الرئيسية

الأخبار

محليات

المقالات

الثقافات

عالم حواء

منوعات

علوم صحية

تكنلوجيا

في الدانمارك

بطاقات

فنون

منظمات

اقلام

RSS

دليل الكلمات

المقالات السياسية
Arabic Danish English German Russian Swedish Turkish

 

2 دقيقة وقت القراءة ( 457 كلمة )

طاعة الحاكم .. في ميزان العقل والشرع.؟ / صادق الصافي

أن الفهم الصحيح للأسلام هو الفهم الواقعي العقلاني,المرتبط بالرأي الرشيد والحكمةالسديدة المنسجمة مع حقيقة مبادئ وقيم الأسلام الناصعة كدين لحضارةأنسانية ملهمة بناءة تؤمن بالتطور العلمي والثقافي والمحبة والسلام.

لكن كل مطّلع حريص يلمس أن أمتنا من المحيط الى الخليج تحاط بمشاق خطيرة وتتعرض لأنتكاسة تراجع وتناقض وجدل مثير, حتى بتنا عرضةً لمطارق النقد والسخرية العنيفة أمام الغرب والشرق.!

شعارات وفتاوى متعددةأنتشرت في بلدان عربية أسلامية- أولهما السعودية والبحرين وثم بعض الدول الخليجية والمغرب - بعد موجة الثورات والمظاهرات والأحتجاجات الشرعية على أنظمة الحكم العربية - من هذه الفتاوى والشعارات - لاتخرج على الحاكم - أؤلي الأمر- و- أسمع وأطع - للحاكم حتى وأن ظلمك وضرب ظهرك ؟-و-لاتسبوا أمراءكم؟-

مما أثارالأنقسام في الآراء والحيرة في نفوس الناس, أعتبرالبعض هذه الفتاوى والشعارات كلاماً شرعياً ملزماً.؟ وأن الخروج على الحاكم - فرقة وشقاق للأمة - وأن السكوت على الأخطاء يهدف الى حفظ البلاد وحماية الأمة .!!؟

ومنهم أعتبرها تغطية على الأخطاءالشنيعة والفضائح الرنانة وحماية للحاكم وحاشيتةالفاسدة الظالمة يتعارض مع فقه الواقع.؟ أبتدعها بعض الذين لايفهمون في الدين.! أو الذين يريدون هدم الدين.؟
خاصة وأنهم يحتجون ببعض التفسيرات غيرالمناسبة للحديث الشريف - لاتخرج على الحاكم وأن ضرب ظهرك وأخذَ مالك - وهو حديث منقطع السند.؟ وأن قوله تعالى- وأطيعوا الله وأطيعوا الرسول وأولئ الأمرمنكم - لاتعني الطاعة المطلقة العمياء للحاكم-أولئ الأمر-أستناداًللقاعدة الشرعية لاطاعة لمخلوق في معصية الخالق.وأن الحاكم المستبدالظالم , المخالف للدستور, السارق لأموال الشعب الذي أشاع الفساد والفقر والجهل, وأمتهن كرامة الناس بالذل والسجون, وسفك الدماء وأشاع القتل,وو...لايطاع..؟

لقدأفاد عدد من شيوخ الأزهرأن مبدأالطاعة للحاكم -أولى الأمر- في الشريعة الأسلامية ليس مطلقاً وأنما تحكمه ضوابط وقواعد عامة منها عدم الخروج على أحكام الشريعة, أستدلالاً لقول النبي الكريم -أنما الطاعة في الطاعة- ممايدلل على تقييد طاعة -الحاكم- ولي الأمر- وربطها بعدم معصية الخالق أو مخالفة الأحكام الشرعية.وأن بعض الأحاديث الواردة في الصحاح لايقصد بها حكام اليوم.!

أن الأحاديث مروية -ظنية الورود- لا-قطعية-متواتراً مثل -القرآن الكريم-قال تعالى -أن الله يأمركم أن تؤدوا الأمانات الى أهلها, وأذا حكمتم بين الناس أن تحكموا بالعدل أن الله نعماً يعظكم أن الله كان سميعاً بصيراً-
أورد الطبري في تفسيره بالتوجه - للحكام بضرورة أداء الأمانات والتحلي بروح المسؤولية تجاه الأمة. الآية كلها أمرللولاة ,ثم بعدها يقصد باقي العباد- ياأيها الذين آمنوا أطيعوا الله وأطيعوا الرسول وأؤلي الأمرمنكم - أذاً- لابد من ضرورة العدل للحكام ,ثم الى مجموع الأمة بضرورة الطاعة المطلقة لله ثم الطاعة للرسول ثم أن أؤلي الأمر-فسرها بعض المفسرين بالعلماء وآخرون فسروها بالحكام - لم تكن لهم طاعة مطلقة بل طاعة مشروطة بالعدل والأمانة, وبألتزام الحكام بطاعة الله ورسوله, فأن خرجوا من ذلك وجب على الشعب الثورة ضدهم والخروج على الحاكم وعزله ومحاسبته وأستبداله.. ومن حق الشعوب العربية الثورة ضد الظلم والأستبداد والفساد لبناء دولة مدنية تؤمن حقوق الأنسان وتصون أمنه وحريته وكرامته.

أن النظام السياسي الأسلامي عقد بين طرفين الحاكم والشعب ,ينتهي بالفسخ تلقائياً أذا أخل بذلك أي طرف يكون العقد غير ملزم .!!؟

رؤيا النبي-المفترض-جوزف سميث
أستيراد رؤساء من اليابان .!!

المنشورات ذات الصلة

 

شاهد التعليقات

( أكتب تعليق على الموضوع )
زائر
الأحد، 29 تشرين2 2020

صورة كابتشا

By accepting you will be accessing a service provided by a third-party external to http://iraqi.dk/

أخر مقال نشر للكاتب

  الجمعة، 12 آب 2011
  6857 زيارة

اخر التعليقات

زائر - مغتربة مدينة الفهود : المشاكسة..و..العطاء / عكاب سالم الطاهر
16 تشرين2 2020
استاذ عكاب سلام عليكم هل ممكن التواصل معكم عبر الهاتف او البريد الالك...
زائر - ألعارف الحكيم مدرس الجغرافية..القادم من الانبار :عبد خليل الفضلي / عكاب سالم الطاهر
15 تشرين2 2020
ماذا تحقق في العراق تحت ظل نظام البعث؟ ماذا تحقق على المستوى الفكري و ...
زائر - ابنة عبد خليل مدرس الجغرافية..القادم من الانبار :عبد خليل الفضلي / عكاب سالم الطاهر
07 تشرين2 2020
مقال جدا رائع استاذ عكاب ادمعت عيني لروعة وصف الموقف بين التلميذ واستا...

مقالات ذات علاقة

فى كثير من الفرق والتيارات متطرفون قد يكونون قلة لكن صوتهم يكون مسموعا وعاليا لأن أثره كبي
6597 زيارة 0 تعليقات
الأعياد والعادات في اللغة جمع عادة, وهو ما يعتاده الإنسان أي يعود أليه مرارا وتكرارا. وتمث
5165 زيارة 0 تعليقات
ما ان دخلت دار الضيافة حتى نهضوا بكل ادب واحترام لاداء السلام والابتسامة تفترش وجوههم الا
2831 زيارة 0 تعليقات
ابعادا لسوء الظن وتجنبا لسوء الفهم اقول ان الكاتب عباس شمس الدين كاتب موسوعي ومؤرخ رائع ول
2933 زيارة 0 تعليقات
حين يعيش المرء مع الكتب قراءة وتلخيصا ونقدا ومناقشة فلا ضير أن تكون كتاباته وأيامه عن القر
2367 زيارة 0 تعليقات
منهج ألتَّفسيِر ألكونيّ لِلقُرآن: للأسف وقع معظم – بل – كلّ – ألمُفسّرين للقرآن في أخطاء ج
2107 زيارة 0 تعليقات
كثر الجدال العقيم واصبح الجسد الاسلامي سقيم والاسوء هو من يعتمد التعميم سنة وشيعة بالتسليم
2184 زيارة 0 تعليقات
مهما قرأ الإنسان الأدب العربي بشقَّيه النثري والنظمي وقلب في سجلات التاريخ وتنقل بين صفحات
2640 زيارة 0 تعليقات
جزماً ويقيناً أنَّ الفتوى موضوعة البحث لاعلاقةَ لها بالمراجع العِظام والمرجعيات الشريفة ,
2068 زيارة 0 تعليقات
هم النور نور اللّه جل جلاله **** هم التين والزيتون والشفع والوتر مهابط وحي اللّه خزان علمه
2403 زيارة 0 تعليقات

 

 

                                                                                                    

 

                                       عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته. -     المقالات  التي  تنشر  في الشبكة  تعبر عن  رأي الكاتب  و المسؤولية  القانونية  تقع  على عاتق  كاتبها    /    الاتصال