلك الدول التصدّي لإيران، وملفات العالم العربي الساخنة، وطمأن الحكام العرب بأن أمريكا ستواصل الدفاع عنهم على الرغم من قرار الرئيس الأمريكي دونالد ترامب سحب
هل العراق ما بعد الإحتلال الأمريكي للبلاد، يحمل سمة الدولة؟ هل هناك معالجة حقيقيّة للملّفات التي لازالت دون حلول جوهريّة من خلال إصلاح الوضع السياسي بالبلاد؟ هل هناك إمكانيّة لإصلاح الوضع السياسي بالبلاد، دون وجود مشروع سياسي؟ وهل من الممكن بناء دولة عصريّة ترعى مصالح المواطنين بشكل متساو، دون عمليّة سياسيّة؟ هذا الأسئلة علينا الإجابة عليها بشكل دق
يعيش العالم هذه الأيام حملة شعواء ضد ايران على انها راعية الإرهاب بالعالم .. وانا لست سياسيا ولا محللا استراتيجيا .. ولكن اختزن من خلال مطالعاتي الدائمة لخزين من المعلومات عن أمريكا وإسرائيل والعرب . وقمم العرب والرؤساء الذين غيروا التاريخ بكذبهم وانطلت تلك الكذبات حتى صارت عقيدة سياسية ودينية .. في البداية اعترف باني احمل نظرة عن الإعلام الإيراني
عُقدت قمة بين قادة روسيا وتركيا وإيران في مدينة سوتشي الروسية يوم 14 فبراير. ناقش خلالها فلاديمير بوتين وحسن روحاني ورجب طيب أردوغان التطورات في سورية وأساليب التسوية السياسية للأزمة السورية وخطوات مشتركة لتطبيع الوضع في المنطقة. اجتماع قادة روسيا وتركيا وإيران في سوتشي الروسية يوم 14 فبراير 2019 وافقت الأطراف المعنية على مواصلة العمل من أجل تنفيذ
  النقد بجميع تفرعاته يسعى إلى كشف الغامض وإعادة النظر في المواضيع. وهو في الأحرى ليس نتاج علم ، بقدر ماهو موهبة. وهو مؤكد يختلف من شخص إلى آخر، إذ إن كل إنسان يقترب من الأمور على قدر غلته من العلم وحظه من شفافية النفس. وللنقد وجهان لو صح التعبير الاول عبثي إقصائي هادم, وثانِ بناء إصلاحي يفضي باقتراحاته ومخرجاته إلى الهفوات والإعطاب بهدف إعادة تقوي
تعيش الدول العربية حالة "تجمد" زمني منذ أكثر من مائة عام نتيجة لتشبث حكّامها بكراسي السلطة؛ مما أدى إلى استمرار الدكتاتورية، وإهدار ثروات شعوبها، وانتشار الأوبئة القبليّة والطائفيّة التي قادت الوطن العربي إلى حروب مدمرة، واحدثت شرخا في تركيبته الاجتماعية. يحمي الحكام العرب أنظمتهم الدكتاتورية سواء كانت ملكيّة أو جمهورية بصناعة الخوف وبابتكار وسائل
بعد سنوات من الحرب المريرة و الشرسة في سوريا و التي باتت على ابواب ان تضع أوزارها و تحط رحالها و تهدأ مدافعها و تستكين ان بدأت الوفود ومن كل حدب و صوب بالتوافد على العاصمة السورية ( دمشق ) التي رحبت بتلك الوفود و فتحت ذراعيها على الرغم من سنوات القطيعة و العداء التي سادت علاقات تلك الدول مع الحكومة السورية لا بل وصل الأمر بالكثير من الدول المعادية
تربت أجيال عربية كاملة, على فكرة أن فلسطين هي قضيتهم الأولى, كأمة عربية وإسلامية.. ولم يختلف في هذا الموقف, حكم الشيوخ أو الأمراء أو الجمهوريات حتى, ديكتاتورية كانت أو حرة.. على ندرة الديمقراطيات فيها. لم تعد فكرة تحرير فلسطين, بتلك الجاذبية التي تربينا كلنا عليها وكبرنا, بل صارت قضية مسكوتا عنها, أو لنقل أن الجميع تسالم على ذلك.. ويرغب في ركنها جا
ليس تندرا فطباع القادة معرفتهم احتياجات الشعوب لذا لم يكن غريبا او مستغربا ان يقدم القائد الضرورة ابان الحصار المفروض جراء تعنت القائد وعنجهيته وحروبه المتوازنة في خسائرها المختلفة في اتجاهاتها وانمحاء صورة الدجاجة المطبوخة شويا او قليا او المقطعة الى اشلاء في قدر حن لها سنوات عجاف وقراره العظيم في تقديم مكرمة للشعب المبتلي بالحصار لتخفيف الوطأة عن
من المؤكد أن لكل حدث سببا ومسببا، ومؤكد أيضا أن المسببات تتنوع بين عفوي وعرضي، وبين مدروس ومخطط له، وبإيجاز أكثر مصداقية، بإمكاننا القول أن المسببات تنحصر بين قوسين لاثالث لهما، فهي إما بريئة وإما "خبيثة" والأخيرة هذه هي عين ما أقصده في التالي من سطور. إن لنا في السنوات الست عشرة الماضيات، أدلة كثيرة على دور الأحزاب وتسببها في إشاعة الخراب، فما من

اخر التعليقات

: - حسن الحمداني تفاصيل جديدة عن "وكلاء سريين" كشفوا "بصمات" إسرائيلية في قضية خاشقجي
16 شباط 2019
الجريمه كما يبدو من الخبر وتفاصيل نشره وأسم وكالة أسوشيتد برس كبير في ...
: - حسين الحمدد تفاصيل جديدة عن "وكلاء سريين" كشفوا "بصمات" إسرائيلية في قضية خاشقجي
16 شباط 2019
الجريمه كما يبدو من الخبر وتفاصيل نشره وأسم وكالة أسوشيتد برس كبير في ...
: - محمد مندلاوي الخروج من دائرة الفعل ورد الفعل / كفاح محمود كريم
15 شباط 2019
مداخلة مع مقال الأستاذ كفاح محمود: الخروج من دائرة الفعل.. بعض الملاحظ...
: - سمير ناصر الصورة الى جانب الاغنية العراقية : هنا العراق
13 شباط 2019
مبروك للمبدعين الزميل العزيز سمير مزبان والصديق العزيز الأستاذ علاء مج...

 

 

أخبار صحية

غرائب وعجائب

الأسرة والمنزل

تربية الاطفال

دراسات وبحوث

كمبيوتر وانترنيت

                                                                                                    

 

                                       عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته. -     المقالات  التي  تنشر  في الشبكة  تعبر عن  رأي الكاتب  و المسؤولية  القانونية  تقع  على عاتق  كاتبها    /    الاتصال